شيخ أزهري: إذا أراد العالم تجفیف منابع الإرهاب فعلیه التصدي للوهابیة فهي أساس الفتن

 في ظل تزاید الفجوة و التباعد بین المسلمین بمذاهبهم و استفحال التکفیر والتضلیل بات أی لقاء أو مؤتمر یدعو للوحدة والتقارب بین أهل الدین الواحد یشکل بصیص أمل للوحدویین والمعتدلین من المسلمین کافة، وکذلك حلّ مؤتمر غروزني لاهل السنة والجماعة علی المسلمین کافة، إلا ان اللافت في هذا المؤتمر کان استبعاد السلفیة الوهابیة وترأس الأزهر له، هذه المواضیع وأخری غیرها کانت محور حدیث موقع “الوقت” مع الدکتور الشیخ أحمد کریمة أستاذ الشریعة الإسلامیة في جامعة الأزهر الشریف ورئیس ومؤسس منتدی التآلف للوعي الإسلامي في مصر.

وردا منه علی سؤال حول رسالة مؤتمر أهل السنة والجماعة في غروزنی “الشیشان” في هذا التوقیت وهذه الظروف بالذات قال الشیخ أحمد: “أولاً إن مؤتمر أهل السنة والجماعة یرید ضبط المصطلح الذي أختطفته السلفیة الوهابیة حیث زعموا أنهم وحدهم أهل السنة و الجماعة، وبالذات في هذه المنطقة في وسط أسیا التي تُدعم و للأسف بفکر متشدد و هي باتت مفرخة لتنظیمات کالقاعدة وبوکو حرام وطالبان وما یسمی بالدولة الإسلامیة أو داعش وما شاکلها، والمصطلح اختطف من الوهابیة فکان لا بد من توعیة أهل هذه المنطقة سواء طاجکستان او أوزبکستان او الشیشان وغیرها للتصدي لعملیات نمو الإرهاب وتغذیته، وبطبیعة الحال الأزهر الشریف لیس ضد أحد کما یعلم الجمیع ومع التنوع العلمي ولا یکفر أحدا من أهل القبلة، فنحن نقر بإیمان وإسلام إخوتنا الشیعة الإمامیة والزیدیة والإباضیة، فکلهم مسلمون مؤمنون ومن أهل القبلة ولهم کل التقدیر والإحترام”.
وتابع قائلاً: “بلا شك انطلق سم الأفاعي المفترسات لأن الأزهر الشریف لم یذکرهم وله حق في ذلك لأن هؤلاء خوارج وفرقة ضالة فالذین یکفّرون الإمام أبا الحسن الأشعری والإمام أبو المنصور الماتریدي ویکفّرون الأزهر نفسه هم خوارج من المتسلفة الوهابیة الذین یکفّرون الشیعة والإباضیة والزیدیة وما ترکوا أحداً لم یکفّروه، وإذا أراد العالم تجفیف منابع الإرهاب فعلیه التصدي بحسم و عزم للوهابیة فهم أساس الفتن و القلاقل في عالمنا، بطبیعة الحال بدأوا یشککون في المؤتمر رغم أن المجتمعین لم یکفّروا أحدا بل دعوا للحوار وهذا أمر محمود رغم أن المؤتمر تأخر کثیراً برأیي و نسأل الله عزّ وجل أن نری قریباً مؤتمراً یضم أهل السنة و إخواننا الشعیة و الإباضیین، ونحن کمؤسسة مدنیة في مصر عقدنا مؤتمرا کهذا وبُث ولله الحمد، و عما قریب ستقیم مؤسستي و مؤسسات أخری أول حوار شیعي سني إباضي في العالم بعد الأعیاد إن شاء الله”.
وحول السبب في عدم توجیه دعوة للتیار الوهابي السعودي إلی هذا المؤتمر، قال الشیخ أحمد: “أولاً الدولة المنظمة هي الشیشان و الأزهر مجرد ضیف علی المؤتمر وسواء کان للأزهر دخل في ذلك أو حتی للدولة المضیفة فدعني أکون صریحا بذلك، إن دول وسط أسیا تعاني من الفکر الوهابي فما الذی خرّب عقول الشباب فیها؟ وما الذی جعلهم وقوداً لعملیات الإرهاب و الإرعاب غیر الفکر الوهابي؟ فکیف یُدعی أصحاب هذا الفکر إلی هذا المؤتمر الوحدوي؟ وکیف یدعی المارقین عن الإسلام؟ وکیف یدعی من بفتاویهم الشاذة دمروا الیمن بحروب طائفیة مذهبیة و دمروا العراق ویتدخلون في سوریا؟ وکیف یدعی شجرة الإرهاب الإرعاب في عالمنا المعاصر وهم یکفرون الأزهر نفسه؟ وأعنی فتاوی ابن باز ووکلائه سواء في جمعیة إحیاء التراث في الکویت أو المؤسسات السلفیة في مصر أو أشیاخهم المتسلفة، فهناك أطراف في السعودیة شنت هجوماً لا یلیق بمصر ووصفوها بأنها أهل البدع والسبب أنهم في مصر یوّقرون سادتنا آل البیت، وکأن توقیر واحترام سادتنا آل البیت جریمة، فمصر کما یعلم الجمیع احتضنت آل البیت ولم تسمح في عهد الأمویین قاتلهم الله والعباسیین أخزاهم الله والأتراك وغیرهم أن یهان واحد من آل البیت لا حیاً ومیتاً بفضل الله عز وجل، ولذلك بنظر السعودیین فإن مصر والمصریین أهل بدع، لأنها توقر و تحترم آل البیت، وبالمناسبة فإن الشعب المصري لا یعرف سنة ولا شیعة ویذهب لمراقد الصالحین لأن حب آل البیت فطري فیهم، فنحن نشرف دیارنا ونعطرها برأس الشریف مولاي وسیدي الحسین بن علي رضی الله عنهم اجمعین وسیدتي زینب بنت الإمام علي رضي الله عنهم وباقی الصالحین فعندنا أکثر من ما یزید علی 1500 من آل البیت الکرام”.
