صفحة الكاتب : ايليا امامي

السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة
ايليا امامي

;@ سواء كنت ممن يعتقد بنعمة وجود هذا الرجل _ السيستاني _ وممن يفديه بنفسه .. أم كنت ممن لا يطيق سماع إسمه ومشحون الصدر غيظاً عليه .. في كل الأحوال فإن التأمل في هذه السطور .. سيحرك لديك بعض القناعات .

@ قد يخدعك أحدهم ويقنعك أننا هنا نقارن بين السيد السيستاني والإمام المهدي .. فلا تشتبه بذلك ..
فليس الخادم كالسيد .. وليس الوكيل كالأصيل .. وليس الجندي كالقائد ..
والسيد نفسه قد ربى أتباعه على عدم الغلو في أمره .. ولا الإنشغال بتقديسه .. مادمنا والعالم كله  في محضر ولي الأعظم عجل الله فرجه الشريف .

@ ولكن غاية هذه الكلمات .. ربط حزام الأمان .. وتثبيت العقل والجنان .. على الإستعداد لإختبارات لحظات الظهور المهولة .. وإمتحاناتها المخيفة .. التي علمها عند ربي لايجليها لوقتها الا هو .

@ نعم .. واحدة من بركات وجود السيستاني أنه رسالة عاجلة .. مفادها  ( حددوا من خلال تعاملكم مع نائب الامام كيف ستتعاملون مع الإمام حين ظهوره ) ؟!! .

@ ولكي لانطيل عليك أيها القارئ .. سندخل مباشرة في عمق هذه التساؤلات .. من خلال مقاربات نترك لك مساحة من التأمل في مدى واقعيتها .. وأي حكمة أرادها الله في إجراء الأمور بهذه الصورة :

المقاربة الأولى :
__________
هل سألت نفسك وقلبك يوماً عن مدى إستعداده لقبول مواقف وقرارات الإمام المهدي أرواحنا فداه .. الغريبة عن عقلك وتفكيرك ومزاجك الخاص ؟؟
هل تعلم أن مجرد دخول الشك أو التذمر أو التردد الى قلبك يعني مصيبة النقص والضياع في ولايتك وتشيعك ؟!!
فهل ربينا أنفسنا ليوم نستقبل الإمام بكل ما يأتي به من أمور لم نكن نتوقعها .. وصرنا بمستوى (( ثُمَّ لَا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجًا مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا (٦٥)) النساء .
حقاً عليك التفكير بهذا الأمر المخيف .. عندما تقرأ هذه الرواية :
@ عن الصادق عليه السلام (( كأني بالقائم عليه السلام على منبر الكوفة عليه قباء فيخرج من وريان قبائه كتابا مختوما بخاتم من ذهب، فيفكه فيقرؤه على الناس فيجفلون عنه إجفال الغنم فلا يبقى إلا النقباء، فيتكلم بكلام فلا يلحقون ملجأ حتى يرجعوا إليه، وإني لأعرف الكلام الذي يتكلم به )) الكافي ج ٨ ص ١٦٧
@ فإذا كان الناس يجفلون من كلام الامام المهدي .. فالسبب في ذلك أنهم لم يعودوا أنفسهم على الإتباع الصحيح والتسليم لقراراته .. وأنت تشاهد الآن وفي هذا الزمان من يعترضون على السيد السيستاني بحجة الدفاع عن المذهب !!!
لقد صار بعضنا يرفع صوته معترضاً على المرجعية مناقشاً لها وكانه لم يقرأ يوماً (( الراد عليهم كالراد على الله )) ولم يسمع يوماً (( فإنهم حجتي عليكم ))
يالها من صورة مضحكة عندما ينشر ويصرح ويتكلم بعض الناس دفاعاً عن الطائفة .. من خلال إنتقاد زعيم هذه الطائفة .. وكأنهم ملكيون أكثر من الملك !! وينسون أن الإمام المهدي أمرهم بإتباعه وليس العكس .
هؤلاء هم بذور البترية .. الذين سيصل بهم الأمر الى حد الإعتراض على الإمام نفسه .. ومن ثم محاربته .
لقد أراكم المعترضون على السيستاني مجرد نموذج .. لهذا النمط من التعامل مع الدين .

