صفحة الكاتب : موقع العتبة العلوية المقدسة

العتبة العلویة : تؤهل دار ابو طالب ومستشفى الزهراء وتشارك بمعرض كربلاء وتستقبل سفیر الصین
موقع العتبة العلوية المقدسة

 تساهم دار أبو طالب للطباعة التابعة للعتبة العلوية المقدسة في رفد إدارة العتبة المقدسة والأقسام والشعب والوحدات العاملة فيها بمختلف الخدمات الطباعية والمنشورات والإصدارات والمواد الخاصة بعمل تلك المؤسسات. 

 
وعن طبيعة العمل قال مسؤول الدار علاء المرعبي للمركز الإعلامي للعتبة المقدسة ” تعمل الدار الطباعية التابعة للعتبة المقدسة في تلبية حاجة إدارة العتبة المقدسة والأقسام التابعة لها بمختلف الوسائل الطباعية وحسب الحاجة الخاصة بكل قسم، إضافة إلى فتح باب الخصخصة المتمثل باستلام الطلبات الخارجية للخدمات الطباعية الواردة من مختلف المؤسسات الحكومية والأهلية وكذلك المواطنين الراغبين بطباعة موادهم من خلال الدار “.
وأضاف” تضم دار أبي طالب للطباعة ثلاث وحدات هي (وحدة الفلكس ، ووحدة السكرين، ووحدة الأوفسيت) ولكل وحدة عملها وتخصصها في الطباعة التي يتم فيها استخدام أحدث الأجهزة التقنية في الطباعة القادمة من أرقى المناشئ العالمية”.
وأوضح ” تعمل وحدة السكرين على طباعة الآيات القرآنية والعبارات العقائدية وعلامات الدلالة وغيرها بحسب الطلبات التي ترد إليها من مختلف أقسام وشعب ووحدات العتبة المقدسة والمؤسسات التابعة لها أو من تلك الطلبات التي ترد من مختلف المؤسسات ، وتكون الطباعة على القماش والنايلون والألواح المعدنية والمرمر والأحجار وعلى الألواح الخشبية والدروع التي يتم توزيعها في مختلف المناسبات”. 
فيما تعمل وحدة الأوفسيت على الطباعة الورقية لتجهيز مختلف الطلبات التي ترد اليها من داخل العتبة المقدسة أو من خارجها ، فيما تعمل وحدة الفلكس على طباعة وتجهيز اللوحات الإعلانية ولوحات الدلالة واللوحات الخاصة والمناسبات   بمختلف المساحات والأحجام “.
المشارکة بمعرض كربلاء الدولي للكتاب
شاركت شعبة الإصدارات والمطبوعات التابعة إلى قسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العلوية المقدسة في الدورة الثانية عشر لفعاليات معرض كربلاء الدولي – أحد فعاليات مهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي الذي تُقيمه الأمانتان العامّتان للعتبتين ‏المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية إحياءً الإمام الحسين والإمام علي السجاد وأبي الفضل العبّاس عليهم السلام.
وعن طبيعة المشاركة قال حيدر الموسوي المسؤول في الشعبة للمركز الإعلامي للعتبة المقدسة” افتتح معرض كربلاء الدولي بنسخته الحادية عشر برعاية العتبة الحسينية المقدسة للفترة من5-5-2016 لغاية 14-5-2016″.
وأضاف” تشارك العتبة العلوية المقدسة ممثلة بقسم الشؤون الفكرية مشاركة فاعلة وفي كل عام بهذا المعرض ، وقد تميزت معروضاتها في العام الحالي بمختلف الإصدارات التي تجاوزت ال150 إصدار،  والتي تضمنت ( إصدارات مختلف أقسام وشعب ووحدات العتبة المقدسة ذات العلاقة مع عرض الكتب الخاصة بحق أمير المؤمنين (عليه السلام) المطبوعة برعاية العتبة المقدسة قديما وحديثا، وعرض الإصدارات التي تخص الطفولة ومجلات النجف الأشرف والرسائل الجامعية “.
يذكر أن فعاليات المعرض افتتحها ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي مع حضور الأمينين العامين للعتبة الحسينية والعبّاسية المقدّستين السيد جعفر الموسوي و المهندس محمد الأشيقر وعددٌ كبير من المسؤولين وممثّلين عن دور نشر من داخل وخارج العراق .
بدء حملة لتأهيل مستشفى الزهراء التعليمي
باشرت الكوادر الهندسية والفنية في قسم الصيانة الهندسية بحملة لتأهيل مستشفى الزهراء التعليمي لرعاية الحوامل والأطفال حديثي الولادة في النجف الأشرف.
وقال مسؤول قسم الصيانة الهندسية المهندس حيدر احسان هاشم في تصريح للمركز الإعلامي للعتبة العلوية المقدسة ” بعد الحملة التي قامت بها كوادرنا لتأهيل أكثر من 60 مدرسة في محافظة النجف الأشرف باشرت كوادرنا المتخصصة وبتوجيه من سماحة الأمين العام للعتبة المقدسة السيد نزار حبل المتين بحملة لتأهيل أرجاء مستشفى الزهراء (ع) التي أنشئت في ثمانينيات القرن الماضي”.
