صفحة الكاتب : زوليخا موساوي الأخضري

جدارية لمن يرقص الغجر؟
زوليخا موساوي الأخضري
إلى شهداء و شهيدات الربيع العربي
قالت الشاعرة
ما للنهار يؤجل زهوه
على هذي الربوع
ما لليل المحموم
يجرد سيوفه
رماحه و الدروع
ما للضباب يخدع
ما تبقى للطمأنينة
من ورد و شعاع
ما للورد يفترسه الشوك
فتنكشف السنين محملة بالألم
متضمخة  بالدموع
ما للرثاء يتلو آياته
يسبّح لزمن يرقص
على إيقاع الخسران
زمن الأنفاق المترامية
تتدفق فيها العتمة نشوى
تترنح كشراع
قلنا
نحن شعب يدمن الهزائم
لنا في كل خطو خسارات
و مآتم
لنا سيرة الأوجاع في الأرحام
لنا في العتمة
أرصدة من أوهام
لنا الإستكانة الكامنة في الامتثال
لنا عزاء الآتي في الأمثال
لنا في كل لحظة برهانا للتشظي
لنا أزمنة الإنشطار
باردة
ذابلة
متاهات اللاجدوى
تتناسل
و نحن نتعثر
نتكاثر
نتعدد
نتردد
ننظر و لا نرى
تعبئ الأيام  بطقوس 
الانتظار
لنا البركة في السبحة و الجلباب
لنا خطايا لا يكشف عنها حجاب
لنا أنا تتدثر في عباءة الإقصاء
و لنا في كل جديد
بدعة 
أهوال
خصوم
و أعداء
ألا يدعو كل هذا للرثاء؟
 
  
 
