صفحة الكاتب : صالح الطائي

الحياة تبنى بالحب لا بالكراهية
صالح الطائي
التأويل إجازة منحها المتأولون بعضهم إلى البعض الآخر، فقبل كل منهما رأي الآخر، لكي يقبل رأيه، وإلا فالمتأول يعطي رأيا، والرأي قد يكون صحيحا وقد يكون خطأ، وحتى إذا ما كان صحيحا قد يؤسس لمشروع شر فيَحرُم فعله، وهو أولا وأخرا وليد عقل الإنسان والإنسان خطاء، وبالتالي لا يمكن الجزم بأن الحياة تقوم على رأي العالم الفلاني أو الإمام العلاني، إذ يكفي أن بعض تلك التأويلات كانت أول لبنة وضعت في أول أساس هيكل عقيدة التكفير، وأقصد بذلك تكفير المسلم للمسلم، فهذا أشد وأخطر من تكفير الآخر غير المسلم، لأنه كان السبب الأول في الانشقاقات التي أصابت الإسلام.
ومن يتابع جذور التأويل في المجتمع الإسلامي الأول يجد أن طبقة السياسيين الطامحين للسلطة وحدهم كانوا يتعاملون به ومعه مهنيا، وأن أتباعهم ومريديهم والمستفيدين منهم هم الذين نشروه بين الناس بعد أن شرعنه لهم وعاظ السلاطين، وأنه في مرحلة الانتشار تحول إلى مشروع تسقيط بين تلك الفرق، بعد أن خدعهم شيوخهم بمشروعية وسم واتهام المسلم الآخر به، استنباطا من أحاديث وروايات أقرب إلى الكذب منها إلى الصدق، أو انها قيلت في مناسبة خاصة لظرف خاص محدود لا تتجاوزه، وفي تراثنا الديني عشرات بل مئات الروايات الدالة على ذلك والحاثة عليه والمجيزة له.
النكاية الكبيرة أن هناك بعض الإفتائيين تركوا البحث عما يصلح الأمة، وانشغلوا بالبحث عما يعلمها تكفير الآخر؛ الذي تختلف معه في الرأي والعقيدة، بحيث يتحول التطاول إلى حسنة يثاب عليها المرء بدل أن يلام ويُعنَّف، ومن هؤلاء الشيخ السلفي ناصر بن حمد الفهد؛ الذي وضع كتابا بعنوان (مشروعية الإغلاظ على الروافض)، فأتعب نفسه وأجهدها لجمع روايات يقيس عليها، ليستنتج من خلالها جواز إغلاظ المسلم على المسلم الآخر بالقول، ومما جاء في الكتاب على سبيل المثال: 
قال ابن القيم في الزاد: إن الرجل إذا نسب المسلم إلى النفاق والكفر متأولا وغضبا لله ورسوله ودينه لا لَهواه وحظه، فإنه لا يكفر بذلك، بل لا يأثم به، بل يثاب على نيته وقصده.
وهنا أجاز الشيخ السلفي الوهابي الإغلاظ بالقول على المسلم الآخر بدليل استقاه مما جاء في الروايات، فدليله على صحة هذا الحكم المجحف القاسي قوله: وما ثبت في الصحيح من قول أسيد بن الحضيْر لسعد بن عبادة (رضي الله عنهما) عندما أخذت سعد الحمية لعبد الله بن أبي: إنك منافق تجادل عن المنافقين!.
وفي الصحيح أن عبد الله بن عمر (رضي الله عنهما) قال: قال رسول الله (ص): لا تمنعوا نساءكم المساجد إذا استأذنكم إليها، فقال بلال بن عبد الله، وهو من الصالحين الثقات: والله لنمنعهن. فأقبل عليه عبد الله، فسبه سبا سيئا ما سمعته سبه مثله قط، وقال: أخبرك عن رسول الله وتقول والله لنمنعهن.
والنكتة السمجة أن تجد من يحول هذا العنف القولي إلى قاعدة شرعية تبنى عليها أحكام مصيرية كما في قول النووي عن هذا الحديث: وفيه تعزير المعترض على السنة. أي جواز تعزير المعترض على السنة. وعن خرزاذ العابد قال: حدث أبو معاوية الرشيد بحديث احتج آدم وموسى، فقال رجل شريف: فأين لقي آم موسى؟ فغضب الرشيد، وقال: النطع والسيف زنديق يطعن في الحديث. فما زال أبو معاوية يسكنه ويقول بادرة منه يا أمير المؤمنين حتى سكن.
وهي دعوات لتجميد العقل، والقبول بكل ما جاء عن السلف دون أي محاولة لامتحانه وفحصه وتمحيصه. وهو نفس تجده في كثير من الروايات التي اعتمدها الشيخ ناصر بن فهد ليجيز من خلالها التطاول على المسلم الآخر دون تحديد، ومما رواه وأكد عليه:
جاء في السنة أن عبادة بن الصامت غزا مع معاوية أرض الروم، فنظر إلى الناس وهم يتبايعون كسر الذهب بالدنانيْر وكسر الفضة بالدراهم، فقال: يا أيها الناس، إنكم تأكلون الربا؛ سمعت رسول الله (ص) يقول: لا تبتاعوا الذهب بالذهب إلا مثلا بِمثل لا زيادة بينهما ولا نظرة. فقال له معاوية بن أبي سفيان: يا أبا الوليد، لا أرى الربا في هذا إلا ما كان من نظرة. فقال عبادة: أحدثك عن رسول الله وتحدثني عن رأيك، لئن أخرجني الله لا أساكنك بأرض لك علي فيها إمرة، وفي رواية: لا يظلني وإياك سقف أبدا.
وفيها عن ابن عباس قال: تمتع النبي (ص) يعني في الحج، فقال عروة بن الزبير: نهى أبو بكر وعمر عن المتعة. فقال ابن عباس: ما يقول عرية؟ (تصغير عروة) قال: يقول: نهى أبو بكر وعمر عن المتعة. فقال ابن عباس: أراهم سيهلكون، أقول قال رسول الله، ويقول نهى أبو بكر وعمر.
وروى اللالكائي وغيْره عن عبد الله عن نافع قال: جاء رجل إلى ابن عمر فقال: يا أبا عبد الرحمن، الزنا بقدر؟ قال: نعم. قال: قدره الله عليّ، ثم يعذبني! قال: نعم، يا ابن اللخناء، لو كان عندي إنسان لأمرته أن يجأ بأنفك.
وفي سنن الدارقطني عن إسحاق بن سليمان الرازي قال: قلت لمالك بن أنس: يا أبا عبد الله، كم وزن صاع النبي؟ قال: خمسة أرطال وثلث بالعراقي، أنا حزرته. قلت: يا أبا عبد الله، خالفت شيخ القوم. قال: من هو؟ قلت: فلان يقول: ثمانية أرطال. قال: فغضب غضبا شديد ا، وقال: قاتله الله، ما أجرأه على الله!
وفي السنة لعبد الله بن أحمد: عن ابن المبارك أنه سأله رجل عن مسألة، فحدثه فيها بحديث عن النبي. فقال الرجل: قال فلان بخلاف هذا. فغضب ابن المبارك غضبا شديدا وقال: أروي لك عن رسول الله، وتأتيني برأي رجل يرد الحديث، لا حدثتكم اليوم بحديث. وقام.
وفي السنة لعبد الله لما قيل للإمام أحمد عن قول الكرابيسي في القرآن قال: كذب هتكه الله الخبيث، ولما قيل لأبي ثور عن قول الكرابيسي تكلم فيه بكلام سوءٍ رديء.
وبوب اللالكائي في شرح أصول اعتقاد أهل السنة بابا سماه أخبار الجعد بن درهم لعنه الله، ولعن المريسي والجهم وغيْهم.
وقال الإمام أحمد في رسالته في السنة، وقد ذكرها القاضي أبو يعلى في طبقات الحنابلة في ترجمة الاصطخري: فمن سب أصحاب رسول الله، أو أحدا منهم أو تنقصه أو طعن عليهم أو عرض بعيبهم أو عاب أحدا منهم فهو، مبتدع، رافضي، خبيث، مخالف، لا يقبل الله منه صرفا ولا عدلا.
وفي السنة لعبد الله بن أحمد: قال الإمام أحمد: إذا رأيت أحدا يذكر أصحاب النبي (ص) بسوء فاتهمه على الإسلام.
وفي ترجمة عمرو بن الوليد في لسان الميزان قال الحسين بن الوليد: خاطبت عمرو بن الوليد: أتجيز شهادة من يشتم الصحابة؟ فقال: أنظر قبل هو مؤمن حتى أجيز شهادته؟!
وهكذا بنيت منظومة فقهية منحرفة عدوانية، تجيز للمسلم التطاول على المسلم الآخر، بل تحثه على ذلك بما تغريه به من فضل زائف، فأسهمت في زرع الفتنة والشقاق والبغضاء والقطيعة والتنافر بينهما، في وقت نحن أحوج ما نكون لأن نبحث للمسلم عما يرقق قلبه على أخيه المسلم، بل وعلى غير المسلم أيضا، فالحياة لا تبنى إلا بالحب والقبول بالآخر، بينما لا تورث الكراهية سوى الحقد والحرب.

