صفحة الكاتب : عبد العزيز لمقدم

في قصة سيجموند فرويد مع الدين والفكر الديني .
عبد العزيز لمقدم

 سأفتتح مقالتي بسؤالين اساسيين ,ما هو تصور فرويد للدين ؟ وما دوافعه في ذلك؟ كثيرا ما ساد عند الناس ان فرويد كان ملحدا ودعا الى نبذ الفكر الديني وكل الممارسات الدينية شانه شان الماركسية التي قال واضع النظرية قولته المشهورة الدين افيون الشعوب ولماركس اسبابه الموضوعية .لكن فيما نحن بصدده هو الاجابة على راي فرويد في المسالة الدينية .يقول فرويد في كتابه ’’مستقبل وهم ’’ ما معناه (..لقد تمكنا بفضل مما رستنا للتحليل النفسي الى الوصول الى ادلة جديدة لضرب الحقائق الدينية .). وقد خلص الى اعتبار الدين مجرد عصاب للانسانية ايضا كما ورد على لسانه في كتاب ’’موسى والتوحيد’’ يقول (..ابحاثنا قادتنا الى استنتاج مفاده ان الدين ليس سوى عصاب للانسانية .). يتبين من خلال كلام فرويد انه ذهب الى الضرب بالدين عرض الحائط بل واعتبره مجرد ظاهرية مرضية تشبه في كل اعراضها تمظهرات العصاب والياته الدفاعية .
لكن وبحسب لافورك ر.فان موقف فرويد لا يخرج عن استراتيجية عامة اتبعها اليهود اللذين عاشوا في الشتات واشتغلوا بشتى الانشطة الفكرية وبرعوا فيها ويذهب احد الانتروبولوجيين ر بييننفلد الى اعتبار هذه الانشطة الفكرية هي بمثابة المساهمات الروحية للعقل اليهودي*** وهي مساهمات تمتح من اللاشعور الجمعي اليهودي الذي يمتح بدوره من التعاليم التلموذية وقد شكلت افكار ثلاث كالاخوة والمساواة واعطاء الاولوية للعلم والعقل المفاهيم النواة التي حركت العقل اليهودي في اوروبا .اذن من خلال هذه الارضية التي وجهت كل مفكري اليهود في اوروبا يمكن ان نفهم دوافع الدكتور فرويد في ضرب الفكر الديني لانه احتكم الى العقل والعلم والجواب نجده عند احد تلامذته اللذين زاروه في اخر ايامه التي قضاها بانكلترا يقول الدكتور لافورك ..(..ما الذي يميز فكر فرويد في ما يخص العلم ؟) متسائلا الا انه يجيب بما يلي ..(..هو ان فرويد لا يعترف الا بالحقيقة العلمية كشكل واحد عوض اله واحد فالعلم يتحقق باعمال العقل وهو اعدل قسمة بين الناس .)..لكن هل بقي فرويد ثابتا على نفس المبدأ والقناعة بخصوص ما كتبه عن الدين ؟ الجواب بقدمه لنا لافورك فقد اورد في احدى مقالاته ان فرويد عدل عن تصوراته للدين وللفكر الديني بل واعتبر ما صرح به في هذا الخصوص لا يخرج عن اطار فكر رجل يعاني من الشيخوخة او الخرف الفكري حسب ما صرح به فرويد عن نفسه للدكتور لا فورك ، يجزم لا فورك ان تراجع فرويد مبرر لعدة اسباب منها ان فرويد نهج نفس خطة ابناء جلدته كماركس وراتونو وغيرهم وهي التخلي عن ممارسة الشعائر الدينية في ارض الشتات والاشتغال بالعلم والعقل وتحريك العالم ومحاولة السيطرة عليه بالمباديء الثلات التي هي الاخوة والمساواة واعطاء الاسبقية للعلم والعقل وذلك لتحقيق فكرة استحقاق العيش في الارض وهي فكرة لا تخرج عن اطار الفكر المسياني .
الكاتب /عبد العزيز لمقدم.
______________________
المصادر والتوضيحات .
مستقبل وهم .سيجموند فرويد .
موسى والتوحيد .سيجموند فرويد.
au dela du scientisme .rene laforgue .
la religion des juifs sans religion .r.bienenfeld.
***بخصوص المساهمات الروحية لليهود في الحضارة الانسانية لا يتفق بعض المفكرين مع هذا الطرح كالدكتور غوستاف لوبون وربما هذا هو السبب الذي جلب عليه الكثير من التهميش الاكاديمي ونذرة الدراسات الاكاديمية المخصصة لافكاره .ونفس المذهب يذهب المؤرخ البريطاني ارنولد توينبي الذي لا يقر باي مساهمة لليهود في الحضارة الانسانية من خلال دراسته ل 21 حضارة عرفتها البشرية ويذهب الى التاكيد على ان الحضارة اليهودية المزعومة هي من الحضارات المتحجرة .(مختصر دراسة التاريخ)             

