صفحة الكاتب : عبد الزهره الطالقاني

عراقيات مبدعات
عبد الزهره الطالقاني
انهن متفوقات ومتميزات وملهمات ومخترعات ومبدعات ، صحفيات وطبيبات ومهندسات واداريات وفنانات وسيدات اعمال وجميلات . ها هن العراقيات يبرزن بين نساء العالم .
فقد حصلت الاعلامية العراقية وداد ابراهيم على الجائزة الثانية في مسابقة افضل انتاج اعلامي عربي حول المرأة العربية لعام 2015 الذي اقيم في مصر ، الصحفية وداد شاركت في تحقيق صحفي عنوانه ( حكايات من ذكريات حرب الثماني سنوات) والذي يتحدث عن زوجات المقاتلين بين صعوبات الحياة وشكوك الازواج .. واختير التحقيق من بين 25 عملاً اعلامياً موزعا على مجالات الاعلام المرئي والاذاعي والمكتوب والالكتروني.
كما اختيرت الطالبة العراقية المتفوقة في عام 2015 (ملاك الحيدري) بكلية الهندسة جامعة كاليفورنيا في الولايات المتحدة لتكون سفيرة باسم بلدها العراق لتمثيله في مؤتمر دولي للبيئة عقد في بانكوك تحت عنوان (عالم شاب واحد ) الحيدري اختارت ان تتحدث عن محنة النخلة العراقية ومأساة تدميرها تحت وطأة ظروف الحرب الاهلية والاهمال المتوارث لتتحدث من خلال النخلة عن محنتنا كعراقيين .
وتمكنت سيدة الاعمال العراقية سمر ثامر المفرجي من اثبات وجودها في عالم الاعمال حيث تدير الشركات الكبرى في بريطانيا والامارات ، اذ تدير سمر الان شركة ضخمة تضم مجموعة من الجنسيات العربية والاجنبية . ورغم صغر سنها تمكنت من التعايش مع ظروفها الصعبة وفرض وجودها المهني حيث تسلقت سلم العمل تدريجياً انطلاقا من دبي. اذ تمكنت المفرجي ان تصبح مديرة للتسويق لشركة رائدة في اقامة المشاريع العمرانية الكبرى ، ساهمت في تحقيق اكبر مشروع في دولة الامارات وهو انشاء محطة مترو دبي . 
كما عملت مديرا تنفيذيا في شركة بريطانية .. سمر اكملت دراستها في الجامعة المستنصرية وتابعت دراستها في الجامعة الامريكية ، وفي جامعة اكسفورد البريطانية واستطاعت خلال سنوات قليلة  ان تلفت الانظار الى كفاءتها في التظاهرات الاقتصادية الدولية العربية وكان من  بينها  ما تلقته من تكريم في مؤتمر غرفة التجارة العربية الفرنسية في باريس  واقتنصت العديد من الجوائز العربية والدولية .
ففي عام 2010 فازت بجائزة المرأة المثالية وفي عام 2012 حصلت على جائزة المرأة القيادية الشابة المتميزة على مستوى بلدان الشرق الاوسط والذي نظمته مؤسسة القادة العالمية بالتعاون مع الاتحاد الامريكي وغرفة تجارة وصناعة دبي ، وفي عام 2014 تم تكريمها على مستوى العالم عن بحوثها في جامعة اكسفورد.
ليس فقط في الصحافة والعلم والادارة والطب والتميز تتفوق المرأة العراقية بل حتى في الجمال فقد فازت (سارة ارتشر) العراقية الاصل ملكة لجمال بريطانيا في مهرجان ايام قرطاج السينمائية الذي انطلقت فعالياته اواخر شهر تشرين الثاني من العام الماضي . 
كما احتفلت الاوساط العلمية العراقية والعربية بالدكتورة انتصار شديد رئيس قسم ادارة الانظمة والمعلوماتية في جامعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ببغداد لفوزها بجائزة لوريال يونسكو لبرنامج العلوم للنساء في عام 2015  (في الشرق العربي ومصر) بالشراكة مع المجلس الوطني للبحوث العلمية في لبنان .
د. انتصار قدمت مشروع بحث مقترح بعنوان (نظام "المراقبة الذكية" للمرضى عن بعد ) الذي يهدف الى تصميم وتنفيذ نظام ذكي خاص بالرعاية الصحية يعمل على مراقبة المسنين عن بعد من خلال توجيه النصيحة الطبية المناسبة في الوقت المناسب او عن طريق التدخل الطبي السريع في حالة الطوارئ .
الدكتورة انتصار شديد واحدة من خمس (عالمات عربيات استثنائيات اسهمن في تقديم المعرفة العلمية وساعدن على تغيير العالم نحو الافضل) . ويُعنى برنامج (العلوم للنساء) بالنساء الحائزات على درجة الدكتوراه في مجال علمي معين وقمن باكتشافات استثنائية في حقولهن ، وهو يقدم كل عام الجوائز لخمس عالمات من كل منطقة . البرنامج بدأ منذ 17 عاماً وما زال مستمرا.
وحققت الدكتورة سناء محسن انجازاً عراقيا مهماً بفوزها بكاس العالم للمبدعين العرب في لندن لعام 2015 في مجال توظيف التكنولوجيا في الفن الرقمي ، مشاركة سناء جاءت من خلال لوحات وبحوث تم تقديمها من جامعة كامبردج من ذوي تخصص مجال (IT ) حيث ان عدد المشاركين كبيراً ، ونالت المرتبة الاولى بامتياز وتفوقت على جميع المشاركين ، الدكتورة سناء محسن استاذة في كلية الفنون الجميلة وتدرس الحاسوب والفن الرقمي وهي صاحبة تجربة الرسم بالحاسوب .
ومن بين ( 100 ) امرأة عربية "الاكثر الهاماً في العالم" لعام 2015 برزت الصحفية العراقية نارين شمو (28 سنة) التي كرست نفسها لمحاولة اطلاق سراح الايزيديات اللواتي خطفهن مجرمو داعش .. قائمة النساء الملهمات ضمت ممرضات على جبهات القتال ، مخرجات شابات وثقن ما حدث لمجتمعاتهن ، ورائدات في مجال العلوم والسياسة والتعليم والفنون .
فهل يراودكم الشك بعد الآن ان العراقيات مبدعات ومتميزات ورائدات ومتفوقات .
القاهرة

