صفحة الكاتب : صالح الطائي

لو هداهم الله لكنا بخير
صالح الطائي

يوما بعد آخر تتصاعد حدة الخطاب الذي يشكك بعروبة الشيعة متهما إياهم بالفارسية والمجوسية فضلا عن الرافضية؛ التي أصبحت قرينة تذكر كلما ذكر اسمهم؛ حتى دون أن يفهم قائلها معناها. إن هذا المنهج المنحرف ليس وليد الساعة، ولا نتاج المعاصرة، وإنما هو من المواريث القديمة التي فرضت نفسها على مجتمعنا وأمتنا ورسخت فيه، ولم تغادره، لأنها تجد دائما من يهتم بها ويغذيها ويعتني بها.

إن الأوائل الذين تعاملوا مع هذا التحيز الكبير بهذا الأسلوب الهمجي المنحرف لم يكونوا عدولا لأنهم ببساطة، أخرجوا من تابع أحد المذاهب الأربعة من هذه المعادلة وقاموا بتزكيته، ليوقفوها على من اتبع مذهب أهل البيت من الفرس وباقي الأعاجم، وفي كتب التاريخ والسرديات وحتى في الواقع المعاش؛ هناك مئات الأمثلة الواضحة على هذا التحيز الكبير غير المنصف والبعيد عن العدل، والذي يتسبب بزرع البغضاء والعداء والفرقة بين مكونات الإسلام وفرقه.

من هذه الكثرة الغالبة سأختار أنموذجا واحدا يوضح صور التحيز، يمثله (أبو عبيد القاسم بن سَّلام) واضع كتاب (فضائل القرآن) وهو رجل عالم كبير، وضع كتابا مفيدا ممتعا، من حق المسلمين أن يفخروا به كمسلم وعالم، ويجب أن لا يحسب على فئة دون أخرى من المسلمين.

لقد حظي هذا العالم الكبير بعناية المؤرخين والكتاب لدرجة أنهم أسبغوا عليه نعوتا وألقابا فاضت عن حاجته، لو أسبغ عشرها على آخر يماثله ثبت إتباعه مذهب أهل البيت لكنا اليوم بألف خير، ولما عشنا محنة الخلاف.

وقف المؤرخون والمترجمون على ذكر اسمه واسم أبيه ولم يتجاوزوه لعدم معرفتهم بما بعده، لكن الذهبي وابن النديم ذكرا له جدا لم يذكره غيرهم وذلك اعتزازا منهم به، ولكنهما لم يتفقا على الاسم نفسه، فذكر الذهبي في سير أعلام النبلاء جدا اسمه عبد الله، وذكر ابن النديم في الفهرست جدا اسمه مسكين.

وفرعوا وشعبوا في التدقيق باسمه، فاختلفوا فيما إذا كان اسمه بالألف واللام(القاسم) أم بدونهما (قاسم). وفيما إذا ما كان أسم أبيه بالفتح (سَلام) أم بالتشديد (سَّلام) ذهب إلى ذلك ابن الأثير والسيوطي وابن حجر وابن خلكان وابن السبكي والخوانساري وغيرهم.

كما فرَّعوا ونوَّعوا عند حديثهم عن نسبه. فهو: 

(الرومي) نسبة إلى الروم، وقد كان أبوه عبدا روميا. ذهب لذلك الخطيب البغدادي وابن أبي يعلى والقفطي وابن خلكان والخوانساري. 

وهو (المروزي) ذهب لذلك ابن يونس في "معرفة القراء الكبار". 

و(التركي) نسبة إلى الترك، ذهب إلى ذلك الداوودي في طبقات المفسرين. 

و(الخراساني) نسبة إلى خراسان، وخراسان تمتد من نيسابور إلى هراة إلى مرو إلى بلخ إلى نسا إلى سرخس وغيرها من البلدان. نسبهُ إلى خراسان كل من ابن سعد في الطبقات والزبيدي في طبقات النحويين والزركلي في الأعلام. 

و(الهروي) نسبة إلى هراة؛ التي هي بعض خراسان، نسبه إليها الخطيب البغدادي وابن أبي يعلى وغيرهم. 

و(البغدادي) نسبة إلى بغداد، بل إن عبد البر في "الانتقاء" ألغى كل تلك الأقوال وأكد على قول واحد وهو أن القاسم كان بغدادي الأصل لا النسبة. 

و(الأزدي) نسبة إلى قبيلة أزد العربية لأن أباه كان مملوكا لرجل منها  ذهب إلى ذلك الداوودي وابن حجر وغيرهم. 

و(الخزاعي) نسبة إلى قبيلة خزاعة. 

و(الجمحي) نسبة إلى بني جمح بطن من العدنانية وهو لا جمحيا ولا عربيا من أصله. 

و(الحريري) ذهب إلى ذلك حاجي خليفة في "كشف الظنون". 

و(الكوفي) ذهب إليه حاجي خليفة.

و(الأنصاري) نسبة إلى الأنصار (رض) الذين ناصروا النبي (ص) من أهل المدينة.

