صفحة الكاتب : عزيز الفتلاوي

صالح الحمداني ... وكذبه المفضوح
عزيز الفتلاوي

ظهرعلينا في كتابات الزمالي لهذا اليوم 2/7 الكاذب ( صالح الحمداني ) كما وصف نفسه مسبقا بترهات جديدة وكذب مفضوح عن الشعائر الحسينية   ...
فقد المه جدا كما آلم سيده الزمالي رؤية المؤمنين الثمانية ملايين وهم يؤدون شعيرة من شعائر الله بزيارة الامام الكاظم عليه السلام سابع ائمة الهدى في الكاظمية المقدسة ليبدا بالتطاول على تلك الشعائر الحسينية  بترهات جديدة ونسي قول الله عز وجل في كتابه العزيز (( ومن يعظم شعائر الله فانها من تقوى القلوب  ) ولا اظنه قد قرأ هذه الاية هو او الزمالي او فهم معناها ...
يقول الامام الصادق عليه السلام  احيوا امرنا رحم الله من احيا امرنا
ويقول ايضا احزنوا لحزننا وافرحوا لفرحنا  ..
ليتفوه ( .... ) كما وصف نفسه مسبقا وحاشا لله ان .... شخصا  حينما قال ((بأن عادة السير على الأقدام باتجاه أضرحة أئمتنا الأطهار (ع) ، ولأيام طويلة ، وبأعداد مليونيه : تصيب مفاصل الدولة بالشلل ، وتعطل مصالح العباد ، وترهق الأجهزة الأمنية .. ))
لم تعطي الدولة الا يوم واحد اجازة فاين التعطيل ايها المنافق  .. واين  تعطيل مصالح العباد ... اما بالنسبة للاجهزة الامنية فهي وجدت لحماية المواطن الذي كفل له الدستور اقامة نشاطاته الدينية ولكافة الطوائف ونسي الحمداني ايضا هنا ان الدولة توفر الحماية للصابئة والمسيح وللايزيدين وكل من يريد ان يقيم نشاط وحتى تلك المظاهرات التي دعا اليها الزمالي على صفحاته فهي ايضا محمية من قبل القوات الامنية ... فلماذا لم يناشد الزمالي بان المظاهرات ترهق الاجهزة الامنية ... ولماذا لم يتناول ارهاق القوات الامنية حينما تحميه وهو خارج من يترنح من بارات البتاوين هو وغيره ممن ينادون باطلاق الحريات ...
ثم ليفسق نفسه مقدما وهو العارف بحاله حينما قال ((بأن مراجعنا العظام ( وغير العظام ) لا يبذلون جهدا في إخراج الناس من بدائية العبادة إلى رقي وسمو علاقة العبد بربه .. ))
وكعادة الزمالي وجوقاته التي تاتمر بامره يحاولون بكل ما اوتوا من مكر في صياغة الكلمات لينالوا من المرجعية التي طالما حاولت ان ترد الفتنة عن الشعب العراقي والتي لولاها لكان التناحر بين الاخ واخيه ... ليقدم الحمداني ترهة جديدة وخوار جديد يضاف الى خوارته التي يطلقها بالتهجم المبطن على المرجعية حينما قال ( غير العظام ) فمن انت يا .... حتى تقيم مرجعا   .
ثم ليحاول من جديد ان يوهم السذج من قراء تراهات الزمالي بان الدولة تعطل 150 يوما عن العمل ولنراجع العطل الرسمية التي تعطيها المحافظات وليست الدولة ( كربلاء وبابل والنجف والديوانية والمثنى والبصرة والناصرية والكوت ) تعطي اجازة لمدة ثلاثة ايام فقط بمناسبة احياء اربعينية الامام الحسين عليه السلام وتعطي محافظات الوسط وبغداد عطلة يوم واحد في مناسبات ( زيارة استشهاد الامام الكاظم عليه السلام وميلاد الامام الحجة عجل الله فرحه الشريف ) اضافة الى عشرة عاشوراء والتي تكون زيارة مليونية لمدة يوم واحد وبذلك تصبح مجموع ما تعطل هذه المحافظات وليس العراق ( خمسة ايام ) يضاف اليها بعض من يسير من البصرة الى كربلاء وهذا خاص باهل البصرة والتي تخرج عن بكرة ابيها هي والناصرية وجميع مدن الجنوب بمسيرات الى كربلاء  لاداء مناسك الزيارة والتي لايتعدى مسير الراجلة بين 12-15 يوم ) فاين  المائة وخمسين يوما ( خمسة اشهر )  ...
ثم يتفوه الكاذب بكل صلافة وجرءة ليقول ((عن إستغلال بعض المراهقين من (أبنائنا) لهذه المناسبات من أجل العبث مع (بناتنا)  ، في ظل تفاني الألاف من الطيبين والنشامى في تقديم خدمات الطعام والشراب والمبيت للزائرين مجانا ، وللجميع ، ودون تدقيق بهوية أحد.. ))
حسنا فعلت حينما قلت ابنائنا فانت اعرف بمن هو على شاكلة ابنائك ( فالاناء ينضح بما فيه ) 
اما خوارك عن تدقيق الهويات فانني اجزم بان الذي يذهب الى مضائف بني حمدان ولا اعتقد انك من بني حمدان لايسئلونه عن هويته او اسمه فان العرب اعتادت ان لاتسال ضيفها عن حاجته واسمه الا بعد مرور ثلاثة ايام واعتقد جازما بان المؤمنين يعرفون عند من يبيتون ليلتهم فلن يطرق احد بابك ... لان احباب الحسين عليهم السلام يقفون صفا لتلبية احتياجاتهم وبهذا يقول الله  عز وجل (( فليتنافس المتنافسون )) والخدمة الحسينية افضل الاعمال الا اذا كان لك راي خاص بها فهو لك ... 
ختم الشيوعي صالح الحمداني ترهاته بمقولة لمن يقلده فكرا وعقيدة ليظهر فسقه وكفره وكذبه وتعلقه بالفكر الشيوعي ...
يقول الامام علي عليه السلام
ما اضمر أحد شي إلا ظهر في فلتات لسانه وصفحات وجهه
وقد اظهرت حقدك على الشعائر الحسينية ايها الكاذب
وان عدتم عدنا
 
