صفحة الكاتب : هيـثم القيـّم

تقديس الأنـثى في الميثولوجيا الأولـية ...
هيـثم القيـّم
بادئ ذي بدء أود الأشارة الى  مفهوم التقديس أو القدسيّـة .. لأهميته في هذا المقال ..!
 المقدّس في اللغة هو = الطهارة / الأجلال / التعظيم / الأحترام و المكانة العاليه ..! 
مثلاً يقول أحدنا : أنا أقـدّس الحياة الزوجية .. أو قدّس سـرّه .. أو مكان مقدّس .. أو كما كانت جدّاتنا تقول للولد العاق : أﮔـوم أقدّسك بالنعال ..! بمعنى أﮔـوم أخلـّيك محترم ...!! 
----
القدسية لا تعني أن الشئ مقدّس بـذاته .. لكن نحنُ مَن يمنح الـقدسية للأشياء أو العناوين .. بعبارة أخرى التقديس فـعل أجتماعي أو مُنتـَج أجتماعي .. يُضفيه الفرد أو الجماعة على شئ ما أو رمز ما أو مكان ما .. لأسباب في غالبها الأعم دينية .. و أجتماعية ..! حيث يتلازم المقدس والدين في علاقة جدلية ، يحتل المقدس مساحة واسعة في دين الفرد و الجماعة وهو في الواقع عمادها الأساسي ..!  ذلك ان المؤمن يولي ( المقدّس )  كل مظاهر المحبة والخوف والرهبة ، بما يساعد على طاعته والتسليم  له ..! 
----
 منذ أن بدأ الإنسان بتلمّس الروحانية ، بدأ تلمّسه للمقدس ، مما جعله عنصرًا ملازماً لحياة الإنسان ... تـتعدّد مقولة المقدس وتختلف في كل مرحلة من مراحل تطور المجتمع ، فما كان مقدساً في فترة ما ، قد لا يعود يكتسب صفة التقديس في مرحلة أخرى .. و تنوعت على امتداد التاريخ مواصفات مَن يحمل هذه الصفة : ( الله) في الموقع الأول ، يتبعهُ الآلهة المتعددون ، و الأشخاص الحقيقيون و الأسطوريون ..
يمكن للإنسان أن يرى المقدّس حاضرًا في كل شيء ، بل يمكن أن يتحول كل دنيوي أو مدنّس إلى مقدس ، والعكس بالعكس .. فالتجربة الدينية كما أظهرتها معظم الأديان تفترض قسمة للعالم  بين مقدس ودنيوي .. يتحوّل الدنيوي إلى مقدس ، كما أنّ نزع القدسية عن المقدس يُعيد تحويله إلى دنيوي ..!
 
 لكن المقّدس يكتسب وظيفة مختلفة تتصل بالموقع الذي يُعطيه لمعنى الحياة الإنسانية ، و للاطمئنان النفسي الداخلي الذي يسعى إليه الإنسان في مواجهة مشكلات الحياة .. فالمقدس يوفّر على الإنسان صعوبة السؤال عبر حالة الأتكاء على المقدّس في أحباطاته اليومية و مشاكله المجتمعية .. و على أجوبة جاهزة تحمل الأمان النفسي في داخلـه ..! 
----
 يُـشير الباحث الدكتورعبد الهادي عبد الرحمن إلى أن : (( المقدس ليس الديني فقط ، وإن كانت جذوره دينية .. وإنما المقدس يكمن في عاداتنا اليومية واعتقاداتنا ، في تفاؤلنا و تشاؤمنا ، في النظم التي تحكمنا ، والطرق التي نحكم بها ، في العلاقات ضمن العمل وفي العائلة ، و في المؤسسة الزوجية ، وفي البديهيات والمسلمات والحكايا ..! )) .
 