وأضاف” كان لنا قبل الحملة مسحا موقعيا ميدانيا لتبيان الأضرار الحاصلة في المستشفى وإدراج لائحة كاملة بالاحتياجات والمستلزمات الخاصة للتأهيل بالتنسيق والتعاون مع إدارة المستشفى التي قدمت لنا جميع التسهيلات اللازمة للبدء بالحملة التي يشارك فيها كوادرنا العاملة في وحدات النجارة والصباغة والكهرباء والحدادة والتبريد وبقية الشعب والوحدات الساندة اضافة الى دعم واسناد الأقسام الخدمية ذات العلاقة في العتبة المقدسة”.
 وأعرب مدير المستشفى الدكتور مصطفى جواد الهرموش عن عميق اعتزازه وتقديره للمبادرة وقال ” “قطفنا اليوم أول ثمار لقائنا المثمر بسماحة السيد نزار حبل المتين الأمين العام للعتبة العلوية المطهرة الذي جمعنا به بصحبة السيدة أسيل الطالقاني عضو مجلس المحافظة ، وقد باشرت الكوادر المتخصصة في العتبة المقدسة عملها بعد أن أجرى مسبقا  فريق هندسي  مختص بالصيانة مسحاً موقعياً للمستشفى للتعرف على احتياجات المستشفى التي أنشأت منذ ثمانينيات القرن الماضي” .
وأضاف الهرموش “ستعمل كوادر العتبة على صيانة و تصليح السقوف الثانوية للمستشفى و كذلك الجدران و إعادة طلائها و صيانة الأسرة و تغليفها في وحدات الصيانة التابعة للعتبة اضافة الى قيامها بعوامل تأهيل أخرى في مختلف أرجاء المستشفى”.
السفير الصيني بالعراق: لي الشرف أن أقوم بزيارة العتبة
أعرب السفير الصيني الجديد في العراق تشين ويتشينغ عن سعادته لتشرفه بزيارة مرقد أمير المؤمنين علي (عليه السلام والاطلاع على معالمه التاريخية والأثرية المقدسة.
وقال السفير ويتشينغ بعد قيامه بجولة برفقة مسؤولي قسم العلاقات العامة في العتبة العلوية المقدسة ” يشرفني ان أقوم بالزيارة إلى العتبة العلوية وأنا أكن الاحترام والمحبة الى الشعب العراقي”.
وأضاف” في الصين يوجد حوالي (23) مليون مسلم والمسلمون يلعبون دورا مهما في بناء الوطن وكذلك في تعزيز الصداقة مع الشعوب في الدول العربية والإسلامية “.
وتابع” مهمتي تعزيز العلاقات بين الصين والعراق وبما فيها توثيق التعارف والتواصل المشترك وبالخصوص ما يتعلق بالعلاقات الثقافية وتلاحق الأفكار والحضارات بين الشعوب ، وسوف التزم بهذه المهمة وابذل كل ما في وسعي وجهودي بهذا الأداء “.
المشارکة في فعاليات معرض طهران الدولي للكتاب
تشارك العتبة العلوية المقدسة ممثلة بشعبة الإصدارات والمطبوعات في قسم الشؤون الفكرية والثقافية في فعاليات معرض طهران الدولي للكتاب والذي افتتحت فعالياته اليوم بنسخته التاسعة والعشرين والذي يقام للفترة من4-14 /آيار الجاري.
وحول طبيعة المشاركة قال مسؤول شعبة الإصدارات والمطبوعات مدير جناح العتبة العلوية عبد الزراق الشيباني للمركز الإعلامي للعتبة المقدسة ” تشارك العتبة العلوية المقدسة في فعاليات معرض طهران الدولي التاسع والعشرين للكتاب ضمن وفد رسمي برئاسة رئيس قسم الشؤون الفكرية والثقافية الشيخ سعد الخاقاني، ومشاركتنا هي الثانية في فعاليات المعرض ضمن جناح خاص في قاطع الأجنحة الدولي مع العتبتين الحسينية والعباسية المقدستين “.
وأوضح ” تشارك العتبة المقدسة بعرض مجموعة من الإصدارات بكافة أقسامها تزيد عن ال100 إصدار ، فيما تعمل اللجنة المشرفة على الجناح بتقديم الهدايا التبريكية على زائري ورواد المعرض والذين بدأت أفواجهم بزيارة جناح العتبة المقدسة”.
وأضاف” تم مسبقا اللقاء بمدير المعرض السيد عباس صالحي الذي أعرب عن ترحيبه وسعادته بمشاركة العتبة العلوية المقدسة معربا عن أمله في زيادة التعاون الثقافي وتبادل الخبرات في مجال إقامة المعارض”.
يذكر ان معرض طهران الدولي للكتاب يعد من المعارض العالمي التي تستقطب دور نشر ومؤسسات من مختلف دول العالم ، ويشارك في فعاليات الدورة الحالية مئات دور النشر القادمة من 40 دولة تعرض أكثر من 50 ألف عنوان في مختلف العلوم الدينية والانسانية والفكرية والسياسية وغيرها من العلوم.

