صفحة الكاتب : جعفر المهاجر

الفتنة الطائفية ريح عاتية سوداء تهدد كيان الأمة الأسلاميه
جعفر المهاجر

 

بسم الله الرحمن الرحيم:
وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الأثم والعدوان واتقوا الله أن الله شديد العقاب. 2-المائده
وردت كلمة الفتنة في آيات  عديدة من القرآن الكريم وفسرها المفسرون بتفاسير عده لكن أبرز معانيها زرع الضلال بين الناس لتضييع الحق حيث قال الله في محكم كتابه العزيز (ولا تلبسوا الحق بالباطل وتكتموا الحق وأنتم تعلمون. )42-البقره  وكذلك في قوله تعالى         بسم الله الرحمن الرحيم : (والذين كفروا بعضهم أولياء بعض ألا تفعلوه تكن فتنة في الأرض وفساد كبير . ) 73-الأنفال وحين يختلط الحق بالباطل يشتد خلاف  المسلمين ويمزق شملهم ويتناحر بعضهم مع  البعض  الآخر ويضيعوا نهجهم الأبلج كتاب الله وسنة رسوله العظيم ص ويتفرقوا في سبل عدة بعيدة عن نهج
 الأسلام القويم ويتعرض كيانهم  لأشد الأخطار وتتكالب عليهم القوى  المتربصة بهم  وتضيع عليهم الحقيقة. والفتنة ليست وليدة اليوم وقد روج لها  أعداء دين المحبة والفطرة والنقاء دين الأسلام المحمدي المتكامل من أول يوم انبثق فيه نوره  حيث قال الله في محكم كتابه العزيزمخاطبا رسوله الكريم محمد ص  بسم الله الرحمن الرحيم : ((لقد ابتغوا الفتنة من قبل وقلبوا لك الأمور حتى أذا جاء الحق وظهر أمر الله وهم كارهون . ومنهم من يقول أئذن لي ولا تفتني ألا في الفتنة سقطواوأن جهنم لمحيطة بالكافرين. ) 48-49-التوبه
 والعصر الذي نعيشه هو عصر الفتن بامتيازحيث لاهم للبعض من (الدعاة)و (الشيوخ)غير  دق ألأسافين  بين الشيعة والسنة والأدعاء بالباطل أنهم (أعداء لبعضهم )وبينهم ماصنع الحداد ولا يمكن أن يلتقوا أبدا   فاختلط الحابل بالنابل والحق بالباطل واتهم المسلم الموحد لله ولرسوله ب (المبتدع ) و (الكافر ) دون علم ولا كتاب منير بمجرد أنه قال رأيا في بعض (الصحابة) الذين شذوا عن الحق ومارسوا الظلم وارتكبوا المنكرات  وقتلوا النفس المؤمنة وارتدوا عن الدين الحنيف بعد وفاة الرسول الأعظم ص بشهادة كتاب الله الخالد القرآن.
ومن حق المسلم الذي تشبع قلبه وكيانه برؤى الأسلام السمحاء النيرة أن يعرف طريق الحقيقه بعد أن كثرت  الفتن الطائفية وبلغت أوجها في عصرنا الحالي وجمع الأعداء كل أسلحتهم المادية والأعلامية للأدلاء بدلوهم  لمحاربة هذا الدين بعد أن دب هذا الضعف الخطير   في أوصال هذه الأمة الأسلامية نتيجة الخطابات الضلالية الظالمة من بعض (الشيوخ ) الذين انتهجوا طريق الفتنة  هذه الريح السوداء العاتية التي تهدد كيان الأمة الأسلامية في الصميم ونتيجة لخطابات هؤلاء أختارت جماعات متطرفة طريق القتل والعنف وانتهاك الحرمات  بصور بشعة تستهجنها كل الأديان
 السماوية من عهد سيدنا آدم ع وانتهاء برسول الأنسانية والمحبة والرحمة محمد بن عبد الله ص وأصبح المسلمون أول الضحايا.
