صفحة الكاتب : فلاح السعدي

قطوف قرآنية
فلاح السعدي
القرآن رسالة الحبيب :
    حينما تتطلع في آيات أو سور القرآن فإنك تقطف ثماراً رائعة فانتبه لها ولا تخسرها, وهي أنك تعطي عينيك ثواب النظر وأذنيك ثواب السمع ولسانك ثواب النطق, وكثير من القطوف التي وتسر قاطفها وتجعل قلبه مطمئنا ساكنا, فهو الأنيس, ذكر عن الإمام السجاد ×: ( لو مات بين المشرق والمغرب لما استوحشت بعد أن يكون القرآن معي )( ), فما اعظمه من انيس لكل إنسان وانت المجاهد في سوح الوغى, فالقرآن رسالة الحبيب وهل يمل حبيب من قراءة رسالة حبيبه ؟
ما هو القرآن ؟
     القرآن هو ( كلام الله تعالى المنزل على قلب النبي محمد | المعجز بنفسه المتعبد بتلاوته).
وهو الكتاب الموجود بيننا الآن والذي أجزاءه (30) جزءاً وعدد سوره (114) سورة, وتنقسم سوره إلى (مكية ومدنية).
1. السور المكية هي : ( تلك السور التي نزلت قبل الهجرة إلى المدينة ، وأغلب محاورها تدور حول بيان العقيدة وتقريرها والاحتجاج لها وضرب الأمثال لبيانها وتثبيتها) وعددها (86) سورة.
2. السور المدنية هي : ( التي نزلت بعد الهجرة ويكثر فيها ذكر التشريع وبيان الأحكام من حلال وحرام) وعددها (28) سورة.
أول القطوف القرآنية نزولاً :
    حينما يتحدث الناس فأنهم يذكرون أن أول ما نزل هي الآيات من سورة العلق والذي لا بد أن ننتبه اليه هو أن هناك في رأي الباحثين ان أول ما نزل من الآيات ممكن أن تكون هي ¼ اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ ½( ), ولكن علينا ان نعرف ان اول ما نزل كسورة كاملة هي سورة الفاتحة المباركة على النبي | وهذه سمة اتسمت بها هذه السورة المباركة بما لها اهمية اختصاصها بالصلوات اليومية (الفرض), واما آيات غيرها سبقتها نزولاً فهي إنما نزلت لغايات اخرى( ).
كما ان آخر ما نزل من الآيات هي آية الإعلام ب6كمال الدين( ) ¼الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِيناً½( ), واما آخر ما نزل من السور هي سورة النصر. 
إذن صار لدينا أول آية نزلت وأول سورة كاملة نزلت وآخر آية نزلت وآخر سورة كاملة نزلت.
 
 جمال الافتتاح (سورة الفاتحة) :
     نعم هو الجمال الذي افتتح الله فيه كتابه المنزل على قلب النبي | وهو جمال سورة حوت من الكمال والبلاغة والمعاني والإعجاز بما حواه كتاب الله اجمع, حيث نتلمس منها كل عطاء العلم والمعرفة فهي السورة التي تميزت بأنها يمكن ان تترجم الى كل اللغات فكلماتها بغاية الوضوح والدقة لتكون لجميع المصلين على مختلف شعوبهم وقبائلهم سهلة حين قراءتها بالصلاة.
حكم فقهي :
    لا تتم الصلاة إلا بقراءة الفاتحة, وهذا يعني وجوب قراءتها بالصلاة وأما البسملة وهي قول ¼بسم الله الرحمن الرحيم½ فهي جزء من الفاتحة أي يجب قراءتها بل هي الآية الأولى منها آية رقم(1) ويتخير المصلي بقراءة الفاتحة أو التسبيحات في الركعة الثالثة والرابعة, ويجب الجهر في البسملة في كل صلاة في الركعتين الأولى والثانية, وقد ذكرت الروايات عن اهل البيت : ( لا صلاة إلّا بفاتحة الكتاب).
اسمائها :
    لسورة الفاتحة اسماء عديدة منها أم الكتاب والسبع المثاني وأم القرآن والوافية والكافية ولم تكن هذه التسميات عبثاً فالفاتحة هي الملخص المفيد للقرآن تحمل ما يحويه كله من معان ومقاصد وتشريعات وعبادات وعقيدة وحكمة ومعاملات وغير ذلك وتسمى سورة الحمد, ولكل من هذه التسميات معنى يقول () في محـكم التنزيل: ¼ وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعاً مِنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ½( ).
 
