صفحة الكاتب : ياس خضير العلي

الشعر والرواية العربية والمحسنات اللفظية والرمزية!
ياس خضير العلي

الجناس والأقتباس والسجع من المحسنات اللفظية والسجع مستخدم بالنثر من كتابة رواية وخاطرة ألخ و بينما الجناس والأقتباس بالشعر أسلوب عملي, والرمزية أزدواجية الأستعمال, هي أخفاء المقصود بالمدح أو الذم او الذكر بالأدب العربي , وابدأ بالرمزية لأنها سلاح الأدباء لأخفاء مشاعرهم وحماية أنفسهم من تبعات محبة شيء محدد بحياتهم و والرمزية العربية لاتختلف عن مدرسة الرمزية الأوربية التي أنقلبت على أساليب الطبيعيين والواقعيين ,لكننا نجدها بالأدب العربي القديم والصوفي منه خاصة , ولكونها تتعلق بالفلسفة وعلم النفس فكتبوا هؤلاء عنها وتأثر الشعراء بهم فمارسوها , ويشير علماء النفس الى تأثر العقل الباطن بما نسمعه ونشاهده من أعمال أ دبية تحرك الكامن فينا من مشاعر وتلامسه فالأعجاب ناتج عن ذلك , وهم يخلطون بين العالم المادي المحسوس بالحواس كالسماء والأرض والبحر والأشجار ألخ , والاخر العالم المعنوي نفسياتنا وعواطفنا ونزعاتنا, هل نحتاج لواسطة تحرك مشاعرنا ؟, ماالفائدة  أن نقول نصف الأزرق أزرق ؟ , وكما لايمكن التعبير عن المشاعر والعواطف والأحاسيس والمعتقدات ألا بواسطة الأدب كشعر أو رواية أو كل أنواع النثر , وقد يضطر الكاتب الأديب لأستخدام ألفاظ ليست معروفة باللغة , لكن ما الضير مادامت اللفظة تعبر وتوصل المطلوب و أيصال المشاعر أو الفكرة المراد أيصالها , ولكن الرمزية هذه للتوثيق التاريخي ولكون الشعر والأدب عمومآ ديوان وتاريخ العرب كأمة مشكلته هنا لأنه لايذكر الحوادث بزمانها لنعرف متى وقعت ولا المكان بالتحديد لنعرف بأي بلد أو مدينة حصل ؟ .
العقلية العربية تنزع بطبيعتها الى التحليل أكثر من التركيب ولكون الطبيعة العربية تميل للوضوح والصراحة التامة و ويبرر ذلك السلوك عند العرب المحللون النفسانيون ألى أن العرب البيئة والطبيعة التي يعيشونها ليس فيها غموض أنما أرض سهلية وصحراء مكشوفة خالية من الغموض والأسرار كما هو الحال عند الغرب مثلا الذين لديهم الجبال والغابات والجليد والضباب والخ من ظواهر طبيعية اخفت الأسرار بداخلها و وليس هناك عند العرب لبس بشيء لأنهم تحت شمس مشرقة بكل فصول السنة ولا تترك شبر من أرضهم ألا وتنيره .
ولكن نجد الشاعر العربي أبي تمام أستخدم هذا الأسلوب الرمزي بشعره بالرمز والأيماء و الشعراء الصوفية الذين منهم أبن الفارض والبوصيري وأبن عربي وغيرهم حاولوا التقرب من الذات الالهية بالوصف والمدح والتغزل بها و التوسل بأسلوب الغموض والتلميح دون التصريح
لذلك اختلف الناس بتفسير شعرهم هذا والذي أنشدوه بمجالس الذكر الدينية وبينما تجد العشاق والخليعة  تغنوا به لأنه أصبح يلبي غرض الطرفين واختلط على الناس , وحتى يومنا هذا الرمزية والغموض أصبحت أسلوب الشعراء والأدباء الذين نسميهم المعارضة بلغة السياسة اليوم , وأتذكر أنها وصلت وكما ذكرنا بكتاب صادر لنا بعنوان النكتة السياسية الشعبية بزمن صدام و وهي فن أدبي تجدها قمة الرمزية بل نقاس عليها و وحتى الروايات الشعبية عن قصص بسيطة دخلت لدب الطفل الشعبي عن رموز الأمم الأخرى لتحفيز وزرع روح الثورة على الظلم , مثلآ تجد قصص الراعي والذئب والراعي والأفعى , وكلها تمثل رب الأسرة وأولادها رعيته والذئب الذي يحاول اختطافهم أو الأفعى التي تحاول تسميم حياتهم وهكذا يرمز لكل خطر برمز .