المقاربة الثانية :
_____________
دعونا نستمر بالتساؤل :
بعض الناس وصله خبر _ بعيداً عن مدى صحته _ مفاده إن سماحة السيد السيستاني وافق على دفن أحمد الچلبي في الصحن الكاظمي .. ورأيتم كيف كانت ردة فعله .
وبعضهم سمع أن سماحته يرسل معونات غذائية وخيم وأغطية الى المشردين في العراء من الإخوة أبناء العامة في جسر بزيبز والبغدادي وحديثة  .. ويعبر عن السنة بانهم ( أنفسنا ) .. فصارت كلمة ( أنفسنا ) وسيلته اليومية للسخرية والتهكم  ..
تهكم على من ؟؟ على مرجع الطائفة !!!
@ طيب ياسيدي .. لن أقارنك بعمر بن الخطاب عندما تجاوز حدود الأدب مع النبي صلى الله عليه وآله ورفض صلح الحديبية وصاح بوجه النبي ( أنعطي الدنية من ديننا ) فصار حريصاً على الإسلام أكثر من النبي نفسه !!!
@ ولكني سوف أسألك : لو أن مجموعة من مقاتلي داعش أرادت التوبة .. ووصلت الى السيد السيستاني وقبل منهم توبتهم وطلب ضمهم الى الحشد الشعبي .. كيف سيكون شعورك .
فإذا فرضنا أنهم ليسوا من داعش بل من أخبث جيش على وجه الأرض ( جيش السفياني )
وإذا فرضنا أن ذلك ليس بعد مجازر داعش بل بعد مجازر السفياني المروعة حيث يكون الغيظ والغضب في قلبك أشد بمرات وأضعاف؟!! 
ومع ذلك يقبلهم السيد ويقبل توبتهم .. فماذا ستقول ؟؟
ثم ماذا ستقول إذا كان الذي يقبلهم هو الإمام نفسه :
@ عن الباقر عليه السلام (( ثم يسير _ المهدي _ حتى يأتي العذراء هو ومن معه وقد لحق به ناس كثير والسفياني يومئذ بوادي الرملة، حتى إذا التقوا وهو يوم الابدال، يخرج أناس كانوا مع السفياني من شيعة آل محمد صلى الله عليه وآله، ويخرج ناس كانوا مع آل محمد صلى الله عليه وآله إلى السفياني فهم من شيعته حتى يلحقوا بهم ويخرج كل ناس إلى رايتهم وهو يوم الابدال )) معجم الأحاديث ج ٥ ص ٢٢
@ يالها من لحظات عسيرة .. تتزلزل فيها القلوب ويبان يقينها .. عندما ترى قوماً من ألد أعدائك .. يأتون ويصطفون معك في معسكر واحد والقائد راضٍ بذلك .. وتتسائل مع نفسك .. أين تضحيات شبابنا مع المهدي .. اين دماء أحبتنا وثارات أهلنا الذين قتلهم السفياني بأبشع الصور .. هل بهذه البساطة يتناسى المهدي ذلك ويقبل بجنود السفياني بيننا ؟؟
نعم هكذا ستقول بعض النفوس .. فينتهي بها الحال الى أن تكره المهدي وتتمرد عليه وتفضل السفياني وحكمه .. فتلتحق به .. وذلك يوم الابدال .. نعوذ بالله من الخذلان .
@ وها هو السيستاني .. رسالة مهدوية .. وإختبار أولي .. لمن نقاتل وندافع ونغضب .. للعصبيات والمزاجات أم للدين والتسليم  ؟.

