صفحة الكاتب : علي قاسم الكعبي

كَذَبَ المُوُتُ فَالُحُسَينُ مُخَلدُ كُلَمَا مَرالزَمَانَ ذكرة يَتَجَدَدَ
علي قاسم الكعبي
ستبقى قضية الامام الحسين-ع- خالدة ما بقي الليل والنهار لتصبح مصدر الهام العّشاق من الكّتاب والباحثين عن الحرية و الرافضين الظلم والاستعباد وكل اشكال العبودية وكيف لا يكون ذلك فنهضته لم تحسب بقياسات زمانية ومكانية فحسب فالبرغم من ان أحداثها لا تتجاوز الا ساعات في مكان ما على الكرة الارضية الا انها اصبحت فيما بعد تتجاوز حدود الزمان والمكان واصبحت اللغة التي يتحدث بها جميع احرار العالم التواقون الى التحرر في كل اصقاع المعمورة نعم فقضيته الخالدة لم يتحدث عنها اصحاب الديانات والكتب السماوية فحسب بل ان تجاوزت تلك الحدود وتحدث عنها بإسهاب المسيحي قبل المسلم ورثاها الصابئي واتخذها البوذي والهندوسي شعارا وانبهر بها الليبرالي وعشقها الماركسي وذاب فيها النازي وعلى اختلاف افكارهم وأيديولوجياتهم وطرق تعبدهم ومذاهبهم فالكل اخذ ينهل من معين عطائها ومن كنزها الشيء الكثير وهذا سر تجددها وبقائها خالدة انها حتمية النصر على الظلم أياً كان مصدرة.
تلك النماذج التي اقتدت بثورة الطف هم ليسوا من الشيعة ليقال عنهم الغلاة في حب قائدهم وليسوا من المستشرقين الباحثون عن التاريخ بل انهم الهائمون بحب التحرر وكسر قيود الظلم, العارفون ان للحرية ثمن ودم يراق كما قال الشاعر "لا يسلم الشرف الرفيع من الاذى-حتى يراق على جوانبه الدم , وقد وجدوا في الحسين-ع- ضالتهم.
 
من المؤكد ان ثورة الامام الحسين-ع- بقيت خالدة لا نها ليست حدثا تاريخيا عابرا وما اكثر الثورات والمجاز التي ترتكب , بل لأنها غيرت مجرى التاريخ كونها ثورة اصلاح اعوجاج الامة بعد انحرافها عن جادة الصواب ومنها يأتي الشعار الذي رفعة الحسين " لم اخرج اشرا ولا بطرا ولا مفسدا انما خرجت لطلب الاصلاح في امة جدي فشعارة كان واضحا هو محاربة الفساد بكل أوجه واشكاله والبحث عن الحرية والتحرر وما احوجنا للإصلاح .؟
ثورة الحسين اتخذت عدة صور وتعطي مجموعة دروس فهي ليست قصة واحدة فقط وبطل واحد تدور حولة الاحداث فحسب بل كانت هي مجموعة فصول ولكل فصل قصة وبطل حتى اكتملت الصورة واخرجت لنا معركة الطف 
فعندما تمعن النظر فيها ستجدها اتخذت عدة صور منها شخصيته -ع- وما جرى علية وتظهر قوة ورباط الجأش والثقة بالله والتسليم لا مرة فكان يقول لاارى الموت الا سعادة , ويبكي عندما يرى تلك الجموع محتشدة علية " ويقول-ع-" ابكي على هؤلاء القوم الذي سيدخلون النار بسببي! فأي قوة ايمان .؟وعندما قتل جميع أصحابه تلقى الموت غير مبالى بكثرة الاعداء ولم يفر وقال لن اعطيكم بيدي اعطاء الذليل ولن اقر لكم اقرار العبيد.؟ وهذه هي صفات القائد الشجاع. 
وصورة صحبة كانت في غاية الروعة والقوة عندما خيرهم بين البقاء او ترك المعركة و ترك لهم الخيار مفتوحا فقال-ع- مخاطبا اياهم "وهذا الليل قد غشيكم فاتخذوه جملا وكانت الاجابة انهم يتسابقون على الموت ويستأنسون به وقال عنهم اني لا أعلم اصحاب خيرا من اصحابي فعلا تم اختيارهم من فئة خاصة نادرة منهم المسيحي ومنهم السادة والعبيد , وكانوا فعلا بمثابة الصديق الصدوق الذي يضحي بحياته من اجل الصداقة والصحبة ويقف معه في احنك الظروف؟
 
وعن صورة الاخوة والتفاني والتضحية والاحترام الاخوي بين الاخوة غير الاشقاء وهذا ما تبلور في اخوة الامام العباس –ع-الذي وصلة كتاب الامان من يزيد ورفض ذلك بالقول "أ تؤمنني وابن رسول الله لا امان له ؟ وعندما وصل الفرات طالباً الماء للأطفال العطاش ونزل النهر فأحس ببرودة الماء وكان قلبة كالجمرة الحمراء في صيف قائض وغرف غرفة الماء وارد ان يشفى عطشة تذكر ان اخوة الحسين عطشان فرمى الماء وقال" يا نفس من بعد الحسين هوني. فاي ايثار هذا وعن أي اخوة نحن نتحدث يا ترى اليوم.؟
وهنالك صور اخرى لا تقل اهمية لدور الرجال فللنساء دور كبير فام وهب وما جرى عليها خير دليل على قوة النساء وكانت اول شهيدة في الطف ودور السيدة زينب-ع- وزير اعلام الطف التي استطاعت ان تكشف زيف الخليفة يزيد وتفشل الحرب النفسية وتكسر الصمت وتعري الاعلام الملوث والمجيء بالأعلام النقي الذي بنى على الحقائق 
وفضحت يزيد ايما فضيحة وافسدت له نشوة النصر .وجعلته يكشف عما بداخلة بقولة" لعبت هاشم بالملك فلا رسول جاء ولا وحي نزل ,وقال يوما بيوم في اشارة الى معركة بدر عندما قتل المسلمين سلاطينهم, وهذا سبب الاسباب !! 
 