أما المحسنات اللفظية فهي تزيين الألفاظ بأنواع بديعة من المحبب من الجمال اللفظي , ومنها كما قلنا ماأستعمل بالشعر كالجناس وهو أستعمال لفظتين متفقتين بالنطق مختلفتان بالمعنى ,
ومنها ماقاله الشاعر المعري مادحآ_
لم تلق أنسانآ غيرك يلاذ به      فلا برحت لعين الدهر أنسانآ
وأستخدم أنسان بمعنيين الأول أنسان معروف والثاني أنسان العين ( البؤبؤ للعين البشرية ) , وهذا جناس تام للتشابه باللفظ , وقد يكون غير تام كقول الشاعر البحتري _
نسيم الروض في ريح الشمال      وصوب المزن في راح شمول
والأختلاف في ريح وراح وبين شمال وشمول ولكنه يحقق الهدف من النشوة والطرب لدى المستمع, ومن اشهر شعر تداوله الناس كنموذج شعبي له قول الشاعر _
طرقت الباب حتى كل متني       فلما كل متني كلمتني
فقالت لي أيا أسماعيل صبرا          فقلت لها أيا أسما  عيل  صبري
أي طرقت الباب حتى تعب متني ولما كلمتنني تبادلنا الحديث قال أيا اسماعيل صبرا  أي أسمه و اجابها يا أسمأ أي أسمها أسماء أنه عيل عيل عيل أي تعب ضاق صبري ...
وقال أبي الفتح البستي _
ياعامرا لخراب الدهر مجتهدا      بالله هل لخراب العمر عمران
والناس أعوان لمن والته دولته     وهم عليه أذا عادته أعوان
الجناس النوع الأخر من المحسنات اللفظية التام منه يعني أستعمال الشاعر لكلمتين بلفظتين تمام التشابه في حروفهما وكيفية النطق فيهما وقد يستعمل اللفظتان وهما فيهما بعض الشبه و قال الشاعر أبو تمام _
بحوافر حفر وصلب صلب       وأشاعر شعر وخلق أخلق
وقد تختلف اللفظتان بحرف واحد كقول الأشعى _
رب حي أشقاهم أخر الدهر     وحي أسقاهم بسجال
والأسلوب الأخر في المحسنات اللفظية الأستعارة هي تشبيه حذف احد طرفيه كما ورد بقول الشاعر المتنبي _
فلم أر قبلي من مشى البحر نحوه    ولارجلآ قامت تعانقه الأسود
وهنا مجازين هما كلمة البحر وقد اريد بها الرجل الكريم للتشابهة بالكرم بينهما والكلمة الثانية هي الأسد وأريد بمعناها الرجل الشجاع الباسل للتشابه بين الأسد والشجاع .
وقد لايذكر المشبه به بل بعض لوازمه كقول الشاعر _
مواطن لم يسحب بها الغي ذيله      وكم للعوالي بينها من مساحب
فشبه الغي بالرجل ورمز اليه بشيء من لوازمه وهو يسحب طرف رداءه كما سماه ذيله ...
وقال أبن عبد ربه عن السيف –
تقاصرت الآجال في طول متنه      وعادت به الآمال وهي فواجع
وقال الشيخ أبو الحسن يصف دارآ _
دار على العز والتأييد مبناها      وللمكارم والعلياء مغناها
دار تباهي بها الدنيا وساكنها     طرا وكم كانت الدنيا تمناها
أنظر الى القبة الخضراء مذهبة    كأنها الشمس أعطتها محياها
وقال شاعر ي رثي بني البرمكية _
أصبت بسادة كانوا عيونآ       بهم نسقى أذا أنقطع الغمام
فقلت وفي الفؤاد ضريم نار    وللعبرات من عيني أنسجام
على المعروف والدنيا جميعآ   ودولة آلبرمك السلام
وفي قصيدة بغداد للشاعر علي الجارم _
بغداد يابلد الرشيد          ومنار المجد التليد
يابسمة لما تزل            زهراء في ثغر الخلود
ياموطن الحب المقيم      ومضرب المثل الشرود
ياسطر مجد للعرو       بة خط في لوح الوجود
يا راية الأسلام والأسلام خفاق         البنود
يامغرب الأمل القديم       ومشرق الأمل الجديد
يابنت دجلة     قد         ظمئت لرشف مبسمك
يازهرة الصحراء رد    يا بهجة الدنيا وزيد ي
ياجنة الأحلام  طا       ل بقومنا عهد الرقو د
