صفحة الكاتب : الشيخ حسان منعم

مسلمات محجبات للأزياء والجمال عارضات
الشيخ حسان منعم

  إمتازت الشريعة الإسلامية بملاءمتها للفطرة الإنسانية السليمة ويسرها وتحليلها للطيبات وتحريمها للخبائث وفيها سعادة الدارين. 

 
 وقد قال تعالى :
- ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ)) (24 الأنفال).
- ((وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ)) (157الأعراف).
- ((يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ)) (185البقرة).
 
وبما أننا خير أمة أخرجت للناس تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر في أيامنا نجد في مجتمعاتنا أن الحجاب الشرعي صار عزيزاً سواء بالمباشرة أو عبر وسائل الإعلام المرئي والتواصل الإجتماعي والمعيب ان شعارات مقدسة ترفع (يا أبا صالح أدركني / يا زهراء أغيثيني / ويا علي مدد ) والمظهر الخارجي تهتك ابتذال تبرج إثارة غير مبالاة. 
وأسبابه عدة بين الجهل بشريعتنا وعدم التفقه بالدين وبين الحرب الناعمة الضروس والتقصير في التبليغ وبين إهمال الوالدين أو القيمين وعدم الإهتمام بالأولويات وصلنا لمرحلة أعاذنا الله تعالى من غضب الجبار علينا.
يقول تعالى:
- ((وَاتَّقُوا فِتْنَةً لَا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْكُمْ خَاصَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ)) (25الأنفال)
 
وقد جاء عن أبي جعفر الباقر (عليه السلام): ...إن الله عز وجل أوحى الى شعيب النبي أني معذب من قومك مئة الف أربعين ألفا من شرارهم، وستين ألفا من خيارهم فقال (عليه السلام ) يا رب هؤلاء الأشرار فما بال الأخيار؟
فأوحى الله إليه أنهم داهنوا أهل المعاصي ولم يغضبوا لغضبي.
 
ومن هذا الواجب نقول فقد تناهى لأسماعنا وقرأنا بوسائل الإعلام المتعددة أن في بلاد عاملة (مدينة صور) بلاد الدين والإيمان والعلم والجهاد والكرامة والعفة  والعيش المشترك فتيات مسلمات محجبات ظاهراً  يشاركن في احتفال انتخاب ملكات جمال وبطريقة مشينة لم تراع حرمة الإنتماء للدين المقدس ولا للبيئة المقدسة ولا لعادات العفة المقدسة ولا للحجاب الواجب المقدس. 
 
وهناك تبريرات كثيرة للأسف تصدر حتى ممن ينتمي للإسلام ويقتدى به ويعمل في الشأن العام وله التأثير يطلب فيها سخط الخالق برضا المخلوق منها :
- أننا لسنا في دولة إسلامية ولا إكراه في الدين. 
- وأن الحجاب ليس بواجب ولا دليل عليه.
- وإن هذا يشجع الوعي والإنفتاح واللحمة الإجتماعية والوطنية مع كافة الأديان. 
- نخاف ان يقال عنا دواعش وسلفية متطرفة. 
- ما زالت فتياتنا تحت سن المراهقة (18سنة). 
- لماذا نخفي الجمال الذي خلقه الله تعالى. 
- الإيمان بالقلب و هناك محجبات فاسدات.
-  هو دليل التقدم والتطور ومواكبة العصر.
-  يحد من نشاطنا العلمي والإجتماعي. 
-  نلتقي برجال دين وزعماء أحزاب ووجهاء وسياسيين ولا ينتقدوننا.
-  أولوياتنا مختلفة نحن في حال بذل للدماء المقدسة مع أن الجهاد المقدس في الدفاع عن الأرض والعرض والمال والنفوس هو من أجل حفظ الدين وإحيائه وممارسته بالجوارح والجوانح وهكذا نقدس هذه الدماء الطاهرة ونحفظ الشهداء العظام ونهجهم المقدس. 
 
ولهذا عندما نضع المبررات اللاشرعية واللامنطقية وتترك الأولويات تصبحن المحجبات الُمسلِمات للجمال والأزياء عارضات مبتذلات.
 
وباختصار نقول بما أننا مسلمون فالميزان لكل المبررات المتقدمة يجب ان تتلاءم مع رضا الله تعالى وشريعته المقدسة كما يقول تعالى :
 
- ((أَتَخْشَوْنَهُمْ فَاللَّهُ أَحَقُّ أَنْ تَخْشَوْهُ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ)) (13التوبة)
- ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ)) (102آل عمران)
 
وإلا علينا أن نراجع إنتماءنا للأسلام هل هو لفظ باللسان أم عقيدة بالقلب وعمل للجوارح بالأركان ...؟؟؟!!! 
ومن هنا أحبتي الكرام أحببت أن أضع بين أيديكم أدلة مختصرة عن وجوب الحجاب وأهمية العفة في الإسلام وقد ورد في وجوب الحجاب للمسلمة.
 
- قوله تعالى: (( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لأَزوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء المُؤمِنِينَ يُدنِينَ عَلَيهِنَّ مِن جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدنَى أَن يُعرَفنَ فَلاَ يُؤذَينَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً )) (الأحزاب:59). 
 