وعن صور انتهاك مبادى الانسانية ونكران القيم العربية فلم ترعى الطفولة مطلقا كما في قضية الرضيع الظمئان وحرمان الماء من الجميع.
وهنا يجب ان نقف متسائلين عن ماهية هؤلاء القوم الذين احتشدوا للمطالبة بالبيعة لابن ابي سفيان فعندما تسبر غور هذه الاحداث وتقوم بإخضاعها الى العقل والمنطق تجد امراً خطيرا بانهم لم يحتشدوا لطلب البيعة فحسب بل انه حقد اعمى تعود جذوره الى بداية الاسلام اذا ما علمنا ان يزيد هذا هو ينحدر من سلالة كانت اشد المبغضين لرسول الله ولعلي فكيف لا يكون وهو ابن هند اكلت الكبود وابن حرب بن ابي سفيان وهذا يكفي !
 
فبرك بماذا تفسر ما جرى على جسد الامام طريقة قتلة بعدما انتهى تكليفه الشرعية باستشهاده فلماذا يحز راسة وتطحن بالخيول عظامة ويمثل بجثة و يضرب بالسيف 12ضربة ويطوف براسة بين البلدان وتسبى نسائه وهن من بنات رسول الله هكذا في مشهد لم يتحدث لنا التاريخ عن صورة ابشع منة .
ان تسلسل التاريخ في العداوة من ابي سفيان مع النبي ثم تبعة معاوية مع علي والحسن ولم يكون اخرها يزيد مع الحسين ويستمر الى اليوم فالتاريخ يعيد نفسة فأولادهم الدو اعش يقاتلون ابناء الحسين ويشبعون بهم قتلا وهو ذات الاسلوب البشع في القتل مع زيادة في مواكبة التطور التكنلوجي فهم ايضا يخترعون يوميا طريقة بشعة في القتل والتمثيل بالأجساد الطاهرة. فلا تستغرب اليوم عندما تقطع الرؤوس فذلك لسنة عمل بها احفاد بي سفيان وتغذيها اليوم احفادهم ممن لا يتوانوا في اصدار الفتاوى الضالة التي مزقت الاسلام المحمدي .وعلى المجتمع المسلم رفض هذه الاساليب وتصحيح المفاهيم الخاطئة وايقاف الفتاوى الضالة التي تبث سمومها في جسد المسلمين والدعوة للكراهية ورفض الاخر, ما دمنا نتجه الى قبلة واحدة ونتمسك بكتاب واحد وتذهب افئدتنا الى حج بيت واحد. فلماذا نختلف ومن يتحمل المسؤولية.؟ ومن يجب على هذا الشاعر.؟ 
 
مـاذا تقــولون إذ قـال النبي لكم مـاذا فعـلتـم وأنـــتــم آخـر الأمم 
بعتـرتي وبأهــلي بعـد مفتـقدي منـهم أســارى ومنهــم ضرجوا بدم 
ما كان هذا جزائي إذ نصحت لكم أن تخلّفوني بسوء في ذوي رحمي

  

علي قاسم الكعبي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/10/27



كتابة تعليق لموضوع : كَذَبَ المُوُتُ فَالُحُسَينُ مُخَلدُ كُلَمَا مَرالزَمَانَ ذكرة يَتَجَدَدَ
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . كامل القيم
صفحة الكاتب :
  د . كامل القيم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المرجع الحكيم: حوزة النجف استعادت دورها ونشاطها بمجرد سقوط النظام البعثي

 مدينة القاسم المقدسة تستقبل ألاف المعزين بذكرى وفاة الأمام القاسم  : نوفل سلمان الجنابي

 فؤاد لست معصوم..!  : علي الغراوي

 التربية تعلن عن ضوابط الطلبة المشمولين بالدور الثالث وتحدد موعد بدء الامتحانات

 أردوغان.. نهاية خليفة كاذب  : عبد الرحيم علي

 المثلث الدائري!!  : عبد الرضا الساعدي

 صدور كتاب في جامعة كركوك عن الأساليب الكمية الإحصائية في الجغرافية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 صراخ الحوت في الماء ام ابواق السماء..!!  : د . حسن خليل حسن

 إصْباحٌ ومصْباحٌ!!  : د . صادق السامرائي

 ازمة البصرة التعليم توجه جامعاتها ببلورة دراسات لمعالجة الملوحة وماء البصرة تنفي حصولها على تبرعات

 مؤسسة الشهداء تبحث مع وفد الامانة العامة لمجلس الوزراء استحقاقات قطع الاراضي لذوي الشهداء  : اعلام مؤسسة الشهداء

 العتبة الحسينية المقدسة تكرم عوائل الشهداء وتدعو شرائح المجتمع كافة إلى تظافر الجهود في رعايتهم  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 إيران تهدد إسرائيل بعواقب وخيمة بعد قصف سوريا

 كتاب الوسط الاجتماعي.. لمالك بن نبي الحلقة الثالثة  : معمر حبار

 شهداء أبو غريب / السكلات/ بلا كهرباء منذ اسبوع!!  : احمد الجبوري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net