صفحة الكاتب : حامد شهاب

مستلزمات تحقيق التعايش وبسط الأمن والإستقرار بعد تحرير الانبار
حامد شهاب

يشكل تحرير مركز محافظة الانبار وإستعادة مدينة الرمادي وتلقين داعش الهزائم المريرة جملة دلالات ودروس وعبر ينبغي ان يوليها أهل الانبار اهتمامهم الإستثنائي ، من أجل تهيئة ظروف التعايش والوئام وعودة الأمن والاستقرار والكرامة بعد ضمان عودة اهلها النازحين الى ديارهم بأسرع مايمكن.

وهناك جملة نقاط حيوية ينبغي أن تؤخذ في الإعتبار لتحقيق هذا الهدف النبيل ووفقا للمحاور التالية:

1.    ان تحرير مدينة الرمادي بحد ذاته يعد مفخرة عراقية شارك في ملحمتها البطولية قواتنا المسلحة والحشد العشائري والقوات الأمنية للمحافظة والشرطة الاتحادية ، وسجلت في هذه المنازلة أروع صفحات البطولة في تحقيق نصر حاسم وسريع هذه المرة.

2.     أن تحرير مركز المحافظة وأطرافها أعاد بارقة الأمل لأهل الانبار بأن ما واجهوه من ارهاب داعش ومحنة النزوح ، قد ولى وقد إنبزغ أمامهم فجر جديد بعون الله ، بأن تشرق شمسهم وتعود اليهم كرامتهم وهيبتهم التي افتقدوها لأشهر طوال، تجرعوا فيها كؤوس المرارة وكانت درسا قاسيا ينبغي أن لايتكرر مرة أخرى.

3.    على أهل الانبار أن يحافظوا على شرف مدينتهم هذه المرة بعد الدرس القاسي الذي تعلموه من محنة الاحتلال الغاشم والنزوح المرير ، وما رافقه من معاملة لاتليق بهم وعليهم أن بتمسكوا بأرضهم ويعيدوا بناء مادمره الأشرار بسواعد أبنائهم بأسرع مايمكن .

4.    إن ما يجود به الخيرون من كبار رجالات الانبار وأثريائها من أموال الأعمار والدعم المالي المحلي والعربي والدولي ستكون عونا لهم في اعادة أزالة مخلفات كل هذا الركام الثقيل واعادة بناء منازلهم ومدنهم  ومدارسهم ومستشفياتهم مؤسسات محافظتهم، لكي يعيدوا لها وجهها العروبي الأصيل، ولكي يكون هذا الدرس القاسي والبليغ جرس أنذار لأهل الانبار لكي يحفظوا أمن محافظتهم وكرامتها هذه المرة، بالاعتماد على أنفسهم هم، في ان يكونوا الرجال المدافعين عن حمى محافظتهم ، لكي يغسلوا عن وجوههم كل ما واجهوه من فضائع ومحن وانتهاك الكرامات ، وكانوا بين نارين : نار داعش ونار من حال دون تمكنهم من أن يجدوا لهم مكانا آمنا يمنحهم قدرا من الكرامة والعزة ، بعد محنة رهيبة أحالت محافظتهم الى ركام وحطام يحتاج الى فترات طويلة لكي يعاد بناء مادمره الأشرار، ولتعلن الاجيال داعش واجرامها ومن توافق معها في خراب الديار واستباحة الكرامات في أشد مراحل التاريخ حلكة وظلاما.