يابهرة الملك الفسيح    وصخرة الملك  الوطيد
يازورة تحيي المنى      أن كنت صادقة فعودي
بغداد يادار النهى       والفن يا بيت القصيد
الأقتباس في الشعر هو تضمينه شيئآ من آيات القرآن الكريم أو حديث نبوي شريف , مع جواز أدخال تغيير قليل عليه في الأثر المقتبس ونحن اليوم بعالم الصحافة لدينا فن جديد من الكتابة الصحفية هو العنوان للمقال الصحفي ريما نستخدم أو أكثر الأحيان كذلك هذا الأسلوب باختيار العنوان للموضوع لأنه ابلغ لفظ معبر وبلاغة عظيمة لأننا نجد صفات العنوان أن يكون بأقل الألفاظ وهذا ما نجده بالأثر المتوارث ونأخذ قول الشاعر الصاحب بن عباد__
رب بخيل لو رأى سائلآ       لظنه رعبا رسول المنون
لاتطمعوا في النزر من نيله    ( هيهات هيهات لما توعدون )
وقال أيضآ مستخدمآ حديثآ _
أقول وقد رأيت سحابآ            من الهجران مقبلة علينا
وقد سحت غواديها بهطل         (حوالينا)الصدود (ولاعلينا)
وقال أبن الرومي قي الهجاء _
لأن أخطأت في مديحك  ما أخطأت في منعي
لقد أنزلت حاجاتي        (بواد غير ذي زرع)
وقال شاعر _
كسر الجرة عمدآ       وسقى الأرض شرابآ
قلت والأسلام ديني    ( ليتني كنت ترابا)
وقال شاعر العراق السيد عبد الغفار الأخرس _
لم ينالوا مانلت من رفعة القدر       ولو جيء بالجيوش قبيلآ
أجمعوا أمرهم ولله أمر               (كان من فوق أمرهم مفعولا)
والتطريز في الشعر وصف به ما أحسن قوله من هذا الأسلوب لأنه كالثوب المطرز ومنه _
أذا أبو القاسم جادت لنا يده         لم يحمد الأجودان البحر والمطر
وأن أضاءت لنا أنوار غرته       تضاءل الأنوران الشمس والقمر
وأن مضى رأيه أو حد عزمته    تأخر الماضيان السيف والقدر
من لم يكن حذرآ من حد صولته  لم يدر ماالمزعجان الخوف والحذر
والتطريز في قول الشاعر الأنوران والماضيان والمزعجان وقال الشاعر كذلك _
أعوام وصل كاد ينسي طولها      ذكر النوى فكأنها أيام
ثم أنبرت أيام هجر أردفت        نحوي أسى فكأنها أعوام
ثم انقضت تلك السنون وأهلها    فكأنهم وكأنها أحلام
والفن الأخر المجاورة باللفظ أو لعله تكرار لكن تجاور بنفس الحروف والمعنى ومنه قول الشاعر أبي تمام _
وماضيق أقطار البلاد أضاقني     أليك ولكن مذهبي فيك مذهبي
واضح مجاورة كلمة مذهبي لأختها وأستخدام رائع من الشاعر ينم عن أطلاع كبير باللغة وطواعية اللغة عنده يتخير من خزينه ما يشاء وكأننا أمام كومبيوتر وخزنت الكلمات المتشابهة فيه ...
ومنه قول الشاعر _
دعونا ضرة البدر المنير          فوافتنا على خضر نضير
مطرزة الشوارب بالغوالي        مضمخة السوالف  بالعبير
ألامسها وقد لبست حريرآ        فأحسبها حريرآ في حرير
فأنس ثم لهو ثم زهر            سرور قي سرور في سرور
وأستخدم شعراء الأستثناء مع التطريز والأقتباس والأستعارة ومما قاله الشاعر –
فتى كملت أخلاقه غير أنه       جواد فما يبقي من المال باقيا
فتى كان فيه مايسر صديقه      على أن فيه مايسؤ الأعاديا
وقول الشاعر النابغة كذلك _
ولاعيب فيهم غير أن سيوفهم    بهن فلول من قراع  الكتائب
وقال الشاعر العراقي السيد عبد الغفار الأخرس_
ولي نفس متى دعيت لذل      نهاها عن أجابته نهاها
أبت نفسي مداناة الدنايا         وأغنتها القناعة من غناها
وهل تستعبد الأطماع حرآ      أذا عرضت له الدنيا أزدراها
سليني كيف جربت الليالي     وكيف عرفتها وعرفت داها

