صفحة الكاتب : عبد الجبار نوري

التحالف الوطني /في ردهة الأنعاش!!!
عبد الجبار نوري

ثمة خبرٍ عاجل والوطن في مركز العاصفة الهوجاء ، و قيادات التحالف الوطني ينقلون جثمان تحالفهم المتشظي والمأزوم والمبتلى بألتهاب مفاصل مكوناتهِ إلى ردهة الأنعاش تحت أشراف رئيس الأطباء حكيم الزمان ، الذي راهن وبشيءٍ من التحدي لعلهُ يعيد( للتخالف ) الوطني رمقاً من الحياة ، ونسي الطبيب الحكيم ما قالهُ حكماء زمان الخير زمان الرجال لا أنصافهُ{ هل يصلح العطار ما أفسدهُ الدهرُ؟} أو هل لدى السيد معجزة ؟ في ترميم البيت الشيعي الآيل إلى السقوط !!!

يفكر البعض بأن مشاكل التحالف مرتبط حلّها بالبحث عن رئيس جديد مختص بالمكياج والتجميل دون أن يعلموا أنهم الأخوة الأعداء ( أخوة كارامازوف )لم يدخلوا سوق البرلمان ألا وقلوبهم شتى سلاحهم التسقيط السياسي وحتى على بعضهم البعض ولأن أزمات المشاكل الأقتصادية والمجتمعية والأمنية هو من عبثية مسيرة التحالف الوطني في خلق الأزمات والسير بموجب نظرية المؤامرة ، والمحاصصة الطائفية لتقسيم المغانم والمناصب ، وأن هذا التحالف يفتقد إلى مقومات الحزب السياسي الذي لديه رؤية وبرنامج سياسي ، وهي تقبع تحت عمامة وعباءة الحزب السياسي ، وشهد الأئتلاف الوطني أو التحالف الوطني ضعفاً بالقيادة بعد رحيل السيد عبد العزيز الحكيم ، وكان أستلامهم للسلطة في 2014 كانت مخاطرة لتأريخ الشيعة السياسي وأستلاب موروثاتهم الوطنية في ثورة العشرين وأنتفاضة 1991ضد أعتى دكتاتورية يمر بها التأريخ ، واليوم بعد مرور سنوات العجاف العشرة يعاني التشظي والأنقسام لجسد أكبر كتلة داخل البرلمان حيث يشكل النصف زائداً واحد وبأمكانهِ تمرير أي قانون يصب بمصلحة الوطن .

وهو شيءٌ جيد ان يعيد التحالف الوطني في ترميم بيتهِ في التحالف وخصوصاً في هذه الأوضاع الحساسة والمأزومة من تأريخ العراق السياسي ، ولكن الواقع المفروض شيء والمعطيات السياسية شيءٌ آخر في خروج التيار الصدري خارج السرب ، وحدوث الأستجوابات حسب المصالح الفئوية ، التنافس الشديد على منصب رئيس الوزراء ، ومستجدات التنازل المفرط أمام الكرد .

  فهو في حالة موت سريري ينتظر التشييع ،  حتى لو أفترضنا حضور المهدي المنتظر ليقود هذا الجمع بقلوبهم الشتى وطرائقهم القددى ، والذين قيّحو قلب الأمام علي وخذلوا أبن عقيل في الكوفة ، وقزموا الرقم سبعين ألف بسبعين مع الحسين في كربلاء ، وبحوا صوت المرجعية . 

المهم هذا الذي يسمونهُ التحالف الوطني فشل في : 

-تقديم الخدمات لأبناء وطنه .

- وفشل في ضبط الأمن الداخلي لمساحة جغرافية العراق وخصوصا للمناطق التي تمثلها مذهبياً . 

- مزاجيات قادتهم وعنترياتهم وهذياناتهم ، وأتفاقهم على أن لا يتفقوا .

- الصراع على السلطة والثروة أدت إلى تصدع التحالف فبقي شكلاً لا مضموناً ، فأنفرط عقد مؤيديه منذ ولادته في 2014 ، فالعملية السياسية أصبحت كسيحة عرجاء . 

