صفحة الكاتب : ادريس هاني

مغالطات بها نحيا
ادريس هاني

لعلّ أكبر مغالطة يرتكن إليها الإنسان هي حين يعتقد بداهة أنّه يسلك في نظره وسلوكه مسلك المنطق والبرهان..بينما الغالب على نظر الإنسان وسلوكه هو المغالطة ما لم يكن واعيا بأنواعها ودبيبها في القول والموقف..إنّ المغالطة تتعايش مع قليل من البرهان في حياة النوع تماما كما تتعايش ملايير الباكتريا والفيروسات مع الكائنات الحية..ذلك لأنّ المغالطة قد تكون خفية على الخصم بل على صاحبها، إذ تقوم على عمليات لاشعورية دفاعية عميقة..ومعرفتها تؤهّل المرء في مقام الاحتجاج أن يبني استراتيجيا دفاعية وهجومية على أهل المغالطة، وذلك لأنّ المنطقي الخبير بأساليب المغالطة يستطيع أن يردّ سلاحها أو يوقف مفعولها بدفع المغالط نحو التناقض..إن معرفة المغالطة وأساليبها لا يتوقف فقط عند الآليات المنطقية بل في نظري إنّ الإلمام بأوضاع المغالط النفسية والاجتماعية ودوافعه وبيئته وحتى ميكانزمات ردود فعله ورغباته قد تساهم في تفسير أسباب التغليط وأيضا نقاط ضعف المغالط.. تحيا الكائنات العضوية على الرغم من وجود الباكتيريا والميكروبات..كما أنّ الفكر يستمر ملتبسا بأشكال المغالطة ويحيا..بل في ظلّ هذا الوضع الملتبس من تعايش البرهان مع المغالطة يتساءل الإنسان حول ما إذا كان تطهير الفكر والسلوك البشري من كل أشكال المغالطة قد يحدث من دون أن يكون ذلك بمثابة إعلان إبادة لمعظم البشر..فالغالبية في مثل هذا الوضع لا تستطيع أن تحيا من دون مغالطة..بل البرهان والمنطق يبدو قاتلا ها هنا..

موضوع المغالطة من وجهة النظر المنطقية موضوع أساسي لفهم مداميك الحجّة ولعبة الإقناع..ما يؤكّد عندي العلاقة المتينة بين المنطق والأخلاق هو الأبعاد اللاّأخلاقية للمغالطة التي تجد تفسيرها ومعالجتها في النفس الإنسانية وليس في أدوات الحجة ومقدماتها المنطقية..إنّ الكبرياء قد يحول بيننا وبين إدراك الحقيقة..فالاستكبار يعيق الوصول إليها ويحجبها بأساليب نقيضة..إنّ عموم البشر ليسوا حقيقين بالجدل الحقيقي الذي ينتج معرفة حقيقية ويساهم في الكشف عن الحقيقة..من هنا كان الجدل مشروطا بمدى استعداد شخوصه للقبول والتسليم بالمعرفة والحقيقة، هنا فقط يكون الجدل طريقا ملكيا لتنمية الفكر..نفهم أهمية النهي عن الجدل حينما يصبح عقيما ولا جدوى منه باعتباره طريقا للجهل وليس للعلم..فمسألة الغلب في الحجاج لا ترتبط بمقدمات صحيحة بل تستند إلى خشونة الجاهل واستعداده لتحوير الجدل إلى حالة من الوقاحة..في مثل هذه الحالة يغلب الجاهل العالم غلبا بالمعنى السطحي للعبارة: أي يلزمه بالصمت..يقول علي بن أبي طالب: ما حاججت جاهلا إلاّ غلبني..والغلب هنا هو فن الخروج بالجدل إلى حالة من الوقاحة..ذلك وكما ذكر فولتير بأن السلام أفضل بكثير من الحقيقة..وهكذا وجب الصمت وهو الأسلوب الوحيد لإيقاف الحماقة في الفكر والوقاحة في الجدل..كان إبليس أكثر وقاحة في الجدل حينما استند إلى أنواع المغالطات لتبرير ما انتهى به كبرياؤه الزائف..إنّ قصة الحجاج هذه تؤكد أنّ أوّل امتحان مرّ منه آدم هو التدريب على التمييز بين الحقيقة والمغالطة..وهو ما يؤكد على خطورة المغالطة في نشأة الجهل والحروب والانحرافات والإعاقات التي تحول دون تقدم النوع..إنّ المغالطة هي أساس الجاهلية..لذا كان لا بدّ من الاختبار..أما مغالطات إبليس فقد نجد لها أمثلة في جملة المغالطات التي يعرفها أهل الصناعة المنطقية..لقد استعمل إبليس مفارقة السلطة حينما قال: أنت خلقتني من نار وخلقته من طين..أي حاول الاستناد إلى قاعدة التفوق العنصري التي تمنحه شرعية عدم الاستجابة ولكي يفعل هذا استند إلى مفارقة الانزياح لأنّ القضية تتعلق بامتثال الأمر الإلهي وليس القضية قضية إبليس وآدم..لكنه حوّل النقاش إلى تفاصيل أخرى لا علاقة لها بجوهر المطلوب أو ما يعرف بمغالطة الحيد عن الموضوع..كما استعمل مغالطة قلب الحجة على الخصم حين اعتبر الأمر الإلهي المستند إلى الخالقية، فسلّم بخالقية الله ليجعلها مستند في إسناد المسؤولية للخالق في أنه هو من خلقه من نار وبالتالي فإن عدم امتثاله هو منسجم مع القدر الإلهي لطبيعته، وهي المغالطة التي انطلت على الكثير ممن اعتبروا موقف إبليس مبني على قاعدة منطقية بينما هو موقف مبني على المغالطة..إن مجمل جدل إبليس هو تأسيس للمغالطة..ومن هنا أمكننا القول بأن إبليس هو أبو المغالطة..ذلك لأن أصل النزعة المغالطة ارتبطت بالتكبر والأنا..وهكذا حال المغالطين البشر هم مغالطون بقدر تكبّرهم وأنانيتهم..كانت المغالطة هي سبب سقوط إبليس وكذلك كل أشكال المغالطة هي سبب لسقوط المغالطين..