  

موقع العتبة العلوية المقدسة
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/05/09


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • بالصور.. روحاني یزور العتبة العلوية ویشید بالخدمات التي تقدمها للزائرين  (أخبار وتقارير)

    • قسم الأملاك في العتبة العلوية المقدسة جهود كبيرة لخدمة مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام) وزائريه الكرام  (نشاطات )

    • الكوادر الهندسية تواصل أعمالها بمشروع مجمع الصحيات في ساحة الإمام الصادق (عليه السلام)  (نشاطات )

    • الكوادر الهندسية في العتبة العلوية تباشر بالمرحلة الثانية بمشروع مدرسة العلامة الطريحي  (نشاطات )

    • العتبة العلوية تبحث النشاطات التطوعية مع جامعة الكوفة  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : العتبة العلویة : تؤهل دار ابو طالب ومستشفى الزهراء وتشارك بمعرض كربلاء وتستقبل سفیر الصین
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي الدلفي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخنا الجليل انت غني عن التعريف وتستحق كل التقدير والثناء على اعمالك رائعة في محافظة ذي قار حقيقة انت بذلت حياتك وايضا اهلك وبيتك اعطيته للحشد الشعبي والان تسكن في الايجار عجبا عجبا عجبا على بقية لم يصل احد الى اطراف بغداد ... مع اسف والله

 
علّق محمد باقر ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا المجاهد

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقةٌ تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله مع الأحداث التي جرت في ضل تلك الحقبة ولازالت ومدى خطورتها بالنسبه للعراق والمنطقه نرى انه تعاطى معها بحكمة وسعة صدر قل نظيرها شهد بها الرأي العام العالمي والصحافة الغربيه فكان (أطال الله في عمره الشريف) على مدى كل تلك السنين الحافلة بالأحداث السياسيه والأمنية التي كان أخطرها الحرب مع تنظيم داعش الوهابي التي هزت العالم يحقن دماءًتارةً ويرسم مستقبل الوطن أخرى فكان أمام كل ذالك مصداقاً لأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وحكمتهم فلا ريب أن ذالك مافوت الفرص على هواةالمناصب وقطاع الطرق فصاروا يجيرون الهمج الرعاع هذه الفئة الرخيصة للنعيق في أبواق الإعلام المأجور بكثرة الكذب وذر الرماد في العيون و دس السم في العسل وكل إناءٍ بالذي فيه ينضحُ .

