صفحة الكاتب : مجاهد منعثر منشد

من اخلاقيات النهضة الحسينية في الحرب (2)
مجاهد منعثر منشد

في اليوم التاسع من محرم عندما أقبل شمر لمعسكر الحسين (عليه السلام).

في يوم التاسع من محرم أقبل شمر بن ذي الجوشن على معسكر الامام الحسين (عليه السلام) وكان من اخوال أخوة الحسين ابناء ام البنين ,فنادى : أين بنوأختنا ؟ ,فاستنكروا الرد عليه .

فالتفت اليهم الامام الحسين (عليه السلام) ,وقال :أجيبوه ,وان كان فاسقا فأنه من اخوالكم .فاقبلوا يسألونه حاجته ,فقال : انتم يا بني اختي أمنون .لكنهم رفضوا امانه.

ويلاحظ في هذه الحادثة تفعيل عنصر سمو الاخلاق متبادل بين ابناء أم البنين الذين رفضوا في البداية الاستجابة للشمر من اجل عدم جرح مشاعر الامام الحسين (عليه السلام) ,والامام أبي عبد الله (سلام الله عليه ) الذي اكد على مسالة صلة الرحم من خلال طلبه منهم ان يستجيبوا له وان كان فاسقا ,وايضا اعطى درس أخلاقي للمعسكرين في المسالة المذكورة ,وايضا لا مانع من المحاورة مع الاعداء في الحروب لعل الخصم أن يهتدي او ينتبه انه على خطأ ,فلا يوجد أقوى من عرض الامان في معركة مصيرها معروف .

وهنا  الامام (عليه السلام)فسح المجال لتفكير العدو بأن هذا العرض مرفوض ,فعليه ان يفكر بسبب الرفض ليصل الى نتيجة بأن معسكر الحسين على حق وهو على باطل .

ويلاحظ ايضا في الحادثة تفعيل مسالة اخلاقية مهمة جدا هي عدم استغلال هذه المحاورة من أجل البدا بالقتال او الغدر بالعدو وقتله , فالحسين (عليه السلام) وقبل الحرب كان يعلم اصحابه وانصاره على مبدا (رفض الغدر بالعدو ) ,فهذا ما حدث عندما رفض مسلم بن عقيل أن يغدر بعبيد الله بن زياد مع أن هذا الأمر كان أمراً مهماً وربما يغير مجرى التاريخ، مع ذلك رفضه مسلم بن عقيل لأنه يتنافى مع مبادئه ,فيذكر  السيد عبد الرزاق المقرم في كتابه مقتل الحسين : أن شريك بن الأعور نزل في دار هاني بن عروة لمواصلة بينهما ولما مرض أرسل إليه ابن زياد : أني عائد لك ، فأخذ شريك يحرض مسلم بن عقيل على الفتك بابن زياد وقال له : إن غايتك وغاية شيعتك هلاكه فأقم في الخزانة حتى إذا اطمأن عندي أخرج إليه واقتله وأنا أكفيك أمره بالكوفة مع العافية . وبينا هم على هذا إذ قيل : الأمير بالباب ، فدخل مسلم الخزانة ودخل عبيد الله ,فلما استبطأ شريك خروج مسلم أخذ عمامته من على رأسه ، ووضعها على الأرض ثم وضعها على رأسه فعل ذلك مرارا ونادى بصوت عال يسمع مسلما :

ما الانتظار بسلمى لا تحيوها                 حيوا سليمى وحيوا من يحيها

هل شربة عذبة أسقى على ظماء              ولو تلفت وكانت منيتي فيها

وإن تخشيت من سلمى مراقبة                فلست تأمن يوما من دواهيها

وما زال يكرره وعينه رامقه إلى الخزانة ثم صاح بصوت رفيع : إسقونيها ولو كان فيها حتفي، فالتفت عبيد الله إلى هاني وقال : إن ابن عمك يخلط في علته ؟

فقال هاني : إن شريكا يهجر منذ وقع في علته وأنه يتكلم بما لا يعلم . فلما ذهب ابن زياد وخرج مسلم قال له شريك : ما منعك منه ؟

قال مسلم : قال : منعني خلتان :

الأولى : حديث علي ( عليه السلام ) عن رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) : إن الإيمان قيد الفتك فلا يفتك مؤمن .

الثانية : امرأة هاني فإنها تعلقت بي وأقسمت علي بالله أن لا أفعل هذا في دارها وبكت في وجهي ، فقال هاني : يا ويلها قتلتني وقتلت نفسها ، والذي فرت منه وقعت فيه.

