صفحة الكاتب : د . كرار الموسوي

انتفاض قنبر وبوهيمة التضليل الممنهج الكالح
د . كرار الموسوي

أعلِّمهُ الرِّماَيَةَ كُلَّ يوَمٍ ... فَلَمَّا اشتد ساعده رماني 

/// كثير من البشر ، في كل زمان ومكان ، صادفهم هذا النوع من الناس او قد يصادفهم الحشائش الضارة موجودة عادة في جميع او اغلب المزارع ، فحيث تنبت وتعيش النباتات النافعة توجد تلك الحشائش الضارة ومهما اقتلعوا منها فإنها لاتنتهي او تعاود الانبات ، وهكذا حال بعض الناس مع بعضهم للأسف لقد قالوا : نكران الجميل من شيم اللئام . مثلما قالوا : أما اللئيم فإنه لا يزيده الاحسان والمعروف إلاّ تمردا----إذا أنتَ أكرمتَ الكريم ملَكْتهُ .. وإن أنتَ أكرمْتَ اللئيم تمرَّدا
--وهناك مثل يقول : آخرة المعروف .. الضرب بالكفُوف---اعلمه الرماية كل يوم ... فلما اشتد ساعده رماني :
وكم علمته نظم القوافي ... فلما قال قافيته هجاني---تعلم الابجدية والأرقام مني ... فلما أصبح عالماً نفاني :
سعيت في الارض من اجل راحته ... فلما أصبح عاقلاً عصاني--وكم اطعمته لحم الخراف ... فلما صار ذا كرش وطاني !
تلك بعض مما قيل بحق ناكر المعروف والجميل والإحسان والعلاقة الرحمية والصداقة وحتى الاخوة والأبوة والتأريخ المشترك ، والحلوة او المرة,فناكر الجميل هو ذلك الانسان الذي يتصف بالجحود والتنكر والمغالاة واللاأبالية وعدم احترام مشاعر ومواقف الآخرين ( أيا كانوا ) ، سواء من قدم له يد المساعدة او الدعم المادي او المعنوي او حتى الذين ارتبطوا معه بعشرة او مصلحة او انقاذ من حالة مأساوية او صعبة كانت ستطيح به,لكن الغريب وفي ايامنا هذه ، أن هذا النوع من الناس في ازدياد وليس العكس! رغم مهاجمة ونقد مثل ذلك عبر الاتصال المباشر او العتاب او وسائل الاعلام المقروءة والمسموعة والمرئية من خلال الافلام والمسلسلات الدرامية الاجتماعية او ما يكتب في الصحف او في بطون الكتب غير ذلك الكثير !؟فهل نكران الجميل مرض ؟ وهل هو من الامراض المستعصية ؟
فالأمراض الاجتماعية السلبية كثيرة للأسف وهي ايضا أصبحت مزمنة ومزعجة ولها تبعات ضارة للمحيط والمجتمع والأسرة ، لا بل حتى للشخص المصاب بالمرض نفسه لان سمعته وعلاقاته المختلفة ربما تتضرر وقد يصل الأمر الى نبذه او تركه او التحفظ عل طبيعة التعامل معه مستقبلا ، اليس كذلك؟ الوجع مؤلم والصدمة أكبر ولكن لا تسمح له أن يلوث داخلك الجميل ويفقدك الثقة في الجميع او الآخرين ؟///
قال انتفاض قنبر الناطق السابق بلسان المؤتمر الوطني العراقي الذي يتزعمه احمد الجلبي
ان الجلبي قد افلس سياسيا وان الامريكان لا يثقون به بعد ان ورطهم في احتلال العراق عام 2003. واضاف في حوار اجرته معه شبكة اخبار العراق حيث يتواجد حاليا في العاصمة الاردنيه عمان للقيام باعمال تجارية حرة بعد ان ترك العمل في حزب الجلبي انني لست نادما على الاطلاق لخروجي من المؤتمر الوطني وان لكل شيء نهاية وانه اختار نهايته بنفسه مشيرا الى انه فضل ترك العمل الحزبي والبحث عن فرص اخرى في اطار تحالفات مع اي جهه كانت بغض النظر عن قوميتها او ديانتها. وعبر عن نظرة متشائمة للاوضاع في العراق وقال ان الحكومة الحالية قد وصلت الى نهايتها وان هنالك اخفاقا واضحا في تقديم الخدمات للمواطنين وخاصة في الكهرباء والماء وضروريات الحياة الاخرى مشيرا الى ان وزراء حكومة المالكي لا يعرفون نبض الشارع العراقي بسبب ابتعادهم عن هموم المواطنين وانعزالهم وتهربهم من السؤولية الملقاة على عاتق كل واحد منهم. واعرب عن قناعته من ان حكومة المالكي لم تغيير شيئا حيث لا تزال