ومن المؤلم حقا أن ينبري شيخ معروف كالشيخ يوسف القرضاوي على شاشة محطة الجزيرة ليستمر في حملته الظالمة الغير مبررة أبدا ويسوق أتهاماته الباطلة ضد الشيعة ويتهمهم باتهامات لايقرها  أنسان عاقل ولا منطق سليم  ولا باحث  أسلامي منصف .
ففي ليلة الأحد المصادف 3/10/2010أدعى الشيخ القرضاوي في معرض دفاعه عن الصحابة ب(أن الشيعة يسبون الصحابه ويأخذون على النبي محمد ص بأنه لم يحسن تربية صحابته !!!) وهذا الكلام بهتان محض ماأنزل الله به من سلطان  حاول فيه  الشيخ القرضاوي أن يظهر الشيعة بأنهم يطعنون في رسول الله ص  وصحابته الأجلاء والعياذ بالله تلك الكوكبة النيرة من الذين ضحوا  بالغالي  والنفيس في سبيل الأسلام  وبذلوا   أرواحهم الطاهرة في سبيل الأسلام والشيخ القرضاوي يعلم حق العلم بأن كل المذاهب تضم بين ظهرانيها بعض المتطرفين المتعصبين المغالين الذين لايمثلون ألا أنفسهم
 فأراد أن يتهم عشرات الملايين من المسلمين بتلك التهمة الظالمة وهي (سب الصحابه )  وأنها والله تهمة لاأساس لها يكررها الشيخ القرضاوي منذ زمن طويل بأصرار غريب يصعب فهمه وهو بهذا تنطبق عليه الآية الكريمة .بسم الله الرحمن الرحيم : (أن يتبعون ألا الظن وأن هم ألا يخرصون )116-الأنعام.
والتهمة الأخرى هي زج الشيخ القرضاوي مايسمى (عبد الله بن سبأ ) في  تأجيج نار المعارك التي حدثت في التأريخ الأسلامي بين الصحابة وسفكت فيها الدماء الغزيرة وهذه تهمة من تهم الأساطير التي تعشعش في بعض العقول المريضة  يرقص لها أعداء مذهب أهل البيت ع حين سماعها من مروجيها ظلما وعدوانا حيث يقول الدكتور طه حسين في كتابه (الفتنة الكبرى )ج2 ص902 (أقل مايدل عليه أعراض المؤرخين عن السبئية وعن أبن السوداء في حرب صفين :أن أمر السبئية وصاحبهم أبن السوداء أنما كان متكلفا متحولا قد اخترع أراد خصوم الشيعة أن يدخلوا  في أصول هذا المذهب عنصرا يهوديا
 أمعانا في الكيد لهم والنيل منهم .أن قضية  عبد الله بن سبأ هي من مخلفات أعداء الشيعه . ) ويقول المؤرخ السوري الكبير محمد كرد علي : (أن ماذهب أليه بعض الكتاب من أن مذهب التشيع من بدعة (عبد الله بن سبأ )المعروف بابن السوداء هو وهم وقلة علم فأن هذا الرجل عند الشيعة ملعون وبراءتهم منه ومن أقواله في كلام علمائهم الذي طعنوا فيه بلا خلاف. )خطط الشام ج6 ص251 وأكثر مايكرر هذه الرواية الوهمية ويلصقها   بمذهب التشيع هم   أعداء المذهب الجعفري كعبد الله بن عبد العزيز الهلابي السعودي  وأحمد أمين المصري وهذان الأثنان من ألد أعداء مذهب أهل البيت ع  وقد
  سلك الشيخ القرضاوي مع الأسف الشديد  طريقتهم في ذر الرماد في العيون وترديد هذه  التحريفات الأموية التي قام بها    رأس المحرفين وعدو البيت النبوي معاوية بن أبي سفيان الذي دافع عنه الشيخ القرضاوي واعتبره صحابيا (عادلا ) رغم سفكه لكثير من  دماء صحابة رسول الله المخلصين كحجر بن عدي ومحمد بن أبي بكر وغيرهم الكثيروله ذلك القول المشهور ( أن لله جندا من عسل) حيث كانت أحدى طرائقه في قتل خيرة صحابة رسول الله ص بدس السم بالعسل . معاوية بن هند آكلة الأكباد وأبوه أبو سفيان  صخر بن حرب ألد أعداء رسول الله ص معاوية هذا  الذي انحرف عن الأسلام