يجد المقدس أعلى تجلياته في الأديان التوحيدية على الأخص ، حيث يطغى بشكل كبير على كل ما يتصل بالدين ، سواء على مستوى النصوص أو على مستوى الممارسة العملية ، و بالطقوس والرموز .. و حتى في الكثير من مظاهر الحياة اليومية ..!
----
(عشتار) هي أوّل و أقدم أيقونـة للأنثى في التاريخ المدوّن .. هذا الأسم أبتدأ بـ ( أينانا ) الآله ..عند السومريين .. و لعل من اشهر الملاحم المقدسة  تلك التي جسدت اَلهة الخصب والحب والنماء هي ( عشتار ) او عشتاروت السومرية في مدينة الوركاء عاصمة بلاد سومر ، تلك الملحمة التي خلّد فيها كهنة عشتار الكثير من اَياتها على شكل تماثيل مجسمة ، ولوحات فنية ، ونقوش مسمارية محفورة في الصخر ، ومخطوطات حفظت بعناية لدرجة لم تستطع عوامل التعرية ان تمحو معالمها ، باعتبارها مركز عبادة عشتار ، وكان شكل معابدها يمثل انوثة الام والذي يرمز للإنجاب والإخصاب والخَلق الاول والإثمار والعطاء ..! 
 في هذه المدينة السومرية نشأت عبادة كوكب الزهرة و نمت ، حيث اطلق عليها اللسان السومري (إنانا ) الذي يعني سيدة السماء ، ففي اللغة السومري ( إن ) تعني سيدة ، و ( أن ) تعني السماء ، و عند تأسيس الدولة الاكدية تحول اسمها من ( إينانا ) الى ( عشتار ) او ( عشتاروت ) ..!
ظلـّت الآلهَ ( أينانا – عشتار ) هي ربـّة الآلـهه عند السومريين .. و كانت معابدها تحرّم دخول الرجال أليها .. فكان سدنة المعبد هنّ النبيّـات و الكاهنات و الساحرات .. و يُمنع دخول الذكور أليها حتى لخدمتها ..!
 
وصفت عشتار نفسها بقولها : 
 