وكما نرى هذه أخلاق اصحاب الامام (عليه السلام) ,فكيف بالحسين استاذ تعليم الاخلاق ؟

وقد كان بمقدور الامام(سلام الله عليه) ان يمنع ابناء ام البنين ,او يوصيهم بقتل شمر اثناء اللقاء والحديث , لكنه (عليه السلام )تأبى أخلاقه هذه التصرفات حتى في المواقف الصعبة .

3. في صبيحة العاشر من محرم عندما اراد مسلم بن عوسجه رمي العدو.

فعندما أقبل معسكر يزيد وجيشه يجولون حول خيام الحسين ، فيرون الخندق في ظهورهم والنار تضطرم في الحطب والقصب الذي كان القي فيه .

وعندما نادى شمر بن ذي الجوشن بأعلى صوته : يا حسين أتعجلت ، بالنار قبل يوم القيامة ؟

فقال الحسين (عليه السلام) : من هذا كأنه شمر بن ذي الجوشن ؟

فقالوا : نعم .

فقال له : يا بن راعية المعزى أنت أولى بها صليا.

في هذه الحادثة اراد مسلم بن عوسجة وهو من معسكر الامام الحسين (عليه السلام) أن يرمي شمرا بسهما , فقال مسلم للأمام  : دعني حتى أرميه فإن الفاسق من أعداء الله وعظماء الجبارين ، وقد أمكن الله منه.

قال له الحسين (عليه السلام) : لا ترمه فاني أكره أن أبدأهم بقتال

ثالثا : أخلاق الامام (عليه السلام) مع العدو من خلال الحوار.

من المبادئ الاخلاقية  الاسلامية السامية فسح مجال الحوار في الحروب ,فهذه المسألة يستفاد منها بعض التالي :ـ

1. حجة امام الله سبحانه تلقى على العدو قبل ان يقدم على الجريمة .وهذا ما حدث في واقعة الجمل في الحرب على  أمير المؤمنين (سلام الله عليه ) ,فعندما اوضح الامام للزبير نتيجة فعله وذكره بما قال له النبي (صلى الله عليه واله وسلم) بأنه سيقاتل علي وهو له ظالم انسحب الزبير من هذا الفعل .

2. لعل العدو لا يفهم ما سيقوم به ,فيوضح له الامام (عليه السلام)عاقبة فعله .

3. اسلوب للمفاوضة من أجل أيقاف نزيف أراقة الدماء .

4. دعوة للخصم من الامام بأنه (عليه السلام) ليس من دعاة الحرب .

وهذه هي بعض فوائد الحوار ,فالأمام الحسين (عليه السلام) استخدم هذه المسألة الاخلاقية لعلها ان تجدي نفعها مع الخصم ,فقد حاور ابن سعد بالتي هي أحسن ,أذ أرسل الامام عمرو بن قرظة الأنصاري إلى ابن سعد يطلب الاجتماع معه ليلاً بين المعسكرين، فخرج كلّ منهما في عشرين فارساً، وأمر الحسين مَن معه أنْ يتأخّر إلاّ العبّاس وابنه علياً الأكبر، وفعل ابن سعد كذلك وبقي معه ابنه حفص وغلامه.

فقال الامام: يابن سعد أتقاتلني؟ أما تتقي الله الذي إليه معادك؟! فأنا ابن مَن قد علمتَ! ألا تكون معي وتدع هؤلاء فإنّه أقرب إلى الله تعالى؟ 

قال عمر: أخاف أنْ تهدم داري. 

قال الامام: أنا أبنيها لك. 

فقال ابن سعد : أخاف أنْ تؤخذ ضيعتي. 

قال (عليه‌ السلام): أنا أخلف عليك خيراً منها من مالي بالحجاز».

فقال ابن سعد: إنّ لي بالكوفة عيالاً وأخاف عليهم من ابن زياد القتل. ولما أيس منه الحسين قام وهو يقول: «مالك، ذبحك الله على فراشك عاجلاً، ولا غفر لك يوم حشرك، فوالله إنّي لأرجو أنْ لا تأكل من بَرّ العراق إلا يسيراً». 

قال ابن سعد مستهزأ: في الشعير كفاية.

رابعا : أخلاق الامام (عليه السلام) مع اصحابه واهل بيته في الحرب .

تبرز الاخلاق الحقيقية عند القائد في المواقف الصعبة والحساسة كما ذكرنا مسبقا ,وابن بنت رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم ) لم يكن قائد او شخصية عادية ,بل كان حجة الله في أرضه , وسبط النبي (صلى الله عليه واله وسلم) ,والامام الموصى به ,والمنصوص عليه ,فعلى هذا هو مدرسة العطاء في الاخلاق .

وهذه المدرسة المتكاملة تؤثر ولا تتأثر, وبنفس الوقت تحترم الانسان كانسان سواء بفكره أو في حقوقه .