  

ياس خضير العلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/06/25



كتابة تعليق لموضوع : الشعر والرواية العربية والمحسنات اللفظية والرمزية!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق جمال ، على اغتصاب السلطة ما بين رئيس الوزراء و رئيس جامعة النهرين الا من ظلم (2) - للكاتب احمد خضير كاظم : اذا تحب انزلك شكم مصيبة هي مسوية من فتن افتراءات ماانزل الله بها من سلطان هذي زوجة المعمم والعمامة الشريفة بريئة من افعالكم تحفظون المعروف وانت كملت نفقة خاصة بفلوس داينتها د.سهى لزوجتك حتى تدفعها الك ذنبهم سووا خير وياكم

 
علّق مريم ، على اغتصاب السلطة ما بين رئيس الوزراء و رئيس جامعة النهرين الا من ظلم (2) - للكاتب احمد خضير كاظم : زوجتك المصونة التي تتحدث عنها في عام ٢٠١٥ قامت بنقل كلام سمعته من تدريسي على زميل آخر وقد يكون بحسن نية او تحت ظرف معين وأضافت عليه ما يشعل الفتنة ثم تشكلت لجان تحقيق ومشاكل مستمرة ثم أتاها كتاب توجيه من السيد العميد آنذاك بأن هذا السلوك لا يليق بتدريسية تربي أجيال

 
علّق عامر ناصر ، على الموت بحبة دواء؟! - للكاتب علاء كرم الله : للعلم 1- نقابة الصيادلة تتحكم بالكثير من ألأمور وذلك بسبب وضعها لقوانين قد فصلت على مقاساتهم متحدين بذلك كل ألإختصاصات ألأخرى مثل الكيمياويين والبايولوجيين والتقنيات الطبية وغيرها 2- تساهم نقابة الصيادلة بمنع فحص ألأدوية واللقاحات في المركز الوطني للرقابة والبحوث الدوائية بحجة الشركات الرصينة ؟؟؟ بل بذريعة تمرير ألأدوية الفاسدة واللقاحات الفاشلة لأسباب إستيرادية 3- يتم فقط فحص الأدوية واللقاحات رمزيا ( physical tests ) مثل وزن الحبة ولونها وهل فيها خط في وسطها وشكل الملصق ومدة ذوبان الحبة ، أما ألأمبولات فيتم فحص العقامة ؟؟؟ أما فحص ال potency أي فحص القوة فلا بل يتم ألإعتماد على مرفق الشركة الموردة ؟؟؟ وناقشت نائب نقيب الصيادلة السابق حول الموضوع وطريقة الفحص في إجتماع حضره ممثلون من الجهات ألأمنية والكمارك فأخذ يصرخ أمامهم وخرج عن لياقته ؟؟؟ حاولت طرح الموضوع أمام وزارة الصحة فلم أفلح وذلك بسبب المرجعية أي إعادة الموضوع الى المختصين وهم الصيادلة فينغلق الباب 4- أنا عملت في السيطرة النوعية للقاحات وكنت قريبا جداً من الرقابة الدوائية وعملت معاونا للمدير في قسم ألإخراج الكمركي ولا أتكلم من فراغ ولا إنشاءاً

