صفحة الكاتب : صلاح عبد المهدي الحلو

مع (المتعصرنين ) في نقدهم
صلاح عبد المهدي الحلو
بعضُهُم خرج علينا في صفحته على الفيس واتحفنا بخبر ,قال انه لم يلطم على الامامِ الحسين عليه السلام طوال عمره ,ولم يبكِ ,ولكنه يفهم الحزن على الامام الحسين عليه السلام بطريقته الخاصة.
وقبل ان تستفهم من جنابه ماهي طريقته الخاصة سيقول لك:-
انه حسينيٌّ لان من ضمن ممارساته الحسينية انه لايسير عكس السير,ولايرمي النفايات في الشارع.
اللهم صلِّ على محمدٍ وال محمدِ ,اذن كان صراع الامام الحسين عليه السلام مع يزيد حتى لايمشي فلانٌ من الناس عكس السير.
وكان سرُّ هذا التخطيط الإلهي لهذه الملحمة الدموية الكبرى المعطرة بأريج البطولة, والمفعمة بمسك التضحية من اجل جزئية مرورية صغيرة.
وكان أسر زين العباد علي بن الحسين ,وسبيُّ عقيلة الوحي زينب بنت علي لكي يرمي فلانٌ من الناس النفايات في الحاويات لافي الشارع.
إذن ماأغلى قيمة سيرك على الشارع في الاتجاه الصحيح ,وأثمن تسعيرة رميك للنفايات في الحاوية بحيث يستشهد سبعون من خيار الناس يقدمهم سبط رسول الله صلى الله عليه واله لأجل هذين الامرين.
في بعض الاخبار عندما أمر الله تعالى ابليسَ بالسجود لآدم عليه السلام ,قال له ابليس ما سأذكره بصورة (حضارية) :- آسف ,لااستطيع السجود لأدم ,فالسجود ظاهرة ليست عصرية حيث يكون استي أعلى من رأسي ,ونحن نعيش في عصر رفع الهامة ,اترك الامرَ لي ياإلهي وسوف اعبدك عبادةً لم يعبدها ملكٌ مقربٌ ولانبيٌّ مرسلٌ ,ولاعبدٌ امتحن الله قلبه للإيمان.
وحيث ان الله تعالى عنده إحاطةٌ بالزمان والمكان,وهو تعالى فوق الزمان والمكان, فهو لايعترف بمعاصرة وغير معاصرة ,لذا قال لابليس مامضمونه : ان عبادتي من حيث اريد,لامن حيث تريد.
لأنَّك إذا اردت ان تعبد الله تعالى ,فعبادتك له من حيث يريد الله نفسه ,والله اراد كما اخبر بذلك رسوله صلى الله عليه وآله ان نبكي وننلطم على الامام الحسين الشهيد عليه السلام.
ونحن نحبُ ان نهمس في اذن هذا المتحضر ,ان كلامه ليس معاصرا حتى على مستوى فهم المعاصرة ,فهذا الهراء تفوَّه به ابن تيمية قبل مئات السنين حيث قال مانصه: ( وصار الشيطان بسبب قتل الحسين – رضي الله عنه- يُحدث للناس بدعتين: بدعة الحزن والنوح يوم عاشوراء من اللطم والصراخ، والبكاء، والعطش، وإنشاد المراثي، وما يُفضي إليه ذلك من سبّ السلف ولعنهم، وإدخال من لا ذنب له مع ذوي الذنوب - إلى أن يقول - وكان قصد من سنّ ذلك فتح باب الفتنة والفرقة بين الأمة، فإنّ هذا ليس واجباً ولا مستحباً باتفاق المسلمين ، بل إحداث الجزع والنياحة للمصائب القديمة من أعظم ما حرّمه الله ورسوله – صلى الله عليه وسلم-).
ولكن ابن تيمية - على صفاته الخسيسة - كان اشجع من ذلك القائل حيث صرَّح بمراده انه لايريد اللطم ولايرى البكاء.
ولكن ,قبل ان نعرِّج على مناقشة قول ابن تيمية ,لابأس ان نناقش هذا الشخص وفق منطق تحضره , اليس من العجيب ان يتقبل النَّاسُ بكاء لاعبي فريق كرة القدم على قطعةٍ من ذهبٍ في نهائي بطولة الكأس مثلاً ولايتقبلون بكاء غيرهم على قطعةٍ من قلب رسول الله صلى الله عليه واله وهو الامام الحسين عليه السلام؟
لعله سيقولُ انهم لايبكون على هذه الكأس الذهبية بما هي معدن ,بل بما تمثله من قيمة معنوية تسجل في دفاتر التاريخ بانهم احرزوا البطولة الفلانية في السنة الفلانية,
نقول لهم ,نحن كذلك ,نبكي على الامام الحسين عليه السلام بما هو ريحانة رسول الله صلى الله عليه وآله ,وبما هو - من جهة اخرى - قيمة معنوية من قيم النضال في سبيل تحرير الناس من نيِّر الاستعباد,وربقة ألاستغلال بغض النظر عن كلِ جنسٍ ولون ,وقومية وعرق, ولذا ترى في جيشه من كان عثمانيَّ الهوى ,ونصرانيَّ الديانة ,وحبشيَّ المولد, وسوداويَّ اللون.
وأراكم قد استكثرتم على الناس بكاءهم ولطمهم على مصيبة الامام الحسين عليه السلام ,ولم تستكثروا على بعض المشجعين الذين يعيشون هوس كرة القدم وجنونها إحراقهم انفسهم بعد خسارة فرقهم في مباراةٍ لكرة القدم,ولم أركم قد استغربتم لانتحار الاحاد من الفتيات لوفاة مطربٍ لم يقدِّم لأمته غير مظاهر الميوعة والانحلال ,والسخف والمجون.