وفكر البشر متقلب كقلبه ,فعندما يسمع موقف يكون له رأي فيه ,وعندما يشاهد الموقف يكون راي أخر .

ولكن أهل بيت الحسين (عليهم السلام) وأصحابه الذين كانوا معهم يختلفون عن باقي البشر حيث لا يتقلبون في المواقف الا ما ندر .

وأما ما ندر ,فنقصد الاشخاص الذين خانتهم الارادة فكانوا في ذلك الموقف ,فتحولوا الى الموقف المحايد .

ونعتقد بسبب هؤلاء المحايدين كان راي الامام (عليه السلام) أن يتعامل مع جميع المتواجدين معه بخطاب أخلاقي واحد بدون تميز يحمل بين ثناياه الشفافية ونتيجة البقاء معه ,ووضوح مصير الجميع . 

والامام (عليه السلام) بسبب سمو ورفعة أخلاقه لم يبخل على أهل بيته واصحابه بالخطاب مره واحد فحسب ,بل تكرر الخطاب مرات عديدة من خروجه المدينة الى كربلاء قبل مقتله بليلة واحد وحتى صباح العاشر من محرم .

وفي ذلك الخطاب يركز على مسألة أخلاقية وإنسانية بحته جدا هي حرية اتخاذ القرار,فتقدير منح الاخرين حرية القرار ليس بالأمر الهين ,فالموقف حساس والامام (عليه السلام) بحاجة لكل الافراد من الجماعة في المعسكر .

قرار البقاء أو الانصراف للجميع 

أ‌.        نموذج اخلاقي في المسير من مدينة جده الى كربلاء (بطن العقبة).

أشرنا الى لفظ الشفافية والوضوح في المصير , فعندما سار(سلام الله عليه ) من زبالة حتّى نزل بطن العقبة وفيها قال لأصحابه: «ما أراني إلاّ مقتولاً، فإنّي رأيت في المنام كلاباً تنهشني، وأشدّها عليَّ كلب أبقع».

ثم قال (عليه ‌السلام): «إنّهم لَن يدعوني حتّى يستخرجوا هذه العلقة من جَوفي، فإذا فعلوا ذلك سلّط الله عليهم مَن يذلّهم حتّى يكونوا أذلّ فِرَق الاُمم».

وهنا يكشف ابي عبد الله (عليه السلام) عن المصير المحتوم الذي ينتظره ,فيمهد لخطابة القادم .

ب. قبل مقتله بليلة واحده .

الامام (عليه السلام) قد خير اصحابه أكثر من مرة في اللحوق به او التخلي عنه ,فكان (عليه السلام) يردد هذه العبارات :ـ ليس عليكم مني ذمام, فانطلقوا في حل ليس عليكم مني ذمام ,هذا الليل قد غشيكم ,فاتخذوه جمالا .

وكان ذلك قريب المساء ,أذ جمع اهل بيته واصحابه ,فخطب ..واُثني على الله أحسن الثناء وأحمده على السرّاء والضرّاء، اللهمّ إنّي أحمدك على أنْ أكرمتنا بالنبوّة، وعلّمتنا القرآن وفقّهتنا في الدين، وجعلت لنا أسماعاً وأبصاراً وأفئدةً، ولَم تجعلنا من المشركين. أمّا بعد، فإنّي لا أعلم أصحاباً أولى ولا خيراً من أصحابي، ولا أهل بيت أبرّ ولا أوصل من أهل بيتي، فجزاكم الله عنّي جميعاً.

وقد أخبرني جدّي رسول الله (صلى‌ الله‌ عليه ‌وآله وسلم) بأنّي سأساق إلى العراق فأنزلُ أرضاً يقال لها عمورا وكربلاء، وفيها اُستشهد. وقد قرب الموعد. ألا وإنّي أظنّ يومنا من هؤلاء الأعداء غداً. وإنّي قد أذِنت لكم فانطلقوا جميعاً في حلّ ليس عليكم منّي ذمام. وهذا الليل قد غشيكم فاتّخذوه جملاً، وليأخذ كلّ رجل منكم بيد رجل من أهل بيتي، فجزاكم الله جميعاً خيراً! وتفرّقوا في سوادكم ومدائنكم، فإنّ القوم إنّما يطلبونني، ولَو أصابوني لذهلوا عن طلب غيري.