وأکمل قائلاً: “حبنا لآل البیت جعل أشیاخ المتسلفة الذین یسبحون بحمد أميرکا لیلاً نهاراً یطعنون في إسلام مصر، ماذا قالوا لحکام قطر وحکام الخلیج عند سماحهم للقواعد الأميرکیة في حفر الباطن والبحرین وقطر وغیرها، فالنبي (ص) قال أخرجوا الیهود والنصاری من بلاد العرب، فعن أي عروبة وأي إسلام یتحدثون هؤلاء أشیاخ الوهابیة لم یتکلموا عن البغي علی الیمن أیضاً، “فإذا التقی مسلمان بسیفیهما فالقاتل والمقتول في النار” قالوا یا رسول الله “فهذا القاتل فما بال المقتول”، قال:”إنه کان حریصاً علی قتل صاحبه”. لذا فقتلی السعودیة والإمارات في الیمن لیسوا بالشهداء قولاً واحداً في التشریع الإسلامي لأنهم بغاة أما قتلی الیمن فهم شهداء لأنهم ماتوا حتف أنفهم، ویفرق بین المعتدي والمُعتدی علیه، فالمُعتدی علیه هم الشعب المغلوب علی أمره المسکین الذین أعادوه لحقبة ما قبل التاریخ في الیمن وهم الشهداء عند الله بإذن الله، أما البغاة المحاربون من الإمارات و السعودیة وما یسمی بالتحالف قتلاهم بغاة أنا أقولها لکم و سجّلوها فتوی من الأزهر ومنی أنا شخصیاً: قتلی ما یسمی بالتحالف العربي في الیمن بغاة وفی النار بإخبار من سیدنا محمد (ص) و بإقرار الحدیث “إذا التقی المسلمان بسیفیهما فالقاتل و المقتول فی النار”. لذا وبالعودة إلی مؤتمر الشیشان فإنه فرصة، ونحن نحمد الله أنهم شتموا الأزهر وشتموا مؤتمر الشیشان وتطاولوا علی مقام شیخ الأزهر حتی تفیق الدولة المصریة من تجلیلها لهذا الفکر الوهابي أساس الإرهاب في العالم کما بات یعرف الجمیع و أبشرکم بأحدث کتبي في هذا الموضوع “السلفیة وفتنة التکفیر” الذي بات موجوداً في القاهرة یفضحهم بالحقائق والوثائق”.
وفیما یتعلق بمسعی البعض لإظهار حالة تنافسیة بین المدینة والأزهر للتردید في مرجعیة أهل السنة في عالمنا الإسلامي، وهل إستبعاد السلفیة الوهابیة والإحتفاء بالأزهر في هذا المؤتمر ذات الرعایة الدولیة یدل علی إدراك ومقبولیة أکبر للأزهر واعتداله عند العالم أجمع والغرب خصوصاً؟ رد الشیخ أحمد بالقول: “الأزهر الشریف کما هو معروف یمارس دوراً علمیاً ووطنیاً، فنحن لا یعنینا مکان أو حکام مکان استضافة المؤتمرات بل یعنینا وبکل صراحة وأخصکم بهذا الأمر هو منطقة وسط أسیا التي أصبحت مفرخة لفصائل الإرهاب في العالم فـ 70% من الإرهابیين من وسط أسیا، من الذي أوصلهم إلی هذا؟ طبعاً الفکر الوهابي، فلا أخفي علیکم هناك مدارس دینیة إسلامیة کثیرة في هذه الدول وبإنفاق هائل من المملکة العربیة السعودیة، أنا رأیتها بنفسی عندما صحبت فضیلة الإمام الأکبر شیخ الأزهر الدکتور الطنطاوي رحمه الله وذهبنا إلی دولة طاجیکستان لمؤتمر الإمام أبی حنیفة رضي الله عنه وأرضاه، وفي جولاتي المیدانیة في طاجیکستان رأیت هذه المدارس المدعومة من السعودیة کلها تعلّم تکفیر الأشاعرة، وتکفیر الماتریدیة، وتکفیر الشیعة والإباضیة، وتکفیر الصوفیة ولم یترکوا أحداً من أهل القبلة إلا وکفروه، هذا الشباب یخرج مشبعاً بالتکفیر والآن بات ینضم لهذه الجماعات التکفیریة الإرهابیة، فرب ضارة نافعة، یعني السخط الدفین والوهابیة المتسلفة والمراهقة السیاسیة عندهم و هجومهم الضاري علی الأزهر والمؤتمر أفادنا کثیراً، ثم الأزهر أعلن ترحیبه بأی حوار وعدم تکفیره احدا وهذا یصب في مصلحة إخواننا الشیعة فقه آل البیت علیهم رضوان الله ویفتح أبوابا جدیدة و یفصح عن مرجعیة أهل السنة والجماعة الواقعیة الأمر الذی لا ریب فیه”.

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/09/08



كتابة تعليق لموضوع : شيخ أزهري: إذا أراد العالم تجفیف منابع الإرهاب فعلیه التصدي للوهابیة فهي أساس الفتن
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد عبد الصاحب كريم
صفحة الكاتب :
  احمد عبد الصاحب كريم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 رئيس مجلس ذي قار:سنقف وقفة جادّة لدعم قطّاع الشباب والرياضة وخصصنا حافلة لنقل الجماهير إلى البصرة

 من هو أكثر المستفيدين من رحيل رونالدو!

 المنافذ الحدودية ...تؤهل للتكامل المشترك  : عبد الخالق الفلاح

 قَبَضْنَا عَلى المَقْتُول ِ وَ هَرَب َ القْاتِل  : د . صاحب جواد الحكيم

 العراق مغيب عن مشهد أثبات الوجود  : صادق القيم

 اصدار کتاب «أسئلة وأجوبة حول الإمام الحسين ونهضته المباركة» للمرجع الروحاني

 القائد العام مطالب بإتخاذ إجراءات حقيقية لضمان سلامة الصحفيين ومكافحة الافلات من العقاب  : جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق

 عيد المساخر اليهودي

 آخر التطورات لعمليات قادمون يا نينوى حتى 00:55 10ـ 05 ـ 2017  : الاعلام الحربي

 انقرة وبغداد وزيارة اردوغان الثانية  : عادل الجبوري

 اعتقال متهمين بالخطف والسرقة والاتجار بالمخدرات

 تركت بوذا   : وسام ابو كلل

 مخيم اليرموك ودلالاته الرمزية  : علي بدوان

 الحكيم: داعش تنتهج نهج بني امية بالتهجير والتعذیب وانتهاك الحرمات

 حيدر مزعل أمنيتي تمثيل العراق في المحافل الدولية. وسوادي حسين مثلي الأعلى في اللعبة  : نوفل سلمان الجنابي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net