صفحة الكاتب : سامي جواد كاظم

وقفة مع مقال "المرجعية لا تملك ورقة اصلاح واضحة"
سامي جواد كاظم

 نشر موقع سكاي بريس مقالا تحت عنوان " المرجعية لاتملك ورقة اصلاح واضحة" بقلم سمير الربيعي، في المقال عدة نقاط مهمة البعض منها هي عين الصواب ولانها عين الصواب هي الجواب على ما لا نتفق معه بخصوص تحميل المرجعية مسؤولية ما يجري في العراق وعدم امتلاكها ورقة للاصلاح.
 نتفق مع كاتب المقال عندما قال" ان المشكلة الاخرى التي تواجه بناء الدولة العراقية هي ابعاد الكفاءة والعقول في ادارة مفاصل الدولة العراقية، فنظام تولي المناصب يسمح بالتغالب والتكالب واعلاء الولاء على حساب الكفاءة، وهو ما ينعكس سلباً على بناء دولة مؤسسات" ،اذا كانت هذه المعضلة وجنابكم شخصها والكل يعرفها فهل هي بحاجة أي الحكومة لان يقال لها اعملي هكذا ؟ وبما انها لم تعمل وهي تعلم فهل ينفع معها النصح والاصلاح ؟
واما مسالة ان المرجعية هي من صاغت الدستور والنظام السياسي فهذا غير صحيح فالدستور كتب من قبل لجنة مشكلة انتخابيا وهي من قرت كيف يكون النظام السياسي بعد تصويت الشعب العراقي على الدستور باغلبية مطلقة ، والمرجعية باركت الخطوة على اساس الالتزام بالدستور ، فهل التزمت به الكتل السياسية منذ اعلانه وحتى اليوم ؟ فان لم تلتزم فما ذنب المرجعية ؟
يقول كاتب المقال :" لماذا لا تعطي المرجعية ورقة حلول بالإصلاحات المطلوبة ليقوم الشعب بدوره بإرغام السياسيين على تنفيذها ؟" من قال لك ان الحكومة لاتعلم ماهي الحلول الصحيحة للاصلاحات هذا اولا ؟ وثانيا هل يستطيع الشعب العراقي ارغام السياسيين على ما يريد؟ فكم من مظاهرة خرجت تطالب باصلاحات او غير ذلك ولم يتحقق لها ما ارادت ، في يوم ما خرجت مظاهرات في البصرة تطالب بتحسين الخدمة الكهربائية وقتل بعض المتظاهرين فهل تحسنت الخدمة الكهربائية ؟ واذا كان كاتب المقال هو يقول ان العراق يعيش ازمة وبمختلف اتجاهاتها فاي الاتجاه هو الاولى في الاصلاح ؟ هل يعلم كاتب المقال ان المرجعية طالبت كثيرا كل الدول والمؤسسات العالمية عند المناسبات والمراسلات دعم العراق في بناء الدولة وعدم التدخل في شؤونه الداخلية ، فماذا جرى ؟ جرى انك ايها الكاتب ذكرت ان بعض المسؤولين والكتل هم ياخذون اوامرهم من خارج العراق وان هنالك تدخلا سافرا بالشان العراقي ، فماذا تريد من المرجعية ان تقول ؟
يقول الكاتب :"  في كل خطبها ( أي المرجعية )  تطالب العبادي بالاسراع في الاصلاح وهي من بؤته هذا المكان ..ولكن اي اصلاح تريد منه. فاقد الشي لا يعطيه"، اخطات مرة اخرى فالمرجعية لاتبوء احد في سلطة الحكم ولكنها تبارك لهم عندما يتفقون حتى تسير العملية السياسية بشكل سليم من اجل العراق والعراقيين، وجنابكم تقول :" فاقد الشيء لا يعطيه " فاذا كان هذا هو حال الحكومة فهل سينفع معها لو حددت لها الاصلاحات ؟.