ثم ,تعالوا إلى ابن تيمية ,فنقول له :- ماعبت من بكاء الناس على الإمام الحسين عليه السلام؟
ألم يبكي يعقوب على يوسف عليهما السلام؟ الم يبكي آدمُ على ذنبه؟ وداودُ على خطيئته؟
الم يبكي رسول الله صلى الله عليه وآله على الحسين عليه السلام - كما سيأتي -؟
أما لهذا الشخص - وهو شيعيٌّ - فأقول له : عليك بالتأمل في أحاديث ال بيت العصمة عليهم السلام ,فإنَّ لهم في ذكر ثواب البكاء أمراً عجيبا,وهو ان من يبكي على الامام الحسين عليه السلام يكون معهم في الجنة ,فهاك مثلاً قول المعصوم عليه السلام : أن من تذكر مصابنا وبكى لما ارتكب منا كان معنا من درجتنا يوم القيامة، ومن ذكر مصابنا فبكى وأبكى لم تبك عينه يوم تبكي العيون ومن جلس مجلسا يُحيى فيه أمرنا لم يمت قلبه يوم تموت القلوب.
فهنا ثلاث بشائر ,
الاولى :- انه مع المعصوم عليه السلام وفي درجته.
الثانية:- انه لم تبكِ عينه يوم تبكي العيون.
الثالثة:- انه لم يمت قلبه يوم تموت القلوب.
وما عليَّ إذا لم يستوعب البعض هذا الامر ,فإنَّ جود الله وكرمه لاتجري على مقاسات عقلٍ منكرٍ هنا ,ولاعلى قوانين شخصٍ مستغربٍ هناك,ولم الاستنكار على قول الامام ,والاستكبار على حديث المعصوم عليه السلام وهو مؤيَّدٌ بالقران الكريم (( مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم)
فإن العطاء يكون بسعة إناء المُعطى له ,فمن الآنية مايسع سبع سنابل ,وبعضها الاخر مالايعلم سعته الا الله تعالى فيضاعف له العطاء بحسب آنيته التي تحدد سعتها مرتبته.
ثم تعالوا - رحمكم الله - فتأمَّلوا في دعاء الامام السلام للكميت في هذه الرواية (حدّث محمد بن سهل – كما في ترجمة الكميت من معاهد التنصيص – قال: دخلت مع الكميت على أبي عبد الله جعفر بن محمد صادق (عليه السلام) في أيام التشريق، فقال له: جعلت فداك ألا أنشدك؟ قال: (إنها أيام عظام، قال: إنها فيكم، قال: (هات، وبعث أبو عبد الله إلى بعض أهله فقرب، فأنشده – في رثاء الحسين (عليه السلام) – فكثر البكاء، حتى أتى على هذا البيت:
يصيب به الرامون عن قوس غيرهم* فيا آخراً أسدى له الغي أول.
قال: فرفع أبو عبد الله رحمه الله تعالى يديه فقال: (اللهم اغفر للكميت ما قدّم وما أخر وما أسرّ وما أعلن حتى يرضى).
فانظر كيف ضمن له عليه السلام الجنة ,وذلك لان لازم غفران ذنوب الكميت اما ان يصير الكميت معصوماً ,وهذا خلاف الظاهر جداً ,واما غفران ذنوبه حقيقة السابقة واللاحقة والسرية والعلنية,وهو المراد قطعاً.
وليس الامر كذلك فحسب ,بل الله تعالى يغفر له ذنوبه حتى يرضى ,وتذكر قوله تعالى في حقِّ نبيِّه الكريم (ولسوف يعطيك ربك فترضى) فبخٍ بخٍ له اي منزلة هذي.
اما مشروعية اللطم فقد ورد في (اللهوف) لابن طاووس: إنّه لمّا رجع السبايا إلى كربلاء: (فوجدوا جابر بن عبد الله الأنصاري وجماعة من بني هاشم، ورجالاً من آل الرسول(صلّى الله عليه وآله وسلّم) قد وردوا لزيارة قبر الحسين(عليه السلام): فتوافوا في وقت واحد، وتلاقوا بالبكاء والحزن واللطم، وأقاموا المآتم المقرحة للأكباد، إجتمع إليهم نساء ذلك السواد، فأقاموا على ذلك أيّاماً).
ومن المعلوم أنّ الإمام السجّاد(عليه السلام) كان معهم واقرهم على ذلك ,وتقرير المعصوم عليه السلام حجة.
ثم استفهم متسائلاً :- كيف اقول يازينب ,وهناك الف إيزيدية مشردة؟
لاياأخي ,لاتقل يازينب ,ولاتزيِّن شفتيك بهذا اللفظ العذب,ولايترنَّم قلمك بهذا اللؤلؤ المنظوم,
,فإنَّ التراتيل توفيقات ,لكلِ ترنيمةٍ ولسانها الصادح بها ,وقد صدحت بهذه النغمة العذبة رجالٌ هزموا الدواعش في الانبار ,وكسروا اسرائيل في النبطية ,وهزوا عروش الظالمين في لؤلؤة البحرين,اين انتَ عنهم,بل اين انت منهم
دعِ المكارم لاترحل لبغيتها ***** واقعد فانَّك انت الطاعم الكاسي.
ملاحظة : لما سأل عمرُ بن الخطاب حسانَ بن ثابت :هل هجى الحطيئةُ الزبرقانَ بن بدر بهذا البيت؟
قال: بل سلح عليه. 

