صفحة الكاتب : مصطفى سليم

الى الوضيع إسماعيل مصبح الوائلي
مصطفى سليم
وانأ أتصفح بعض المواقع الكترونية وقع نضري على عنوان(أنا والسيد السيستاني كتاب مفتوح)وهذه الكتابات جاءت عبر حلقات طويلة ومتسلسلة،ولم اندهش كثيرا فالنواصب كثيرون وأعداء المرجعية الرشيدة من أيتام النظام المقبور ليسوا بعيدين عن هذه الأساليب الرخيصة،ضنا منهم ان الغربان تستطيع ان تسد ضوء الشمس،ولكن ما استوقفني غير ذلك هو كاتب المقالات أو لنقل الكتابات،وهو العميل الوضيع والسارق المعروف(إسماعيل مصبح الوائلي)وبني وائل براء منه ومن أفعاله المخزية المشينة،لان التاريخ يعرف من هو هذا الشخص وبمجرد ان سالت عن من يعرفون هذا الشخص وماضيه لاسود،أطلعوني على أمور لم استغرب منها أبدا..
فكما هو منقول عن نبي الرحمة(ص)انه قال لأمير المؤمنين(ع)يا علي لا يبغضك ألا منافق أو ابن حيض أو ابن زنا،أو ما هو مضمن للحديث هكذا،حتى قيل ان أصحاب رسول الله(ص) كانوا ينضرون الى من يبغض عليا فيعرفونه انه احد هذه الثلاث أو مجموعهن..
أما عن تاريخه السياسي فالجميع يعرف من هو هذا الوضيع،فلقد عمل مع المخابرات ألصداميه وادخل في دورات مخصصه لاختراق الحوزة العلمية،واختلاق الفتن وافتعالها كان من أهم واجباته المأمور بها،وقصة سفره الى إيران مع السيد جعفر محمد باقر الصدر معروفه وهي أشهر من ان اذكرها،وهدفه منها هو تشويه صورة الحوزة العلمية،وافتعال أزمة لا وجود لها من الأصل..
وأريد ان ارجع الى والد إسماعيل وهو(صبيح حبيب)وعمله السابق كمهرب للخمر ولثروات البلد والولد على سيرة أبيه،وأخيه محمد وكيل امن لمديريه امن البصرة أهل البصرة يعرفونه جيدا..
ولكن ماذا يريد هذا الدعي هو السؤل المهم عندي...؟ 
وحسب ضني انه يتصور بأنه ستسلط الأضواء عليه من خلال ان يجعل من نفسه الوضيعة ندا(وحسب اعتقاده)للمرجعية العليا وبذلك يرتفع شانه واحترامه،طبعا عند العبثين والنواصب أسياده،هذا من جانب ومن جانب أخر فه يحاول ان يصرف النظر ويشغل الآخرين بالحديث عن ما يفعله حاليا هو ليتركوا الحديث عن ماضيه الأسود وسرقاته أموال العراق وعمالته للمخابرات البريطانية والكويتية،وشراءه للعقارات بدول الخليج المجاورة بأموال الفقراء والأيتام فه عميل مخابرات صداميه يعرف جيدا كيف يختلق الأزمات الى تصبح منافعها لهم..
وهنا استذكرت واقعة مهمة فقد نقل ان رجل كان يسئ القول عن المرجع الأعلى للطائفه السيد الأمام محسن الحكيم(قدس)وبعد فترة اكتشف انه كان على خطأ فبادر للاعتذار من المرجع الأعلى ،والذي قبل اعتذاره و قال له(محسن)يبرؤك الذمة،ولكن كيف ستعتذر لملايين الشيعة وأنت أسأت لمرجعهم الديني فلا ترى هل سيسامحونك..!
وبالمناسبة فان ما كتبه هذا الوضيع لا استطيع ان أضعه مع ما يسمى بالمفيد بل هو عبارة عن إساءات وخلط للمفاهيم وانأ لا ادري كيف يصدق هو نفسه حتى يستطيع ان يصدقه الآخرين ويدعي انه درس في الحوزة العلمية..
وأوجه سؤالي ما سر بقاء الحوزة العلمية كل هذه الفترة مصانة ومراجعنا العظام محفوظين فهل كل ذلك يجري بدون مباركة أمامنا المهدي(عج) أم ببركات وجودة ورعايته العظيمة لمراجع الدين الأعلام وهو الأمر الوحيد الذي حفظ هذه المدرسة المباركة الى يومنا هذا... 
 