المقاربة الثالثة :
__________
هل تلاحظ ياعزيزي أن بعض الناس يستخدم العنتريات والخطابات الرنانة .. ويعيب على السيد حفظه الله صمته وحكمته !!
وعندما يأتي الجد يظهر الحجم الحقيقي لكل شخص .
فالسيد لايتكلم كثيراً .. ولكنه يحتفظ بشيئ مهم وهو ( عنصر المفاجأة )
إن عنصر المفاجأة من أهم الأساليب الإلهية في التعامل مع الطغاة وقد ورد التهديد الإلهي مقروناً بكلمة ( بغتة ) ١٣ مرة ومنها قوله (( وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنْتُمْ لَا تَشْعُرُونَ (٥٥)) الزمر .
@ والمهدي عليه السلام .. في ظهوره وحركته المباركة .… هو جزء من هذه الإستراتيجية الربانية .
@ عن الصادق عن النبي عليهما السلام (( كيف أنتم إذا استيأستم من المهدي فيطلع عليكم مثل قرن الشمس يفرح به أهل السماء والأرض فقيل يا رسول الله وأنى يكون ذلك؟ قال: إذا غاب عنهم المهدي وآيسوا منه ))
@ فالسيستاني رسالة مهدوية مفادها : لاتنخدعوا بالخطابات الرنانة وتخدير الأعصاب بالكلام .. وتتركوا القيادة الربانية لمجرد سكوتها .. لإنها اذا جاء وقت التكليف الإلهي .. ستباغت الظلمة وتطلع مثل قرن الشمس .

المقاربة الرابعة :
________
لعل ذاكرتك تختزن بعض الأسماء .. لأشخاص كانوا سابقاً متحمسين جداً لطاعة أوامر المرجعية في أول الأمر .. ثم شغلتهم الدنيا والوظائف والتجارات حتى صارت صلاتهم الواجبة إنجاز بحد نفسه .. أما متابعة أوامر وإرشادات المرجعية فأصبح جزءً من الماضي الذي كانوا فيه ( غشمه ) بحسب تعبيرهم .
وحتى عندما جائت فتوى وزمان الجهاد .. لم تسمح لهم قيود هذه الدنيا ولذتها بتركها والعودة الى سابق عهدهم والإمتثال لأمر نائب الإمام .
@ يالها من صورة مطابقة للحال في غيبة المولى المنتظر أرواحنا فداه .. فطول المدة يجعل بعض المتمسكين ينساه تماماً .
الروايات تذكر أنهم يقولون ( مات هلك بأي وادٍ سلك )) وهذا لايعني بالضرورة إنكار وجوده .. وإنما يعني ترك الإنتظار بالكامل والتصرف على أساس أنه لايوجد مشروع نعمل فيه وليس لدينا سوى دنيانا نبنيها .. وهؤلاء حتى عندما يخرج الإمام لن ينصروه لأن إنغماسهم بالدنيا قضى عليهم بالكامل .
@ عن فرات بن أحنف قال أمير المؤمنين عليه السلام وقد ذكر القائم من ولده ((أما إنه ليغيبن حتى يقول الجاهل ما لي في آل محمد حاجة).كمال الدين: ج ١ ص٣٠٢
@ عن السبط الشهيد عن أمير المؤمنين عليهما السلام (( التاسع من ولدك يا حسين هو القائم بالحق، المظهر للدين، والباسط للعدل، قال الحسين: فقلت له: يا أمير المؤمنين. وإن ذلك لكائن؟ فقال عليه السلام: إي والذي بعث محمدا صلى الله عليه وآله بالنبوة، واصطفاه على جميع البرية، ولكن بعد غيبة وحيرة، فلا يثبت فيها على دينه إلا المخلصون المباشرون لروح اليقين الذين أخذ الله عز وجل ميثاقهم بولايتنا، وكتب في قلوبهم الايمان وأيدهم بروح منه))  كمال الدين: ج ١ ص ٣٠٤
@ فالسيستاني رسالة عاجلة ونموذج تأمل .. ان المؤمن هو من يرى طول المدة والصبر .. لايعني ترك المشروع .