 
علّق جيا ، على خواطر: طالب في ثانوية كلية بغداد (فترة السبعينات) ؟! - للكاتب سرمد عقراوي : استمتعت جدا وانا اقرا هذه المقاله البسيطه او النبذه القثيره عنك وعن ثانويه كليه بغداد. دخلت مدونتك بالصدفه، لانني اقوم بجمع معلومات عن المدارس بالعراق ولانني طالبه ماجستير في جامعه هانوفر-المانيا ومشروع تخرجي هو تصميم مدرسه نموذجيه ببغداد. ولان اخوتي الولد (الكبار) كانو من طلبه كليه بغداد فهذا الشيء جعلني اعمل دىاسه عن هذه المدرسه. يهمني ان اعلم كم كان عدد الصفوف في كل مرحله

 
علّق مصطفى الهادي ، على ظاهرة انفجار أكداس العتاد في العراق - للكاتب د . مصطفى الناجي : السلام عليكم . ضمن سياق نظرية المؤامرة ــ اقولها مقدما لكي لا يتهمني البعض بأني من المولعين بهذه النظرية ، مع ايماني المطلق أن المؤامرة عمرها ما نامت. فضمن السياق العام لهذه الظاهرة فإن انفجارات اكداس العتاد هي ضمن سلسلة حرائق ايضا شملت ارشيفات الوزارات ، ورفوف ملفات النزاهة . وصناديق الانتخابات ، واضابير بيع النفط ، واتفاقيات التراخيص والتعاقد مع الشركات وخصوصا شركة الكهرباء والنفط . وهي طريقة جدا سليمة لمن يُريد اخفاء السرقات. واما الحرارة وقلة الخبرة وسوء الخزن وغيرها فما هي إلا مبررات لا معنى لها.لك الله يا عراق اخشى ان يندلع الحريق الكبير الذي لا يُبقي ولا يذر.

 
علّق محمد ميم ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : الرواية الواردة في السيرة في واد وهذا النص المسرحي في واد آخر. وكل شيء فيه حديث النبي صلى الله عليه وسلم فلا ينبغي التهاون به، لما صح من أحاديث الوعيد برواية الكذب عنه: ⭕ قال النبي صلى الله عليه وسلم : (مَنْ كَذَبَ عَلَي مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ) متفق عليه ⭕ وقال صلى الله عليه وسلم : (مَنْ حَدَّثَ عَنِّي بِحَدِيثٍ يُرَى أَنَّهُ كَذِبٌ فَهُوَ أَحَدُ الْكَاذِبِينَ) رواه مسلم

 
علّق محمد قاسم ، على (الثعلبة المعرفية) حيدر حب الله انموذجاً....خاص للمطلع والغائر بهكذا بحوث. - للكاتب السيد بهاء الميالي : السلام عليكم .. ها هو كلامك لا يكاد يخرج عن التأطير المعرفي والادلجة الفكرية والانحياز الدوغمائي .. فهل يمكن ان تدلنا على ابداعك المعرفي في المجال العقائدي لنرى ما هو الجديد الذي لم تتلقاه من النصوص التي يعتمد توثيقها اصلا على مزاج مسبق في اختيار رواة الحديث او معرفة قبلية في تأويل الايات