  

مصطفى سليم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/06/22



كتابة تعليق لموضوع : الى الوضيع إسماعيل مصبح الوائلي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 4)


• (1) - كتب : محمد خامنئي ، في 2013/09/29 .

**************



• (2) - كتب : ابو عزام الدليمي من : العراق ، بعنوان : البينة على من ادعى في 2011/08/14 .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..لقد قرات المقال الخاص بالسيد مصطفى سليم ولم اجد فيه اي دحض لكلام الوائلي وليس فيه ايضا تبرئة لساحة السيد السستاني وكان المقال مجرد شتائم ومسبات يستطيع اي شخص ان يكيلها للناس وهو يتمترس بحاسوبه الشخص.
انا قرأت كل ماكتبه الوائلي من حلقات ولم اجد فيها اي اساءة للمرجع نفسه وانما كانت هناك رسائل للمرجع بخصوص ولده محمد رضا وتجاوزاته وسيطرته على مواقع مهمة يجني منها الكثير من الاموال ومن حق اي انسان ان يسأل المرجعية بهذا الخصوص خاصة ان المتهم هو ابن المرجع ..هل ان هؤلاء معصومون ايضا ولا يستطيع اي شخص ان يطلب منهم الاجابة عن تساؤلات مهمة تجول في خاطر عدد كبير من العراقيين وكلنا يعرف ان السيد الشهرستاني ومنذ دخوله المعترك السياسي استلم اهم مفاصل ووزارات الدولة فهل ان العراق لايمتلك كفاءات اخرى غي الشهرستاني ام ان هناك قوى خفية قامت بتثبيته بمنصبه ,هذه كلها تساؤلات تعزز من كلام السيد الوائلي وتقوي موقفه واما ان تقوم بكيل الشتائم فهذا يضعف موقفك يا سيدي الكاتب ,وبالمناسبة انا لايهمني الموضوع بتاتا لاني لست شيعيا ولم اخمس في حياتي لكي اتباكى على الاموال التي دفعتها وذهبت الى جيوب السراق وانما لانني عاصرت موضوع البصرة وكنت على تماس به في احلك فترة مرت بها البصرة بين 2005 الى 2008 حيث كانت صور ايات الله الايرانيين السابقين والحاليين تملأ الجسور والساحات وغرف الموظفين في مجلس المحافظة وكانت خطة الطمس قائمة على قدم وساق حتى استلم المحافظة اناس عراقيين بغض النظر عن ماشاب الفترة من بعض الفساد الاداري وهذا الامر حدث في كل مكان في العراق ولكنهم اوقفوا خطة السيطرة على المحافظة من بعض القوى المحسوبة على ايران ولحد الان يدفعون ثمن هذا الموقف منك ومن امثالك من الكتاب ..ان كان الوائلي سارق كما تدعي فاجلب لنا بالوثيقة والحجة وسنكون معك قلبا وقالبا وان كنت مدفوعا فانت تدين له بالاعتذار ولو ان الاعتذار ليس من شيمتك حسب اعتقادي ومن تحليلي لطبيعتك من خلال مقالك اعلاه ..ومن جهة ثانية ان لم يبرز السيد الوائلي وثائقه ودليله فهو مدين ايضا بالاعتذار للمرجعية .
مع تحياتي للجميع
ابو عزام الدليمي

• (3) - كتب : عراقي حد النخاع من : العراق ، بعنوان : اي والله صدك في 2011/07/12 .