المقاربة الخامسة :
_________
بعض الناس .. بعيدون عن أجواء المرجعية تماماً .. فلا يتابعون خطب الجمعة بمقدار 10% مما يتابعون الرياضة .. ولايزورون موقع المرجع بنسبة 5% مما يزورون مواقع التواصل . ولايشاهدون فضائيات تنقل رؤى المرجعية بمقدار 1% مما يشاهدون فضائيات أخرى ..
ولهذا تجدهم رغم كونهم مقلدين لسماحة السيد ولكنهم بعيدون أن أجواءه وطريقة تفكيره تماماً ومنقطعون عن التواصل معه  .. حتى صار من السهولة نسبة الكلام لسماحته من دون أن يعرفوا كيف يتأكدون من صحته  !!
@ ووجود هذه الفجوة والغياب عن متابعة حركة المرجع أمر سهل  .. ولكنه مع الإمام المهدي كارثة حقيقية .. حيث يسهل عند ذلك التشويش على الموالي ..
@ فإذا لم تكن لديك معرفة كافية بعلامات الظهور وتحركات الامام وجزء لابأس به من الثقافة المهدوية ( والتي هي في جزء كبير منها ثقافة مرجعية ) فمن المحتمل جداً أن تصبح فريسة للحركات الضالة .
@ عن هشام بن سالم سمعت أبا عبد الله (عليه السلام) يقول (( هما صيحتان صيحة في أول الليل، وصيحة في آخر الليلة الثانية. قال : فقلت: كيف ذلك ؟ فقال : واحدة من السماء، وواحدة من إبليس. فقلت: وكيف تعرف هذه من هذه ؟ فقال: يعرفها من كان سمع بها قبل أن تكون ))
@ هل قرأتم (( يعرفها من كان سمع بها قبل أن تكون )) ؟؟
يعني أن المستعدين المتابعين الذين يعرفون العلامات قبل حدوثها لن تشكل لهم صيحة إبليس المزورة أي صدمة .. وسيبقى يقينهم بصيحة جبرائيل الأولى كما هو .
@ فالسيستاني رسالة مهدوية مفادها ( كونوا قريبين من قيادتكم الدينية لتعرفوا ماصدر منها فعلاً .. مما نسب إليها زورا ) .

المقاربة السادسة :
___________
بعض الناس كانت حجته في إنتقاد سماحة السيد هو أنه ساكت وبعيد عن المجتمع وو
وعندما تحتمت الوظيفة الإلهية على سماحته أن يصدر جملة مواقف قوية من الجهاد الى حرب الفساد الى النهوض بتكفل عوائل الشهداء الى غيرها من التراكمات الكثيرة والثقيلة .. بقي هؤلاء مبهوتين وحائرين لخمس دقائق .. ثم عادوا الى إنتقاده مجدداً !!
@ إن هذا الرجل حجة من الله على كل المسيئين .. وميزان حقيقي للكشف على اخلاصهم للمذهب فلو كان المذهب هو المهم لساندوا من يحمل رايته .. ولكن خبث السريرة حكمهم والهوى سيطر عليهم .
@ إن السيستاني هنا صورة مبسطة لما سيلاقيه الإمام من هؤلاء وأمثالهم ..
@ عن الصادق عليه السلام في حديثه لأبي الجارود (( ثم يدخل _ المهدي _ المسجد فينقض الحائط حتى يضعه إلى الأرض، ثم يخرج الأزرق وزريق _ الأول والثاني _ لعنهما الله غضين طريين يكلمهما فيجيبانه، فيرتاب عند ذلك المبطلون، فيقولون: يكلم الموتى فيقتل منهم خمسمائة مرتاب في جوف المسجد ثم يحرقهما بالحطب الذي جمعاه ليحرقا به عليا وفاطمة والحسن والحسين، وذلك الحطب عندنا نتوارثه )) غيبة الطوسي ص ٢٨٣
فرغم كل ما يفعله الإمام وما يجري على يديه من معجزات إلهية .. يبقى المرتابون المبطلون يشككون به حتى النهاية .
@ فالسيستاني رسالة مهدوية مفادها (  الذين يتسترون بأعذار واهية للطعن بالقيادة الربانية .. ستقام عليهم الحجة يوماً  وسينكشف أمرهم )