 
علّق مصطفى الهادي ، على متى قيل للمسيح أنه (ابن الله).تلاعبٌ عجيب.  - للكاتب مصطفى الهادي : ما نراه يجري اليوم هو نفس ما جرى في زمن المسيح مع السيدة مريم العذراء سلام الله عليها . فالسيدة مريم تم تلقيحها من دون اتصال مع رجل. وما يجري اليوم من تلقيح النساء من دون اتصال رجل او استخدام ماءه بل عن طريق زرع خلايا في البويضة وتخصيبها فيخرج مخلوق سوي مفكر عاقل لا يفرق بين المولود الذي يأتي عبر اتصال رجل وامرأة. ولكن السؤال هو . ما لنا لا نسمع من اهل العلم او الناس او علماء الدين بأنهم وصفوا المولود بأنه ابن الطبيب؟ ولماذا لم يقل أحد بأن الطبيب الذي اجرى عملية الزرع هو والد المولود ؟ وهذا نفسه ينطبق على السيد المسيح فمن قام بتلقيحه ليس أبوه ، والمولود ليس ابنه. ولكن بما أن الإنسان قديما لا يهظم فكرة ان يلد مولود من دون اتصال بين رجل وامرأة ، نسبوا المولود إلى الله فيُقال بأنه ابن الله . اي انه من خلق الله مباشرة وضرب الله لنا مثلا بذلك آدم وملكي صادق ممن ولد من دون أب فحفلت التوراة والانجيل والقرآن بهذه الامثلة لقطع الطريق امام من يتخذون من هذه الظاهرة وسيلة للتكسب والارتزاق.كيف يكون له ابن وهو تعالى يقول : (أنّى يكون له ولد ولم تكن له صاحبة). وكذلك يقول : (لم يلد ولم يولد). وكذلك قال : (إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته القاها إلى مريم وروح منه ... سبحانه أن يكون لهُ ولد ولهُ ما في السماوات وما في الأرض). وتسمية ابن الله موغلة في القدم ففي العصور القديمة كلمة ابن الله تعني رسول الله أو القوي بامر الله كماورد في العهد القديم.وقد استخدمت (ابن الله) للدلالة على القاضي أو الحاكم بأنه يحكم بإسم الله او بشرع الله وطلق سفر المزامير 82 : 6 على القضاة بأنهم (بنو العلي)أي أبناء الله. وتاريخيا فإن هناك اشخاص كثر كانوا يُعرفون بأنهم أبناء الله مثل : هرقل ابن الإله زيوس، وفرجيليوس ابن الالهة فينوس. وعلى ما يبدو أن المسيحية نسخت نفس الفكرة واضافتها على السيد المسيح.

 
علّق احمد الحميداوي ، على عبق التضحيات وثمن التحدّيات - للكاتب جعفر البصري : السلام عليكم نعم كان رجلا فاضلا وقد عرفته عن قرب لفترة زمنية قصيرة أيام دراستي في جامعة البصرة ولا زلت أتذكر بكائه في قنوت صلاته . ولقد أجدت أخي البصري في مقالك هذا وفقك الله لكل خير .

 
علّق احسان عبد الحسين مهدي كريدي ، على (700 ) موظفا من المفصولين السياسيين في خزينة كربلاء - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : لدي معاملة فصل سياسي لا اعرف مصيرها مقدمة منذ 2014

 
علّق ابو الحسن ، على كيف تقدس الأشياء - للكاتب الشيخ عبد الحافظ البغدادي : جناب الشيخ الفاضل عبد الحافظ البغدادي دامت توفيقاتكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاك الله خير جزاء المحسنين على هذا الوضيح لا اشكال ولا تشكيل بقدسية ارض كربلاء الطاهره المقدسه مرقد سيد الشهداء واخيه ابي الفضل العباس عليهما السلام لكن الاشكال ان من تباكى على القدسيه وعلى حفل الافتتاح هو نوري ***************فان تباكى نوري يذكرني ببكاء اللعين معاويه عندما كان قنبر يوصف له امير المؤمنين ع فان اخر من يتباكى على قدسيه كربلاء هو  $$$$$ فلللتذكير فقط هو من اقام حفله الماجن في متنزه الزوراء وجلب مريام فارس بملايين الدولارات والزوراء لاتبعد عن مرقد الجوادين عليهما السلام الا بضعة كليومترات وجماعته من اغتصبوا مريام فارس وذهبت الى لبنان واقامت دعوه قضائية عن الاغتصاب ومحافظ كربلاء سواء ابو الهر او عقيل الطريحي هم من عاثوا فساد بارض كربلاء المقدسه ونهبوا مشاريعها وابن &&&&&&&   اما فتاه المدلل الزرفي فهو من اقام حفله الماجن في شارع الروان في النجف الاشرف ولم نرى منه التباكي على رقص البرازيليات وراكبات الدراجات الهوائيه بالقرب من مرقد اسد الله الغالب علي بن ابي طالب هنا تكمن المصيبه ان بكائه على قدسية كربلاء كلمة حق اريد بها باطل نامل من الاخوة المعلقين الارتقاء بالاسلوب والابتعاد عن المهاترات فهي لاتخدم اصل الموضوع ( ادارة الموقع )   