  

عبد الزهره الطالقاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/01/21



كتابة تعليق لموضوع : عراقيات مبدعات
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مهند العيساوي ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : وانا اقرا مقالكم تحضرني الآن مقولة الإمام علي (ع) ( الناس صنفان: أما أخ لك في الدين, أو نظير لك في الخلق) احسنت واجدت

 
علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد يسري محمد حسن
صفحة الكاتب :
  محمد يسري محمد حسن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الوهابية تنتقم من الاخوانجية  : سامي جواد كاظم

  الحلول الخمسة لإنقاذ الوطن..  : باسم العجري

 الاستخبارات العسكرية تقتحم وكرا للتفخيخ بالانبار

  الرضا عن الحكومة  : مهند العادلي

 اهم اخبار ليوم الاربعا ء 5 / 9  : موقع البوابة العراقية

 آنه ذاك  : ابو ماجد الزيادي

 على جسر المسيب فجرونة!  : نافع الشاهين

 النقل عن كتاب سليم بن قيس  : الشيخ علي عيسى الزواد

 أين الموقف من مؤسسات الخنجر الإجرامية ؟  : عبد الرضا الساعدي

 الحميري يختفي بعد كشف ملفات فساد

 الناصبي مبارك البذالي يطلق سراحه بعد تطاوله على السيدة فاطمة الزهراء ( ع ) !!!!

 شرطة الديوانية تلقي القبض على متهمين ومخالفين  : وزارة الداخلية العراقية

 عيد الجيش هذا العام 2011  : مهند العادلي

 صحة الكرخ: تعاون مشترك بين وحدة الطب النفسي و مختبرات الطوارئ لكشف المتعاطين للمخدرات في مدينة الامامين الكاظمين(ع) الطبية

 مصنع الرجال في متناول الانذال  : مرتضى المكي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net