ردا على من تهجم على العلوية شريفة بنت الامام الحسن، عليهما السلام
مجلة الهدى

اذا كانت الأمم الحيّة تعتني بحياة عظمائها وكبارها، فتقيم لهم التماثيل وتشيّد لهم النُصب التذكارية وتدرس حياتهم للأجيال، لأنها ترى في ذلك دعماً لحضارتها وتشييداً لدعوتها، فجديرٌ بالأمة الإسلامية ان تدرس حياة أئمة اهل البيت، عليهم السلام، وتبحث عن آثارهم وتنقب عن أخبارهم لتأخذ من عملهم وعلمهم وسيرهم نموذجاً حياً يوصلها الى الرقي والسعادة ويحقق لها الخير المنشود، ليعود لواؤها يخفق على العالم من جديد، وكما قال الامام الصادق، عليه السلام: «أحيوا أمرنا، رحم الله من أحيا امرنا».

وقد دأبت مجلة «الهدى» على نشر فكر أهل البيت، عليهم السلام، والبحث في سيرهم الخالدة وتطوير مراقدهم، واللقاء بالقائمين على خدمة هذه المراقد الشريفة والحديث مع الزائرين الكرام.

  * ريحانة من رياحين أهل البيت، عليهم السلام

العلوية، شريفة بنت الإمام الحسن المجتبى، عليهما السلام، ريحانة من رياحين أهل البيت، عليهم السلام، معلمٌ من معالم النور والإيمان وصاحبة الكرامات.

يقع المرقد الطاهر للعلوية شريفة في محافظة بابل بمنطقة «أبو غرق الأوسط»، وهو يتبع إدارياً ناحية «أبو غرق»، حيث يبعد مزارها الشريف نحو سبعة كيلو مترات عن شارع حلة - كربلاء، وأربعة كيلو مترات تقريباً عن منطقة الطهمازية، فيما تبعد نحو تسعة كيلو مترات عن مركز مدينة الحلة. وهي منطقة شديدة الخضرة، وتحيط بها اشجار النخيل الكثيفة، ولكثرة براهينها وكرامتها في شفاء المرضى حتى سميت بطبيعة المعلولين.

* الفتلاوي وحقيقة هذا المرقد الشريف

«الهدى» التقت بالأمين الخاص للمرقد، السيد احمد حسن الفتلاوي ليحدثنا عن هذا الموضوع بالقول: «أود ان أوضح لكم بعض الامور حول نسب العلوية الطاهرة بنت الحسن، وحسب ما ذكره الشيخ محمد حيدر- رحمه الله- الذي كان وكيل المرجعية الدينية في مدينة الحلة، في ثمانينات القرن الماضي، ذكر ان العلوية هي إحدى بنات الامام الحسن المجتبى، عليهما السلام، وهي كانت طفلة عندما توفيت اثناء مسيرة السبايا بين الكوفة والشام بعد استشهاد الإمام الحسين، عليه السلام،  ودفنت في هذا المكان.

ويضيف الفتلاوي: انه «مهما يكن من أمر، فإن كرامات العلوية شريفة مرجعها الى كرامات الامام الحسن المجتبى»، ويتابع القول: «بناء المرقد كما هو متوارد لدينا يعود الى بداية الأربعينيات من القرن الماضي، على شكل قبة صغيرة ثم بُني المرقد بشكل بسيط وهي مرحلة من مراحل البناء عام 1981، وكان يتضمن قبة تحيط بها أعمدة بدون سياج، ومن ثم تم تطوير المرقد كما ترون بتبرعات اهل الخير والزائرين من داخل وخارج العراق وبخاصة من دولة الكويت.

*  في تطوير المرقد الشريف

وحول عمليات التطوير والحديث في هذا المرقد الشريف: وجه الفتلاوي اللوم على الحكومة المحلية في محافظة بابل بانها «لم تُسهم لحد الآن بالمساعدة في تقديم أي خدمة تذكر للمرقد والمنطقة المحيطة به، دون معرفة الاسباب حيث يتم تزويد المرقد  بشبكة الكهرباء وأنابيب الماء الصالح للشرب عن طريق متبرعين.