5.    أن يتخلى أهل الانبار ووجوهها الخيرة ومن يتولون أمرهم عن كل حالات الثأر والانتقام غير المبررة وتأجيل خلافتهم جانبا لحين انجلاء الهم الكبير ، لعودة الأمن والإستقرار الى ربوع هذه المحافظة ، وان يتعاملوا بمبدأ ( عفا الله عما سلف ) وابداء مرونة عالية في التعامل مع سكان احياء وقرى هذه المحافظة التي كانت تحت سيطرة احتلال بربري غاشم لم يعرف له التاريخ الحديث مثيلا، وعليهم ان يعيدوا إشراقة وجه محافظتهم من جديد، والابتعاد عن كل مايعكر صفو أمنها ويسهل على الأشرار والحاقدين إشاعة الفتنة والاحتراب والثارات المقيتة بين اهلها وناسها، لحين تضميد الجراح ، وان يكون العفو عند المقدرة سلاح الأقوياء والشرفاء ومن لديهم من عمق البطولة والنخوة العراقية لكي يتجاوزا جراحات تلك الشهور القاسية ومراراتها الأليمة، فما تم حياكته لأهل الانبار من مؤامرات كان كبيرا وكان المخطط يهدف الى ان تصل الانبار الى هذه المرحلة من الانحطاط والتدمير الكبير لبنيتها واحيائها وبيوت أهلها الطيبين التي تهاوى الكثير منها وتحولت الى خرائب مهجورة ليس بمقدور حتى الحيوانات ان تقطنها ان بقيت على هذه الشاكلة من الدمار والخراب الفضيع.

6.    إن مانسمعه من تصريحات وتهديدات وتراشق كلامي من على منابر الاعلام من بعض الشخصيات العشائرية والسياسية لايبشر بخير ان بقيت روح الثأر والانتقام والوعيد للآخر هي الطاغية ، وعليهم ان يتذكروا ان تحرير محافظتهم ماكان ليتم لولا مشاركة ابناء عشائر هذه المحافظة ودعم القوات المسلحة لها، وعليهم تجاوز المحنة الأليمة بأقل الخسائر ، وهو ما نامله من كل اهل الانبار ان يتوحدوا وان يتكاتفوا هذه المرة ، فإن اختلف جمعهم لاسمح الله فأقرأ على أهل الانبار السلام.

7.    ان هيبة الدولة وسلطة القانون ينبغي ان تعود الى معالم الحياة وأساليب التعامل وان يتم قدر الامكان الابتعاد عن الصيغ العشائرية الساعية الى الانتقام والثأر لمواقف أناس ربما كانوا تحت ضغط احتلال داعش واجرامها، ومن المعيب خلط المواقف تحت مبررات الظرف العصيب ، وعلينا ان نسلم بحقيقة انه ينبغي ان يعود للقانون سلطته ولمعالم الدولة هيبتها، لكي لاينفرد ( البعض ) من الباحثين عن الوجاهة والمصلحة الشخصية ويعودوا الى الواجهة ، ويكون تدخلهم سلبيا لايبعث برسائل الاطمئنان الى امكان التعايش والوئام بين مكونات أهل الأنبار العشائرية ، وان يكون هم اعمار محافظتهم وازالة معالم الركام والدمار هو الهم الأول الذي يستحق ان يتم إيلاءه أقصى إهتمام ان أريد للانبار ان تودع زمن الخلافات والتناحرات التي كانت سببا في ان تدخل داعش من وراء ظهرانيهم وقد أدت الى كل هذه الويلات التي لحقت بأهل الأنبار وأفقدتهم كرامتهم وأذاقت مئات الاف من نازحيها ومن بقي فيها المر العلقم وانتهاك الكرامات ، والمهم ان يعود أهل الانبار الى رشدهم وان لاينساقوا وراء عواطف ومشاعر الانتقام وانتهاك حقوق الآخر تحت أية ذريعة، ويكون لأهل الحل والعقد دورا كبيرا في حل كل اشكالات مايحدث من منازعات وخصومات، وانهاء معالم تلك المظاهر الانتقامية بأسرع مايمكن واعادة ترتيب البيت الانباري ، لكي تعاد له هيبته ووقاره، بعيدا عن الانفعالات التي قد تؤدي الى نتائج كارثية ربما تفوق جرائم داع شان جرى الاحتراب مرة اخرى بين أطيافهم العشائرية والسياسية.