  

صلاح عبد المهدي الحلو
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/10/17



كتابة تعليق لموضوع : مع (المتعصرنين ) في نقدهم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زياد الذرب
صفحة الكاتب :
  زياد الذرب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اطلاق سراح الارهابيين تحت غطاء الهروب  : حميد الموسوي

 مفوضية الانتخابات تنظم ورشة عمل لمشروع البناء المؤسساتي بالتعاون مع برنامج الامم المتحدة الانمائي .  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 عندما نعتبر.. بعد فوات الأوان  : اسماء محمود

 محكمة أخلاقية لأدانة آخر ثلاثة رؤساء لأمريكا  : عبد الجبار نوري

 البرلمان يؤجل استجواب الجميلي ويقر 46 مادة بمشروع قانون انتخابات مجالس المحافظات

 كيف السبيل للخروج من هذه الفوضى؟؟  : غسان الكاتب

 وللربيع في حنين واحتواء...  : د . سمر مطير البستنجي

 ذكر يوم القيامة في سورة فصلت \5  : أ . فالح الحجية

 هل تعلم .. أنّ المرجعيّة الـديـنـيّـة العليا .. الحلقة رقم ( 4 )  : نجاح بيعي

 كيف تصبح رئيسا  : مصطفى عبد الحسين اسمر

 سوريا الباب الواسع وعودة الدب القطبي  : حمزه الجناحي

 ارادة الممانعة والرضوخ للواقع المفروض  : رسول الحسون

 اهالي مجمع امويلحات للجنة الاغاثة : لقد ترجمتم مقولة السيد السيستاني ((السنة انفسنا))

 نُخب العراق وكفاءاته مهددة بألأنقراض  : حميد الموسوي

 تمديد فترة استقبال المشاركات في المسابقة الأدبية الحسينية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net