عبد العزيز لمقدم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/09/20



كتابة تعليق لموضوع : في قصة سيجموند فرويد مع الدين والفكر الديني .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : عبد العزيز لمقدم ، في 2018/01/04 .

السلام عليكم:
شكرا على الاهتمام بالمقال، وقد عرضت فيه بعض تصورات رونيه لافورك للفكر الديني من وجهة نظر التحليل النفسي، ويعتبر لافورك من الرواد اللذين اشتغلوا بالتحليل النفسي من منظور النسبية الثقافية (علم النفس والثقافة ).وبحكم اشتغال لافورك داخل المجال الثقافي المغربي الذي تتعايش فيه ثقافات مختلفة : يهودية؛ مسيحية؛ إسلامية. وقد كانت إدخال مكون الدين في الممارسة التحليلية وعدم تغافلها لفهم الذات أحد الأطروحات النواة داخل فكر روني لافورك. ستجدون رفقته رابط القال الذي طلبتموه والذي قد يرميكم إلى مقالات أخرى لفهم السياق الخاص لفكر لافورك http://users.skynet.be/fb125004/freudetlemonotheisme.htm
ملاحظة : لقد بحثت عن إسمكم "محمد مفراجي" فوجدت أنه يروج في مدونة "تايم أوف إسرائيل"
تحياتي


• (2) - كتب : Mohammed Mafarji ، في 2018/01/03 .

السلام عليكم أستاذ عبدالعزيز
هلا دللتني على الكتاب او المصدر على الشبكة الذي يصرح فيه لافروفك بان فرويد تراجع عن تلك الادعاءات ( فقد اورد في احدى مقالاته ان فرويد عدل عن تصوراته للدين وللفكر الديني بل واعتبر ما صرح به في هذا الخصوص لا يخرج عن اطار فكر رجل يعاني من الشيخوخة او الخرف الفكري حسب ما صرح به فرويد عن نفسه للدكتور لا فورك )
أكن شاكرا لشخصكم الكريم
تحياتي


البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد الفالح ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : لسلام عليكم كيف يمكنني الحصول علي نسخة pdf من البحث بغرض البحث العلمي ولتكون مرجع للدراسة وكل الشكر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على ظهر الفساد في البر والبحر. الجميع فسدوا ولا واحد يعمل صالحا.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ مولاتي وحغظكِ الله الانتخابات سوف المبادئ والقيم.. السوق الاخلاقي؛ لا غرابه؛ فهو ان يعطي المرشح كلاما مقابل ان يسلم الناس رقابهم له ويصبح سيد عليهم المرشجين بالعموم هم افراز هذا المجتمع ومنه من بنجخ هو من يرضى الغالبيه ان يكون ذلك سيدهم على اي حال.. لا عليكِ سيدتي؛ الامريكان سيدهم ترامب؛ هم انتخبوه؛ هذا يدل على اي مجتمع منحط هناك,, منحط بمستوى ترامب الفكري والاخلاقي.. وهذا شانهم.. لكن هناك شعوب لم تنتخبه (ترامب) ولم تنتحب اسيادها؛ ولم بنتخب اسيادها ترامب.. لكن الامريكان ينتخبون سيد اسيادهم؛ ويصبح صنمهم الذي عليه هم عاكفون..هؤلاء اذل الامم. دمتِ غي امان الله

 
علّق علي جابر الفتلاوي ، على ظهر الفساد في البر والبحر. الجميع فسدوا ولا واحد يعمل صالحا.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم اخت ايزابيل بنيامين ماما اشوري المحترمة صدقتك فيما تقولين الفساد متجذر والميل له هو جزء من التكوين البشري، لكن التربية السليمة هي التي تهذّب الميول نحو الفساد وأمور شيطانية أخرى، الله تعالى خلقنا كبشر نحمل الميل نحو الشر والفساد ونحو الخير والصلاح، والتغيير يبدأ من الذات، والله تعالى أكد هذه الحقيقة في القرآن: (( إنّ الله لا يغيّر ما بقوم حتى يغيّروا ما بأنفسهم)) الرعد: 11. تحياتي لك وجزاك الله خيرا.