 ونصب أبنه يزيد الفاجر الفاسق خليفة على المسلمين يدافع عنه الشيخ القرضاوي ويعتبره من  الصحابة (العدول ) ألا تبا لهذا العدل الذي ينتهك الحرمات ويحرف الأسلام ويجعله ملكا عضوضا كما يفعل حكام الظلم والجور اليوم . ولا أريد أن أتوغل كثيرا في هذا التأريخ الأسلامي المليئ بالألغام والأنحرافات والذي صار مقدسا لدى البعض ولا أدري كيف يكون الشخص صحابيا ولو صاحب الرسول ص ليوم واحد وارتكب ماارتكب من المخازي والموبقات وسفك الدماء كمعاوية الذي هو رأس النفاق والبلاء في التأريخ الأسلامي؟وكيف أن جرائمه المنكرة تصبح أجتهادا  وله فيها أجر وقد قال
 الله في محكم كتابه العزيز بسم الله الرحمن الرحيم : (ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا عظيما . )93-النساء  أما الذين قال فيهم القرآن ( قل لاأسئلكم عليه أجرا ألا المودة في القربى )-23-الشورى و (أنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا )-33-الأحزاب فهؤلاء لايرد ذكرهم على ألسنة دعاة الفتن الطائفية وكأنهم غير موجودين في التأريخ الأسلامي !!!. وقد وجه حضرة (رئيس الأتحاد العالمي للمسلمين ) سامحه الله كلاما آخر في السياسه وقال لماذا تتكلمون على معاويه ويحكمكم اليوم الأمريكان؟ ولا أدري
 هل أن مشيخة قطر التي هيأت له كل أسباب الراحة والرفاه والتي يزورها الصهاينة بين فترة وأخرى ويستقبلهم أميرها ومشايخها  بعيدة عن الأمريكان ؟ أم أن الأمريكان في قطر يختلفون عن الأمريكان في العراق؟ وأنا مواطن مسلم ليست لي أية صلة لامن بعيد ولا من قريب بالذين يحكمون العراق  ولا أطيق حتى رؤية الأمريكان ولكن أطرح تساؤلاتي فقط .وأحب أن أضع هذه الآيات البينات أمام  الشيخ القرضاوي  وغيره من الذين  يعتبرون  كل الصحابة (عدول) لابل (معصومون ) ويستشيطون غضبا أذا تعرض بعضهم للنقدالموضوعي المبني على قرائن واضحة من كتاب الله العزيز    ليميز
 المسلم العاقل بحق من نزلت هذه الآيات البينات ؟بسم الله الرحمن الرحيم:
(أستغفر لهم أو لاتستغفر لهم أن تستغفر لهم سبعين مرة فلن يغفر الله لهم ذلك بأنهم كفروا بالله ورسوله والله لايهدي القوم الفاسقين . )80-التوبه
(ويحلفون أنهم لمنكم وما هم منكم ولكنهم قوم يفرقون . )56-التوبه
(وممن حولكم من الأعراب منافقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لاتعلمهم نحن نعلمهم سنعذبهم مرتين ثم يردون ألى عذاب عظيم . )101-التوبه
(وما محمد ألا رسول قد خلت من قبله الرسل  أفأن مات أو قتل أنقلبتم على أعقابكم ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئا وسيجزي الله الشاكرين. )144-آل عمران 