الطائفية والعنصرية هي المسيطرة على الاوضاع بالعراق وان احداث تغيير ايجابي فيها غير ممكن لان الوقت المتبقي لها قصير ولا يتعدى السنه الواحده. واعترف بوجود تدخل ايراني في شؤون العراق الداخلية وقال ان احدا لا ينكر ان ايران تتدخل في العراق وعبر عن قناعتة من ان هذا التدخل ليس في مصلحة ايران وقال ان مساعي ايران سيصيبها الفشل لان الشعب العراقي وفي مقدمتهم ابناء الطائفة الشيعية يرفضون الهيمنة الايرانية وان ولائهم للعراق. واشار الى ان ايران تعمل على خلق بؤر للعنف والقتل داخل العراق عن طريق دعم بعض الميليشيات الموالية لها داعيا ايران الى حل مشاكلها مع الاطراف الاخرى وخاصة امريكا في مكان اخر وليس على الساحة العراقية. وانتقد التوجه الديني للاحزاب التي تحاول تسيس الدين لخدمة اغراضها السياسية وقال اني ارفض تسيس الدين وتدين السياسة وهذا من اكبر المسائل الخطيرة التي تواجه العراق.ودعا الى تطبيق مبدا القائمة المفتوحة في الانتخابات المقبلة والتي قال عنها انها يتعين ان تجري بشكل شفاف بعيدا عن التزوير والتلاعب بالاصوات وتجاوز القوانين والدستور التي تنظم هذه المسائل
وحقيقة كانت اعترافات انتفاض قنبر على قناة البغدادية وهو يكشف الأسرار والحوادث الخفية المتعلقة بزعيم المؤتمر الوطني الدكتور أحمد الجلبي، وعادت بي الذاكرة لعام 1995 وأنا أشاهد اعترافات المنشق حسين كامل ضد سيده وولي نعمته صدام حسين، وكأن التاريخ يعيد نفسه، فكما كان حسين كامل اقرب الناس الى الدكتاتور وأمين أسراره وصاحب الحظوة عنده، كان هذا هو حال السيد انتفاض قنبر منذ العام 1993 بالنسبة لأحمد الجلبي الذي كان ذراعه اليمين قبل وبعد سقوط نظام الطاغية. وكل واحد منهما ظهر وهو يتحدث ويقدم نفسه بأنه العفيف النظيف والنزيه وأن سيده هو مصدر السوء والشر والخطيئة وإنه انشق عنه لأنه لم يستطع إصلاحه أو تقويمه، ودفعته غيرته على الشعب ووطنيته الفائضة للتخلي عن امتيازاته والانتقال الى صفوف هذا الشعب المغلوب على أمره. هذه نماذج مما عاشه ويعيشه الشعب العراقي من مهازل ومسرحيات مبتذلة عما يمكن أن أسميه النفاق على الطريقة العراقية. ويمتد هذا النفاق إلى كل مفاصل الحياة السياسية في العراق اليوم، فجماهير هذا الحزب السياسي أو ذاك، وهذه الكتلة السياسية أو تلك، نزلوا هم أيضا إلى الشارع ليشاركوا في تظاهرات يفترض أنها خرجت للتنديد بأحزابهم وكتلهم السياسية التي تهيمن على السلطة والحياة السياسية والاقتصادية في العراق هيمنة تامة، وهي تحديداً المتهمة بالفساد وانعدام الكفاءة. وهكذا ضاعت المعايير في بلد الأعاجيب والنفاق والإشاعات والتسقيط والصلافة. ينددون بالفساد وهم فاسدون، يعارضون الرشوة وهم المرتشون، أي إنهم يتظاهرون ضد أنفسهم وأفعالهم وممارساتهم هم وأسيادهم الحيتان الكبيرة، يطالبون بالإصلاح وهم أشد المعارضين له، ينادون بالحفاظ على كرامة المواطن وهم الذين يهدرونها في كل يوم وفي كل دوائر الدولة.
الشعب العراقي يبدو يائسا رغم تحركه وتمرده على الأوضاع السائدة لكنه لم ينتفض لكرامته ولو حتى على غرار انتفاضة انتفاض قنبر على سيده. فالجميع يعتقد أن ليس بوسع أحد إنقاذ العراق، لأنه يتجه نحو الانهيار، لا سيما المثقفين الذين يعبرون بشتى الوسائل عن قلقهم على حاضر العراق ومستقبله. ويرون أن الأوضاع الاقتصادية والسياسية في العراق تتجه نحو الأسوأ، والأخطر من ذلك هو أن الجميع يجدون في رئيس مجلس الوزراء العراقي الدكتور حيدر العبادي أملهم الوحيد الباقي لوقف هذا الانهيار المتوقع والمنتظر في الوقت الذي يرى كثيرون