  

صالح الطائي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/10/03



كتابة تعليق لموضوع : الحياة تبنى بالحب لا بالكراهية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي دجن
صفحة الكاتب :
  علي دجن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 عسكرة المجتمع ومجزرة الديمقراطية  : د . سامر مؤيد عبد اللطيف

 الأقـلمة ... وجه الآخر لشبح امريكا  : ماء السماء الكندي

 العمل تبحث مع لجنة العمل النيابية مراحل انجاز خيمة الامن الاجتماعي  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 اربيل تشهد ندوة حول حماية وتعزيز التنوع الثقافي في العراق  : دائرة العلاقات الثقافية العامة

  ومضات عراقية..  : عصام العبيدي

 العمل تعقد اجتماعا لمدراء الصحة والسلامة المهنية في محافظات الفرات الاوسط  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

  القرضاوي يتهم الشيعة بالتكفير ويعتبر الارهاب في سوريا ثورة سلمية !!

 الرحيل المتأخر لطغاة العرب  : وداد فاخر

 رجال دين.. يشيدون بدور العتبة العباسية المقدسة في حفظ التراث واحيائه..  : موقع الكفيل

 ترتيلة في ذكرى المبعث النبوي الشريف  : د . عبد الهادي الحكيم

 التحالف الذي سيسمح للمجرمين والقتلة بالعودة  : سعد الحمداني

 نخب الأصهار تحكم العراق وتعيث في الأرض الفساد  : قيس المهندس

 سرقة أدبية جديدة 2  : عبد الكريم رجب صافي الياسري

 الى أين يتجه الشرق الاوسط ..؟!  : شاكر فريد حسن

 سامسونج تطلق الشيفرة المصدرية لهواتف Galaxy S8 و S8 Plus

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net