صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

من هم الأنبياء الكذبة الذين ذكرهم السيد المسيح؟
مصطفى الهادي

انفرد متى في إنجيله بقولٍ نسبه إلى السيد المسيح عليه السلام من أنه قال : (احترزوا من الأنبياء الكذبة الذين يأتونكم بثياب الحملان، ولكنهم من داخل ذئاب خاطفة!).(1) وتكرر هذا القول في مكانين ولكن بصيغ مختلفة.(2) 
 
وقد استغل هذا القول الكثير من الاباء المسيحيين في محاوراتهم عبر الفضائيات او على الانترنت لكي يوجهوا اصابع الاتهام إلى نبي الاسلام(محمد)، حيث يقولون بأن هذه نبوءة من السيد المسيح اشار فيها إلى ان انبياء سوف يظهرون بعده وكلهم كذبة ، فتلاقف جمعٌ من المستمعين المسيحيين، وبدأوا بالتهريج على المسلمين . ولكن هؤلاء نسوا بأن السيد المسيح اشار إلى أن هؤلاء الأنبياء الكذبة سوف يخرجون باسمه او ينتحلون اسمه، فبعد اصرار من قبل التلاميذ في كيفية معرفة هؤلاء الانبياء الكذبة ، ارشدهم المسيح إلى علامتهم وفي نفس رواية إنجيل متى فقال : (( فإن كثيرين سيأتون باسمي قائلين: أنا هو المسيح! ويضلون كثيرين)).(3) 
إذن يتبين من قول السيد المسيح بأن هؤلاء الكذابون سيأتون من داخل المسيحية نفسها وليس من خارجها وقد تحققت نبوءة المسيح فظهر بعده اكثر من سبعين نبيا كان أولهم وعلى رأسهم (بولص شاول الطرسوسي) .(4) الذي حاول القضاء على المسيحية بضربها من الداخل فزعم أن المسيح ارسله ، وهذه اولى النبوءات التي قال فيها المسيح (سيأتون باسمي). فكان بولص اول نبي كذاب . 
 
ثم عمد بولص إلى اختلاق إنجيل وزعم أن هذا الإنجيل هو (بيسوع المسيح) ومنه وأنه هو الذي أمره ان يقوم بالتبليغ مكانه وهذا ما نراه في قوله : ((في اليوم الذي فيه يدين الله سرائر الناس حسب إنجيلي بيسوع المسيح)). (5)
 
فكانت اول كذبة من بولص أنه صرخ في المجامع أن المسيح ابن الله كما نرى ذلك في سفر أعمال الرسل 9: 20 (وللوقت جعل يكرز في المجامع بالمسيح أن هذا هو ابن الله).
وبعد أن أشاع بولس بأن المسيح هو ابن الله ، بدأ المراحلة الثانية التي زعم فيها أن المسيح هو الله كما نرى ذلك واضحا في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 5 ((أقول الصدق في المسيح، لا أكذب، وضميري شاهد لي بالروح القدس: المسيح حسب الجسد، الكائن على الكل إلها مباركا إلى الأبد. آمين)).
 
وفي المرحلة الأخيرة من نبوته المزعومة اعلن بولص بأن المسيح هو الرب الأبدي ملك الملوك ورب الارباب الذي لا يموت الساكن في النور الابدي الذي لم يره الناس.(6)
المشكلة الكبيرة أن المفسرين في المسيحية يعرفون بأن بولص كان يتقول على السيد المسيح ، ويحكي عنه احاديث واقوال لا توجد في الاناجيل الأربعة وعلى سبيل المثال فقد اجمع المفسرون بأن بولص أورد قولا نسبه إلى المسيح ولكنه غير موجود في الأناجيل الأربعة ، ولما كان بولص لم يُشاهد المسيح ولم يسمع منه مباشرة بل جاء بعده بسنوات فإن اكثر المفسرون احتاروا في تبرير قول بولص ذلك وآثروا السلامة فقرروا الصمت وعدم الخوض فيه. حفاظا على سمعة بولص ، ونسى هؤلاء بأن بولص يعترف على نفسه بأنه يكذب كما نرى ذلك واضحا في رسالته إلى أهل رومية 3: 7 ((فإنه إن كان صدق الله قد ازداد بكذبي لمجده، فلماذا أدان أنا بعد كخاطئ؟). إذن بولص هنا يعترف بأن هناك من يراه كاذبا ولكنه يُبرر كذبه بأنه من اجل مجد الله. وهذا يُذكرني بقول لأبي هريرة أورده مسلم في صحيحه عن أبي رزين قال ((خرج إلينا أبو هريرة فضرب بيده على جبهته ، فقال : ألا إنكم تحدثون أني أكذب على رسول الله (ص) لتهتدوا وأضل…)).(7) 
 