 
علّق علي حسين الخباز ، على نص محدَث عن قصيدة منشوره - للكاتب غني العمار : الله ما اجملك / كلماتك اجمل من نبي الله يوسف اقلها وعلى عاتقي

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم يلتقي بنائب رئيس الوزراء الغضبان ويقدم مقترحا لتخفيف الزخم في الزيارات المليوينة : مقترح في غاية الأهمية ، ان شاء الله يتم العمل به

 
علّق ابو سجى ، على الحلقة الأولى/ عشر سنوات عاش الإمام الحسين بعد أخيه الحسن(عليهما السلام) ماذا كان يفعل؟ - للكاتب محمد السمناوي : ورد في كنتب سليم ابن قيس انه لما مات الحسن بن علي عليه السلام لم يزل الفتنة والبلاء يعظمان ويشتدان فلم يبقى وليٌ لله إلا خائفاً على دمه او مقتول او طريد او شريد ولم يبق عدو لله الا مظهراً حجته غير مستتر ببدعته وضلالته.

 
علّق محمد الزاهي جامعي توني ، على العدد الثاني من مجلة المورد - للكاتب اعلام وزارة الثقافة : سيدي الكريم تحياتي و تقديري ألتمس من معاليكم لو تفضلتم بأسعافي بالعنوان البريدي الألكتروني لمجلة المورد العراقية الغراء. أشكركم على تعاونكم. د. محمد الزاهي تونس.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي حسام
صفحة الكاتب :
  علي حسام


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الموانئ العراقية تستعد لإستقبال أطول باخرة في العالم

 جامعة القادسية تقيم ندوة عن التطورات الحاصلة في علاجات مرض ضغط الدم  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 عيدكم مبارك ايها السياسيون  : خميس البدر

 حملة لتلقيح ومعالجة 3220 راس من الحيوانات لمديرية زراعة كربلاء  : علي فضيله الشمري

 عبد المهدي يوافق على مقترحات جديدة لمعالجة الاختناقات المرورية

 من كيمياء الأسلاف الى فوضى الحاضر  : د . ماجد اسد

 هذا نبينا صلوات الله عليه وآله  : احمد مصطفى يعقوب

  اللجنة التحضيرية لمهرجان المسرح الحسيني العالمي الخامس تعلن عن انطلاق العمل بالدورة الرابعة من مسابقة النص المسرحي الحسيني  : علي حسين الخباز

  ابن "الداية"!!  : سري عبد الفتاح سمور

 العبء والإثم في رواية (قفل قلبي)  : د . اسامة محمد صادق

 جامعة القاسم تقيم بطولة تنس الطاولة لكلياتها  : نوفل سلمان الجنابي

  العمل تنظم دورة تدريبية لموظفي معاهد العوق العقلي الحكومية والاهلية في بغداد  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 ألنشر العلمي في المجلات الزائفة  : ا . د . محمد الربيعي

 حينما تصبح النفايات مرآة لثقافة المجتمع وتمدنه  : د . نضير الخزرجي

  الشيخ حميد عبد الهادي محبوبة اقدم خياط للعباءة الرجالية في واسط  : غانم سرحان صاحي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net