(وأذا رأوا تجارة أو لهوا أنفضوا أليها وتركوك قائما قل ماعند الله خير من اللهو والتجارة والله خير الرازقين . )11-الجمعه ألم يكن بين هؤلاء الذين خاطبهم الله في محكم كتابه العزيز عدد من هؤلاء الذين آذوا الرسول ص وخالفوا سنته وبقيت الترسبات الجاهلية متأصلة في نفوسهم فأطلق عليهم الشيخ القرضاوي  صفته المطلقة  (العدول )؟ وأن الشيعة يتعرضون لهم بالسب !!!
هل يمكنك أن تنتصر على نفسك ولو مرة  ياحضرة الشيخ القرضاوي وتقول كما قال شهيد الأسلام وفيلسوفه الخالد محمد باقر الصدر : (أنا معك ياأخي السني وأنا معك ياأخي الشيعي بقدر ماأنتما مع الأسلام)
وهذا السيد علي السيستاني حفظه الله يقولها بعبارة واضحة : (تمر الأمة الأسلامية بظروف عصيبة وتواجه أزمات كبرى وتحديات هائلة تمس حاضرها وتهدد مستقبلها ويدرك الجميع مدى الحاجة ألى رص الصفوف ونبذ الفرقة والأبتعاد عن النعرات الطائفية . وقد قالها بعظمة لسانه في أشد الظروف حلكة في العراق حين كان العراق على شفا حرب أهلية رهيبة (لاتقولوا أخوتنا بل قولوا أنفسنا ويقصد بذلك أخواننا الأعزاء من الطائفة السنية . ) وهذ الشيخ ناصر مكارم الشيرازي يقول : (أخواني أن تأجيج الفتن والخلافات الطائفية –لاسيما اليوم- ذنب لايغتفر وسوف لاتمتلكوا الجواب
 الذي تجيبون به الله غدا فحري بكم التأمل أكثر فأكثر . ) 
هذا غيض من فيض تفوه به وكتبه بعض علماء الشيعة وهذا هو الكلام الذي يطلقه الشيخ القرضاوي مع الأسف وشتان بين الموقفين المتباعدين موقف يدعو ألى الوحدة وموقف يثير الفتن الطائفية بأصرار مابعه أصرار.والله أن الفتن الطائفية هي من أعظم الأخطار التي تهدد كيان الأمة الأسلامية وأن العدو الخارجي لايفرق بين شيعي وسني والواجب الأخلاقي والديني والأنساني يحتم على علماء الدين الحقيقيين أن   يوئدوا هذه الفتنة قبل أن يشتعل أوارها وتحرق الأخضر واليابس والله أنها ريح مكفهرة عاتية سوداء كريهة يشتد فحيحها بمرور الأيام والكثير  من علماء الأمة  مع
 الأسف الشديد غير عابئين بما يحدث وليست لهم القدرة المعنوية على كبح جماح كل من يثيرها في عالمنا الأسلامي لأنه  يحمل عشرات الألقاب التي وهبته له السياسة . أن الأبتعاد عن الحوار السليم وأطلاق التهم في الفضائيات المغرضه المحرضة على الفتن الطائفية والتي أصبحت بالآلاف  ستصيب الأمة في مقتل ويتجاسر عليها أعداؤها أكثر فأكثر بمرور  الزمن وهذا مايبدوا واضحا للعيان وشراء الأسلحة المدمرة بعشرات المليارات في المنطقة تنذر بشر مستطيريسعى أليه أعداء الأمة الأسلامية سعيا حثيثا يسابق الزمن. ووسط هذه الظروف العصيبة والمحرضة لابد أن يكون
 المسلم على وعي تام بالمخاطر المحدقة بأمته الأسلامية لذا فأن  التقارب بين جميع المذاهب الأسلامية  أصبح  مسعى لكل مسلم خير صالح عرف ربه ونبيه حق المعرفة وليس لي في ختام مقالي هذا ألا أن أستشهد بقول الله عز وجل بسم الله الرحمن الرحيم : (ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد ماجاءهم البينات وأولئك لهم عذاب عظيم . )105-آل عمران 
جعفر المهاجر/السويد
في 6/10/2010
 