منهم أن رئيس الحكومة عاجز عن أن يعالج الخلل لأسباب ترتبط بخلفيته الفكرية والعقائدية والتنظيمية والطريقة التي أوصلته لهذا الموقع المهم فهو محكوم بالاتفاقيات والعهود التي قطعها لنظرائه في السلطة ولرؤساء الكتل التي دعمته لكي يطاح بسلفه ويتسلم مقاليد قمة السلطة التنفيذية تحت شروط وضوابط عليه احترامها والتقيد بها، لكي يبقى ضعيفاً، وهو يعترف بذلك ويصرح بأنه يتعرض لضغوط كبيرة بل ولتهديدات مباشرة وغير مباشرة يمكن أن تودي بحياته. الشعب العراقي، وفي كل شرائحه ومكوناته، محبط وخائف، لأن من تقع على عاتقه مهمة إنقاذ العراق يجب أن يمتلك رؤية واضحة وفريق كفوء ومتمكن وسلطة مستقلة وإرادة قوية وقدرة قيادية ترغم الشركاء والأعداء في الداخل والخارج، على الانصياع والخضوع وتقبل قراراته وخططه الإصلاحية الحقيقية والجوهرية لاسيما في بنية وجوهر العملية السياسية وإخراجها من فخ المحاصصة المميت ومحاربة الفساد والمفسدين المعشعشين من حوله، و بل وحتى داخل مكتبه الخاص. إنها فرصة تاريخية ووحيدة لن تتكرر متوفرة الآن أمام السيد العبادي لكي يغدو رمزاً من الرموز الوطنية المؤسسة التي يحفل بها تاريخ البشرية وكل ما عليه هو أن يستأصل مراكز القوى المناوئة المطوقة له ولسلطته والمتمثلة برؤساء الكتل السياسية المشاركة بالعملية السياسية وإصلاح المؤسسة القضائية وتطهيرها من الفاسدين والمضي قدما بالإصلاحات الاقتصادية والسياسية بعزم وصلابة وجرأة قبل أن ينهار بناء الدولة برمته على الجميع فهو بنيان هش آيل للسقوط في أية لحظة خاصة بوجود عدو شرس يكمن له في الجوار وفي الداخل وهو تنظيم داعش الإرهابي المتوحش والشرس. الشعب بغالبيته الساحقة يؤيد رئيس الوزراء الحالي ويدعمه ولم يرفع ضده شخصيا أية شعارات معادية وأغلبها كان عبارة عن تعبير عن خيبة الأمل من بطء الإصلاحات وتسويفها وتجاهل مطالب الجماهير المتظاهرة، كم إن المجتمع الدولي يتعاطف مع الدكتور العبادي ويسانده، وهناك بعض القوى السياسية الوطنية المخلصة تقف إلى جانبه حتى لو كانت ضعيفة الإمكانيات ولا تمتلك ميليشيات أو مجاميع مسلحة تحميها وتحميه. فلا فائدة من الشكوى والضغوط وعدم تعاون الشركاء والتحديات والمؤامرات التي تحاك في الكواليس والعراقيل الدستورية، وهي الذرائع التقليدية التي يتمترس خلفها كل رؤساء الحكومات التي اعتلت هرم السلطة التنفيذية منذ السقوط وإلى اليوم، وهاهو الدكتور العباذي يواجه نفس التحديات،، وربما يفشل في تحقيق أي تقدم أو تصحيح للمسار السياسي وحل المشاكل الآنية التي يواجهها الشعب كنقص الخدمات وتردي المستوى المعيشي وتدهور القدرة الشرائية وتفشي الفساد وهدر المال العام والإهمال الخ.. جميعنا يعرف أن السيد حيدر العبادي تسلم مهمة شبه مستحيلة فثلث البلاد محتلة من قبل عصابات إرهابية تدميرية وخزينة خاوية وجيش وقوى أمنية مترهلة وفاسدة وعاجزة عن الدفاع حتى عن نفسها وميليشيات منفلتة تفرض قوانينها المافيوية على الشارع العراقي وسلطة ضعيفة لا يحترمها ولا يخاف منها أحد لغياب الردع وسلطة القانون وقضاء فاسد وخدمات متردية أو غائبة وصفقات مشبوهة ووهمية وتدخلات إقليمية ودولية سافرة تتحكم بالقرار الوطني وتنتهك استقلالية البلد وفساد منتشر في كل مفاصل الدولة بتشجيع وتضامن محكم بين الكتل السياسية المستفيدة من رؤساء الكتل إلى أصغر عنصر من الأتباع وشعب مرهق ويائس فقط طعم السعادة والفرح ودبت فيه روح الاستسلام وخسر بوصلة التوجيه نحو المسار الصحيح والنظر إلى مستقبل أفضل ويبدو تائهاً في صحراء بلا حدود وبلا ماء أو غذاء