الحياة مسرح واسع لمغالطات بنها نحيا..فالمنطق لا يحتلّ في تواصلنا أي مساحة تذكر.. ومع ذلك يحب أن يطلق الناس على مغالطاتهم اليومية إسم المنطق..ذلك لأن المغالطة تستند إلى تقنيات متعددة يمارسها الكائن كجزء من عمليات الدفاع غير الشعورية عن كبريائه الشخصي..وتأتي على رأس المغالطات ما سمّاه المناطقة بالحجة على الشخص..رأى أرسطو انه أحيانا يجب أن نهاجم الشخص بدل أطروحته إذا ما رأيناه يترصّد لكل ما يعارض السائل..كتب شبنهور حول فن أن تكون دائما على صواب..وفيه فعل كما فعل نظائر كثيرة له بعرض أنواع المغالطات..يعرف مثلا مغالطة الحجة على الشخص بكونها اذا تبين لنا أن الخصم متفوق وبأننا لن نربح يجب اللجوء إلى أحاديث فظّة جارحة وخشنة..يتحول المغالطة إلى جارح ومؤذي ووقح حسب شبنهور يعمل على استفزاز الخصم للهروب من الموضوع..الاستجابة هنا لملكات الجسد أو حيوانية الإنسان..كل المناطق من أمثال أرسطو وابن رشد وغيرهم نهو عن الجدل مع أي كان لأنّ هذا سيفرض أن تكون الأقاويل المستعملة معهم خسيسة..