ولا أدري كيف تجتمع كل تلك الألقاب التي أسبغوها على الرجل مع هذه النسبة بالذات وهي بعيدة عنه كل البعد. 

وفضلا عن ذلك هناك عشرات الأقوال الأخرى التي أضفت عليه ألقابا، منها: 

(اللغوي) لأنه كان لغويا مميزا، ذهب إلى ذلك الزبيدي والسيوطي وغيرهم. و(النحوي) لأنه كان نحويا. 

و(القاضي) لأنه تولى القضاء بطرسوس. 

و(الفقيه) لأنه درس الفقه. 

و(الإمام) لأنه كان إماما في الفقه والقراءات. 

و(القارئ) لأنه ألف كتابا في القراءات. 

و(المفسر) لأنه كان عالما بالكتاب والسنة. 

و(المحدث) لأن ابن تيمية قال أنه محدث كالشافعي وأحمد وإسحاق. 

و(الحافظ) لأنه كان إماما للقراءات. 

و(المجتهد). 

و(البحر).

و(الأديب). 

و(المؤدب). 

و(المؤرخ). 

و(النسابة). 

و(المصنف).

و(الراوية).

ولكنهم مع كل ذلك التوسع في الأوصاف والتسميات؛ لا يعرفون على أي مذهب كان يتعبد، ولا يوجد بينهم من نجح في إثبات نوع معتقده:

 فمنهم من يرى أنه كان شافعيا، ذهب إلى ذلك الكتاني في "الرسالة المستطرفة" والسبكي في "طبقات الشافعية". 

ومن يرى أنه أخذ عن كبار أئمة المالكية لم يميز بين أحد، فهو مالكي المذهب.

 ومن يرى أنه أخذ من القاضي أبو يوسف صاحب أبي حنيفة، فهو من أتباع أبي حنيفة النعمان.

وربما بسبب هذه الفوضى، قال الذهبي في سير أعلام النبلاء: كان يجتهد ولا يقلد أحدا من أئمة المذاهب.

إن هذا العالم المبدع يصلح أن يكون أنموذجا رائعا للاجتماع الإسلامي، ووحدة الكلمة، وفيه من رمزية الوحدة الإسلامية الشيء الكثير، ولو هدى الله أولئك الذين يستخدمون مصطلحات قبيحة مثل (فلان متروك لأنه رافضي) و(لا يؤخذ بحديثه لأن فيه تشيعا) و(فلان يميل إلى الرفض) وغيرها من مصطلحات الفرقة والبغضاء لكنا اليوم بألف خير، لكنهم يركضون للأسف خلف توافه الأمور، ويرضون بالقشور، ولا يهتمون إلى اللب، ولا يسعون وراءه، بل تجد بينهم من يركز على مباني الخلاف ويجهر بالعدوان دون أن يلتفت إلى مصلحة الأمة التي باتت بكف عفريت لمجرد أن ينصر عقيدته؛ غير ملتفت إلى أن الإسلام كله في سفينة واحدة تمخر عباب بحر هائج، إذا نجت من الغرق، نجا كل من فيها، وإن غرقت، غرق كل من فيها.

  

صالح الطائي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/04/03



كتابة تعليق لموضوع : لو هداهم الله لكنا بخير
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عامر موسى الشيخ
صفحة الكاتب :
  عامر موسى الشيخ


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 إصلاح النظام والمؤسسة القضائية في العراق ضرورة وطنية ملحة  : مصطفى محمد غريب

 درع التميز والإبداع لمدرسة الفداء  : نوفل سلمان الجنابي

 المصرف العراقي للتجاره ( الحلقه الثامنه ) بعنوان حمديه الجاف واسرار البطقاات الائتمانيه  : مضر الدملوجي

 في نقد المفهوم واستقالة المثقف* وقفة مع عبد الله العروي  : ادريس هاني

 سلسلة حلول للعراق: كيف نبني العراق ؟!  : سرمد عقراوي

 الأمام الحسين ع هو الأمين المؤتمن على شريعة جده رسول الله ص  : جعفر المهاجر

 مسؤولية المنصب.. وماضي المسؤول  : علي علي

 قصيدة ( فنان تشكيلي وجسد برتقالي )  : ايفان علي عثمان الزيباري

 عرس كوردستان الجديد  : كفاح محمود كريم

 هلك في الحشد اثنان .. محب مفرط ومبغض مفرط  : باقر جميل

 أنامل مُقيّدة – بغداد ونعيم عبعوب وقرار العبادي  : جواد كاظم الخالصي

 المركزي ينشر جدولا باسعار السبائك الذهبية للاسبوع الحالي ويخفض اسعارها

 النائب شروان الوائلي : يوم الثلاثاء المقبل سأطلب ادراج تعديل قانون انتخابات مجالس المحافظات في أقرب جلسة للبرلمان .

 همام حمودي يحذر من إدخال التمور للعراق بصفة هدايا واستيراد ويدعو للتقيد بقانون الحجر الزراعي  : مكتب د . همام حمودي

 قيم تأبى واقعيتها ، أن تنام بين نصوص الترميز ...!  : حبيب محمد تقي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net