لماذا سميت بالسبع المثاني ؟
      سميت السورة بالسبع المثاني لأمرين :
1. لأنها سبع آيات تقرأ مرتين في كل صلاة.
2. لأنها نزلت مرة مدنية ومرة مكية.
السؤال الآخر الذي يدور:  لماذا اختار الله سبحانه وتعالى هذه الآيات السبع لتكون الأهم في كتابه العزيز والملخصة له؟ 
الفاتحة كما يقول المفسرون على قصرها قد حوت معاني القرآن العظيم واشتملت على مقاصده الأساسية بالإجمال. فهي تتناول أصول الدين وفروعه ، فهي القرآن العظيم فالفاتحة هي الملخص المفيد للقرآن العظيم تحمل ما يحويه القرآن كله من معان ومقاصد وتشريع وعبادات وعقيدة وحكمة ومعاملات وغير ذلك مما يحويه القرآن, فقد اختصر رب العزة والجلالة القرآن العظيم في سبع آيات فقط, وهذا ما يعجز عنه البشر مهما كتبوا وابدعوا.
بيان المعاني :
   أما البسملة ¼بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ½ فإنني أكتفي بقول المفسرين وهي أنها أدب مع الله في أن نبدأ كلامه بذكر اسمه وأن نبدأ الأعمال بها وتعني (أنا أبدأ بذكر أسم الله), وروي عن أمير المؤمنين : ( إِنَّ الْعَبْدَ إِذَا أَرَادَ أَنْ يَقْرَأَ أَوْ يَعْمَلَ عَمَلا فَيَقُولُ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ فَإِنَّهُ يُبَارَكَ فيهِ).
قوله تعالى: ¼الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ½ : فكلمة (الحمد) كلمة تقال  للتعبير عن الشعور بالرضى أو السرور لتمام أمر كنت ترجو تمامه أو لعدم حصول مكروه كنت تخشى حدوثه. والحمد لا يكون إلا لله بينما يكون الشكر لله ولغير الله، قال تعالى: ¼أن اشكر لي ولوالديك الىّ المَصير½ ذلك أن الشكر عادةً يكون على أمرٍ خاص وموجه للشخص المتسبب فيه، لكنك لا توجه الحمد لهذا الشخص إنما تقول الحمد لله, وحتى عندما تصاب بمكروه تقول الحمد لله، لأنك بذلك تعبّر عن الرضى العام والقبول بما رضي الله به لك, وذلك تأدباً مع الله.
وقوله تعالى: ¼الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ½تفاسير مختلفة منها أن الرحمن للآخرة والرحيم للدنيا، ومنها أن الرحمن لجميع الخلق والرحيم للمؤمنين خاصة, وفي رواية عن الإِمام جعفر بن محمّد الصادق قَال: (وَالله إلهُ كُلِّ شَيْء الرَّحْمنُ بِجَمِيعِ خَلْقِهِ، الرَّحِيمُ بِالْمُؤْمِنينَ خَاصَّةً).
وقوله تعالى: ¼مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ½ أي أن هناك يوماً يسمى يوم الدين وهذا يعني ضمناً أن هناك حياة بعد الموت، وان هذا اليوم المسمّى يوم الدين هو يوم الحساب.
وقوله تعالى: ¼إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ½ تمثل العلاقة المتبادلة بين الله وعباده، أي تصعد العبادة إلى الله وينزل العون من الله وإنك بقولك ¼إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ½ تؤكد على وحدانية الله وتفرده بالعبادة، فإياك تعني أنت وحدك. 
وقوله تعالى: ¼اهدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ½ هذه الآية هي الوحيدة في السورة بصيغة الدعاء, وطلب الهداية معناه طلب الوصول والثبات على الحق.
وهذه الآية : ¼صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ½ تفسير للآية السادسة التي قبلها وهي آية الدعاء, وبيان الصراط.
    وبهذا تكون آيات سورة الفاتحة كلمات مختصرة مفيدة جامعة مانعة موجزه للقران العظيم تشكل الخطوط العريضة لدستورِ ومنهاجِ الأمةِ من غيرِ خوضٍ في التفاصيل فيكون الإعجاز فيها أنها سبع آيات لخصت القران الكريم كاملاً من غير نقص. إضافة إلى إعجازها بأنها جزء من القرآن الذي تحدّى اللهُ به العربَ بل الإنس و الجن أن يأتوا بمثله, إذاً فهي والقرآن العظيم معجزة الرحمن على مر الزمان.

  

فلاح السعدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/05/26



كتابة تعليق لموضوع : قطوف قرآنية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!