والعاقبة للمتقين



 

  

عزيز الفتلاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/07/02



كتابة تعليق لموضوع : صالح الحمداني ... وكذبه المفضوح
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : كاظم الجبوري من : العراق ، بعنوان : مغفل في 2011/07/03 .

كيف حسبتها يا حمداني
150 يوما !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
اعتقد ان الكذب واستغفال الاخرين ليس عليه كمرك كما يقال
فهنيئا للمغفلين من امثال الحمداني ممن يكذبون الكذبة ثم يصدقونها 



• (2) - كتب : ناصر كاظم من : العراق ، بعنوان : لبيك يا داعي الله في 2011/07/02 .

يوم رفع الحسين(ع) استغاثته إلى المسلمين في كربلاء(أما من مغيث يغيثنا؟، اما من ذاب يذب عن حرم رسول الله(ص)؟ هل من معين يرجو ما عند الله من إغاثتنا؟ هل من ناصر ينصرنا؟).... لم يكن يتوقع نصراً من أولئك الجفاة الأجلاف الذين وقفوا مع طغاة بني أميّة لقتاله، وإنما كان يرفع خطابه في ذلك اليوم العسير إلى أجيال المسلمين المتعاقبة في مستقبل هذه الأمة... إنّ الحسين(ع) كان يقصد هذه الأجيال المتعاقبة، من هذه الأمة المباركة بخطابه يوم عاشوراء، ويطلب منهم أن يقفوا معه وفي صفه لجهاد الظالمين والغاصبين وللدفاع عن الإسلام والمسلمين...
ولا اعتقد ان مثل الحمداني وغيره ممن يحاولون النيل من الشعائر الحسينية يفهمون معنى تلبية هذا النداء ،فمقالته التي عنونها بترشيد الشعائر الحسينية دلالة على جهله المركب كونه شيعي حسب ما ضمن مقاله ، وحسب ما اظن قانه فكر بطريقة ليعين الحكومة بترشيد الكهرباء لكنها خرجت بترشيد الشعائر الحسينية




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زينب الشمري
صفحة الكاتب :
  زينب الشمري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 سلمان والسيسي عبدوا العجل..!  : زيدون النبهاني

 يوم الشهيد الاشوري  : حميد الموسوي

 خيارات المواجهة بين إيران والولايات المتحدة  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 وزير النفط يضع حجر الأساس لمشروع بناء جسر على شط البصرة  : وزارة النفط

 رجال في الهند يطالبون بزوجات مقابل الإدلاء بأصواتهم + فديوا

 حولان؛ ألجو ألأمريكي,, وداعش ألأسطورة  : وسن المسعودي

 مقترح اصلاح هيكلية مفوضية الانتخابات  : عبد الرحمن خليفة

 فضائيات التحريض والاجراء الرادع  : حميد الموسوي

 مجلة منبر الجوادين العدد رقم ( 86 )  : منبر الجوادين

 إني عبد الله آتاني الكتاب  : عبد الله بدر اسكندر

 عبد المهدي يستقبل الحلبوسي وجمعا كبيرا من رؤساء العشائر العراقية 

 بعد حبس للانفاس تاهل العراق بجدارة لملاقاة الاورغواي في نصف النهائي

 العتبة الحسينية تكشف عن أسباب تبنيها انشاء الجامعات

 لومطي يركب مطي!!  : وجيه عباس

 سرمدية الهدم والبناء في فلسطين  : د . مصطفى يوسف اللداوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net