  

جعفر المهاجر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/10/06



كتابة تعليق لموضوع : الفتنة الطائفية ريح عاتية سوداء تهدد كيان الأمة الأسلاميه
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على لا تبقوا لاهل هذا البيت باقيه - الفصل الرابع  - للكاتب نجم الحجامي : وهل جرّ البلاء على امة محمد إلا عمر بن الخطاب الذي تسبب في هذا الانحراف الخطير المؤسس للاجرام والغدر والهدم إلى يوم القيامة فإذا كان الشيطان يتمثل لقريش في مؤتمراتها فإن عمر الشيطان الذي تجسد لصد الرسالة الاسلامية عن اهدافها عمر الذي لا يتورع عن احراق بيت رسول الله بمن فيه وعلى من فيه وعندما قيل له ان فيها فاطمة الزهراء قال : وان . اعوذ بالله من هذه النفس المريضة. لعن الله اول من اسس اساس الظلم ومن تبعه في ذلك .

 
علّق منير حجازي ، على تنزيه المسيح من الطعن الصريح . هل كان السيد المسيح شاذا ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تحياتي إلى أخي الكاتب وادارة الموقع الموقرين . الغريب العجيب ، هو اني قرأت الموضوع على صفحة الكاتب فلم اجد فيه إلا دفاعا عن شخص السيد المسيح ضد ما نُسب إليه من تهم شائنة باطلة وقد أجاد الكاتب فيه . ولكن الغريب ان ترى الكثير من المعلقين المسيحيين يعتبرون هذا الموضوع إسائة للسيد المسيح ولا أدري كيف يقرأون وماذا يفهمون أين الاسائة والكاتب يذكر السيد المسيح باحسن الذكر وأطيبه ويعضده بآيات من القرآن الكريم ثم يقول ان ديننا يأمرنا بذلك. أثابكم الله .

 
علّق منير حجازي ، على "الاخ رشيد" واخطاؤه في محاضرته: الانجيل الذي لم اكن اعرفه ... ( 1 ) - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : السلام عليكم ، لمن لا يعرف رشيد المغربي رشيد المغربي . هذا الدعي مطرود من المغرب وهو في الاساس مغربي امازيغي مسلم يكره الاسلام كرها لا مثيل له لأن في نظره أن الاسلام ظلم الامازيغ وقضى على لغتهم وحضارتهم وطبعا هذا غير صحيح .وقد آلى على نفسه ان ينتقم من محمدا ورسالته الإسلامية حسب شخصه الهزييل ورشيد المغربي مطلوب في اسبانيا بتهم اخلاقية. وهو يخشى المجابهة مع من يعرفهم ويجري مقابلا مع شيوخ بسطاء لا علم لهم بالتوراة والانجيل فيوقع بهم كما اوقع بشيخ من فلسطين وشيخ من العراق . وقد رددت عليه في اشكاله ع لى سورة والنجم إذا هوى. ولما رأى ان ردي سوف يُهدم كل ما بناه وانه حوصر ، قطع الخط ثم قال بهدوء . نأسف لانقطاع الخط في حين انا في اوربا وهو في لندن ولا تنقطع الخطوط. لعنه الله من زائغ مارق كاذب مدلس.

 
علّق مصطفى الهادي ، على "الاخ رشيد" واخطاؤه في محاضرته: الانجيل الذي لم اكن اعرفه ... ( 1 ) - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : السلام عليكم . الأول : اليهود بما ان اكثرهم كان يعمل بالترجمة بين الارامي والعبري ثم اليوناني . فقد ابدلوا اسم عيسى إلى يسوع وهو اسم صنم وثنى كان يُعبد فى قوم نوح (أ) . وهو اسم مشتق أيضا من اسم الثور الذى كانوا - بنى إسرائيل - يعبدونه فى التيه . أى حرَّف بنو إسرائيل اسم عيسى وجعلوه اسم وثنياً(5) وهو هذه المرة الصنم (يسوع) الذى يشبه ثورهم المعبود.اشار القرآن إلى ذلك في قوله : (( وَقَالُوا لَا تَذَرُنَّ آَلِهَتَكُمْ وَلَا تَذَرُنَّ وَدًّا وَلَا سُوَاعًا وَلَا يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْرًا )) فهذه الآية وردت في سورة (نوح) ولربما المقصود من كلمة (سواعا) هو يسوعا الثور المعبود لدى قوم نوح سابقا. الثاني : دعي المسيحيون بهذا الاسم أول مرة في نحو سنة 42 أو 43 ميلادية نسبة إلى يسوع المسيح و كان الأصل في هذا اللقب شتيمة ( نعم شتيمة ) هذا ما ورد في قاموس الكتاب المقدس صفحة 889 طبعة 2001 بالحرف الواحد : " دعي المؤمنون مسيحيين أول مرة في إنطاكية ( أعمال الرسل 11 : 26 ) نحو سنة 42 أو 43 ميلادية . ويرجح ان ذلك اللقب كان فى الأول شتيمة ( 1 بطرس 4 : 16 ) قال المؤرخ تاسيتس ( المولود نحو 54 م ) ان تابعي المسيح كانوا أناس سفلة عاميين و لما قال اغريباس لبولس فى اعمال الرسل 26 : 28 ( بقليل تقنعنى ان اصير مسيحيا ) فالراجح انه أراد ان حسن برهانك كان يجعلني أرضى بان أعاب بهذا الاسم ." ( قاموس الكتاب المقدس تأليف نخبة من الاساتذة ذوي الاختصاص ومن اللاهوتيين - دار مكتبة العائلة - القاهرة ) إذن اصل كلمة ( مسيحيين ) شتيمة و حتى الملك اغريباس عندما اقتنع بكلام بولس قال ما معناه ( كلامك اقنعنى ان اتبعك و لا مانع من ان يصفوني مسيحيا علشان خاطرك رغم انها شتيمة ) . ولاحظ أيضا ان أول مرة دعي بذلك كان سنة 42 ميلادية اى بعد أكثر من عشر سنوات من رفع المسيح صاحب الدعوة و الذى لم يذكر هذا الاسم مطلقا .تحياتي

