صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي

تأملات في القران الكريم ح313 سورة سبأ الشريفة
حيدر الحد راوي
للسورة الشريفة خصائص وفضائل كثيرة منها ما ورد في كتاب ثواب الأعمال عن الامام الصادق عليه السلام : من قرأ الحمدين جميعا حمد سبأ وحمد فاطر في ليلة لم يزل في ليله في حفظ الله وكلاءته فإن قرأهما في نهاره لم يصبه في نهاره مكروه واعطي من خير الدنيا وخير الاخرة ما لم يخطر على قلبه ولم يبلغ مناه .
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَلَهُ الْحَمْدُ فِي الْآخِرَةِ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ{1} 
تستهل السورة الشريفة بحمده عز وجل (  الْحَمْدُ لِلَّهِ ) , وحده جل وعلا المستحق للحمد والثناء , (  الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ) , خلقا وملكا وتدبيرا , وهو حمده جل وعلا في الدنيا , (  وَلَهُ الْحَمْدُ فِي الْآخِرَةِ ) , نِعم الدنيا منه جل وعلا , فله الحمد والثناء عليه , كذلك نِعم الاخرة منه جل وعلا , وله وحده الحمد والثناء فيها , (  وَهُوَ  ) , جل وعلا , (  الْحَكِيمُ ) , في فعاله ومشيئته , احكم الدارين , (  الْخَبِيرُ ) , بخلقه وبواطن الاشياء .    
 
يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ الرَّحِيمُ الْغَفُورُ{2} 
تستمر الآية الكريمة في موضوع سابقتها (  يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ ) , وهو جل وعلا يعلم ما يدخل في الارض من ماء او كنز او ميت ... الخ , (  وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا ) , من كنوز ونبات وغير ذلك , (  وَمَا يَنزِلُ مِنَ السَّمَاءِ ) , من رزق و ملائكة , او اشياء اخرى خافية , (  وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا ) , كالعمل او عروج الملائكة وغير ذلك مما خفى واستتر , (  وَهُوَ  ) , جل وعلا , (  الرَّحِيمُ ) , بمن والاه , اهل طاعته , (  الْغَفُورُ ) , لمن قصر في الطاعة او الشكر .   
 
وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَا تَأْتِينَا السَّاعَةُ قُلْ بَلَى وَرَبِّي لَتَأْتِيَنَّكُمْ عَالِمِ الْغَيْبِ لَا يَعْزُبُ عَنْهُ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ وَلَا أَصْغَرُ مِن ذَلِكَ وَلَا أَكْبَرُ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ{3}
تنتقل الآية الكريمة لتروي كلاما للكفار (  وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَا تَأْتِينَا السَّاعَةُ ) , انكارا منهم ليوم القيامة , (  قُلْ ) , لهم يا محمد , (  بَلَى وَرَبِّي لَتَأْتِيَنَّكُمْ ) , امرها حتم محتوم , (  عَالِمِ الْغَيْبِ ) , كل ما خفي ولطف وغاب عن حواس الخليقة , (  لَا يَعْزُبُ عَنْهُ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ ) , لا يغيب عنه جل وعلا ولو الشيء الصغير , سواء كان في السماوات او الارض , (  وَلَا أَصْغَرُ مِن ذَلِكَ وَلَا أَكْبَرُ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ ) , تأكيدا لعلمه جل وعلا بكل شيء , صغيرا كان او كبيرا , وفي اي مكان كان .  
 
لِيَجْزِيَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُوْلَئِكَ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ{4}
تستمر الآية الكريمة في الموضوع مقررة (  لِيَجْزِيَ ) , ليثيب , (  الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ ) , الذين آمنوا بالله تعالى واردفوا ايمانهم بالعمل النافع , او صادقوا ايمانهم بالعمل الصالح , او انعكس ايمانهم على اعمالهم , (  أُوْلَئِكَ ) , المؤمنين ذوي الاعمال الصالحة :   
1- (  لَهُم مَّغْفِرَةٌ ) : لكل ما بدر منهم جهلا او قهرا او غفلة . 
2- (  وَرِزْقٌ كَرِيمٌ ) : من غير منّة , لا تعب فيه , ولا منغصات معه , ولا مخلفات ترافقه .   
 