المقاربة السابعة :
__________
بعض الناس كلما يمر بطسة في شارع من شوارع العراق .. يلوم المرجعية .. وينسى نفسه وكم قدم هو وأمثاله لإصلاح الوضع .
هذا ليس مهما ..
المهم أن تفكروا بأمر واحد وهو :
لاتتصوروا أنه بمجرد دخول السيد في أمور السياسة ستصلح الأوضاع .. لأن السيد يعمل بالمستطاع والإصلاح يأتي بعد تحمل التضحيات والصبر على البلايا ..
فإذا كان هذا التفكير يكفي للتشكيك بالمرجعية فعليكم أن تستعدوا للتشكيك بالإمام المهدي عليه السلام .. لأنه في أول ظهوره وتدخله المباشر لن تفرش الأرض بالورود !!
بنو إسرائيل كانوا يشتكون من موسى عليه السلام حيث كانوا يعتقدون أنه سيقودهم للخلاص من فرعون من اول يوم ( قَالُوا أُوذِينَا مِنْ قَبْلِ أَنْ تَأْتِيَنَا وَمِنْ بَعْدِ مَا جِئْتَنَا قَالَ عَسَى رَبُّكُمْ أَنْ يُهْلِكَ عَدُوَّكُمْ وَيَسْتَخْلِفَكُمْ فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرَ كَيْفَ تَعْمَلُونَ (١٢٩) الأعراف .
@ عن بشير النبال : قلت لأبي جعفر (عليه السلام) إنهم يقولون : إن المهدي لو قام لاستقامت له الأمور عفوا،
ولا يهريق محجمة دم، فقال (( كلا والذي نفسي بيده لو استقامت لأحد عفوا لاستقامت لرسول الله (صلى الله عليه وآله) حين أدميت رباعيته، وشج في وجهه، كلا والذي نفسي بيده حتى نمسح نحن وأنتم العرق والعلق، ثم مسح جبهته )) غيبة النعماني ص ٢٩٤.
@ فالسيستاني رسالة مهدوية عاجلة مفادها ( إذا كنتم تطلبون الرخاء كشرط للرضا والإتباع.. فإطلبوا معسكراً غير معسكر المهدي  )
نسأل الله أن يعجل بنور طلعته الغراء .. ويحفظ لنا نائبه حتى ظهوره المقدس .. إلهي آمين .

 

  

ايليا امامي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/12/06



كتابة تعليق لموضوع : السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على قرارنا وطني - للكاتب عباس الكتبي : الاخ عباس الكتبي المحترم كيف تجرء وتكتب هذا المقال وخدم ايران هادي العامري وقيس الخزعلي واكرم الكعبي وجلال الدين الصغير منذ يوم اعلان رئيس الوزراء لموقفه والجماعه يتباكون على الجاره المسلمه الشيعيه ايران حتى وصل الامر باحد وعاظ السلاطين في وكالة انباء براثا بشتم العبادي شتيمه يندى لها الجبين كيف تجرء سيدي الكاتب على انتقاد الجاره المسلمه الشيعيه التي وقفت معنا ضد داعش ولولا قاسم سليماني لكانت حكومة العبادي في المنفى حسب قول شيخ المجاهدين الكبير ابو حسن العامري وكيف تجرء ان تؤيد موقف رئيس الوزراء ضد الجاره المسلمه ووزير داخليتنا قاسم الاعرجي يقول حريا بنا ان ننصب ثمثال للقائد سليماني كئن من اصدر الفتوى هو الخامنئي وليس السيد السيستاني كئن من قاتل هم فيلق الحرس الثوري وليس اولاد الخايبه وطلبة الحوزه وكئنما ايران فتحت لنا مخازن السلاح لسواد عيوننا بل قبضت ثمن كل طلقه اعطتها للراق

