صفحة الكاتب : صادق غانم الاسدي

رواتب الموظفين والاستقطاع بالاثر الرجعي
صادق غانم الاسدي

بدأت الازمة المالية التي يمر بها العراق تلقي بضلالها على مختلف شرائح المجتمع وكان النصيب الاكبر منها قد نال الموظفين وخصوصا من الرواتب الدرجة الاولى ذات الخدمة التي تفوق الثلاثين عاما فما فوق , الموظف الذي قضى شطرا كبير من حياته يتمنى ان يضمن مستقبل يعيش في امان دون عوز هو وعائلته في دار تضمه بعد نهاية الخدمة واحالته على التقاعد, وهذا حق مشروع لكل من عمل وخدمة في مؤسسات واجهزة الدولة ولكن تتباين الحالة من موظف الى اخر حسب طبيعة العمل والجهة التي يعمل فيها , في السابق كنا لانحصل على رواتب مجزية وكل ما نستلمه يذهب الى الايجار او لشراء بعض الحاجيات الكمالية وهذا حال الجميع الا فئة صغيرة ومن اصحاب النفوس السيئة التي تعمل في دوائر التسجيل العقاري والضريبة والبلدية الذي اختلف ملبسهم وبانت عليهم الحياة المترفة بسبب مايحصلون عليه من اموال بطرق غير شرعية , بعد التغير وخصوصا في السنوات العشرة الماضية من عمر الدولة شعر الجميع بتحسن المستوى المعيشي لجميع شرائح المجتمع من موظفين وعمال وانعكس على حركة السوق التجارية والتي ازدهرت وتفنن التجار باستيراد انواع البضائع وربما لا ابالغ اذا قلت ان بعضا من انواع البضائع لاتوجد مثيلا لها الا في الدول المتقدمة نجدها مطروحه للبيع في اسواق العراق , اما اليوم وبعد الاستقطاعات الكبيرة في نسب الرواتب لموظفي الدولة ومن خلال قوائم الرواتب الشهريه نجد ان الاستقطاعات في كل شهر بتزايد مستمر مرة يستقطع من الموظفين للنادي الرياضي وتارة الى الرعاية الاجتماعية وبأثر رجعي واخرى زيادة الضريبة على التقاعد وايضا اعتبارا بإثر رجعي وان تلك النسب من الاستقطاعات لم تعلن عنها الدولة ضمن حزمة الاصلاحات وانما جاءت لتستقطع دون الاعلان عليها ,وقد يسبب حرجا ويؤثر على المستوى المعيشي للموظف خصوصا ان هنالك ارتفاع مستمر للبضائع والمحروقات وبدل الايجار والخدمات التي تقدمها الدولة وشركات الهاتف النقال التي رفعت من اسعاركارتات الشحن بحجة فرض ضرائب جديدة عليها , في عام 2014 تم ترفيعي الى مدرس اقدم انا ومئات المدرسين بنفس العنوان وبراتب جديد وتأخر الترفيع في وزارة المالية لعدم حصول الموافقة عليه لاكثر من سنة كاملة ثم جاء الامر بعد ذلك , في السابق ومنذ تأسيس الحكومة العراقية ان اي امر يخص العلاوة والترفيع يمضي عليه فترة يصرف بإثر رجعي الا العام الماضي فلم يتم الصرف بإثر رجعي ولم نحصل على اي مبلغ من المبالغ المتراكمة والتي تقدر بالمليون وسبعمائة وخمسون الف دينار وقد اعترض الكثير من المدرسين لدى وزارة التربية والمالية وقدمت شكاوى بذلك فلم نحظى بأي جواب يجدي نفعا , وما نلاحظه اليوم ان الاستقطاع بخصوص الرعاية الاجتماعية وزيادة نسبة التقاعد والتي تطبق على موظفي الدولة تستقطع بإثر رجعي من تاريخ صدور الامر , في الوقت الذي تجاهلت وزارة المالية عن اعطاء حقوق الموظفين الذين حصلو على الترفيع بأثر رجعي كحق مشروع وحالة طبيعية , ثم الذي تاخذه الدولة من الموظف لايمكن ان يسترده الموظف مهما قدم الاعذار والحجج وان كانت هي المخطئة واذا حصل عليه فهو بذلك قد صرف جهد ووقت ومبالغ المراجعة , واذا ارادت الدولة من الموظف أن تستقطعه مبالغ مالية بسهولة دون الاكتراث اليه ولم تبلغه بذلك ومثلما الدولة تسترد المبالغ بإثر رجعي عليها ان تكون منصفه وان تصر ايضا بإثر رجعي من استحاق الموظفين , مثل مايصدركتاب الشكر والعقوبة فالشكر يركن في الجرارات والرفوف والعقوبة تنفذ فورا ويصلك التبليغ اسرع من البرق , نحن مع التقشف ومع جميع الاصلاحات واي اجراء اخر يخدم المواطن والبلد ويوفرلنا الاطمئنان ويضمن لنا مستقبل زاهر ولكن على ان تكون العملية متوازنة وفيها حق لا اجحاف وظلم وتطبق على شرائح واخرى منسية مع العلم ان هنالك فرق شاسع بين الشهادات والمخصصات هل يجوز ان يحصل الدكتور في الجامعة الذي يلقي محاضرتين في الاسبوع وربما محاضرة واحدة اسبوعيا لكثرة اعدادهم على 200 بالمئة من المخصصات وراتب ثلاثة ملايين وسبعمائة الف دينار شهريا وعامل في رئاسة الوزراء على مخصصات عالية وراتب من الدرجة الاولى وموظف في مجلس النواب يتقاضى مخصصات وراتب يفوق استاذ وموظف في احدى الدوائر الحكومية عن خدمة 38 سنة خدمة , نحن لانقول خفضوا من الرواتب ولكن انظروا بعين العدالة الى وضع سلم جديد تكون الفوارق فيه قليلة فالجميع يعملون في دوائر الدولة خدمة للصالح العام ولافرق بين العاملين في الدولة طالما ان هنالك قانون يسري بدون استثناء على شرائح الموظفين ويطبق بشكل عادل.