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقه تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله معها

 
علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا

 
علّق منير حجازي ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم حتى في الكتاب المقدس امر الله بعدم تقبل ذبائح الوثنيين رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 10: 28 ( إن قال لكم أحد: هذا مذبوح لوثن فلا تأكلوا). توضيح جدا جيد شكرا سيدة آشوري.

 
علّق منذر أحمد ، على الحسين في أحاديث الشباب.أقوى من كل المغريات. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عن أبان الأحمر قال : قال الامام الصادق عليه السلام : يا أبان كيف ينكر الناس قول أمير المؤمنين عليه السلام لما قال : لو شئت لرفعت رجلي هذه فضربت بها صدر أبن ابي سفيان بالشام فنكسته عن سريره ، ولا ينكرون تناول آصف وصي سليمان عليه السلام عرش بلقيس وإتيانه سليمان به قبل ان يرتد إليه طرفه؟ أليس نبينا أفضل الأنبياء ووصيه أفضل الأوصياء ، أفلا جعلوه كوصي سليمان ..جكم الله بيننا وبين من جحد حقنا وأنكر فضلنا .. الإختصاص ص 212

 
علّق حكمت العميدي ، على التربية توضح ما نشر بخصوص تعينات بابل  : صار البيت لام طيرة وطارت بي فرد طيرة

 
علّق محمد ، على هل الأكراد من الجن ؟ اجابة مختصرة على سؤال. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : $$$محرر$$$

 
علّق Hiba razak ، على صحة الكرخ تصدر مجموعة من تعليمات ممارسة مهنة مساعد المختبر لغرض منح اجازة المهنة - للكاتب اعلام صحة الكرخ : تعليمات امتحان الاجازه.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد محمد العبادي
صفحة الكاتب :
  احمد محمد العبادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 خطاب المرجعية العليا ..منهج إصلاحي متكامل   : علي المؤيد

 العمل تناقش مع صندوق الامم المتحدة للسكان ضرورة تدريب وتفعيل اقسام الدعم النفسي للمرأة المعنفة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 العيادة الاستشارية للامراض الصدرية في صحة واسط تنظم برنامج توعية للامراض الصدرية  : علي فضيله الشمري

 المرجع الشيخ بشير النجفي : اعرفوا النجف تعرفون حجم المسؤولة الملقاة على عاتقكم  : حمودي العيساوي

 التعليم والدين والعنصرية والشعور بالانتماء: وجه الهجرة الفرنسية  : د . تارا ابراهيم

 محافظ البصرة: أيام قلائل تفصلنا عن الافتتاح المرتقب لجسر الشهيد الصدر  : اعلام محافظة البصرة

 تحت أنظار رئيس الوزراء العراقي ووزير الصحة ووزير حقوق الإنسان صحفي عراقي: هل مازال فعلا هنالك حق للمواطن عليكم؟  : موسوعة العراق للاعلام

 رجال خلّدوا التاريخ / كاظم حبيب الصافي نموذجاً.  : رائد عبد الحسين السوداني

 إيران تقرر منع العراقيين من دخول أراضيها بلا فيزا بعد 2:30 ظهرا خلال رمضان ( صوتي )

 نبيل عودة يروي حكايات هواشية فيلسوفان هواشان في سويسرا  : نبيل عوده

 القضاء: إحالة ثلاثة موظفين في مجلس محافظة البصرة لجنايات النزاهة  : مجلس القضاء الاعلى

 لجنة إدارة العتبة العلوية المقدسة تبحث مع رؤساء الأقسام والشُعَب سبل النهوض بواقع العمل وتقديم أفضل الخدمات للزائرين  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 سربست مصطفى رشيد: انطلاق افتتاح مراكز تحديث سجل الناخبين في عموم العراق  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 الفتلاوي: تلتقي المدير العام لتربية ذي قار لمناقشة التعيينات التي انطلقت موخراً  : اعلام السيدة شيماء عبد الستار الفتلاوي

 دمج الامتحانات الشفوية والتحريرية لتزامنها مع الانتخابات

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net