 
علّق إسراء ، على إنا أعطيناك الكوثر.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أتذكر قبل سنوات ليست بالقليلة، في برنامج غرف البالتوك، وبينما كنت أبحث عن شخصٌ مسيحي ما بين غرف مسيحية وغرف إسلامية، قد كان لي لقاء معه سابقًا وأردت لقائه مجددًا (وبمعنى أصح تصفية حساباتي معه لفعلته المشينة معي)، دخلت على إحدى الغرف المسيحية واسترقت السمع حينها بينما كنت ابحث عن اسم الشخص بالقائمة الجانبية للمتواجدين إلى ما كان يتناقشون حوله. كان يتحدث حينها مسيحيًا مصريًا يريد أن يُضحِك الآخرين بما يؤمن به المسلمين فأمسك بسورة الكوثر آية آية ولكن قبلها أراد تفسير معنى كلمة الكوثر قبل البدء بالسخرية بالآيات، بدأ يتحدث ويسخر بأن المسلمين يقولون أن معنى الكوثر هو نسل النبي وآل بيته عليهم الصلاة والسلام (ويتضح أن هذه المعلومة وصلته من مسلمين شيعة)، فبينما يهمّ بالسخرية من الآيات واحدة تلو الأخرى قاطعه مسلم (سني كما يتضح) بقوله: الكوثر معناه اسم نهر بالجنة وليس كما يقوله الشيعة، توقف المسيحي لحظة صمت خلالها ثم قال: كيف يكون معناه اسم نهر بالجنة وليس معناه نسل النبي التي تتلائم مع كل الآيات؟ ثم بدأ يذكر آية آية ويطابقها مع المعنى قائلًا: انظر، إنا أعطيناك النسل (استمرار النسل) لأنك أطعت ربك واستحققت وإلخ (أو هو وعد إلهي)، فصلِ لربك وانحر حمدًا وشكرًا لأنني سأكرمك باستمرار نسلك (حيث سخروا بعضهم من النبي من أن نسله سينقطع لأنه لم يعش ويكبر عنده ولد ليخلف نسلًا تحمل اسمه -حيث الفخر بحمل النسب يأتي من جانب الذكور- ومن هذا السبب أراد الله أن يخفف ذلك ويكرمه ويعده بأن نسله سيستمر من خلال ابنته فاطمة الزهراء وهو ما حصل إلى اليوم)، إن شانئك هو الأبتر (وإن عدوك هو الأبتر الذي سينقطع نسله وليس أنت). ثم أعاد المسيحي الآيات باستخدام معنى النهر، وضحك لعدم تطابقه مع المعنى الافتراضي للآيات، إنا أعطيناك نهر بالجنة، فصل لربك وانحر لأن أعطيناك نهر بالجنة وكيف يعطيه نهر بالجنة ويضمنه له قبل العمل، كيف يسبق الجزاء العمل الصالح الذي قد يفعل بالشخص المماطلة مثلا لأن نهايته مضمونة؟ وهذا ليس من عمل الله لأي نبي له ما لم يوصل رسالته، إن شانئك هو الأبتر لأني أعطيتك نهر بالجنة وما دخل النهر لقطع نسل عدوك؟! هذا الموقف الطريف الذي شاهدته، والذي تحول أمر المسيحي من ساخر إلى مدافع دون أن يشعر، وهو في حقيقة الأمر حين يُعمَل العقل المنطق ستعطي نتائج أقرب للصحة حتى دون أن يشعر! ولو لم يقاطعه المسلم السني لا أعرف لأي غرض سيسخر منه ذلك المسيحي، وهل ستكون سخريته منطقية أو تافهة هدفها الضحك لأي شيء متعلق بالطرف الآخر ولو لم يوجد ما يُضحِك!