 
علّق عماد شرشاحي ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اسئل الله أن يجزي الباحثين عن الحق المدافعين عنه خير الجزاء ويفرح قلوبهم بنور الحق يوم يلتمس كل انسانا نورا في يوم موحش ، طلما انتظرنا أبحاث جديده ، انشاء الله لا تنقطع ، اتمنى لكي زياره الإمام الحسين عليه السلام لأنك ستشعرين ان للمكان نورا وامانا كانه اقرب مكان للملكوت الأعلى ولا ابالغ

 
علّق عزيز الحافظ ، على نصيحة من سني الى شيعي حول مايجري في العراق. تجربتنا مع السيستاني - للكاتب احسان عطالله العاني : الاخ الكاتب مقال جيد ونوعي فقط اعطيك حقيقة يغفل عنها الكثير من السنة.....كل سيد ذو عمامة سصوداء هو عربي لان نسبه يعود للرسول فعلى هذا يجب ان تعلم ان السيد السستاني عربي! ىوان السيد الخميني عربي وان السيد الخامنئي عربي ولكنهم عاشوا في بلدة غير غربية....تماما كما ىانت اذا تجنست في روسيا تبقى بلدتك المعروفة عانة ساطعة في توصيفك مهما كنت بعيدا عنها جغرافيا...أتمنى ان تعي هذه المعلومة مع تقديري

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على يوحنا حسين . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العبره (بالنسبة لي) في ثورة الحسين ومقتله رساله.. بل اني اراها انها الفداء.. اي ان الحسين عليه السلام عرف بها وارادها.. لقد كانت الفداء.. وهي محوريه جدا لمن اراد الحق والحقيقه. لقد ذهب الحسين مع اهل بيته ليواجه جيشا باكمله لكي تبقى قصته ومقتله علامه فارقه بين الحق والباطل لمن اراد الحق.. لو لم يخرج الحسين لاصبح الجميع على سيرة (ال اميه رضي لالله عنهم) الصراع بين الحق والباطل اسس له شهادة الحسين؛ وهو من اسس لمحاربة السلطان باسم الدين على ان هذا السلطان دجال. ما اسست له السلطه عبر العصور باسم الدين انه الدين واصبح المسلم به انه الدين.. هذا تغير؛ وظهر الذين قالوا لا.. ما كان ليبقى شيعة لال البيت لولا هذه الحادثه العظيمه.. اذا تاملنا ما كان سيحدث لولا ثورة الحسين وشهادته ؛ لفهمنا عظمة ثورة الحسين وشهادته.. وهذا مفهومي الخاص لثورة الحسين.. دمتم في امان الله.

 
علّق منير حجازي. ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : احسنتم وعلى الحقيقة وقعتم . انظر لحال أخيه السيد مرتضى الكشميري في لندن فهو معتمد المرجعية ومؤتمنها بينما حسن الكشميري مُبعد عنها نظرا لمعرفتهم بدخيلة نفسه . الرجل شره إلى المال وحاول جاهدا ان يكون في اي منصب ديني يستطيع من خلاله الحصول على اموال الخمس والزكاة والصدقات والهبات والنذور ولكنه لم يفلح ولس ادل على ذلك جلوسه مع الدعي المخابراتي الشيخ اليعقوبي. وامثال هؤلاء كثيرون امثال سيد احمد القبانجي ، واحمد الكاتب ، وسيد كمال الحيدري . واياد جمال الدين والغزي ، والحبيب ومجتبى الشيرازي وحسين المؤيد الذي تسنن ومن لف لفهم . اما الاخ رائد الذي اراد ان يكتب اعتراض على مقال الأخ الكاتب سامي جواد ، فسقط منه سهوا اسم الكشميري فكتبه (المشميري). وهذا من الطاف الله تعالى حيث أن هذه الكلمة تعني في لغة جامو (المحتال). مشمير : محتال وتأتي ايضا مخادع. انظر کٔشِیریس ویکیپیٖڈیس، موسوعة ويكيبيديا إصدار باللغة الكشميرية، كلمة مشمير.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على يوحنا حسين . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العبره (بالنسبة لي) في ثورة الحسين ومقتله رساله.. بل اني اراها انها الفداء.. اي ان الحسين عليه السلام عرف بها وارادها.. لقد كانت الفداء.. وهي محوريه جدا لمن اراد الحق والحقيقه. لقد ذهب الحسين مع اهل بيته ليواجه جيشا باكمله لكي تبقى قصته ومقتله علامه فارقه بين الحق والباطل لمن اراد الحق.. لو لم يخرج الحسين لاصبح الجميع على سيرة (ال اميه رضي لالله عنهم) الصراع بين الحق والباطل اسس له شهادة الحسين؛ وهو من اسس لمحاربة السلطان باسم الدين على ان هذا السلطان دجال. ما اسست له السلطه عبر العصور باسم الدين انه الدين واصبح المسلم به انه الدين.. هذا تغير؛ وظهر الذين قالوا لا.. ما كان ليبقى شيعة لال البيت لولا هذه الحادثه العظيمه.. اذا تاملنا ما كان سيحدث لولا ثورة الحسين وشهادته ؛ لفهمنا عظمة ثورة الحسين وشهادته.. وهذا مفهومي الخاص لثورة الحسين.. دمتم في امان الله.