  

د . كرار الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/10/17



كتابة تعليق لموضوع : انتفاض قنبر وبوهيمة التضليل الممنهج الكالح
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : المنتدى الاجتماعي العراقي
صفحة الكاتب :
  المنتدى الاجتماعي العراقي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 في مخيمِ اللاجئين  : احمد عبد الرحمن جنيدو

 من المنتصر؟ البعثيون أم الزعيم!  : فالح حسون الدراجي

 هروب ائمة مساجد دعموا داعش في الفلوجة

 شَوْقِي هَائِل..مَلِكٌ لِمُحَافَظَةِ تَعِز!!  : احمد محمد نعمان مرشد

 سبيل الرشاد  : علي حسين الخباز

 هذا هو الحل في مشكلة المركز مع الاقليم ...  : د . ناهدة التميمي

 7 لقاءات غدا في منافسات العراق بكرة الطائرة للنساء  : وزارة الشباب والرياضة

 لجنة الإرشاد والتعبئة تزور احد جرحاها وتكرمه بوشاح أمير المؤمنين (ع) عرفانا منها بتضحيات المجاهدين الملبين لنداء المرجعية الدينية العليا

 سفينة واحدة  : صالح المحنه

 مدرسة عاشوراء {16} *أصالة الخطاب الزينبي في مواجهة الضلال الأموي*  : السيد ابراهيم سرور العاملي

 قيادة عمليات سامراء يعثرون على كدس عتاد في منطقة مكيشيفة  : وزارة الدفاع العراقية

 الأنظمة السياسية من وجهة نظر إجتماعية  : حيدر حسين سويري

 مشاهد ...... و عواقب.... وحطام كرامه مقاله مشاركه لدعم مشروع الكلمه الموحده للانسانيه  : امير الصالح

 مظاهرات الانبار بين سقف المطالب وعدم احترام الضيف  : عباس يوسف آل ماجد

 النتائج الأولية لعمليات تحرير الأنبار

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net