- وقوله تعالى: (( وَقُل لِّلمُؤمِنَاتِ يَغضُضنَ مِن أَبصَارِهِنَّ وَيَحفَظنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ مَا ظَهَرَ مِنهَا وَليَضرِبنَ بِخُمُرِهِنَّ   عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلاَ يُبدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ لِبُعُولَتِهِنَّ )) (النور:31).
 
والحجاب في الإسلام هو ضرورة دينية وإنكار الضروري معروف حكمه عند أهله... فإن كانت الضرورة الدينية مصدرها القرآن او إجماع المسلمين أو سيرة عملية وغيرها أو فتوى الفقهاء فهي متحققة بمصادر متعددة وهاتان الآيتان، وبالخصوص الآية الثانية قد وردت في لزوم ستر المرأة لنفسها بالشكل الذي تعارف عليه المسلمون جيلاً بعد جيل  وتفاسير المسلمين استفادت وجوب الحجاب للمسلمة منها. 
 
وأما الروايات الواردة عن أهل بيت العصمة (عليهم السلام) فهي كثيرة، ومن أراد تفصيلها يمكنه مراجعة بعضها في كتاب (الكافي للشيخ الكليني (ج5) ص520/ باب ما يحل النظر إليه من المرأة)، نذكر منها :
 
- حدود جواز النظر من جسد المرأة الأجنبية روى مروك بن عبيد عن بعض أصحابنا عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: 
قلت له: ما يحل للرجل أن يرى من المرأة إذا لم يكن محرماً؟ قال: الوجه والكفان والقدمان.
 
- وعن الفضيل بن يسار قال: سألت أبا عبد الله (عليه السلام) عن الذراعين من المرأة هما من الزينة التي قال الله تبارك وتعالى:  (( وَلاَ يُبدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ لِبُعُولَتِهِنَّ )) قال: (نعم، وما دون الخمار من الزينة وما دون أسوارهن).
 
- النهي عن اللباس غير المحشوم روي عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) : «نهى أن تلبس المرأة ثوبا مشهورا أو تتحلى بما له صوت يسمع» . 
 
- عدم رؤية الأجنبي قدر الإمكان روي  عن الإمام جعفر الصادق (عليه السلام) قال:« استأذن أعمى على فاطمة (عليه السلام) فحجبته، فقال لها النبي (صلى الله عليه وآله ): لم تحجبينه وهو لايراك؟ قالت(عليها السلام): يا رسول الله، إن لم يكن يراني فإني أراه وهو يشم الريح، فقال رسول الله( صلى الله عليه وآله) : أشهد أنك بضعة مني»
 
- تجنب استعمال الطيب مع حضور الأجنبي روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) قال: «وأيما امرأة تطيبت لغير زوجها لم تقبل منها صلاة حتى تغتسل من طيبها كغسلها من جنابتها». 
 
- ونهى الاسلام عن ممازحة المرأة الاجنبية، فقد قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): "ومن فاكه امرأة لا يملكها حبسه الله بكل كلمة كلمها في الدنيا الف عام"
 
- ويكفينا حديث المناهي الذي قاله النبي (صلى الله عليه وآله) «نهى عن أمور ومنها:
 
نهى أن تتكلم المرأة عند غير زوجها أو غير ذي محرم منها أكثر من خمس كلمات مما لابد لها منه.
ونهى أن تباشر المرأة المرأة وليس بينهما ثوب. 
ونهى أن تحدث المرأة المرأة بما تخلو به مع زوجها .
ونهى أن ينظر الرجل إلى عورة أخيه المسلم وقال : من تأمل عورة أخيه المسلم لعنه سبعون ألف ملك. 
ونهى المرأة أن تنظر إلى عورة المرأة».
 
- وقال (صلى الله عليه وآله): «ومن ملأ عينيه من حرام ملأ الله عينيه يوم القيامة من النار ، إلا أن يتوب ويرجع». 
 
وأخيراً نقول ان المسؤولية كبيرة ويتحملها الجميع وبحسب موقعه وقدرته  وكلنا راع ومسؤول وخاصة لأهالي أخواتنا المسلمات الكريمات ونحن على أبواب عاشوراء ثورة العفة والحياء والحجاب المصون والطهر والإيمان على الكفر والفسوق والطغيان  لا تتخلوا عن  نهج الإسلام وتعاليمه والذي تجسد في سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء (عليها السلام ) واستشهادها من اسبابه رعاية للستر والحجاب وتجسد بسيدة الطهر والعفاف والصبر سيدتنا زينب (عليها السلام )بالرغم من أعظم مصائب الوجود التي أحاطت بها فعليكن الإقتداء بهن قولا وعملاً.
فاجبروا ضلع سيدتنا الزهراء (عليها السلام) واحفظوا ستر سيدتنا زينب (عليهما السلام) ودماء كربلاء والشهداء العظام التي ما زالت دماؤهم الزكية تنادينا الله الله في دين الله وشريعته والحفاظ على حجابكن ان جمالكن في عفتكن وحيائكن وطاعتكن لله تعالى .
 