وبهذا الخطاب الاخلاقي النوعي يأذن الامام (سلام الله عليه ) لجميع من في معسكره بالانصراف ولا اشكال شرعي على أحد منهم ,وهنا يظهر معدن الاخلاق الحقيقي من الاهل والاصحاب بالإصرار على البقاء معه (عليه السلام),ولكن القائد لم يعبر عن اصرارهم بالفرح والسكوت ,بل واصل العطاء الاخلاقي في الحرب ليكشف لهم عن المصير قائلا : ((إنّي غداً اُقتل وكلّكم تقتلون معي ولا يبقى منكم أحد)) ,فكانوا ضمائرنا حره وحيا .

  

مجاهد منعثر منشد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/10/05



كتابة تعليق لموضوع : من اخلاقيات النهضة الحسينية في الحرب (2)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين . ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم ، اخي الطيب . اقرأ هذا النص وقل لي بربك ، هل مثل هذا الشخص مسالم ، هل فعلا يُدير خده الآخر لضاربه ؟؟ قال لوقا في الاصحاح 19 : 22. ( أيها العبد الشرير . عرفت أني إنسانٌ صارمٌ آخذُ ما لم أضع ، وأحصدُ ما لم ازرع. أما أعدائي، أولئك الذين لم يريدوا أن أملك عليهم، فأتوا بهم إلى هنا واذبحوهم قدامي). بالنسبة لي أنا انزّه يسوع من هذه الاقوال فهي لا تصدر منه لأنه نبي مسدد من السماء يرعاه كبير الملائكة فمن غير الممكن ان يكون فضا غليظا. والغريب أن يسوع حكم بالذبح لكل من لم يقبل به ملكا . ولكن عندما أتوه ليُنصبّوه ملكا لم يقبل وانصرف.من هذا النص يعكس الإنجيل بأن شخصية يسوع متذبذة أيضا. إنجيل يوحنا 6: 15( وأما يسوع فإذ علم أنهم يأتوا ليجعلوه ملكا، انصرف أيضا إلى الجبل وحده). وأما بالنسبة للقس شربل فأقول له أن دفاعك عن النص في غير محله وهو تكلف لا نفع فيه لأن يسوع المسيح نفسه لم يقبل ان يلطمهُ احد وهذا ما نراه يلوح في نص آخر. يقول فيه : أن العبد لطم يسوع المسيح : ( لطم يسوع واحد من الخدام قال للعبد الذي لطمه. إن كنت قد تكلمت رديا فاشهد على الردي، وإن حسنا فلماذا تضربني؟). فلم يُقدم يسوع خده الآخر لضاربه بل احتج وقال له بعصبية لماذا لطمتني. أنظر يو 23:18. ومن هذا النص نفهم أيضا أن الإنجيل صوّر يسوع المسيح بأنه كان متناقضا يأمر بشيء ويُخالفه. انظروا ماذا فعل الإنجيل بسيوع جعله احط مرتبة من البشر العاديين في افعاله واقواله. اما بالنسبة لتعليق الاخ محمود ، فأنا لم افهم منه شيئا ، فهل هو مسلم ، او مسيحي ؟ لان ما كتبه غير مفهوم بسبب اسمه ال1ي يوحي بانه مسلم ، ولكن تعليقه يوحي غير ذلك . تحياتي

 
علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابو فراس الحمداني
صفحة الكاتب :
  ابو فراس الحمداني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 العلاقة الجدلية بين القومية والوطنية ...  : راسم قاسم

 مـــواويـــلٌ عـلـــى شـفـــاهِ الليـــل  : علي محمد عباس

 كل عام وانتم بخير بمناسبة رأس السنة الهجرية  : سيد صباح بهباني

 شهقة صمت  : ايهاب عنان السنجاري

 فرقة العباس: نجاحاتنا العسكرية تعود للدعم المطلق من القائد العام للقوات المسلحة

 مجمل الوضع الامني : السيطرة الكاملة على مصفى بيجي وانفجار في ديالى

 مقتل العشرات من الدواعش بالرمادی ودیالی وضبط مخزن أسلحة فی بغداد وتحرير 6 قرى ببعقوبة

 خطاب الطاغية حمد ورسالة تهديد وزير العدل والحملة القمعية الجديدة للسلطة الخليفية  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

  ملتقى في صلاح الدين يدعو إلى إشاعة ثقافة الرصد المعرفي  : المركز الحسيني للدراسات

 الطائفية  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 قذارة صدام تبقى قذارة حتى تقبر  : مهدي المولى

 الجبوري بين بيت الطين وبيت الابيض  : علي دجن

 وزارة الصناعة والمعادن توضح اسباب فسخ عقد استثمار معمل سمنت المثنى قضائيا مع شركة قمة العراق  : وزارة الصناعة والمعادن

 السياسي الحكيم الشريف ...اين نجده؟؟؟ ..  : د . يوسف السعيدي

 مغالطات الرئيس  : نعيم ياسين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net