الخطاب السياسي للمرجعية يمثله منبر الجمعة في الصحن الحسيني الطاهر فقط ( الشيخ الكربلائي والسيد الصافي ) وغيرهم فانهم يعبرون عن وجهة نظرهم او وجهة نظر كتلهم .
قول الكاتب :" وقال السيد أحمد الصافي، إن الحاجة إلى الاصلاح ملحّة وضرورية، تقر بها غالبية المسؤولين، لكنه لمح الى عدم رضاه عن وتيرتها.."، هذا يعني ان هنالك اصلاحات الا انها تسير ببطء ، فهل مسؤولية المرجعية في تسريعها ؟ فاذا قالت له المرجعية اضرب بيد من حديد ، وهذا تاييد بمنتهى القوى من قبل المرجعية لما يريد ان يقدم عليه من اصلاحات لان المرجعية تتابع عن ما يريد ان يقوم به رئيس الوزراء الا ان الضغوطات كبير وقد اكد ذلك السيد الصافي في احدى خطبه عندما سال هل ان القضاء والنزاهة على قدر المسؤولية في المضي قدما في ملاحقة ومعاقبة المفسدين ؟ وهذا يعني التدخلات الخارجية التي اشرت اليها ايها الكاتب .
هنا اصبت كبد الحقيقة ايها الكاتب :"  ان الخلافات بين العراقيين هي خلافات بين قابضين على السلطة، ولا يمثلون الا انفسهم، مكنوا من قبل الولايات المتحدة لادارة العراق او اجزاء منه... الفساد طغى حتى عد العراق اكبر ساحة للفساد في العالم ضمن التاريخ الحديث والمعاصر، وبشهادات منظمات دولية، والاخطر مما فيه هو انه فساد محمي سياسيا ومن دول الجوار ومن قبل الولايات المتحدة، بقصد ادامة ما موجود من اوضاع سياسية غير طبيعية. ان ما ينفذ في العراق هو مشروع خارجي بامتياز ولا يحتاج الى جهد واجتهاد لاثباته"، فاذا كنت انت من شخصت ما لايستحق التعب ، فهل هذه بحاجة لان تشير اليها المرجعية ، وازيدك من الشعر بيتا ،تابع اخبار العراق من أي وسيلة اعلامية وستجد المسؤولين هم من يصرح عن مواطن الفساد والخطا ، وعندما يصرحون بذلك فالمرجعية تقول لهم اصلحوا ما انتم تصرحون به ، خذ مثلا الان خبر تم ضبط طائرتين محملتين بالاسلحة الكاتمة ، فهل الاجراءات التي تتخذ بحقها من مسؤولية المرجعية ام الحكومة ؟ وغيرها من اخبار الفساد التي تعج بها وسائل الاعلام
وهو يقر بالقول :"  ان المشكلة قد تكون قابلة للحل لو كانت هي متعلقة بالعراق ... انما تكمن المعضلة في التدخل الخارجي في العراق" .
وذكر الكاتب ان الشيخ " عبد المهدي الكربلائي قال: " .الى ضرورة اسراع الحكومة فيما وعدت به من الاصلاحات " ، اولا من قال هذا هو السيد الصافي ولافرق بينهما ولكن للتنبيه ، واقول للسيد الكاتب اذا كانت المرجعية تطالب الاسرع بالاصلاحات التي وعدت بها الحكومة ، وهذا يعني ان هنالك ورقة اصلاحات ، وان كنت لا تعلمها فالامر بينك وبين الحكومة .
في سنة 2004 وفي ازمة النجف كان احد شروط حل الازمة هو مطالبة المرجعية باجراء التعداد السكاني ،هذا المطلب المهم لو كان له ان ينجز لما كنا في هذا الحال ولكن تعلم الدوائر المتربصة بالعراق من الداخل والخارج ان التعداد السكاني هو جوهر نجاح العمل السياسي لهذا عملوا على تسويف المطلب ، فالذنب ذنب العاق