وَالَّذِينَ سَعَوْا فِي آيَاتِنَا مُعَاجِزِينَ أُوْلَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مِّن رِّجْزٍ أَلِيمٌ{5} 
تنعطف الآية الكريمة لتسلط الضوء على الجانب المظلم من الثقلين (  وَالَّذِينَ سَعَوْا فِي آيَاتِنَا  ) ,  في ابطال آياته جل وعلا , (  مُعَاجِزِينَ ) , فيها عدة اراء منها :  
1- مقدرين عجزنا . "تفسير الجلالين للسيوطي" . 
2- مسابقين لنا فيفوتوننا لظنهم أن لا بعث ولا عقاب . "تفسير الجلالين للسيوطي , تفسير الصافي ج4 للفيض الكاشاني" . 
3- مثبطين عن الأيمان من أراده . " تفسير الصافي ج4 للفيض الكاشاني" .  
(  أُوْلَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مِّن رِّجْزٍ أَلِيمٌ ) , ليس لهم سوى ما ساء من العذاب المؤلم .    
 
وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ الَّذِي أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ هُوَ الْحَقَّ وَيَهْدِي إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ{6} 
تستمر الآية الكريمة (  وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ ) , ذوي العلم يعلمون جيدا , (  الَّذِي أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ ) , القرآن او الشريعة , يعلمونه انه :   
1- (  هُوَ الْحَقَّ ) : الثابت , الذي لا تشوبه شائبة . 
2- (  وَيَهْدِي إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ ) : التوحيد , درع التقوى ولباسها . 
 
وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا هَلْ نَدُلُّكُمْ عَلَى رَجُلٍ يُنَبِّئُكُمْ إِذَا مُزِّقْتُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ إِنَّكُمْ لَفِي خَلْقٍ جَدِيدٍ{7} 
تنتقل الآية الكريمة لتروي كلاما للكفار (  وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا ) , بعضهم لبعض على نحو السخرية او التعجب , (  هَلْ نَدُلُّكُمْ عَلَى رَجُلٍ ) , يعنون به النبي الاكرم محمد "ص واله" , (  إِذَا مُزِّقْتُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ ) , اندثار الجسد في التراب بعد الموت , وقد مزقته الحيوانات او الديدان , (  إِنَّكُمْ لَفِي خَلْقٍ جَدِيدٍ ) , بعد اندراس اجسادكم وتمزقها وتقطعها وتفرقها , تنشئون في خلق جديد .    
 
أَفْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِباً أَم بِهِ جِنَّةٌ بَلِ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ فِي الْعَذَابِ وَالضَّلَالِ الْبَعِيدِ{8}
يستمر كلام الكفار في الآية الكريمة (  أَفْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِباً ) , يعنون ان النبي الاكرم محمد "ص واله" قد اختلق ذلك اختلاقا عن الله تعالى , (  أَم بِهِ جِنَّةٌ ) , او ان به "ص واله" جنون , فيتخيل ويتوهم بذلك , (  بَلِ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ فِي الْعَذَابِ وَالضَّلَالِ الْبَعِيدِ ) , يرد النص المبارك على مقالتهم تلك (  بَلِ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ ) , وما فيها من البعث والثواب والعقاب , (  فِي الْعَذَابِ ) , في جهنم , ( وَالضَّلَالِ الْبَعِيدِ ) , عن الحق .   
 
أَفَلَمْ يَرَوْا إِلَى مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِن نَّشَأْ نَخْسِفْ بِهِمُ الْأَرْضَ أَوْ نُسْقِطْ عَلَيْهِمْ كِسَفاً مِّنَ السَّمَاءِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِّكُلِّ عَبْدٍ مُّنِيبٍ{9} 
تستمر الآية الكريمة (  أَفَلَمْ يَرَوْا ) , ينظروا , (  إِلَى مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُم ) , ما احاط بجوانبهم , وخصّ "الامام والخلف" لشموليتهما , (  مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ ) , ليشاهدوا كمال قدرته وتمام خلقه جل وعلا , (  إِن نَّشَأْ نَخْسِفْ بِهِمُ الْأَرْضَ ) , ننزل بهم الخسف عقابا لهم , (  أَوْ نُسْقِطْ عَلَيْهِمْ كِسَفاً مِّنَ السَّمَاءِ ) , نوعا من انواع العذاب الالهي , والسبب تكذيبهم واعراضهم , (  إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً ) , النظر والتفكر فيهما الدلالة الواضحة , (  لِّكُلِّ عَبْدٍ مُّنِيبٍ ) , راجع الى ربه , العبد الراجع الى ربه غالبا ما يكون كثير التأمل , فخصّ هنا بالذكر لكثرة انتفاعه .   
 
وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُودَ مِنَّا فَضْلاً يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ وَالطَّيْرَ وَأَلَنَّا لَهُ الْحَدِيدَ{10}
تنعطف الآية الكريمة لتذكر وتذّكر بشيء موجز من خبر داود "ع" (  وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُودَ مِنَّا فَضْلاً ) , النبوة والزبور , (  يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ ) , رجعي معه التسبيح , حيث كانت الجبال تردد تسبيحه "ع" , (  وَالطَّيْرَ ) , وكذلك الطير يرجع معه التسبيح , (  وَأَلَنَّا لَهُ الْحَدِيدَ ) , جعل الله تعالى الحديد في يد داود "ع" كالشمع او العجين , يشكله كيف يشاء , دون الحاجة الى نار لتسخينه او طرقه .  
( كان داود إذا مر بالبراري يقرأ الزبور تسبح الجبال والطير معه والوحوش وألآن الله له الحديد مثل الشمع حتى كان يتخذ منه ما أحب وقال اعطى داود وسليمان ما لم يعط أحدا من أنبياء الله من الآيات علمهما منطق الطير وألآن لهما الحديد والصفر من غير نار وجعلت الجبال يسبحن مع داود ) . "تفسير القمي" .  
 
أَنِ اعْمَلْ سَابِغَاتٍ وَقَدِّرْ فِي السَّرْدِ وَاعْمَلُوا صَالِحاً إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ{11}
تستمر الآية الكريمة في موضوع داود "ع" : 
1- (  أَنِ اعْمَلْ سَابِغَاتٍ ) , دروعا واسعة متكاملة . 
2- (  وَقَدِّرْ فِي السَّرْدِ ) : " في نسجها بحيث تتناسب حلقها أو في مساميرها في الدقة والغلظ فلا تغلق ولا تحرق" – تفسير الصافي ج4 للفيض الكاشاني - .  
3- (  وَاعْمَلُوا صَالِحاً ) : خطابا لآل داود { آلَ دَاوُودَ شُكْراً وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ } سبأ13 , (  إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ ) , لا يخفى عليه شيء من العمل . 

  

حيدر الحد راوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/02/26



كتابة تعليق لموضوع : تأملات في القران الكريم ح313 سورة سبأ الشريفة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . إبراهيم العاتي
صفحة الكاتب :
  د . إبراهيم العاتي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 يوتوبيا الدولة الكردية  : محمد باسم

  مفتي الديار يفجر الديار !  : هادي جلو مرعي

 مقتل معاون قائد الجناح العسكري لولاية نينوى و30 من اتباعه في قصف جوي  : مركز الاعلام الوطني

 هل يتوقف التاريخ عند نهاية اخيرة راسخة او ابدية ؟!  : د . ماجد اسد

 الناطق بأسم نقابة الاطباء فرع بغداد: تعرض ثلاثه من الاطباء في مستشفى مدينة الطب للضرب والركل الشديدين من قبل عناصر(FBS) ونطالب بفتح تحقيق عاجل وفوري.  : فراس الكرباسي

 بين التقسيم والاتهام المالكي إلى أين؟  : باسم السلماوي

 لنتعلم وننشر العلم  : احمد مصطفى يعقوب

 الاعور البزاز!!!  : حسين الركابي

 قوة عربية لضرب العراق  : هادي جلو مرعي

 الفلسطينيون ينتصرون مجددا في المعركة السياسية ويلحقون «الهزيمة» بالبيت الأبيض في الجمعية العامة بتصويت الأغلبية لقرار توفير الحماية

 هل سيفي المالكي بالعهود  : عمر الجبوري

 إلى مدراء القنوات الفضائية.. مع التحية  : ماجد الكعبي

 القانون مابين الاعلام الرسمي والاعلام المغرض  : عمار الحجامي

 لمن تهمه الأرض !  : علي محمود الكاتب

 هل القانون جزء من الدين ؟  : ياس خضير العلي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net