يا حب واحجي يا اكره واحجي شتمضرط انت بس ما يميل للنكرات والحراميه الا امثالهم عمي روح افتح الانترنت واقره مواقع العالم شكاتبه عن اسماعيل ابن مصبح الوائلي وشوف شباك وشنهب من العراق شوف الجرايم السواهن شوفه من حافي الى ملياردير شوف شلون باع العراق شوفه شلون فاقد مثل المسودن لان الماشايف الدينار ويلزم مليار يفقد مثل ابن امصبح وك محتار بروحه ساعه مسوي روحه يشبه وائل كفوري وبريكي للهامه والنوب سياسي هاي قبل مايسوي روحه شيخ بالحوزة عابتله هو شكله مال حوزات ابو الفرارات وهسه طكله عكال وغتره ابو الكاوليات والكت باموال العراق بس يكول كايل للكاوليات اخذنهن حلال عليجن لان انا امخمسهن عند الشيخ قبل ما ادخل الملهى , ولكم ماتستحون اتدافعون عن اسماعيل ابو الرذيله خلولكم كرامه يامعدومين الكرامه , خويه مصطفى كريم اكتب اكتب وافضح هذوله السرسريه الماعدهم غيره

• (4) - كتب : البصراوي من : العراق ، بعنوان : اراك ذهبت بها عريضاً في 2011/06/28 .

هههههههههههههههههههه
اكوواحد ما يعرف ابو سيف الوائلي عمي ياايران يامخابرات عراقية غير شلعوا اضافرة الي يبوك ويشتري يروح يسكن بيه مو يظل كاعد بالبصرة.
اخي العزيز حديث حب واحجي واكره واحجي وكافي خلط الاوراق