إن دنيا الناس هي مسرح لأبشع أشكال المغالطة..فالناس تفرض قناعاتها أو تتفلت من الحقيقة بناء على مغالطات مرجعية هي نفسها تجهلها ولكنها تطبقها تطبيقا يوميا وبالسليقة..دائما يستند المغالط في مواجهة الحقيقة إلى حجة الثروة أو السلطة أو العرف أو الرأي العام أو السخرية..فالمغالط لا يستقيم على مرجعية واحدة في الجدل..وربما تعمد إيقافه دون سبب ما إذا أدرك أنه فاشل في بناء حجة منطقية..وفي هذا سيلجأ إلى أسلوب السخرية واستهجان حجة الخصم واستعمال عبارات مستفزّة أو التعميم..يعتبر المغالط نفسه منتصرا متى شعر بأنه خرج من الطوق المنطقي الذي وضع فيه..فحينما ينجح في إنهاء الجدل عبر وسائل الوقاحة والتجريح يستشعر الحرية..ولمغالطة الحجة على الخصم أمثلة وأنواع مثل الشخصنة التي تقوم على الانتساب، أي اعتبار حجة الخصم نابعة من أنه ينتمي إلى جهة محتقرة، وأحيانا نسبة القيم إلى الأزمنة كما لو أنّ الميل إلى الانحطاط والدجل هو خاص بحقبة ما، وكأنّ هناك شهوات للقرون الوسطى وشهوات للقرون الحديثة..أو شخصنة الظرف، وهي أن يعتبر أن حجة الخصم نابعة من كونه يمر بظروف خاصة تنتج عنها آراء غير صحيحة، أو هناك أمور كثيرة اعتملت في الشخص حيث يتبنى هذا الرأي..إن محاولة الإفلات من الحقيقة تجد في مغالطة الحجة على الشخص الطريق السهل لإنهاك الجدل المقدس الموصل للحقيقة..إنّ المغالطة هي الطريق غير السّوي للالتفاف على الحقيقة التي تتطلب الكثير من المسؤولية والتجرد والتحرر من ضغوطات النفس القاهرة..إنّ المغالط يشعر بالحرية من الحقيقة ولكن المغالطة أحيانا تقتضي التعميم ليعتقد أنّ تلك الحرية هي تحرر من العبودية..أي أنّ المغالط يهرب من عبودية الحقيقة إلى عبودية نوازعه وشهواته..بينما لا حرية تنشد خارج المحراب المقدس للحقيقة.. فمن ضاق عليه الحق فالباطل أضيق..فتبشيع موقف المحاور وتهويله واختزاله في التاريخ والجغرافيا والاحتكام إلى الجهلة في تعميمات مغالطة وملتبسة هو ضرب من الهروب، أي مثال العبد الآبق من الحقيقة.. ومع ذلك تستمر الحياة بمغالطات بها نحيا وبها يسود الجهل ويسفّق له..بعض المرضى يجدون في المغالطة دواء أو مسكّنا لكبريائهم المرضي الذي لا يقوم إلاّ على اغتيال الحقيقة..

  

ادريس هاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/01/14



كتابة تعليق لموضوع : مغالطات بها نحيا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أحمد شاكر ، على بالفديو : السامرائي يلقن كمال الحيدري درساً في النحو : شكرا للتوضيح العلمي