 
نحن الغجر
على الطرقات
منذ مئات السنين
و نيف
لنا الصحاري
لنا القفار
نفر من جلودنا
ومن أسمائنا نفر
من ذاكرتنا التي تجتر ذكرياتها
نرحل
و نرحل
و نرحل
نكتشف بمرارة
أن للخراب صدى 
في عيوننا
و  للذكربات مرايا
و نبقى فينا
كالفطر نتكاثر
و نتناثر
كالشمس كل يوم نتجدد
نحب
نكره
نسخط
نتوعد
نتعبد
نقابل الغياب
بما يكفي من وجوم
نرثي السماء الصريعة
التي تنتفض سكونا
و نهب العبث
شغب النجوم
كيف لفوضى العالم أن تمشي على غير هدى؟
تنتظر الورود ميلاد الفصول في رقصة خاشعة و الطين يزحف مزمجرا يخترق الموانئ و يغرق الجسور التي نشيدها من أضلاعنا.
وحدها القصيدة  تترقرق في بؤبؤ السؤال تغد السير، تتعقب الضوء، تحتفي بالجراح، تكنس اللون الأسود الذي يدثرنا منذ عقود و فصول الخسران و مواسم العزاء، تلملم الهاوية كي يعانق العشب الأخضر الخطى المدماة للحلم الهارب.
ياه! يا للشروخ  القاسية، الغليظة القلب التي تتشعب بمكر كمسالك زئبقية على وجه شيخ يهمس للفجر.  أهو التاريخ يشرئب إلى الخلاص من العتمة؟ 
الظلال تتكاثر بنزق خلف النوافذ. تمضي هائجة في رذاذ الضباب الكثيف فتهجع الخريطة من الماء إلى الماء يا سيد الأبجدية الذي يغمرنا حنينه. تهجع الخريطة كمارد على وشك الإنطلاق من قمقمه. يتلوى، يصرخ، يضطرب. لكن سليمان ذلك الأبله اللا الحكيم يرميه بفتات غزواته الماجنة. يتكاثر بغزارة، يسد بطشه كل المنافذ و تغمر العتمة المكان . 
لا الشمس نطال
و لا الأرض تكفينا
نذهب إلى أبعد نقطة فينا
و نستشهد
لعل هذي الأرض تشهد
عن ليلهم السرمدي
و عن عشقنا المتجدد
نحن الغجر
رابضون هنا
نستجدي حبات مطر
نملك الكثير من الصبر
حناجر
قبضات
و حجر
العدو في ناصية الطرقات
يشحذ مخالبه
يتربص
و ينتظر
غموض يشرد في ساحاتنا
يغطي معالم الأمل
و أوراق الشجر
و الضباع المتكالبة
تختال أسودا
تنهش أجساد أطفالنا
تدوس على عطر غدنا
حمزة يمتد شجنا
فينا 
من جيل إلى جيل
يمضي ساحبا وراءه 
ضحكة بريئة
يخبئ في حجر أمه ألعابه 
قطعة طباشير
أغنية و وتر
غفروش الألفية الثالثة
غير مبال بالخطر
يتقافز بين رصاصات طائشة
و نعال بلطجية
ودّعناك بالدمع و غصة في الحناجر
يا ضحية بلاد تسكنها الهلوسة 
و الخناجر
أيها المسافر الوحيد بلا متاع
إلى المحطة الأخيرة
كم من قلب مجروح و ملتاع
سيتمرّس على الصبر في غيابك
أيها الراحل من الليل و الموت
 نحو الليل و الصمت
يملأ الخوف البياض الممتد
بين السماء و السكينة
نور الأمل يحجبه نصل السكاكين
لا نملك غير اجتياز هذا النفق المرعب
محاذرين الطيش قدر المستطاع
يجرفنا موتك الفاجع
إلى هوة اللامعقول
للفصول الكسيحة
صخب نزق
يسيّج الفرح الموءود
يشرع الأفئدة المدماة
على الفقدان
لماذا تزداد مدننا جنونا
لماذا تحدق في مراياها المشتعلة
وحلا و طينا
ثلاثة عشر ربيعا
ثلاثة عشر حضنا دافئا
و خوفا عليك
من المهالك الصغيرة
نزلة برد
ارتفاع حمى
الحصبة
حجارة طائشة
لكن الموت  يتربص
في ثوب ذئب
شراسة من دون ضغينة
موت غادر
مجاني
شنيع
مخادع
قبيح
مريع
شرس
فظيع
و عبثي
حمزة يجامل الوقت
بالرتوش الناعمة
و حلم بريء
يتهيأ لاجتياز الربيع
بكامل براءته
لا يخدش ظله نهار هارب
و لا ليل عليل
على شرفته يحط الحمام
يصدح عشقه رقراقا
فيتفتح العالم
سكينة و سلام
ربيع أخير
في بلد يختصر الصباحات 
في الكوابيس
من شهيد إلى شهيد
نصبوا الجنائز
و المقصلة
يا شاهدا على نهاية ليل
كانت ترتع فيه الذئاب
تطلّع رشيقا عاليا
نحو فجر
يتوارى خلف الانهيار
نم بسلام 
أيها الطفل الشمس
لا قافية كافية
لتركض وراء دمك 
أنت البرعم الأخير
قد سقط هناك
على ناصية الجرح فينا
كيف يكون غدنا بلا أزهار
كيف تكون حدائق فجرنا
بلا أطيار
كيف نكون جديرين بغد أشرعناه
على الموت و الدمار
حمزة
يسخر من ديكتاتور
يلهو بالقنابل
بأشلاء ضحاياه
كي لا يشعر بالضجر
يدكّ الدكتاتور أسوار المدينة
يتوعّدها
حيّا حيّا
و ميتا ميتا
بالبارود و بالموت
بدم حتى الركب
يرتدي نرجسيته
يعدّل أقنعته التي تساقطت
كأوراق توت
عرّت
نيرون في مراياه
عرّت
القبح و الجشع
يربّت على نياشينه
على أرصدته
و يضيف صفحة أخرى
إلى صحراء ليل
غطّى  خريطة من الوجع
تربّع على عرش من الخيبات
مزهوّ بجهله
لا يقرأ
لا يفهم
و لا يسمع
مطبقة سماؤه
على القلوب
معطلة عجلة التاريخ
بما يخترعه من عداوات خسيسة
و من أوهام حروب
ينسف من يعترض
من لم يتّعظ
من يقاوم
من لا يساوم
من النساء
من الرجال
و حتى من الأطفال
من يحلم
من يرفض أن يخدم
تحت النعال
يدبر لهم المكائد
أكاذيب يصدقها
يصنع منها تعويذات
تذاع على مدار الساعات
يا شعبي
لا تهتم
لا تغتم
نحن الذي هو أنا
نحرسك
من نفسك
نم قرير العين
ماركس لن يتسلل
في جنح الليل إلى أحلامك
هو يقبع في   الحفر والمطامر
لأنه متآمر
و الله لن يزورك في صورة قنبلة
لأني جمعت شظاياه
ذلك المشاغب المقامر
نم قرير العين
لأني هنا
نحن الأنا
نحرس نومك من غفروش
و من الشاطر
حمزة ذاك لم يمت بخنجر غادر
حمزة لم يكن كي يموت
لم آذن له بذلك
لذلك يا شعبي
نم  بضعة قرون أخرى مطمئنا
لا تشغل بالك
سأحرسني منكم
بالرقص على جماجمكم
 نحن أنا
يا أنتم
 إن لم أرض عنكم
سأبدّلكم
سأختار لي شعبا آخر
شعبا من عبثي لا يضجر
يصلّي لي ليلا 
صبحا 
و في السحر
أنا الذي تسجد له الجبال
الشمس و القمر
لأني نحن أنا
نحن غير سواي
من لا يحفظ عن ظهر قلب منكم 
هذا الامر
سأطرده خارج جنتي
أيها الشعب الفوق أرضه 
غريب
رضيتني لك رئيسا
لا تنس
لا تذهب أبعد من خيالك
محوت من قاموسي الربيع
استنسخت لك سيرتي 
فتحول إلى حمل وديع
كل المرايا لا تحيل إلا عليّ
أنا السديم
شتاء طويل
أطبخ لك ما اشاء من الدسائس
أطعمك كل أنواع الوساوس 
أحول في عينيك  الربيع 
إلى صحراء التتار
وإن نهضت من رمادك
أحرقك للمرة الألف
بالحديد و النار
عبثي عنفوان هذا الربيع 
كيف ينسف وجودي
من أين تأتي
أيها الشعب  المارق
بهذا العناد الخارق
لم لا تنام على الحكايا التي نسجت لك
 و الخوارق
ألم تقتلك قنابلي
و ما هيأت لك من محارق
كيف تهزأ بي وأنا جاث على ركبتي
وسط الغبار
أنا الواحد 
الأوحد
أنا القهار
و جهي الآن في الجدار
و أنت تبصق على أقنعتي
وهجك يضيء كل درب و كل دار
كيف أنجو من دمك الذي يسكن كوابيسي
أين أخبئ عن الياسمين أسراري
أين الفرار؟
قل لي إلى أين الفرار؟
 