 
علّق جمال البياتي ، على قبيلة البيات في صلاح الدين وديالى تنعى اربعة من أعيانها - للكاتب محمد الحمدان البياتي : الله يرحمهم

 
علّق منير حجازي ، على الداخلية تضع آلية إطلاق العمل بجواز السفر الالكتروني : ولماذا لا يتم تقليد الدول المتقدمة بالخدمات التي تقدمها لمواطنيها ؟ الدول المتقدمة وحتى المتخلفة لا تنقطع فيها الكهرباء والماء ولا يوجد فيها فساد او محسوبيات او محاصصات وكتل واحزاب بعدد مواطنيها . تختارون تقليد الدول المتقدمة في اصدار الجوازات لا ادري لعل فيها مكسب مادي آخر يُتخم كروش الفاسدين يا سيادة رئيس الوزراء ، اصبحت السفارات في الخارج مثل سفارات صدام اي مواطن يقترب منها يقرأ الفاتحة على روحه ونفسه وكرامته وصحته سفاراتنا فيها حمير منغولية لا تعي ولا تفقه دورها ولماذا هي في السفارات كادر السفارات اوقعنا في مشاكل كبيرة تكبدنا فيها اموال كبيرة ايضا . اللهم عقوبة كعقوبة عاد وثمود اصبح المواطن العراقي يحن إلى انظمة سابقة حكمته والعياذ بالله . جوازات الكترونية ، اعطونا جوازات حمراء دبلوماسية ابدية حالنا حال البرلمانيين ونسوانهم وزعاطيطهم حيث اصبح ابناء المسؤولين يُهددون الناس في اوربا بانهم دبلوماسيين .

 
علّق حكمت العميدي ، على العبادي يحيل وزراء سابقين ومسؤولين إلى "هيئة النزاهة" بتهم فساد : التلكؤ في بناء المدارس سببه الميزانيات الانفجارية التي لم يحصل المقاولين منها إلا الوعود الكاذبة بعد أن دمرت آلياتهم وباتت عوائل العاملين بدون أجور لعدم صرف السلف ولسوء الكادر الهندسي لتنمية الأقاليم عديم الخبرة أما الاندثار الذي حل بالمشاريع فسببه مجالس المحافظات عديمي الضمير

 
علّق هادي الذهبي ، على وجه رجل مسن أم وجه وطن .. - للكاتب علي زامل حسين : السلام عليكم أخي العزيز ارغب في التواصل معك بخصوص بحوثك العددية وهذا عنواني على الفيسبوك : هادي ابو مريم الذهبي https://www.facebook.com/hadyalthahaby دمت موفقا ان شاء الله

 
علّق ابوزهراء الاسدي ، على [السلم الاهلي والتقارب الديني في رؤيا السيد السيستاني ] بحثاً فائز في مؤتمر الطوسي بإيران : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تبرع أحد الأفاضل من أهل بذل المعروف والإحسان بطباعة الكتاب المذكور فأن كان لكم نية في الموافقه أن ترسلوا لي على بريدي الإلكتروني كي اعطيكم رقم هاتف السيد المتبرع مع التحيه والدعاء

 
علّق مهند العيساوي ، على الكرادلة من هم ؟ سوء العاقبة.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : بارك الله فيك ايها الاخت الفاضلة

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الكرادلة من هم ؟ سوء العاقبة.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله اطلاق المصطلحات هو حجر الاساس للصياعه الفكريه للناس والهيمنه على عقولهم وجعلهم كالقطيع التحرسفات الدينيه تشتؤط امرين الاول: ان تفبض قيضة من اثر الرسول الثاني؛ (ولا يمكن الا اذا حدث الشرظ الاول): جمل الاوزار من زينة القوم). جميع هذه التوظيفات اتت ممن نسب لنفسه القداسة الدينيه ونسب لنفسه الصله بالرساله الدينيه.. خليفه. بهذا تم تحويل زينة القوم الى الرساله التي اتت الرساله اصلا لمحاربتها. دمتم في امان الله

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الاسلام والايمان باختصار. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله النظر الى الاديان كمنظومه واحده تكمل بعضها بعضا هي الايمان بالله الواحد خالق هذا الكون هو الفهم لسنن الله في هذه الدنيا اذا نظرنا لبيها متفرقه علا بد من الانتفاص بشكل او باخر من هذا الايمان دمتِ في امان الله