8.    أن أغلب أهل الانبار هم من أصحاب الحرف المهرة ومن المتخصصين في فنون البناء والأعمار وهم البناة الحقيقيون ، وهم اهلها الذين يتقنون كل فنون البناء والإعمار وبمقدورهم ان يعيدوا بناء كل ماتم تدميره بأسرع وقت حال عودتهم الى أحيائهم ومدنهم، شرط ان تتوفر لهم الخدمات الضرورية من ماء وكهرباء وخدمات أخرى مهمة للحياة وحضور الدولة القوي بمركزها وإدارتها المحلية أولا ، وأن تتوفر لهم كذلك المساعدات الخليجية والدولية التي تضمن لهم اعادة بناء مادمره الأشرار من معالم مدينة ومن مئات الالاف من البيوت التي تحولت الى انقاض خربة.

9.    القيام بحملات توثيق وجرد سريعين لآثار الدمار لمختلف احياء مدينة الرمادي ليتسنى توفير حالات من التعويض المقبولة عن الأضرار الكبيرة التي أصابت 90 - 95 % من بيوتهم بأضرار بالغة والبعض منها لم يعد بامكانه ان يجد له مكانا بعد ان تهدمت بيوتهم بالكامل وتحولت الى ركام وحطام .

هذه بعض الملاحظات التي يمكن مراعاتها لتحقيق قدر من الأمن والاستقرار بعد عودة نازحي الانبار الى ديارهم، وأملنا ان يجد المعنيون حلولا عاجلة وتوفير أموال وامكانات لتوفير عيش لائق لأهل الانبار الذين أصبح الكثيرون منهم بلا مأوى او بيت سكن، بعد ان عم الدمار معظم معالم الانبار، وتسريع عودة أهلها الى ديارهم بلا إبطاء أو تأخير لكي يكون بمقدورهم البحث عن مخارج الحل لأزماتهم الحياتية والمعيشية التي لابد وان يواجهوا صعابا كثيرة بعد عودتهم وهم بأمس الحاجة الى من يخفف عنهم عبء المصاب.

  

حامد شهاب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/12/29



كتابة تعليق لموضوع : مستلزمات تحقيق التعايش وبسط الأمن والإستقرار بعد تحرير الانبار
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ماجد الكعبي
صفحة الكاتب :
  ماجد الكعبي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 طالبات الموصل يعدن الى مقاعد الدراسة وسط تفاؤل كبير

 متى يقتص الشارع الموصلي من شيوخ الفتنة ؟.  : حميد الموسوي

 مشاهد يعربيه بائسة ...وشموخ عراقي  : د . يوسف السعيدي

 وزير الموارد المائية الدكتور حسن الجنابي يلتقي في انقره رئيس الوزراء التركي بن علي  : وزارة الموارد المائية

 بيان أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة منع رئيس الوزراء العراقي قافلة المختار  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 العمل تشارك بنشاط تدريبي خاص بتعزيز العمل اللائق في الاوضاع الهشة والمتأثرة بالنزاعات  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 البياتي : المرجعية العليا تحدد المسار السياسي وألاولويات الوطنية  لمرحلة مابعد كركوك

 الاحتقان الطائفي والعنصري بين الأمس واليوم       : طارق رؤوف محمود

 تواضع الأُستاذ للتلميذ  : كريم الانصاري

 ماذا وراء زيارة السيد عمار الحكيم  : محمد الركابي

 خور العراق أم خور عبدالله؟ حقائق ومعطيات  : يوسف رشيد حسين الزهيري

 خطط أمنية بواسط وبابل وذي قار للأربعين، واحباط محاولة لاستهداف الزوار باليوسفية

 الوجوب الكفائي والإنقاذ الوطني  : علي حسين الخباز

 التصويت ..الخام ..!!  : اثير الشرع

 الغزي: يجب ان نستلهم العبر من السيد الشهيد الصدر (قدس) لمحاربة الافكار المنحرفة والظلم وكل من يريد ان يزرع التفرقة  : اعلام رئيس مجلس ذي قار

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net