 
علّق عبدالعظيم الموسوي ، على الشريف جعفر الخواري بن موسى الكاظم عليه السلام - للكاتب واثق الخواري : السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ممكن معلومات اكثر عن السيد حاكم النجفي بن محسن بن يحيى بن محمد بن علي بن جعفر بن دويس بن ثابت بن يحيى بن دويس بن عاصم المذكور عن ذرية ان وجدة المعلومات و عليكم السلام

 
علّق عادل عبدالبدري ، على المركب الإلهي!… الصلاة... - للكاتب عبدالاله الشبيبي : بالنسبة لما اورده صاحب المحجة البيضاء من ان الخشوع في الصلاة على قسمين /( الثاني ) ... وهو اغماض العينين , لعله من المكروهات في الصلاة اغماض العينين ...

 
علّق مهند البراك ، على تعال ننبش بقايا الزنبق : ​​​​​​​ترجمة : حامد خضير الشمري - للكاتب د . سعد الحداد : الوردُ لم يجدْ مَنْ يقبِّلُهُ ... ثيمة وتصور جديد في رائعة الجمال افضت علينا بها ايها الاخ العزيز

 
علّق الكاتب ، على المألوف وغير المألوف عند علي الخباز في مدارج الحضور - للكاتب مهند البراك : اشكر مرورك دكتور .. فقد اضفت للنص رونقا جديدا وشهادة للخباز من اديب وناقد تعلمنا منه الكثير .. اشكر مرة اخرى تشرفك بالتعليق وكما قلت فان الخباز يستحق الكتابة عنه

 
علّق منير حجازي ، على آراء سجين سياسي (1) هل يستحق الراتبَ التقاعدي غير الموظف المتقاعد؟ - للكاتب الشيخ جميل مانع البزوني : لعنهم الله واخزاهم في الدينا والاخرة. فقط التوافه هم الذين يشترون المجد بالاموال المسروقة ويأكلون السحت ويستطيبون الحرام . يا سيدي لقد حرّك مقالك الكامن وماذا نفعل في زمن الذي لا يملك فيه (انا من جهة فلان) أو ( أنا من طرف فلان ، او ارسلني فلان). يا سيدي انا من المتضررين بشدة ومع ذلك لم اجلس في بيتي في إيران بل تطوعت في المجلس الاعلى قوات فيلق بدر وقاتلت وبصدق واخلاص حتى اصبت في رأسي ولم استطع مواصلة القتال وخيرني الاطباء بين ثلاث حالات (الجنون ، او العمى ، أو الموت) بسبب الاصابة التي تحطمت فيها جزء من جمجمتي ولكن الله اراد شيئا وببركة الامام الرضا عليه السلام شفيت مع معانات نفسية مستمرة. وبعد سقوط صدام. تقدمت حالي حال من تقدم في معاملة (الهجرة والمهجرين)وحصل الكل على الحقوق إلا. لأني لا املك مبلغ رشوة اعطه لمستحلي اموال السحت . ثم تقدمت بمعاملة إلى فيلق بدر لكوني مقاتل وحريح . ومضت اكثر من سنتين ليخبروني بأن معاملتي ضاعت ، فارسلت معاملة أخرى . فاخبروني بانهم اهملوها لانها غير موقعّة وإلى اليوم لم احصل منهم لا تعويض هجرة ولا مهجرين ، ولا سجناء سياسيين ولا خدمة جهادية في فيلق بدر. كتبت معاناتي على موقع كتابات ا لبعثي فارعبهم وازعجهم ذلك واتصلوا بي وارسلت لهم الأولى واستملها الاخ كريم النوري وكان مستشار هادي العامري. ومضت سنة وأخرى ويومك وعينك لم تر شيئا. لم ارد منهم سوى ما يحفظ كرامتي ويصون ماء وجهي من السؤال خصوصا وانا اجلس في غرفة في بيت اختي مع ايتامها التسعة. ولازالت اعاني من رأسي حتى القي الله فاشكوا له خيانة حملة السلاح ورفاق الجهاد. لقد حليت الدنيا في أعينهم فاستطابوا حرامها.