 
علّق مهند العياشي ، على كورونا يسقط أقنعة الغرب - للكاتب حسين فرحان : أيها المحجور في بيتك هل تعلم ماهي الصورة في الشارع الان ؟! سأرسم لك الصورة من مركز ابي الخصيب اليوم : قُبيل حلول الظلام اقفلت ابواب الصيدلية فركبت سيارتي راجعاً الى منزلي أسير وعيني تسأل عقلي ماذا يجري ؟!!! أبطأت السير وانا انظر يميناً وشمالاً وقد بدأ الغروب يرخي رحاله والسماء ملبدة بالغيوم بلا مطر والريح مسرعة كأنها هاربة الى مكان بعيد انظر الى الشوارع الفارغة من الناس والمقطعة بسواتر ترابية ! وهي خالية تماماً من الناس ! وكأن اهلها قد هجروها من اعوام انظر الى الشوارع التي صارت الرياح ترمي الاتربة على محلاتها المغلقة وصور الشهداء الذين كأنهم يسألون بعضهم (( ماذا يجري بعدنا )) ؟! اسير وانا انظر الى وحشة الطريق لا أسمع الا حثيث الريح وهي تذري التراب على قارعة الرصيف ! لحظة وبرقت في ذهني تلك الصورة وهذا السؤال (هل اسير في وادي السلام )؟! أسير بين شوارع مقطَّعة بالسواتر الترابية كانت سالكة في احلك الظروف ! والعجب لايترجمه الكلام هل أسير وسط فلم هوليودي ! هل مايجري حقيقة ام خيال مخرج !؟ هل دخلت هذه المنطقة حرب؟! هل تنتظر هذه الديار يوماً لم يكن مذكوراً أسير وقد كدّت أُسلم على أهل الديار السلام على أهل لا اله إلا الله ، من أهل لا إله إلا الله ، يا أهل لا إله إلا الله ، بحق لا إله إلا الله ، كيف وجدتم قول لا إله إلا الله ، من لا اله إلا الله ، يا لا إله إلا الله ، بحق لا اله إلا الله ، اغفر لمن قال لا إله إلا الله ، واحشرنا في زمرة من قال لا إله إلا الله ، محمد ( صلى الله عليه وآله ) رسول الله ، علي ( عليه السلام ) ولي الله " اللهي ماذا يجري ؟! وحدهم الذين ساروا بين القبور يعرفون ما أرسمه في كلامي وحدهم الذين ساروا في مقبرة وادي السلام خصوصاً وقت الغروب وهي خالية من الناس يرى مايجري في الواقع الان إياك ثم إياك أن تنظر الى هذا الجرم المجهري ! خلف هذا الجندي المجهري قائد آمر ناهي بيده الملك وهو على كل شيء قدير بكل الاحوال ستنجلي الغبرة بعد هذا القتال السؤال لمن الغلبة ؟! من الذي سيبقى موحداً لله ؟! نحن البشر ؟ أم هذا الجرم المجهري ؟ على أحسن التقادير سننتصر بعد جراح وخوف وفقد أحبه لكن هل سنتوب الى الله حقاً ؟ أم سنعود الى ماكنا عليه ؟! أسير وأنا اسمع صفير الريح بين البيوت والمحلات المغلقة كأني أسمع فيها صوت ينادي يا أهل الارض (( لمن الملك اليوم )) ولا من مجيب سوى صمت القبور الذي أصم أذن العين من وحشة المنظر أين المتبرجات اللائي تبرجن في هذه الشوارع ذهاباً واياباً يتصيدن عيون الشباب الذين تركوا المساجد ليسعون خلفهن ؟! أين الذين كانوا يبارزون الله في العلن كفراناً ومفطرين بلا سبب في رمضان من كل عام ؟! أين الذين باعوا آخراهم بدنيا غيرهم هذه الشوارع وكأنها فتحات المقابر أين اصواتكم يا أهل الربى وكأن هذا الجرم المجهري يجول شوارعكم ينادي ! ياأهل الفساد ياأهل الظلم والطغيان اليس فيكم مبارز ؟! تراحموا ... لعلّ من في السماء يرحمكم ! عندما تعلم أن هذا الجندي يحاصر جميع دول العالم ستدرك قوله تعالى : يَقُولُ الْإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ وستعي حينها قوله تعالى : حَتَّىٰ إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَن لَّا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ يا عبيد الدنيا ( وانا منكم ) عودوا .... توبوا الى الله م .صيدلي مهند العياشي 1/4/2020

 
علّق منير حجازي ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لا يوجد في الوقت الحاضر صفحة خاصة للسيدة إيزابيل ، ولكن بعد أخذ اذنها في تأسيس صفحة لها على الفيس بوك وحصول الاذن عملنا لها صفحة سنضع الرابط في الاسفل ، ولكن هذا الرابط يعتمد في نشر المواضيع ايضا على موقع كتابات في الميزان الذي تنشر السيدة إيزابيل عليه مباشرة . تحياتي رابط صفحة ايزابيل. (البرهان في حوار الأديان). https://www.facebook.com/groups/825574957791048/

 
علّق أحمد ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم أختي العزيزة إيزابيل المحترمة لقد أفتقدتك من فترة طويلة على الفيس بوك وأدخل على صفحتك الخاصة لم أجد أي موضوع جديد وقد سألت بعض أصدقائك على الصفحة لم يعلم شيء. الحمد لله على سلامتج وكان دعائي لكِ أن يجنبكِ الله من كل شر ويوفقكِ سلامات كان أنقطاع طويل أرجو أرسال رابط الفيس الخاص بكِ لأتشرف بالدخول من ضمن أصدقاء الصفحة وأكون ممنون. حفظكِ الباري عز وجل