قالت الشاعرة
لأني ما امتلكت أرضا و لا سماء
سأطلق صرختي في هذه المدينة الصماء
ضد البطش الذي يسكب أحلام الأطفال أشلاء
في كهوف تتوالد قناصة للأمل الطلقاء
أرى الرعود تقتلع أفنان الشجر
تشق آفاق الأقاصي
تجتزّ الضجر
أعلن صدق النبوءة
جلجلة العشق في الأحداق
عزف على جراح الروح
يتفتح  في الربيع زنابق
يمزق الستار عن انفجار الحجر
في أصابع ناعمة من نار
أيتها الصرخات المحاصرة في دجج الليل
انتصبي ضارية
شاهقة
صاعقة
كوني كما رأى امرؤ القيس حوافر الخيل
كوني بارقة
كوني عاصفة
كوني عناق الأرض و السماء
كوني جنونا لا يروّض
كوني ألف قاموس للرفض
فجّري عناقيد الغضب
بين أضلع ملايين العرب
الثكالى
الأرامل
و الأيتام
حقائق مروعة
ليست فقط على شاشات القنوات صور
كلكم شهود
كلكم عالمون
كلكم خابرون
الخراب الذي جاوزنا
كالمدّ يعمّ الفلا
كلكم فرائس
تقيمون على خط الاحتمال
بين حرب ماضية
و حرب أتية
كلكم شهود
كلكم عارفون
كلكم حاضرون
حقائق مروعة
ليست فقط
على شاشات القنوات 
صور
ومن غاب منكم
يبلغه من حضر   
زوليخا موساوي الأخضري
ملحوظة: غافروش شخصية طفل في رائعة فيكتور هيغو البؤساء يموت برصاصة طائشة إبان الثورة الفرنسية.  
 

  

زوليخا موساوي الأخضري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/07/07



كتابة تعليق لموضوع : جدارية لمن يرقص الغجر؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : زوليخا موساوي الأخضري من : المغرب ، بعنوان : امتنان في 2011/07/16 .

ممتنة صديقي الأستاذ الموسوي على اهتمامك و ذوقك الراقي توقفك الباهر أمام قصيدتي يملأني اعتزازا لك كل التقدير و الود.
تحياتي
زوليخا

• (2) - كتب : وليد الموسوي من : العراق ، بعنوان : ابداع في 2011/07/16 .

ملحمة مبدعه , نصوص راقيه , شعر جميل , نثر خارق , وصف مبتكر , خيال خلاق , سرد مسبوك , عبارات متينه , جمل رائعه






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : طلال الغوار
صفحة الكاتب :
  طلال الغوار


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 استشهاد سكينة علي أحمد مرهون من منطقة أبو صيبع بسبب الغازات السامة  : موقع الشيعة اليوم

 إیران..انطلاق أكبر موكب مشاية وإرسال 4 آلاف كادر صحي وإصدار 900 ألف تأشيرة

 فرقةُ العبّاس (عليه السلام) القتاليّة تدعو لحضور حفل وضع حجر الأساس لمجمّع الوفاء الأوّل.

 الأمم المتحدة تشيد بالتعامل الإنساني للحشد الشعبي مع النازحين

 أعصموها بعمامة الحكيم!!  : رباح التركماني

  مغربية تنقل امعاء زوجها في حقيبة على مثن طائرة !!

  وترجل الفارس السادس .. السيد علوي قامة دين وجهاد .. هلا عرفتموه!!  : السيد جعفر العلوي

  مراجع التصنيع .. وتصنيع المراجع  : ابو زهراء الحيدري

 كشف القمة عن الأمة  : عباس الخفاجي

 أول الغيث قطرة وآخر الحكومة سطرة  : حيدر حسين سويري

 امرأة تفجرّ نفسها وسط العاصمة التونسية

 وزير العمل يرعى مأدبة افطار مجموعة من الاطفال اليتامى ويؤكد ايمان الوزارة بأهمية الدور التربوي للتخفيف عنهم  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 العتبة العلوية تشارك في احتفالية بمناسبة الفية امير المؤمنين ( ع ) وتستضيف نخبة من الشباب الجامعي

 ليلة القبض على حزب الدعوة  : ثامر الحجامي

 الأجواء الرمضانية في العتبة العلوية  : ابراهيم حبيب

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net