 
علّق ليلى ، على عقد الوكالة وانواع الوكالات القانونية في العراق - للكاتب حسين كاظم المستوفي : اذا وكاله عامة مطلقة منذ سنة ٢٠٠٧ هل باطلة الان واذا غير باطلة ماذا افعل ..انا الاصيل

 
علّق د. سعد الحداد ، على المألوف وغير المألوف عند علي الخباز في مدارج الحضور - للكاتب مهند البراك : نعم... هو كذلك ... فالخباز يغوص في أعماق الجمل ليستنطق ماخلف حروفها , ويفكك أبعاضها ليقف على مراد كاتبها ثم ينطلق من مفاهيم وقيم راسخة تؤدي الى إعادة صياغة قادرة للوصول الى فهم القاريء بأسهل الطرق وأيسرها فضلا عن جمالية الطرح السردي الذي يمتاز به في الاقناع .. تحياتي لك استاذ مهند في الكتابة عن جهد من جهود الرائع استاذ علي الخباز .. فهو يستحق الكتابة حقا .

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على التوكل على الله تعالى ـ الجزء الأول - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نشكر إدارة الموقع المبارك على النشر سائلين الحق سبحانه ان يوفق القائنين بأمر هذا الموقع الكريم لما فيه خير الدنيا والآخرة وأن يسدد خطا العاملين فيه لنصرة الحق وأهله وأن الله هو الحق المبين. الأمر الآخر هو اني انوه لخطأ عند الكتابة وقع سهوا وهو: الفلاح يتوكل على الله فيحرث الأرض. والصحيح هو: الفلاح الذي لايتوكل على الله فيحرث الأرض.... . والله وليّ التوفيق محمد جعفر

 
علّق عبد الله حامد ، على الشيخ أحمد الأردبيلي المعروف بالمقدس الأردبيلي(قدس سره) (القرن التاسع ـ 993ﻫ) : شيخ احمد الاردبيلي بحر من العلوم

 
علّق موفق ابو حسن ، على كيف نصل للحكم الشرعي - للكاتب الشيخ احمد الكرعاوي : احسنتم شيخ احمد على هذه المعلومات القيّمة ، فأين الدليل من هؤلاء المنحرفين على فتح باب السفارة الى يومنا هذا ، ويلزم ان تصلنا الروايات الصحيحة التي تنص على وجود السفراء في كل زمن واللازم باطل فالملزوم مثله .

 
علّق د. عبد الرزاق الكناني ، على مراجعة بختم السيستاني - للكاتب ايليا امامي : بسمه تعالى كثير من الناس وأنا منهم لم نعرف شيء عن شخصية السيد علاء الموسوي وكثير من الناس يتحسسون عندما يضاف بعد لقبه المشرف وأقصد الموسوي لقب الهندي هذا ما جعل الناس على رغم عدم معرفتهم به سابقا" وعدم معرفتهم بأنه مختار من قبل سماحة السيد المرجع الأعلى حفظه الله تعالى وأنا أتساءل لماذا لا يكون هناك نطاق رسمي باسم مكتب سماحة السيد المرجع الأعلى متواجد في النجف الأشرف ويصدر اعلان من سماحة المرجع بتعيين فلان ناطقا" رسميا" باسم سماحته واي تصريح غيره يعد مزور وباطل . .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . طالب الصراف
صفحة الكاتب :
  د . طالب الصراف


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net