 
علّق امنيات عدنان حسن علي ، على التعليم تعلن توفر 1200 منحة دراسية في الصين - للكاتب اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي : انا موظفه اعمل مدرسه رياضيات في وزاره التربيه حاصله على شهاده الماجستير في علوم الرياضيات من جامعه بغداد سنه 2013 وانوي اكمال دراستي للحصول على شهادة الدكتوراه في الرياضيات ... مع الشكر

 
علّق محمد حسن ال حيدر ، على السيد جعفر الحكيم والجمع بين المناهج - للكاتب الشيخ جميل مانع البزوني : من هو السيد محمد تقي الطباطبائي؟ هل تقصدون السيد محمد باقر السيد صادق الحكيم؟

 
علّق محمدعباس ، على لا تخجل من الفاسدين - للكاتب سلام محمد جعاز العامري : لكن المجرب سكت ولم يفضح الفاسد ؟؟؟

 
علّق منتظر الوزني ، على مركز تصوير المخطوطات وفهرستها في العتبة العباسية المقدسة يرفد أرشيفه المصوَّر بـ(750 ) مخطوطة نادرة - للكاتب اعلام ديوان الوقف الشيعي : مباركين لجهودكم المبذولة

 
علّق Nouha Adel Yassine ، على بريء قضى أكثر من نصف عمره في السجون ... - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سلاماً على جسر تزاحَمَ فوقَه أنينُ الحيارى بينَ باكٍ ولاطم السـلام عليك يا باب الحوائج يا موسى بن جعفر الكاظم .. اعظم الله لكم الأجر والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اخ حيدر سلام ونعمة وبركة عليكم . حاولت الرد على مشاركتك ولكني لم افهم ماذا تريد ان تقول فيها لانها تداخلت في مواضيع شى اضافة الى رداءة الخط وعدم وضوحه والاخطاء الاملائية . تحياتي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ مولاتي عند قراءتي التاريخ اجد مسلكا ما يجمع الشيعه والكنيسه الارثودكسيه غريب. الذي ذبخ المسلمين في "حروب الرده" لرقض ولايته هو ذاته الذي ذبح الارثودكس في "قتح دمشق" وفي نهر الدم الكنيسة الغربيه في ال"حروب الصليبيه" هي ذلتها التي ذبحت المسلمبن والارثودكس معا ماساة "فتح القسطنطينيه" عانا منها الارثودكس واخيرا داعش اختلف مع الارثودكسيه عقدبا.. لكنب احب الارثودكس كثيرا.. انسانيتي تفرض علي حبهم.. تحالف روسيا الارثودكسيه مع البلدان الشيعه وتحالف اتباع ابو بكر مع المحافظبن الجدد والصهيونيه.. تعني لي الكثير

 
علّق احمد المواشي ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنت اختاه فقد أنصفت ال محد بعد ان ظلمهم ذوي القربى والمحسوبين على الاسلام