وعن الخطط المستقبلية لتطوير المرقد يقول الامين الخاص لمرقد العلوية شريفة: «جرت في عام 2011 عملية واسعة لترميم للمرقد من الداخل والمنطقة المحيطة به من الخارج فتم تغليف البناء القديم المرقد بالمرمر، وتم طلاء القبة باللون الذهبي، و إنشاء مسقفات للزائرين و إزالة السوق القديم والبعة المتجولين (البسطيات) التي كانت تعيق دخول الزائرين للمرقد، و إنشاء اسواق نموذجية حديثة، عن طريق الاستثمار، و إنشاء مساحات خضراء تحيط بالمرقد، وتجهيز المرقد بسيارات خاصة لنقل الزائرين شبيهة بما موجود في العتبتين الحسينية والعباسية في كربلاء المقدسة. وكما ذكرت، كل ذلك، من تبرعات الخيرين ومن المؤمل، ان تتم شراء مساحة من الارض تبلغ، خمسة عشر دونماً مجاورة للمرقد، من اجل توسعته بالتعاون بين الامانة العامة للمزارات الشيعية المقدسة، و وزارة الاسكان و الاعمار، إلا ان عدم إقرار موازنة عام 2014، وتأخر إقرار موازنة عام 2015، أخّر كثيراً الشروع بانجاز هذا المشروع».

شاركنا الحديث رئيس لجنة الثقافة والشعائر الدينية في مجلس ناحية «ابي غرق» السيد عباس اموري هادي، والذي أقرّ بوجود قصور في دعم عملية تطوير المرقد، و أرجع سبب قلة الخدمات المقدمة للمرقد الشريف، الى قلة التخصيصات المالية المخصصة للناحية، مضيفاً: «ان الناحية وضعت في تخطيطها مشروع تأهيل شبكات الكهرباء في المنطقة، ومد خطوط انابيب الماء، وتوجد هنالك خطة لفتح شارع طوله اكثر من (900) متر، أنجزت موافقته الرسمية من قبل مشاريع محافظة بابل». ويتابع هادي الحديث: «ان المنطقة المحيطة بالمرقد شهدت زيادة سكانية مرتفعة وأخذت الاراضي الزراعية تتحول الى سكنية، مما اثر على نوع الخدمات المقدمة لهذه المنطقة. ولم يخف المسؤول الحكومي تشاؤمه من كثرة الروتين وتنازع الصلاحيات بين الدوائر الرسمية الامر الذي يعيق عملية نجاح تطوير المراقد المقدسة ويجعل القائمين عليها يعتمدون على المتبرعين.

* ”طبيبة العلويين” وكراماتهم

بعد تشرفنا بأداء الزيارة والدعاء، توجهنا خارج أسوار المرقد الطاهر، و ابرز ما يلفت النظر هو حائط السياج الخارجي المليء بأصباغ الحناء، و وجود قطع ولافتات مكتوب عليها كلمات شكر وعرفان لله تبارك وتعالى و أهل بيت النبوة، عليهم السلام، وللعلوية شريفة، كونها كانت سبباً في شفاء مرض عضال، او رزق عائلة بمولود بعد سنوات من الانتظار، حيث الموضوع كان حافزاً لنا  لكي نلتقي ببعض الزوار ليذكروا لنا كرامات العلوية شريفة.

المواطن عباس طعمة، وهو من سكنة المنطقة القريبة من المرقد، يذكر انه في يوم من الايام استيقظ صباحاً وفيما هو يتناول الافطار مع زوجته واطفاله فوجئ بصراخ ابنته الصغرى وهي تقول: «لم أعد أرى شيئاً... اصبحت عمياء»! فذهلت لهول الحدث، وبعدها قمت من حيث لا اشعر بدل من الذهاب بها الى المستشفى، ذهبت الى مرقد العلوية شريفة وتوسلت بها الى الله تبارك وتعالى، وما هي إلا أقل من ساعة ترفع ابنتي رأسها وعيناها حمراء ويعود اليها النظر مجدداً ببركات صاحبة المقام.