 
علّق مصطفى الهادي ، على (الذِكرُ). هل الذكر مقصود به التوراة والانجيل؟ - للكاتب مصطفى الهادي : اجابة على سؤال حول موضوع الذكر يقول الاخ محمد كريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا العزيز استيضاح من جنابك الكريم بخصوص الذكر في هذه الاية الكريمة (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) من سورة الأنبياء- آية (105) كيف ان الزبور من بعد الذكر والذكر هو القرآن الكريم ام ان هناك امر لغوي بحرف (من). اردت ان استفسر عنها فقط. الجواب : السلام عليكم . اختلف المفسرون وأهل التأويل في معنى الزَّبور والذكر في هذه الآية ، فقال بعضهم: عُني بالزَّبور: كتب الأنبياء كلها التي أنـزلها الله عليهم ، وعُني بالذكر: أمّ الكتاب التي عنده في السماء.واتفقت كلمة المفسرون أيضا على أن الذكر: هو الكتاب الذي في السماء، والذي تنزل منه الكتب.والذي هو أم الكتاب الذي عند الله. وقال الطبري وابن كثير وغيره من مفسري اهل السنة : الزبور: الكتب التي أُنـزلت على الأنبياء ، والذكر: أمّ الكتاب الذي تكتب فيه الأشياء قبل ذلك. وعن سعيد بن جبير قال : كتبنا في القرآن بعد التوراة. ولكن في الروايات والتفاسير الإسرائيلية قالوا : أن الذكر هو التوراة والانجيل. وهذا لا يصح ان يُشار للجمع بالمفرد. واما في تفاسير الشيعة في قوله تعالى: (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) قال الطباطبائي في الميزان : الظاهر أن المراد بالزبور كتاب داود عليه السلام وقد سمي بهذا الاسم في قوله: (وآتينا داود زبورا ) النساء: 163 وقيل: المراد به القرآن.وذهب صاحب تفسير الوسيط في تفسير القرآن المجيد (ط. العلمية). المؤلف: علي بن أحمد الواحدي النيسابوري . إلى ان المقصود هو : جميع الكتب المنزلة من السماء. ومحصلة ذلك أن الذكر هو القرآن . وأن القول بأن الذكر هو التوراة والانجيل محاولة للتشكيك بمصداقية القرآن والرفع من شأن تلك الكتب التي دارت حولها الشبهات حتى من علماء الأديان المنصفين.

 
علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : السيد حيدر العذاري
صفحة الكاتب :
  السيد حيدر العذاري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قصص قصيره  : وليد فاضل العبيدي

 فقد فرج عنك ... 1  : سيد جلال الحسيني

 موقف النصارى من واقعة كربلاء  : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 أَيَّةُ مَعْرِفَةٍ؟! [٣] وَالْأَخِيرة  : نزار حيدر

 الصحة تعلق على وجود شخص على قيد الحياة في ثلاجة الموتى، وتؤكد وفاته

 دبابيس من حبر2!  : حيدر حسين سويري

 البياتي : المرجعية العليا تحدد المسار السياسي وألاولويات الوطنية  لمرحلة مابعد كركوك

 وفد دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية يلتقي رئيس ديوان الوقف الشيعي ونائبه في بغداد

 لا تنتخبوا اللفوة والمعدان

 ترامب يستثني العراق من قرار حظر السفر الجديد

 الشركة العامة لصناعة السيارات والمعدات تجهز محافظة واسط بآليات ومعدات متنوعة وتؤكد سعيها لدعم قطاعي الاعمار والخدمات في البلاد  : وزارة الصناعة والمعادن

 نائب رئيس مؤسسة الشهداء : نعمل على إيصال حقوق الشهداء كافة التي نص عليها القانون  : اعلام مؤسسة الشهداء

 مؤيدا المطالبة بالحقوق سلميا.. المرجع الفياض يدعو الحكومة والأحزاب العراقية إلى الاهتمام بمصالح الشعب

 (ملتقى بغداد الدولي) لمحاربة الفساد  : رسول الحسون

 مقتل 14 ارهابياً وإنهاء خطر مواد متفجرة لـ”داعش” بالانبار

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net