- أزمات أقتصادية مستعصية من معطياتها تصفير الخزينة وجيش من البطالة .

- أزمات مجتمعية تلتهب بحرائق طائفية وأثنية ، وأصطدامات مسلحة دموية بين العشائر ، وحوزة السلاح الخفيف والثقيل بيد هب ودبّ .

- فشل الدبلوماسية الخارجية ، والتبعية لبعض دول الجوار، والصمت المطبق على أختزال سيادته ، وسريان تيار المحاصصة في السفارات حسب هوية السفير . 

- الفلتان الأمني بتكرار التفجيرات والعبوات الناسفة والأنتحارين على مساحة العراق وخصوصا المناطق الشيعية . 

أخيرأ / على مساحة هذه المعطيات التي تفرض نفسها ، فهل الرئيس الجديد الحكيم قادرعلى  التعامل الدوبلوماسي  في حلحلتها على الأقل أو حلّها ؟ !!

 و(أقلّها ) : الهوة بين مجلس الأعلى ودولة القانون ، وأدامة أستمرارية الزخم اللوجستي في التسليح والميرة للحشد الشعبي ما دامت المعركة مستمرة مع داعش ، الأنفصاليون أصحاب فكرة الأقلمة ، ومشكلة الخدمات اليومية . البرلمان العراقي الفاقد لنظامه الداخلي . مشكلة التيار الصدري الذي يغرد خارج تغطية خيمة التحالف  ، و مشكلة ساسة السلطة  وخصوصاً المدعشنين منهم  ، وأضافة إلى الضغوط المحلية والأقليمية والدولية ، وهنا سؤال يفرض نفسهُ هناك حقيقة أن أراضينا المحتلة من قبل عصابات داعش وخصوصاً الموصل ، فكيف سيتعامل هذا التحالف ورئيسهُ الجديد مع المعطيات السلبية الشاخصة للأعلام بوضوح هوية الأنفصاليين أصحاب شعارات الأقلمة المبيّتة تحت خيم ومنصات الأرهاب و الخيانة في الأنبارمنذُ أكثر من  سنتين .

  

عبد الجبار نوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/09/15



كتابة تعليق لموضوع : التحالف الوطني /في ردهة الأنعاش!!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد ماجد الكعبي
صفحة الكاتب :
  محمد ماجد الكعبي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الشباب وغياب دور منظمات المجتمع المدني في توفير فرص العمل من اجل تحقيق طموح الشباب في العمل والنهوض بالبلد (القسم الثاني)  : محمد توفيق علاوي

  المهندس: لن نصبر أكثر من أيام على دخول الفلوجة وداعش فرضت 50 إلف مدني للبقاء فيها  : عقيل غني جاحم

 " ارهاب المعلومات" هو الارهاب الجديد  : جودت العبيدي

 العدد ( 112 ) من مجلة النجف الاشرف  : مجلة النجف الاشرف

 من كان بيته من زجاج  : السيد يوسف البيومي

 الديمقراطية المعفرة بالويلات!!  : د . صادق السامرائي

 العتبة الكاظمية المقدسة تستعد لتبديل رايتي قبتي الإمام الجوادين عليهم السلام برايات الحزن  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 الترتيق والترقيع وتفريط الطبيب  : علي علي

 اجراء عملية جراحية لتحرير عضلات العين و اعادة بناء محجر العين بواسطة شبكة خاصة في مستشفى اليرموك التعليمي  : اعلام صحة الكرخ

 حول قرار البرلمان بحجب المواقع الإباحية  : د . عبد الخالق حسين

 الإمام السيستاني ، شيخ المرجعية المعاصرة في النجف الأشرف  : المؤلف: محمد صادق محمد باقر بحر العلوم

 قشعريرة نساء في البرزخ للكاتب عدي المختار  : علاء الباشق

 مديرية مكافحة المتفجرات تصدر ارشادات إلى الزائرين

 [بَحْرُ العُلومِ]...ثُلاثِيّةُ التّوافُقِ (٤)  : نزار حيدر

 ممثل المرجعية الشيخ الكربلائي يكشف عن سبب تولي العتبة الحسينية انشاء المشاريع وفتح المصانع

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net