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب . الامثلة على ذلك كثيرة منها إيمان سحرة فرعون بموسى بعد ان كانوا يؤمنون بفرعون الها . وكذلك إيمان فرعون نفسه بموسى في آخر لحظاة حياته . وكذلك في قصة يوسف آمن اولا رئيس شرطة فرعون ، ثم آمن فرعون بيوسف واورثه حكم الفراعنة في مصر وحتى والوالي الروماني عندما تحاجج مع يسوع وعرف ان لا ذنبا عليه تركه وقال لم اجد عليه ذنبا خذوه انتم ثم غسل يديه كدليل على برائته مما سوف يجري على يسوع ولكن ما رأيناه من طغاة المسلمين منذ وفاة نبيهم وإلى هذا اليوم شيء غريب عجيب فقد امعن هؤلاء الطغاة قتلا وتشريدا ونفيا وسجنا لاحرار امتهم المطالبين بالعدالة والمساواة او ممن طالب بحقه في الخلافة او الحكم ورفض استعباد الناس. طبعا لا استثني الطغاة الغربيين المعاصرين او ممن سبقهم ولكن ليس على مستوى طغاة المسلمين والامثلة على ذلك لا حصر لها . تحياتي وما حصل في الاسلام من انقلاب بعد وفاة نبيهم وخصوصا جيل الصحابة الأول من الدائرة الضيقة المحيطة بهذا النبي لا يتصوره عقل حيث امعنوا منذ اللحظة الاولى إلى اضطهاد الفئة الاكثر ايمانا وجهادا ثم بدأوا بقتل عامة الناس تحت اعذار واهية مثل عدم دفع الزكاة او الارتداد عن الدين ثم جعلوا الحكم وراثيا يتداولونه فيما بينهم ولعل اكثر من تعرض إلى الاذى هم سلسلة ذرية نبيهم ائمة المسلمين وقد اجاد الشاعر عندما اختصر لنا ذلك بقوله : كأن رسول الله اوصى بقتلكم ، وقبوركم في كل ارض توزع

 
علّق حيدر ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : حسب اعتقادي بوجد مغالطة في الكلام فالمقارنة بين زمنين مختلفين لايمكن الجمع بينهما فزمن الانبياء هو زمن الوحي والاتصال بالسماء وزمن المعجزات وهذا ماحصل في زمن نبينا محمد (ص وآله) ولكن بعد وفاته عليه آلاف الصلاة والسلام وانقطاء الوحي فالكل المسلمين وغيرهم سواء بعدم الايمان فهل أمن طغاة الرومان والدولة البيزنطية ام حرف الانجيل والتوراة بما يشتهون لحكم البلاد والعباد

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ان كتابك هذا به كثير من اسرار هذه الايه: ﴿ اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ﴾ لحضرتك الفكر الذي يسموا بفهم نصوص مقدسه.. لكن المفسرين في كتب الموروث يفوقونك في فن الطبخ كثيرا.. دمتِ بخير مولاتي.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من صواعق إيزابيل على رؤوس القساوسة . من هو المخطوف.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الزعاتره لا يقول انك لن تستطيع ان تفهم الزعاتره يقول "اياك ان تفهم؛ وساعمل كل شيء من اجل ذلك"!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : خالدة الخزعلي
صفحة الكاتب :
  خالدة الخزعلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 بعد إيقاف الاعانة عنهن .. العمل تستقبل اعداداً كبيرة من المستفيدات لغرض تحديث بياناتهن  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 سفير السلام العالمي يدعو لإطلاق سراح ( السبــــايا ) !  : د . صاحب جواد الحكيم

 مرحلة جديدة من تطور الفكر السياسي الشيعي …التجربة العراقية والإمام السيستاني  : الشيخ حبيب آل جميع

 وزيرة الصحة والبيئة توجه بدعم مديريات البيئة في المناطق المحررة ومديريات الاهوار  : وزارة الصحة

 التطبب بالأدب والفن !  : سميرة سلمان عبد الرسول البغدادي

 بهلوانية النجيفي في حرب داعش  : سعد الحمداني

  ستبقى الثورة اليمنية متأجج سعيرها وزمر ال سعود وقودها  : د . طالب الصراف

 تاملات في القران الكريم ح74 سورة المائدة  : حيدر الحد راوي

  عزيز العراق ..الحضور الدائم  : عادل الجبوري

 تأمين الطرق المؤدية لبيجي، وتطهیر قضاء الكرمة بالکامل، ومقتل 49 داعشیا

 وزارة التربية ..ومؤتمرها النوعي الأول..ودلالات النجاح والتفوق  : حامد شهاب

 في محاولة لثنيهم عن التصويت ضده , العيساوي , يوعد النواب بأراضي مميزة في بغداد  : موقع ميسان اون لاين

 بعد جهوده الكبيرة في حماية وخدمة الزائرين: موكبُ فرقة العباس القتالية يُشارك في مراسيم العزاء لإحياء زيارة الأربعين..

 لقد طفح الكيل  : د . رافد علاء الخزاعي

 التيار الصدري: عدم سماع رأي المرجعية منذ البداية ادى الى تفاقم ازمة المتظاهرين

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 102973177

 • التاريخ : 26/04/2018 - 08:57

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net