الاخت «أم حسين»، تروي لنا قصة ابنها حسين الذي مر على زواجه اكثر من عشر سنوات ولم يرزق بطفل، «وبعد مرور فترة على زيارتي انا و زوجته للمرقد الشريف، و ببركات الدعاء، ظهرت علائم الحمل، و رزق الله ابني بطفلة اسماها «شريفة».

بعدها توجهنا الى مجمع السوق النموذجي الكبير، الذي تم تشييده من خلال الاستثمار قرب المرقد، والتقينا ببعض أصحاب المحال التجارية، منهم الاخ سجاد حسين، صاحب محل لبيع الهدايا والالعاب يقول: «نشهد توافداً للزائرين خلال ايام الجمعة والسبت والذين يصطحبون معهم أطفالهم مما يدرّ علينا أرباحاً لابأس بها خاصة وان معظم ابناء المنطقة يعانون من البطالة وقلّة فرص العمل». ويستمر سجاد بالحديث معنا بالقول: «إلا ان الامور السلبية هو زيادة اسعار الايجار من قبل المستثمر، مما اضطر معظم اصحاب المحال الى ترك محالهم كون ارتفاع الايجار يثقل كاهلهم».

أغلب أصحاب المحال يذكرون لنا أن أرباحنا ليست بالأمر المهم قدر وجودنا قرب هذا المرقد الطاهر، والذي يعدّون ما يأتيهم من رزق الحلال فيه بركات تعادل اضعاف الربح المادي في مكان آخر.

غادرنا المكان على أمل العودة في زيارة قادمة لمرقد العلوية شريفة آملين ان يديم كرامات صاحبة المرقد الطاهر على جميع المؤمنين الذين تقطعت بهم سبل الاطباء وعدم قدرة معظمهم من السفر الى خارج العراق لإجراء عمليات بسبب ضعف الحال وآخرين استعصى علاجهم  ليلتجئوا الى «طبيبة العلويين».

  

مجلة الهدى

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/04/24



كتابة تعليق لموضوع : ردا على من تهجم على العلوية شريفة بنت الامام الحسن، عليهما السلام
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد العبيدي
صفحة الكاتب :
  احمد العبيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  لا للأعيــاد و سُحقـا لفرح العبـاد  : يسر فوزي

  التأريخ لا يعود إلى الوراء  : لطيف عبد سالم

 السياسة والدين .... السيد السيستاني انموذجاً  : محمد حسن الساعدي

 قافلة اهالي العامل والصدرية والبنوك وشارع فلسطين تواصل دعمها للمقاتلين تزامنا مع افراح النصر

 شرطة الزبير : القبض على متهمين بترويج و تعاطي المخدرات وسارق عجلة  : وزارة الداخلية العراقية

 أردوغان في آمد ؛ لكن بغير خوش آمد !  : مير ئاكره يي

 كَانَ عَلِيٌ فَكَانَ أَلْغَدِيرُ!  : نزار حيدر

 قناص داعش أبوتحسين(علي جياد الصالحي) و(نافع أبن هلال )نسختان في زمن مختلف  : رحمن علي الفياض

 ديالى : القبض على متهمين اثنين وبحوزتهم كمية من المخدرات في ناحية جلولاء  : وزارة الداخلية العراقية

 التجارة ... تشارك باكثر من 60 شاحنة لنقل زائري الامام الحسن العسكري ( عليه السلام )  : اعلام وزارة التجارة

 بالفيديو : لواء علي الاكبر يخوض معارك شرسة ضد داعش الارهابي شمال الفلوجة

 التلاعب الأمريكي بطائراتنا, والغباء السياسي  : اسعد عبدالله عبدعلي

 الجنائية المركزية: السجن 10 سنوات لمنتحل صفة مدير مكتب رئيس الوزراء  : مجلس القضاء الاعلى

 الحكومة المؤقتة والمجلس "السيادي" او "الرئاسي"  : د . عادل عبد المهدي

  لماذا يكذب القادة والزعماء ؟  : علاء هادي الحطاب

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net