  

صادق غانم الاسدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/11/30



كتابة تعليق لموضوع : رواتب الموظفين والاستقطاع بالاثر الرجعي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جمعة عبد الله
صفحة الكاتب :
  جمعة عبد الله


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 موقفان للمالكي سيسجلهما التاريخ باحرف من نور  : سامي جواد كاظم

 العراق الاقليمي بديلا عن الأحزاب والأيديولوجيات الجديدة  : د . صلاح الفريجي

 «الدرس الخامس».. برشلونة لا يرحم!

 احداث البصرة ماذا عن حرية  التعبير ؟  : د . ماجد اسد

 السودان وسياساته الخارجية المتأرجحة  : د. سعيد الشهابي

 إعلان ترامب حالة الطوارئ: الخيارات التشريعية والقضائية  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 وقال جمال عبد الناصر من الذي اعطى فلسطين لليهود غير الانجليز  : وفاء عبد الكريم الزاغة

 أزمة شرف مهني في وسائل الإعلام العروبي /جريدة الشرق الأوسط نموذجاً  : صالح المحنه

 سقوط مفاجيء .....!  : فلاح المشعل

 وزير الخارجيَّة يُجري اتصالات هاتفـيَّة مع وزراء خارجيَّة الاردن وسلطنة عُمان وقطر ومصر والسعودية ولبنان  : وزارة الخارجية

 خلية الإعلام الأمني انفجار ثلاث عبوات في قضاء القائم

  المدرسي: “السياسيون في العراق تنقصهم المزيد من الحكمة لفهم الحرية بمعناها الحقيقي”  : حسين الخشيمي

 جامعة واسط تحتضن معرضا للكتاب ضم 2000 عنوان لاختصاصات مختلفة و 20 دار نشر عربية وعالمية  : علي فضيله الشمري

 للشرفاء نكتب  : مصطفى هادي ابو المعالي

 أحكام القضاء بين الكاتم والأهواء  : محمد ابو النيل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net