أنا الأول ، وأنا الآخر..  أنا البغي ، وأنا القديسة ..
أنا الزوجة ، وأنا العذراء ..  أنا الأم ، وأنا الابنة .. أنا العاقر ، و كُثُرٌ هم أبنائي..
 أنا في عرس كبير و لم أتخذ بعلاً .. أنا القابلةُ ولم أنجب أحدًا ..  وأنا سلوى أتعاب حَملي .. أنا العروس وأنا العريس ..
وزوجي مَن أنجبني .. أنا أم أبي ، وأخت زوجي .. وهو مِن نـسلـي ...!
----
انتشرت عبادة عشتار في جميع انحاء الهلال الخصيب من أرض سومر الأولى الى مملكة بابل و آشور و اللتين كانتا في صراع دائم بينهما .. الى المناطق المجاورة لبلاد الرافدين مثل سوريا و لبنان و فلسطين ..! 
عُبدت عشتار في كثير من الممالك السورية مثل ايبلا وأوغاريت وغيرها ، ويذكر ان اول ما عُبدت خارج بلاد الرافدين كان في مدينة اسكلون او عسقلون باسم ( اثـتارت ) ، واحيانا (أتر- عاثا ) ، وعندما اجتاحت القبائل الارامية سوريا او بلاد - آرام سمّوها ( أترعاته ) . وعبدها التدمريون باسم ( عاثة ) ، وعبدها الفينيقيون باسم ( عشتارت ) ثم ( اتركاتس ) ، اما عند اليونان فقد سُمّيت ( استارتة ) ومن صفاتها استلهموا فينوس آلهة للحب ، وظهرت في التلمود باسم (ترعث) وعند العبريين باسم عشترت وهو الاسم الذي كان شائعا في سوريا ... ثم سماها العهد القديم (عشيراي ) ، لكن حاربها انبياء اليهود ( أنتبهو ..! ) و عشيراي كانت تعبد أيضاً من قبل الكنعانيين .. أما عند العرب الجنوبيين أسموها (عـثـتر) لكنهم كانوا يطلقون التسمية على آله ذكر ( أنتبهوا على هذه النقطة ) ..! 
----
لابد من التنويه أن عشتار ربطت حياتها الأولى بالاله دموزي (تموز) الراعي الذي كان زوجها و يمثل الزراعة و بداية الربيع .. فعندما يكون تموز حياً في فصل الربيع تنمو النباتات و تزدهر الازهار و الاشجار ، و أذ يموت هذا الآله في فصل الصيف تـذبل النباتات و الزهور و تنزل روح تموز الى العالم السفلي فتحزن عليه زوجته عشتار ، و يشاركها الناس احزانها فيقيمون الشعائر الدينية و الصلوات و ينشدون الترانيم قبيل فصل الربيع كي تنبعث فيه الحياة و يعود .. حينئذ تـقام الأحتفالات في بداية شهر ( نيسانو – نيسان حالياً ) حيث تبدأ السنة البابلية و يتم زواج تموز بعشتار مرة اخرى لضمان الخصب و النماء ، و كان الزواج المقدس جزءاً من احتفالاتها ..!
ظهرت عشتار امام الملك كلكامش، كفتاة متجبرة مغرورة بنفسها ، و دعتهُ الى الحب و العشق ، فرفض و ذكّرها بعشاقها العديدين الذين اصابهم الوجع و الألم و خيبة الأمل من جراء هجرها لهم ، حينذاك اشتكت عشتار لدى ابيها آله السماء ، فأرسل ابوها بناءاً على رجائها ثوراً سماوياً اقوى من ثلاثماية رجل مجتمعين للقضاء على كلكامش ، لكن كلكامش بمعاونة صديقه انكيدو استطاعا ان يقضيا على الثور الالهي ، و رمى انكيدو فخذ الثور على عشتار فعوقب بالموت .. ( جزء من ملحمة كلكامش ..! )
----
أول أختراق لقدسيّة عشتار ( الأنثى ) .. كان عندما طلبَ الذكور العمل في خدمة معابدها و التي كان يُحرُم عليهم دخولها كما أسلفنا سابقاً .. لكنها وضعت شرطاً لقبول هذا الطلب وهو ( أخصائهم ) ..! فوافقوا على التضحية بذكورتهم من أجل التقرّب منها و العمل بخدمتها ..! 
و العامل الثاني المهم كان أنتشار الزراعة .. و ما تتطلبهُ من جهد كبير في الحراثة و البذار و السقي و الحصاد .. في بادئ الأمر كانت الأنثى تشارك الرجل في الزراعة .. و عندما تكاثرت المحاصيل الزراعية .. أصبح هناك فائض في الأنتاج ، مما يقتضي تخزينه و حفظه .. فأوكلت المهمة للأنثى لقرب أماكن الخزن من السكن .. و بمرور الوقت أزدادت الثروة الناتجة عن الزراعة .. مما دفع الذكر العامل في الزراعة للتفكير في ميراثه لو مات وهو الذي بذل جهداً كبيراً للحصول عليه ..! فنشأت فكرة مؤسسة الزواج و حصر علاقات الأنثى الجنسية برجل واحد حتى يستطيع توريث ممتلكاته لأبنائهِ ..!
---- 
ذكرنا أعلاه أن اليهود كانوا يكرهون ( عشتار ) و حاربها أنبياء اليهود .. عليه عندما عاد اليهود من بابل الى أرضهم في فلسطين بعد هجوم الأخمينيين الفرس عليها و أطلاق سراحهم .. و عندما شرَعَ أحبار اليهود بكتابة التوراة حوّلوا الآله من أنثى الى ذكر ( الآله يـهوه ..! ) و بدأوا يُسطّرون في توراتهم كل ما يحط من شأن الأنثى ..! و هنا لابد من ذكر أمثلة على ما جاء في التوراة لكي نتبـيّن دور اليهود في الحط من قيمة المرأة في ديانتهم .. و منها أنتـقلت الى المسيحية ( بعد أجراء بعض التحسينات ) و منها الى الأسلام ( بعد تحسينها أيضاً ) ..! 
----
تبدأ التوراة الحديث عن المرأة لأول مرة من خلال رواية الخلق .. ( حسب الباحث فيليب حداد ) : 
إذ نقرأ ما يلي : ( فأوقع الرب الإله سُباتاً على آدم فـ نام ، فأخذ واحدة من أضلاعه وملأ مكانها لحماً .. و بنى الرب الإله الضلع التي أخذها من آدم أمرأة و أحضرها إلى آدم .. فقال آدم : هذه الآن عظم من عظامي ، ولحم من لحمي ، هذه تدعى امرأة لأنها من أمرئي أُخذت (سفر التكوين / 21 ، 23 ) ..! 
في مكان آخر حول قصة آدم و حواء ، فقد خلق الآله آدم وحواء وأسكنهما الجنة ، وسمح لهما بالأكل من ثمرها إلا الشجرة الموجودة في وسط الجنة ، لذلك نهاهما الله عن الأكل منها .. قائلا : ( هل أكلت من الشجرة التي أوصيتك أن لا تأكل منها ..؟ فأجاب آدم : ( المرأة التي جعلتها معي هي التي أعطتني من الشجرة فأكلت ..! ) فكان عقاب الرب لحواء - لأنها هي التي أغوَت آدم - من خلال مُخاطبتها : ( تكثِيراً أُكثِّر أتعاب حبلك ، بالوجع تلدين أولاداً ، وإلى رجلك يكون اشتياقك وهو يسود عليكِ ) سفر التكوين / 11 ، 12 ، 16 ..!
نموذج آخر يرتبط بالحيض و الولادة وما يتصل بهما من نجاسة ..! حيث فرَضت التوراة قوانين مُشدّدة على المرأة الحائض و النفساء وهي قوانين خاصة بالطهارة ..! ففي سفر اللاويين / 10 نجد أن ( المرأة الحائض محرمة على رجلها لمدة سبعة أيام ، و نجاستها تلوّث و تفسد الأشياء التي تجلس عليها ..!) .
وفي اللاويين / 11 : ( كما أن الرجل يصبح نجسا بمجرد ما يلامسها أو يمسك بالفراش الذي جلست عليه .. هذه النجاسة تزول عن الرجل مع حلول المساء ..! )
في سفر اللاويين / 12 ( تكون المرأة نجسة بعد الولادة لمدة سبعة أيام في حالة ولادة مولود ذكر .. و عليها أن تبقى ثلاثة و ثلاثين يوما إضافية دون لمس أي شيء مقدس أو تدخل أماكن مقدسة طوال هذه الفترة .. وفي حالة ولادة مولود أنثى تظل المرأة نجسة أربعة عشر يوما ، ثم ستة وستين يوما إضافية ..! ).
---- 
المصادر : 
1- http://www.maaber.org/issue_march06/books_and_readings3.htm
2- http://www.mesopot.com/old/adad2/ishtar.htm
3- http://ishtartv.com/viewarticle,37451.html…
4- http://newspaper.annahar.com/article/185578-
5- https://religmag.wordpress.com/2015/05/26/women_rsm2/
6- مقالات الأستاذ فـؤاد يوسف قـزانجي . 
7-  محاضرات الباحث الدكتور يوسف زيدان .
8- الباحث فيليب حدّاد . 
9- كتابات الدكتور سيد القمني. 
-------------------------------------
مستشار ثقافي / منظمة بلاد السلام لحقوق الأنسان