 
علّق عامر ناصر ، على واعترفت اني طائفي.! - للكاتب احسان عطالله العاني : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم سيدي هل أنشر مقالاتك هذه

 
علّق عامر ناصر ، على نصيحة من سني الى شيعي حول مايجري في العراق. تجربتنا مع السيستاني - للكاتب احسان عطالله العاني : أحسنتم وفقكم الله

 
علّق عامر ناصر ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سيدتي الفاضلة حياك الله وبياك وسددك في خطاك للدفاع عن الحقيقة عظم الله أجرك بمصاب أبي عبدالله الحسين وأهل بيته وأصحابه والبطل الذي سقط معه

 
علّق منير حجازي ، على عبد المهدي: الحكومة أعطت الأولوية لتقديم كل مايلبي احتياجات الشعب العراقي : يجب أن يكون عنوان المقال هكذا ((عبد المهدي: الحكومة أعطت الأولوية لتقديم كل مايلبي احتياجات الشعب الكردي )). انطلاقا من جذوره الشيوعية وما يحلمه عبد المهدي من علاقة النظال بينه وبين الاكراد وعرفانا منه للجميل الذي اسدوه له بجلوسه على كرسي رئاسة الوزراء فقد حصل الاكراد على ما لم يحلموا به في تاريخهم. وكذلك حصل اهل المنطقة الغربية على كل ما طلبوه ويلطبوه ولذلك نرى سكوت كردستات عن التظاهر ضد الفسادوالفاسدين وسكوت المنطقة الغربية ايضا عن التظاهر وكأن الفساد لا يعنيهم . هؤلاء هم المتربصين بالعراق الذين يتحينون الفرص للاجهاز على حكومة الاكثرية . ومن هنا نهض ابناء الجنوب ليُعبّروا عن الحيف الذي ظالهم والظلم الذي اكتووا به طيلة عهود ولكنهم لم يكونوا يوما يتصوروا ان هذا الظلم سوف يطالهم من ابناء مذهبهم .

 
علّق منير حجازي ، على مفتاح فوز قيس سعيّد في الانتخابات التونسية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : نبيل القروي فعلا قروي بحاجة إلى ثقافة ، استمعت له وهو يتكلم وإذا به لا لغة لديه ، يتكلم العامية الغير مفهومة يتعثر بالكلام . اي قواعد لا توجد لديه . اما المرشح الثاني قيس سعيد فقد استمعت له وإذا كلامه يدخل القلب بليغ فصيح يتكلم بلهجة الواثق من نفسه. حفظه الله

 
علّق ادارة الموقع ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعتذر من الاخت ايزابيل بنيامين على عدم تفعيل التعليقات واستلام النشر في الايام السابقة لتعرض الموقع لهجمة شرسة ادت الى توقفه عن استلام الرسائل والتعليقات ... ادارة الموقع ....

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد عبد الصاحب النصراوي
صفحة الكاتب :
  محمد عبد الصاحب النصراوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الصحفيون يتعرضون الى الضرب والمنع من التغطية في الناصرية وبغداد  : وكالة نون الاخبارية

 لجنة الطاقة في مجلس واسط: تعلن خروج الوحدة السادسة من محطة واسط الحرارية من الخدمة بسبب خلل فني  : علي فضيله الشمري

 هل تعيد الانتخابات الرئاسية التونسية  إحياء امال الشعوب في انتقالات ديموقراطية في البلدان الشرقية ؟  : انغير بوبكر

 لجنة متابعة شؤون الشهداء والجرحى في الفرقة التاسعة وإعلام وزارة الدفاع يزورون ذوي الشهداء في مدارس الشطرة وسوق الشيوخ  : وزارة الدفاع العراقية

 أزمة علاوي – المالكي  : وسام الجابري

 كابوس مالموا !!!  : زيد السراج

 العمل تعقد اجتماعا طارئا للفرق القطاعية المعنية بتنفيذ القرار الاممي 1325  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 لارجل صحيفة عهر الاوسط  : حسين علي الشامي

 صدى الروضتين العدد ( 312 )  : صدى الروضتين

 عنترة رضي الله عنه  : هادي جلو مرعي

 كتلة الإنقاذ الوطني: ماذا تعني؟  : حيدر حسين سويري

 العراق بين السعودية وايران  : سامي جواد كاظم

 العدد ( 295 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 اختفاء قسري  : عدوية الهلالي

 من وراء انهيار الجيش العراقي امام داعش الوهابي الأقصاء ام التآمر  : مهدي المولى

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net