يقول الله تعالى : 
((تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلَا تَعْتَدُوهَا وَمَنْ يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ)) (229البقرة).
 
 
حرره خادم أيتام آل محمد (عليهم السلام) حسان منعم في قم المقدسة بجوار كريمة آل محمد سيدة الطهر والعفاف والحجاب فاطمة المعصومة عليها السلام .

  

الشيخ حسان منعم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/10/13


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • إحذروا الشرك  (شبهات وردود )



كتابة تعليق لموضوع : مسلمات محجبات للأزياء والجمال عارضات
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أحمد ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم أختي العزيزة إيزابيل المحترمة لقد أفتقدتك من فترة طويلة على الفيس بوك وأدخل على صفحتك الخاصة لم أجد أي موضوع جديد وقد سألت بعض أصدقائك على الصفحة لم يعلم شيء. الحمد لله على سلامتج وكان دعائي لكِ أن يجنبكِ الله من كل شر ويوفقكِ سلامات كان أنقطاع طويل أرجو أرسال رابط الفيس الخاص بكِ لأتشرف بالدخول من ضمن أصدقاء الصفحة وأكون ممنون. حفظكِ الباري عز وجل

 
علّق مصطفى الهادي ، على (الذِكرُ). هل الذكر مقصود به التوراة والانجيل؟ - للكاتب مصطفى الهادي : اجابة على سؤال حول موضوع الذكر يقول الاخ محمد كريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا العزيز استيضاح من جنابك الكريم بخصوص الذكر في هذه الاية الكريمة (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) من سورة الأنبياء- آية (105) كيف ان الزبور من بعد الذكر والذكر هو القرآن الكريم ام ان هناك امر لغوي بحرف (من). اردت ان استفسر عنها فقط. الجواب : السلام عليكم . اختلف المفسرون وأهل التأويل في معنى الزَّبور والذكر في هذه الآية ، فقال بعضهم: عُني بالزَّبور: كتب الأنبياء كلها التي أنـزلها الله عليهم ، وعُني بالذكر: أمّ الكتاب التي عنده في السماء.واتفقت كلمة المفسرون أيضا على أن الذكر: هو الكتاب الذي في السماء، والذي تنزل منه الكتب.والذي هو أم الكتاب الذي عند الله. وقال الطبري وابن كثير وغيره من مفسري اهل السنة : الزبور: الكتب التي أُنـزلت على الأنبياء ، والذكر: أمّ الكتاب الذي تكتب فيه الأشياء قبل ذلك. وعن سعيد بن جبير قال : كتبنا في القرآن بعد التوراة. ولكن في الروايات والتفاسير الإسرائيلية قالوا : أن الذكر هو التوراة والانجيل. وهذا لا يصح ان يُشار للجمع بالمفرد. واما في تفاسير الشيعة في قوله تعالى: (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) قال الطباطبائي في الميزان : الظاهر أن المراد بالزبور كتاب داود عليه السلام وقد سمي بهذا الاسم في قوله: (وآتينا داود زبورا ) النساء: 163 وقيل: المراد به القرآن.وذهب صاحب تفسير الوسيط في تفسير القرآن المجيد (ط. العلمية). المؤلف: علي بن أحمد الواحدي النيسابوري . إلى ان المقصود هو : جميع الكتب المنزلة من السماء. ومحصلة ذلك أن الذكر هو القرآن . وأن القول بأن الذكر هو التوراة والانجيل محاولة للتشكيك بمصداقية القرآن والرفع من شأن تلك الكتب التي دارت حولها الشبهات حتى من علماء الأديان المنصفين.

 
علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد الياسري
صفحة الكاتب :
  احمد الياسري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مجلة منبر الجوادين العدد رقم ( 70 )  : منبر الجوادين

 طبيبك المقبل... لعلك ستحمله في هاتفك الذكي

 اكشن فرارالمحكومين والموقوفين واجراءات الحكومة  : رياض هاني بهار

 محلل سياسي: ان الحشد الشعبي يتعرض الى هجمة داخلية وخارجية

 مؤسسة ناس تشارك في مهرجان السفير الثقافي الثاني  : مؤسسة ناس

 الإساءات الأموية للمقدسات الإسلامية (ح1)  : اياد طالب التميمي

 الوزير جعفر: طوز خرماتو منطقة منكوبة وستشكل قوات من التركمان والصحوات لحمايتها

 هيئة الإعلام: رصدنا تجاوزات ببرامج فضائيات، وعلى مدراء القنوات تصحيح موقفها

 سلبيات الوزراء في حكومات المحاصصة .......  : علي محمد الجيزاني

 خريف العرب  : هادي جلو مرعي

 ذي قار : مكافحة المخدرات تلقي القبض على ثلاثة متهمين وتضبط بحوزتهم مواد مخدرة  : وزارة الداخلية العراقية

 المغترب !!  : انجي علي

  من اعطاك حق العفو  : عمر الجبوري

 الشتيمه الايروتيكيه  : د . عصام التميمي

 العبد الحر  : محمد طاهر الـصفار

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net