  

سامي جواد كاظم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/11/03



كتابة تعليق لموضوع : وقفة مع مقال "المرجعية لا تملك ورقة اصلاح واضحة"
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : سامي جواد كاظم ، في 2015/11/04 .

شكرا للاخ ابو زهراء على تعليقه الكريم واود ان اقول ان رسول الله (ص) نص على الامام علي عليه السلام من بعده ، ومنع الامام من ذلك وعندما استلم الخلافة خاض ثلاث حروب ضروس سقط الكثير من المسلمين ، فالسبب هو المسلمون ولكن الجهلة من الوهابيين ينتقدون خلافة الامام وهم بعينهم من يحاول اليوم قذف التهم على المرجعية بسبب سوء اداء الحكومات .

• (2) - كتب : ابو زهراء العبادي ، في 2015/11/03 .

ٱلأستاذ سامي جواد كاظم
السلام عليكم .
تعدي البعض على مقام المرجعية الرشيدة تحت حجج واهية .ومحاولة زجها في ٱتون فشل الحكومات العراقية وتحميلها ولو لجزء صغير فيه تجني وظلم وسوء ظن وعدم فهم لعملها الحوزوي في حفظ الدين وترسيخ مبادئه في نفوس الناس .هذا الدور لحوزتنا لم يٱتي ٱجتهادا من عالم ٱو مرجع .بل هو سبيل خطه ..ٱهل البيت .ع. بعلمهم ودمهم ووقوفهم بوجه مظاهر الانحلال والانحراف التي ضربت الجسد ٱلأسلامي بعد واقعة السقيفة ..ومخالفة رسول الله .ص .من قبل بعض الصحابة وفرضهم على المسلمين ٱنفسهم كصحابة مقربين لأٱستغلال تلك الطريقة في محاولة تمرير مشروعهم ٱلأنقلابي وعودة تلك الزعامات القبيلة الى واجهة الحكم هذه المرة بٱسم الاسلام والصحابة .حتى بدء عملهم بٱفراغ الدين من جوهره وزرع مفاهيم جاهلية وقبلية مكان مفاهيم الاسلام السامية فكان دور ٱل بيت النبوة .ع. يتميز بحكمه ٱللاهية محكمة للحفاظ على بيضة الاسلام .فخرج منهم بالسيف ومنهم بالعلم ومنهم بالصبر ومنهم .بالسلطان ومنهم بالمعجزات وهكذا لكل ٱمام دور يتقيد بٱدائه .وصية رسول الله ص. الى ٱمير المؤمنين .ع. حيث يسلمها ٱمام الى ٱخر فيجد مكتوب له دوره والطريقة التي يتعامل بها مع ٱحداث زمانه .تركة الرسول .ص. لأٱثنا عشر نقيب من ٱل محمد .صلوات الله عليهم .حتى وصل الدور الى مولانا القائم عج .لتكون له غيبتان صغرى وكبرى .بٱمر الله وٱلتزام بفحوى وصية الرسول .ص. فبعد حدوث الغيبة الكبرى وصى ٱخر سفير له الرابع علي بن محمد السمري .عظم الله ٱجر ٱخوتك فيك .فان بينك وبين الموت ستة ٱيام فٱحزم ٱمرك ولاتوصي لأٱحد ؟ ٱطلعت الحوزة الدينية في إداء دور في قيادة القواعد الشعبية من الناحية الفكرية والسلوكية ٱو بمعنى التوسط بين قيادة الامام الغائب وبين قواعده الشعبية تبعا لظروف كل مرحلة وبما تقتظيه الظرورة مع مراعات المصلحة العليا للدين والمذهب .وعدم التفريط بهما من خلال الرجوع للناحية المقدسة ..فٱن الحوزة لاتخطوا خطوة دون ٱلأستشارة التي ترى فيها مصلحة وفق متطلبات حركة ٱلأمام .عج ..من يفهم يفهم ومن لايريد فلنفسه .السلام عليكم




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سعاد حسن الجوهري
صفحة الكاتب :
  سعاد حسن الجوهري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا تحذّر من آثار وتداعيات ظاهرة البطالة على المجتمع وتؤكّد أنّها من المظاهر السلبيّة وتدعو لمعالجتها...

 بين القيادة الحقيقية والقيادة المزيفة (قراءة في خطاب المرجعية)   : اسعد الحلفي

 العراق يعود للملكية  : د . حسين ابو سعود

 لماذا لاتحرجون السيستاني ؟!!  : ايليا امامي

 وزارة الداخلية : تشكل خلية خاصة لكشف جرائم الخطف  : وزارة الداخلية العراقية

 الكتاب وأدعياء الثقافة..!!  : محمد المبارك

 اعتقال 13 متهما بقضايا مختلفة في الديوانية

 الثقافة القانونية!!  : د . صادق السامرائي

 مع الجزيرة " من واشنطن"  : عماد الكاصد

 الحشد والموارد المائية ينجزان إنشاء سدة واقية لحماية قرية الجعبيين بالبصرة من الغرق

 عواقب خروج بريطانيا من الإتحاد الأوربي  : د . عبد الخالق حسين

 السوداني يعلن اطلاق اعانة الحماية الاجتماعية مطلع ايلول المقبل  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 العلاقة بين زيارة غلام سلمان وبين ضربات الجو العراقي  : مهدي المولى

 مديرية الوقف الشيعي في النجف الأشرف تستقبل عضو مجلس المحافظة السيد إدريس الياسري  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 تسائلات فقط ؟؟؟ لماذا قتلاهم يهتز العراق بالبكاء عليهم وقتلانا لا بواكي لهم  : خضير العواد

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net