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مهند العياشي ، على كورونا يسقط أقنعة الغرب - للكاتب حسين فرحان : أيها المحجور في بيتك هل تعلم ماهي الصورة في الشارع الان ؟! سأرسم لك الصورة من مركز ابي الخصيب اليوم : قُبيل حلول الظلام اقفلت ابواب الصيدلية فركبت سيارتي راجعاً الى منزلي أسير وعيني تسأل عقلي ماذا يجري ؟!!! أبطأت السير وانا انظر يميناً وشمالاً وقد بدأ الغروب يرخي رحاله والسماء ملبدة بالغيوم بلا مطر والريح مسرعة كأنها هاربة الى مكان بعيد انظر الى الشوارع الفارغة من الناس والمقطعة بسواتر ترابية ! وهي خالية تماماً من الناس ! وكأن اهلها قد هجروها من اعوام انظر الى الشوارع التي صارت الرياح ترمي الاتربة على محلاتها المغلقة وصور الشهداء الذين كأنهم يسألون بعضهم (( ماذا يجري بعدنا )) ؟! اسير وانا انظر الى وحشة الطريق لا أسمع الا حثيث الريح وهي تذري التراب على قارعة الرصيف ! لحظة وبرقت في ذهني تلك الصورة وهذا السؤال (هل اسير في وادي السلام )؟! أسير بين شوارع مقطَّعة بالسواتر الترابية كانت سالكة في احلك الظروف ! والعجب لايترجمه الكلام هل أسير وسط فلم هوليودي ! هل مايجري حقيقة ام خيال مخرج !؟ هل دخلت هذه المنطقة حرب؟! هل تنتظر هذه الديار يوماً لم يكن مذكوراً أسير وقد كدّت أُسلم على أهل الديار السلام على أهل لا اله إلا الله ، من أهل لا إله إلا الله ، يا أهل لا إله إلا الله ، بحق لا إله إلا الله ، كيف وجدتم قول لا إله إلا الله ، من لا اله إلا الله ، يا لا إله إلا الله ، بحق لا اله إلا الله ، اغفر لمن قال لا إله إلا الله ، واحشرنا في زمرة من قال لا إله إلا الله ، محمد ( صلى الله عليه وآله ) رسول الله ، علي ( عليه السلام ) ولي الله " اللهي ماذا يجري ؟! وحدهم الذين ساروا بين القبور يعرفون ما أرسمه في كلامي وحدهم الذين ساروا في مقبرة وادي السلام خصوصاً وقت الغروب وهي خالية من الناس يرى مايجري في الواقع الان إياك ثم إياك أن تنظر الى هذا الجرم المجهري ! خلف هذا الجندي المجهري قائد آمر ناهي بيده الملك وهو على كل شيء قدير بكل الاحوال ستنجلي الغبرة بعد هذا القتال السؤال لمن الغلبة ؟! من الذي سيبقى موحداً لله ؟! نحن البشر ؟ أم هذا الجرم المجهري ؟ على أحسن التقادير سننتصر بعد جراح وخوف وفقد أحبه لكن هل سنتوب الى الله حقاً ؟ أم سنعود الى ماكنا عليه ؟! أسير وأنا اسمع صفير الريح بين البيوت والمحلات المغلقة كأني أسمع فيها صوت ينادي يا أهل الارض (( لمن الملك اليوم )) ولا من مجيب سوى صمت القبور الذي أصم أذن العين من وحشة المنظر أين المتبرجات اللائي تبرجن في هذه الشوارع ذهاباً واياباً يتصيدن عيون الشباب الذين تركوا المساجد ليسعون خلفهن ؟! أين الذين كانوا يبارزون الله في العلن كفراناً ومفطرين بلا سبب في رمضان من كل عام ؟! أين الذين باعوا آخراهم بدنيا غيرهم هذه الشوارع وكأنها فتحات المقابر أين اصواتكم يا أهل الربى وكأن هذا الجرم المجهري يجول شوارعكم ينادي ! ياأهل الفساد ياأهل الظلم والطغيان اليس فيكم مبارز ؟! تراحموا ... لعلّ من في السماء يرحمكم ! عندما تعلم أن هذا الجندي يحاصر جميع دول العالم ستدرك قوله تعالى : يَقُولُ الْإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ وستعي حينها قوله تعالى : حَتَّىٰ إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَن لَّا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ يا عبيد الدنيا ( وانا منكم ) عودوا .... توبوا الى الله م .صيدلي مهند العياشي 1/4/2020

 
علّق منير حجازي ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لا يوجد في الوقت الحاضر صفحة خاصة للسيدة إيزابيل ، ولكن بعد أخذ اذنها في تأسيس صفحة لها على الفيس بوك وحصول الاذن عملنا لها صفحة سنضع الرابط في الاسفل ، ولكن هذا الرابط يعتمد في نشر المواضيع ايضا على موقع كتابات في الميزان الذي تنشر السيدة إيزابيل عليه مباشرة . تحياتي رابط صفحة ايزابيل. (البرهان في حوار الأديان). https://www.facebook.com/groups/825574957791048/

 
علّق أحمد ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم أختي العزيزة إيزابيل المحترمة لقد أفتقدتك من فترة طويلة على الفيس بوك وأدخل على صفحتك الخاصة لم أجد أي موضوع جديد وقد سألت بعض أصدقائك على الصفحة لم يعلم شيء. الحمد لله على سلامتج وكان دعائي لكِ أن يجنبكِ الله من كل شر ويوفقكِ سلامات كان أنقطاع طويل أرجو أرسال رابط الفيس الخاص بكِ لأتشرف بالدخول من ضمن أصدقاء الصفحة وأكون ممنون. حفظكِ الباري عز وجل