 
علّق حكمت العميدي ، على مدراء المستشفيات والمراكز والقطاعات الصحية في ذي قار يقدمون استقالة جماعية : السلام عليكم أعتقد الدائرة الوحيدة الغير مسموح لها بالإضراب هي دوائر الصحة بمختلف اختصاصاتها باعتبارها تهتم بالجانب الإنساني

 
علّق علاء عامر ، على الطفل ذلك الكيان الناعم اللطيف... - للكاتب هدى حيدر مطلك : احسنتم مقال جميل

 
علّق ابو الحسن ، على السيستاني...نجم يتألق في السماء - للكاتب عبود مزهر الكرخي : اهلا ومرحبا بالكاتب القدير عبود مزهر المحترم كفيت ووفيت بهذا المقال الشيق الجميل كنت اتمنى على جنابك الكريم ان يكون عنوان مقالك المبارك السيستاني بدر يضيىء سماء العراق التي اظلمها هؤلاء الساسه الحثالثه المحسوبين على الاسلام بصوره عامه والشيعه بصوره خاصه والاسلام والشيعه براء منهم فقد عاثوا بالارض فسادا ودمرو البلاد والعباد اسئل الله ان يوفقك ويرعاك

 
علّق مهدي الشهرستاني ، على شهداء العلم والفضيلة في النجف الأشرف, الشهيد السيد محمد رضا الموسوي الخلخالي"قدس سره" 1344 هـ ـ 1411 هـ - للكاتب المجلس الحسيني : السلام عليكم مع جزيل الشكر على المعلومات الهامة التي تنقل على موقعكم المحترم ملاحظة هامة ان السيد الجالس بجانب المرجع القدير اية الله الخوئي قدس سره هو ليس السيد محمد رضا الخلخالي بل هو السيد جلال فقيه ايماني وهو صهر المرجع الخوئي ولكم جزيل الشكر

 
علّق ابو الحسن ، على نبوءة ملا لفته ومأساة ام موسى  - للكاتب عادل الموسوي : جزاك الله خير جزاء المحسنين هذه قصه رائعه من مئات القصص لكن كما تعلم ان الفقراء هم من يقومون بالثورات ويجني ثمارها الاغنياء انت تعلم ان هدام بدء بتصفيه الشيعه بعدة مراحل ابتدئها بتصفيه الشيوعين بحجة الجبه القوميه واعقبها بتسفير الشيعه بحجة التبعيه وخصوصا التجار في الشورجه من الكرد الفيليه واكملها بتهمة الانتماء الى حزب الدعوه العميل وقد طالت هذه الحمله شباب الشيعه المتواجدين في الكليات وهم اصلا لم يسمعوا بالدعوه وختمها باعدام الشيعه بتهمة سب الرئيس اضافة الى محرقة الحرب العراقيه الايرانيه القصد من هذه المقدمه لماذا لم تطال الاعدامات قادة الدعوة الموجودين في الحكم حاليا وكيف سافروا الى خارج البلاد هناك مقوله للركابي امين سر القياده القطريه البعثيه يقول ان البعث جاء بقطار امريكي فلماذا لايكون اليوم اشبه بالبارحه ويئتي الدعوجيه والدعوه منهم براء بقطار امريكي اليس الامر يستحق الوقوف الا تثير انتباهنا مسرحيه مؤتمر الدعوه التي طرد فيها ابراهيم الجعفري وانتخاب نوري امينا عاما والدعوه لم يكن لديها امين عام الا يذكرنا صعود نوري المفاجىء بصعود صدام المفاجىء اليسهاك ربط بين ضياء يحيى العلي امين سر حزب البعث في كربلاء بنوري لانه ابن عمه وحضر تشييعه الايام حبلى بالمفاجئات.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين محمد الفيحان
صفحة الكاتب :
  حسين محمد الفيحان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :