صفحة الكاتب : مرتضى علي الحلي

(( والفجر )) ::الظاهرة الوجودية ومُنطََبِقها الإمام المهدي/ع/:: ::الوجه الآخرلمفهوم الفجر قرآنيا
مرتضى علي الحلي
 في  قراءةٌ معرفيّة وموضوعية في المفهوم والدلالة المفادية ::  
 
========================== 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
 
قال الله تعالى في محكم كتابه العزيز 
 
 بسم الله الرحمن الرحيم 
 
(( والفجر * وليالٍ عشر)) سورة الفجر /1/2.
 
في البداية لابد من المرور بالتفسيرالمعروف لغة وإصطلاحاً لظاهرة الفجر::
 
  والذي  هو مفهوم وجودي يُفصح عن بدء النهار تكوينيا وشرعيا وعلى اساسه تترتب أحكام فقهية كوجوب الصلاة فيه أعني صلاة الفجر 
أو مثلا بدء الصيام منه في شهر رمضان الكريم 
 
 
ومن هنا جاء قسم الله تعالى به إعلاناً عن عظمة الفجر وقيمته الوجودية في حياة الإنسان .
وظاهرة الفجر تُشكّل نحواً من القدرة الألهية الكبيرة في التصرف في عالم الوجود حيثُ يقوم تعالى بصرف الليل ببدء الفجر الصادق أول النهار وهذه هي القدرة العجيبة لله تعالى في تحريك الطبيعة بليلها ونهارها بلا تداخل ولاتسابق 
كما ذكر تعالى 
(( إنّ في خلق السموات والآرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب )) آل عمران/190.
  
فهذا التفسير هو الوجه المعروف والظاهر بحسب اللغة والإصطلاح:
 
فمثلما يستطيع الله تعالى صرف الليل بطلوع الفجر كذلك هو سبحانه قادرٌ على صرف الظلم والفساد بطلوع فجر العدل والقسط في نهاية المطاف الوجودي  وعلى يد الإمام المهدي/ع/  
 
 
 
 
ويقيناً أنّ قسم الله تعالى بظاهرة الفجر تأتي وفق مصالح وصلاحات وملاكات ومعايير تكوينية وأخلاقية ووجودية ترجع في معطياتها إلى مساحة الإنسان المستثمر لها عمليا.
 
 
 
أما الوجه الآخر لمفهوم الفجر فقد ورد في تحديده
 
  عن ( الإمام الصادق عليه السلام ) في قوله عز وجل : \" والفجر : قال/ع/ 
 
((هو القائم عليه السلام))
 
أي الإمام المهدي/ع/ في حال ظهوره الشريف وتمكنه من بسط فجر العدالة الألهية وجوديا وحياتيا  
 
إنظر/إلزام الناصب في إثبات الحجة الغائب/الشيخ علي اليزدي الحائري/ج1/ص 97.
 
 
ومما يُساعد على قبول هذا التحديد المصداقي من قبل الإمام الصادق/ع/ في إمكانية إنطباق مفهوم (والفجر) على شخص الإمام المهدي/ع/ في حال ظهوره الشريف وبدء إطلالة وجودية جديدة متوشحة ببياض ونور العدل والقسط الألهيين 
بعد ذهاب ظلام وليل الظلم والجورالبشري 
 
 
 
هوسياقية الآيات التي تلت آية ((والفجر)) في تحديد مصاديقها أيضا عن الإمام الصادق/ع/حيث قال:
 
 
 و ( الليالي العشر ) الأئمة عليهم السلام من الحسن (أي الحسن بن علي/ع/  ) إلى الحسن (أي الى الإمام الحسن العسكري/ع/) 
 
و ( الشفع ) أمير المؤمنين وفاطمة عليهما السلام ،
 
 و ( الوتر ) هو الله وحده لا شريك له 
 
( والليل إذا يسر ) هي دولة حبتر
(وحبتر اسم شخص ظالم معروف في صدر الإسلام 
صار مثلا للتعبير الكنائي عن دول الظلم والجور البشري))
 
 . فهي تسري إلى قيام القائم عليه السلام 
 
وعلّق الشيخ المجلسي  بيان فقال : لعل التعبير بالليالي عنهم عليهم السلام لبيان مغلوبيتهم واختفائهم خوفا من المخالفين  
 
 
/إنظر/بحار الأنوار/المجلسي/ج24/ص78.
 
طبعا ومنها إختفاء وغيبة الإمام المهدي/ع/
والخوف سبب عقلاني في راجحيّة غيبته /ع/
 
والمؤيّد القوي لقبول تفسير سورة والفجر بكونها ترمز الى ظهور الإمام المهدي /ع/ وظفره ونشره لعدل الله تعالى في الآرض كما ينشر الفجر بياضه بعد ذهاب الليل في الأفاق الوجودية
 
هو أختلاف المفسرين في تفسير الآيتين بعد ((والفجر))
 
 
ففي قوله تعالى ( وليال عشر ) 
 
قال ابن عباس والحسن وعبد الله بن الزبير ومجاهد ومسروق والضحاك وابن زيد : وهي العشر الأول من ذي الحجة شرفها الله تعالى ليسارع الناس فيها إلى عمل الخير واتقاء الشر على طاعة الله في تعظيم ما عظم وتصغير ما صغره ، وينالون بحسن الطاعة الجزاء بالجنة . 
 
وقال قوم : هي العشر من أول محرم ، والأول هو المعتمد .
 
 
 وفي قوله تعالى  ( والشفع والوتر )
 
 
 قال ابن عباس وكثير من أهل العلم : الشفع الخلق بما له من الشكل والمثل ،
 
 والوتر الخالق الفرد الذي لا مثل له ، 
 
وقال الحسن : الشفع الزوج ،
 
 والوتر الفرد من العدد ، كأنه تنبيه على ما في العدد من العبرة بما يضبط لأنه من المقادير التي يقع بها التعديل .
 
 وقال ابن عباس وعكرمة والضحاك : الشفع يوم النحر ، والوتر يوم عرفه ، 
 
ووجه ذلك أن يوم النحر مشفع بيوم نحر بعده ،
 
 وينفرد يوم عرفه بالموقف
 
وفي رواية أخرى عن ابن عباس ومجاهد ومسروق وأبي صالح : ،
 أن الشفع الخلق ، والوتر الله تعالى .
 
 وقال ابن زيد : الشفع والوتر كله من الخلق . 
 
فقال عمران بن حصين : الصلاة فيها شفع وفيها وتر ، 
 
وقال ابن الزبير : الشفع : اليومان الأولان من يوم النحر والوتر اليوم الثالث . 
 
وفي رواية أخرى عن ابن عباس : الوتر آدم والشفع 
 
/إنظر/التبيان/الطوسي/ج10/ص342. 
 
 
وأيضا قد اختلف المفسرون في تفسير الليالي العشر إختلافا شديدا ومتبايناً
 
 فذكروا احتمالات ليس لها دليل .
 
وهي كما يلي::
 
 أ : الليالي العشر من أول ذي الحجة إلى عاشرها ، والتنكير للتفخيم .
 
 ب : الليالي العشر من أول شهر محرم الحرام . 
 
ج : العشر الأواخر من شهر رمضان وكل محتمل ، ولعل الأول أرجح . 
 
وأما الشفع : فهو لغة ضم الشئ إلى مثله ، فلو قيل للزوج شفع ، لأجل انه يضم إليه مثله ، والمراد منه هو الزوج بقرينة قوله والوتر ،
 
 
 وقد اختلفت كلمتهم فيما هو المراد من الشفع والوتر . 
فقالوا::
 
1 . الشفع هو يوم النفر ،
 
 والوتر يوم عرفة وإنما أقسم الله بهما لشرفهما . 
 
2 . الشفع يومان بعد النحر ، والوتر هو اليوم الثالث .  
 
3 . الوتر ما كان وترا من الصلوات كالمغرب والشفع ما كان شفعا منها .
 
 إلى غير ذلك من الأقوال التي أنهاها الرازي إلى عشرين وجها ، 
 
ويحتمل أن يكون المراد من الوتر هو الله سبحانه ، والشفع سائر الموجودات
 
/إنظر/الأقسام في القرآن الكريم/الشيخ جعفر السبحاني/ص155.
 
 
وقد إختلف المفسرون أيضا حتى في مكان نزولها ::
فحصل إختلاف في كونها مكية النزول أو مدنية
 
لا بل إنسحب الإختلاف حتى الى عدد آياتها 
 
فقال الشيخ الطوسي في التبيان : ج 10 ص 340 : مكية في قول ابن عباس ،
 
 وقال الضحاك : هي مدنية . وهي ثلاثون آية في الكوفي ، وتسع وعشرون في البصري ، واثنتان وثلاثون في المدنيين . 
 
وفي الكشاف : ج 4 ص 746 : مكية ، وآياتها ( 30   )
 
/إنظر هامش تفسير جوامع الجامع/الطبرسي/ج3/ص779.
 
والذي يُساعدنا أيضا على قبول إنطباق مفهوم والفجر على ظهور الإمام المهدي/ع/ هو قوله تعالى 
 
((هل في ذلك قَسمٌ لذي حِجرٍ))/الفجر/5.
 
والاستفهام هنا  للتقرير ، والمعنى أن في ذلك الذي قدمناه قسماً كافيا لمن له عقل يفقه به القول ويميز الحق من الباطل ،
 
 وإذا أقسم الله سبحانه بأمر - ولا يقسم إلا بما له شرف ومنزلة - كان من القول الحق المؤكد الذي لا ريب في صدقه
 
 ولو قارنا وجوديا أيهما افضل عند الله تعالى وأشرف وأكرم منزلة هل ظاهرة الفجر الكونية والليالي العشر والشفع والوتر أم المعصومين /ع/ ومنهم محل الشاهد الإمام المهدي/ع/ فقطعا يكون المعصوم أشرف عند الله تعالى من الزمان والمكان ومن كل ظاهرة وجودية بدليل قوله تعالى :
 
 
{وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً }الإسراء70.
 
فالمعصوم /ع/ أشرف حتى من الملائكة 
هذا من جهة ومن جهة أخرى
 
على فرض التسليم بتفسير ((وليال عشر)) بالعشرالأوائل من ذي الحجة بإعتبارها أيام حج 
 
ولكن لا أدري هل يعلم المفسرون أنّ الحج شُرّع متأخرا في المدينة بعد الهجرة النبوية الشريفة وهم أنفسهم إختلفوا في ماهيّة هذه الليال العشر أهي من ذي الحجة أم من المحرم أمن من رمضان فضلا عن إختلافهم في مكية نزول السورة أو مدنيتها وعدد آياتها 
فكيف يتم قبول أنّ الليال العشر هي ليال عشر من ذي الحجة وهو شهر حج وفي نفس الوقت يقولون بنزولها في مكة 
وهل هذا إلاّ تخبط وتناقض لايمكن قبوله معرفيا وعلميا؟
 
وحتى اليوم يذكرون في المصاحف القرآنية أنها مكيّة النزول؟
 
 
 
  
ثم اعترض بين القسم  ((هل في ذلك قَسمٌ لذي حِجرٍ))/الفجر/5.
 
 
وجوابه بقوله :
 
(( ألم تر كيف فعل ربك بعاد إرم ذات العماد ))الفجر/6:
 
 وهذا خطاب للنبي صلى الله عليه وآله وسلم ، وتنبيه للكفار على ما فعله سبحانه بالأمم السالفة ، لما كفرت بالله وبأنبيائه ، وكانت أطول أعمارا ، وأشد قوة ، وعاد قوم هود.
إنظر/مجمع اليبان/الطبرسي/ج1/ص 349.
 
 
وهذا الإعتراض أي وقوع قوله تعالى
 (( ألم تر كيف فعل ربك بعاد إرم ذات العماد ))الفجر/6:
 
بين القسم في بداية السورة وجوابه المحذوف
هو الآخر يُشير الى حقيقة أبلغها الله تعالى بعد وقوعها تأريخيا وهي حقيقة وحتمية هلاك الظالمين مثل عاد وثمود وفرعون 
وهذه الحقيقة المُبلَغة للنبي محمد/ص/ هي طمأنة قطعية بيقينية زوال الظالمين والمفسدين كما زالوا من قبل زمن رسول الله /ص/ وزالوا في وقته/ص/ وأعني الكفار والمشركين وفتح مكة وبالتالي نشر التوحيد  
 
وكيف ما كان وبحسب الفهم الموضوعي القويم لمتن سورة الفجر وخاصة أوائل آياتها فهي ترمز لا بل تنص على حقيقة وحتمية إطلالة الفجر وظهوره سواء أكان الفجر بوصفه ظاهرة كونية يتحدد بها أول وقت للنهار  أو الفجر بوصفه إطلالة الإمام المهدي/ع/ والتي يتحدد بها بدء تطبيق العدل الألهي الموعود بظهوره قرآنيا.
 
وباقي آيات سورة الفجر هي الأخرى تتحدث عن صور ظلم الظالمين عبر التأريخ ونتيجة هلاكهم بإذن الله تعالى
فلاحظ قوله تعالى
 
 ألم تر كيف فعل ربك بعاد ( 6 ) إرم ذات العماد ( 7 ) التي لم يخلق مثلها في البلاد ( 8 ) وثمود الذين جابوا الصخر بالواد ( 9 ) وفرعون ذي الأوتاد ( 10 ) الذين طغوا في البلاد ( 11 ) فأكثروا فيها الفساد ( 12 ) فصب عليهم ربك سوط عذاب ( 13 ) إن ربك لبالمرصاد ( 14 )
 
 
وآخيرا لايقول قائل هذا توظيف عقدي وآيديولوجي للنص القرآني وتطويعه في خدمة القضية المهدوية ::
 
لابل هو قراءة موضوعية جاءت تستنطق النص القرآني الشريف وفق مبررات عقلانية وموضوعية بمعزل عن الجانب السيكولوجي في المعرفة .
 
فتفسيرات المأثور من الجانب الآخر إبتعدت كثيرا ومن دون وعي عن مرادات وتأسيسات النص القرآني 
ونحن نعتقد أنّ القرآن الكريم نزل بمنهج القضية الحقيقية لا بمنهج القضية الخارجية والتي ربما تتحيّث بحاضنة التأريخ وتبقى في أرشفة التدوين فحسب
بمعنى أنّ النص القرآني له من القدرة وبقوة ما يرفد جيل وإنسان كل وقت بما يحتاجه من عقيدة أو تشريع 
وهذا هو معنى حجيّة القرآن الكريم وجوديا.
فالقرآن الكريم ليس هو كتاباً تأريخيا عابرا 
ممكن الإستغناء عنه لا بل
القرآن الكريم هو كتاب وجود للإنسان 
 
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 
 
مرتضى علي الحلي/النجف الأشرف: 
 

  

مرتضى علي الحلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/07/25


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • مَعرفةُ عيوبِ النفس ومُعالجتها وضرورةُ الرضا بِقَدَرِ اللهِ سبحانه واستثمار نِعَمِه  (المقالات)

    • لِنَجْعَلَهَا لَكُمْ تَذْكِرَةً وَتَعِيَهَا أُذُنٌ وَاعِيَةٌ  (المقالات)

    • أهمُّ أسباب تأكيد المرجعيّة الدّينيّة العُليا الشريفة على سلميّة التظاهرات  (المقالات)

    • الحَرَاكُ الاستشرافي في منهجيّة الإمام الحسن العسكري ، عليه السلام ، فكراً وعملا  (المقالات)

    • التظاهرات ورهانٌ التغيير في مَهبّ الريح  (قضية راي عام )



كتابة تعليق لموضوع : (( والفجر )) ::الظاهرة الوجودية ومُنطََبِقها الإمام المهدي/ع/:: ::الوجه الآخرلمفهوم الفجر قرآنيا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كاظم العبيدي
صفحة الكاتب :
  كاظم العبيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مجلس البصرة يعلن القبض على 50 مطلوب خلال العمليات الأمنية الجارية بالمحافظة

 فضائيات الركاض مشعان الجبوري  : فراس الغضبان الحمداني

 زيارة الرئيس التركي حققت أهدافها  : حامد الحامدي

 الظلم شاهول العدل  : القاضي منير حداد

 شركة الزوراء العامة تعلن عن تلبية احتياجات القطاعين العام والخاص من منتوجاتها المختلفة  : وزارة الصناعة والمعادن

 المركز الوطني لعلوم القرآن الكريم في الوقف الشيعي يجري الاختبارات التمهيدية لمسابقة هدى المتقين القرآنية  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 كلية الآداب في جامعة واسط تقيم الملتقى العلمي الدولي الأول حول ثورة الأمام الحسين عليه السلام  : علي فضيله الشمري

 ميركل تنتقد الرسوم الجمركية الأمريكية الجديدة على المنتجات الأوروبية

 محافظة المثنى . تأمين البادية

 عبد الله بن جعفر(أبي المساكين) الشخصية المنسية  : مجاهد منعثر منشد

 الزوبعي يبين مواعيد بدء الحملات الانتخابية للمرشحين بانتخاب مجلس النواب ويدعو للالتزام بانظمة المفوضية  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 الناصرة – تاريخ وصور  : نبيل عوده

 المهدي الموعود في الأديان السماوية الثلاث

 مدير شرطة ديالى يشرف ميدانيا على مراحل أنجاز سيطرة الخالص الشمالية  : وزارة الداخلية العراقية

 اعتقال تاجر مخدرات ايراني متلبساً بادخال "الكرستال" لبغداد

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net