 
علّق مصطفى الهادي ، على (الذِكرُ). هل الذكر مقصود به التوراة والانجيل؟ - للكاتب مصطفى الهادي : اجابة على سؤال حول موضوع الذكر يقول الاخ محمد كريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا العزيز استيضاح من جنابك الكريم بخصوص الذكر في هذه الاية الكريمة (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) من سورة الأنبياء- آية (105) كيف ان الزبور من بعد الذكر والذكر هو القرآن الكريم ام ان هناك امر لغوي بحرف (من). اردت ان استفسر عنها فقط. الجواب : السلام عليكم . اختلف المفسرون وأهل التأويل في معنى الزَّبور والذكر في هذه الآية ، فقال بعضهم: عُني بالزَّبور: كتب الأنبياء كلها التي أنـزلها الله عليهم ، وعُني بالذكر: أمّ الكتاب التي عنده في السماء.واتفقت كلمة المفسرون أيضا على أن الذكر: هو الكتاب الذي في السماء، والذي تنزل منه الكتب.والذي هو أم الكتاب الذي عند الله. وقال الطبري وابن كثير وغيره من مفسري اهل السنة : الزبور: الكتب التي أُنـزلت على الأنبياء ، والذكر: أمّ الكتاب الذي تكتب فيه الأشياء قبل ذلك. وعن سعيد بن جبير قال : كتبنا في القرآن بعد التوراة. ولكن في الروايات والتفاسير الإسرائيلية قالوا : أن الذكر هو التوراة والانجيل. وهذا لا يصح ان يُشار للجمع بالمفرد. واما في تفاسير الشيعة في قوله تعالى: (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) قال الطباطبائي في الميزان : الظاهر أن المراد بالزبور كتاب داود عليه السلام وقد سمي بهذا الاسم في قوله: (وآتينا داود زبورا ) النساء: 163 وقيل: المراد به القرآن.وذهب صاحب تفسير الوسيط في تفسير القرآن المجيد (ط. العلمية). المؤلف: علي بن أحمد الواحدي النيسابوري . إلى ان المقصود هو : جميع الكتب المنزلة من السماء. ومحصلة ذلك أن الذكر هو القرآن . وأن القول بأن الذكر هو التوراة والانجيل محاولة للتشكيك بمصداقية القرآن والرفع من شأن تلك الكتب التي دارت حولها الشبهات حتى من علماء الأديان المنصفين.

 
علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ا . د . لطيف الوكيل
صفحة الكاتب :
  ا . د . لطيف الوكيل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 " حكومة القرية " كتاب يستحق القراءة  : غفار عفراوي

 ماما أمريكا!  : د . صادق السامرائي

 الفرقة التاسعة تكرم احد جرحاها بمناسبة عيد الجيش  : وزارة الدفاع العراقية

 وزير العمل يعلن اقرار مسودة قانون التقاعد والضمان الاجتماعي للعمال في مجلس العمل والشؤون الاجتماعية ويرسل القانون الى مجلس الوزراء للمصادقة عليه  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 العدد السادس اليهود في حركة مايس و الفرهود المفتعل.  : مجاهد منعثر منشد

 الكلاب تنبح .. وركضة طويريج تسير !!   : ايليا امامي

 متى تبنى الاوطان  : كفاية مكي

 مفوضية الانتخابات :تعلن عن عدد المرشحين والكيانات والائتلافات المشاركة في الانتخابات المقبلة  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 ما يريده المواطن من تعديل قانون الانتخابات ..  : راسم قاسم

 القوات الأمنية تشن حملة دهم وتفتيش شرقي الفلوجة

 عندما يموت الأنسان بداخلنا سرقة المغدورين؟!  : علاء كرم الله

 المبعوث الاممي الجديد الخاص للعراق يزور النجف ويلتقي بالمرجع السيستاني  : وكالة نون الاخبارية

 تاملات في القران الكريم ح87 سورة الانعام  : حيدر الحد راوي

 الانسان المبدع والانسان الملقن  : د . عصام التميمي

 فوائد القضاء على الغيرة الزوجية – وجهة نظر رجل يبحث عن الحرية  : ايفان علي عثمان الزيباري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net