  

هيـثم القيـّم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/03/24



كتابة تعليق لموضوع : تقديس الأنـثى في الميثولوجيا الأولـية ...
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ا . د . موفق عبدالعزيز الحسناوي
صفحة الكاتب :
  ا . د . موفق عبدالعزيز الحسناوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 هل هناك شحة ذباحين في السعودية؟  : حسين جعفر

 سكان محليون في الموصل يطاردون عناصر داعش ويعتقلون اثنين

 حَدّ لوثة البرق  : جلال جاف

 السيد عبد العزيز الحكيم (رحمه الله) الرجل الوطني الإنساني  : محمد علي الدليمي

 تقرير يكشف كيف تمكنت المخابرات العراقية من تغيير فكر قائد بـ"داعش" ليصبح مخبراً لها

 الأمين العام للأمم المتحدة يلتقي رجل الحكمة والإعتدال في النجف الأشرف  : صالح المحنه

 العراقيون صنف مهدد بالانقراض!  : حيدر فوزي الشكرجي

 الحشد الشعبي يحفر قبر "الخلافة الداعشية"

 الفيتو الأمريكي صناعة إسرائيلية  : احمد ناهي البديري

 لا تعظّمني توقّف  : ابو يوسف المنشد

 وطاوعتك روحك  : سامية عبد الرحيم

 معا لن نخون المواطن  : د . فاتح شاكر الخفاجي

 الشيخ حمودي يصل سيئول بصحبة مجموعة من اطفال مرضى القلب  : مكتب د . همام حمودي

 صدى الروضتين العدد ( 95 )  : صدى الروضتين

 شؤون الداخلية والأمن في محافظة صلاح الدين يقوم بتفكيك خلية ارهابية  : وزارة الداخلية العراقية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net