يقول مؤلف سفر أعمال الرسل نقلا عن بولص أنه قال كما في 20: 35 ((في كل شيء أريتكم ... متذكرين كلمات الرب يسوع أنه قال: مغبوط هو العطاء أكثر من الأخذ)). 
اشهر المفسرون في المسيحية قالوا بأن السيد المسيح لم يقل هذا القول ولم يرد في أي انجيل حتى الاناجيل الغير معترف بها لم يرد هذا القول الذي نسبه بولص إلى السيد المسيح ولم يدلنا إلى المصدر الذي استقى منه هذا القول. 
 
ومن هؤلاء : (يوحنا الذهبي الفم ، وديديموس الأعمى ، وسفريانوس أسقف جبلة وهم اشهر من فسر في المدرسة اليونانية الاسكندرانية والانطاكية. وكذلك ثيودور القورشي، واروريجنس وكذلك بيلاجيوس وغيرهم الكثير ممن اجمع على القول : (القديس بولس نسبَ عبارة من أقوال السيد المسيح لم ترد في الأناجيل الأربعة). 
يضاف إلى ذلك أن بطرس في رسالته الثانية اكد بأن هؤلاء الانبياء الكذبة الذين بشّر بهم السيد المسيح سيخرجون من نفس شعب السيد المسيح وفيهم وهذا ما قاله في رسالة بطرس الرسول الثانية 2: 1 ((ولكن، كان أيضا في الشعب أنبياء كذبة، كما سيكون فيكم أيضا معلمون كذبة، الذين يدسون بدع هلاك يجلبون على أنفسهم هلاكا سريعا)). 
وهذا ما اكده يوحنا أيضا حيث قال : ((أيها الأحباء، أنبياء كذبة كثيرين قد خرجوا)).(8). يضاف إلى كل ذلك اعتراف السيد المسيح نفسه بأن الأنبياء الكذبة هم من دينه كما ورد في إنجيل متى 7: 22 ((كثيرون سيقولون لي في ذلك اليوم: يا رب، يا رب! أليس باسمك تنبأنا)).
وبولص أيضا يعرف جيدا أن هؤلاء الانبياء الكذبة هم من المسيحية وسوف يخرجون باسم المسيح كما يقول في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 13((لأن مثل هؤلاء هم رسل كذبة، فعلة ماكرون، مغيرون شكلهم إلى شبه رسل المسيح)).
 
إذن يتبين ايضا من خلال هذه النصوص بأن هؤلاء الانبياء الكذبة قد خرجوا بعد رحيل السيد المسيح ومن ديانته. 
وهكذا عدّ كاتب سفر يوحنا اكثر من سبعين نبيا جاؤوا بعد رحيل السيد المسيح ، هذا اضافة إلى أن السيد المسيح عليه السلام لم يقل بأن (نبيا كذابا) سوف يأتي ، لا بل قال : (انبياء كذبة). فأشار إلى كثرتهم وقوله (سيأتي بعدي) أي بعد رحيلي مباشرة وهذا ما حصل حيث افردوا رسالة كاملة خاصة بهؤلاء الانبياء الذين جاؤوا بعد رحيل السيد المسيح كما نرى ذلك واضحا في (سفر أعمال الرسل).(9)
 
ففي قاموس الكتاب المقدس: دائرة المعارف الكتابية المسيحية شرح كلمة سفر أعْمال الرُّسُل ، قال : (هو السفر الخامس من أسفار العهد الجديد. ويرجع هذا العنوان إلى القرن الثاني الميلادي). أي بعد رحيل السيد المسيح بمائتين سنة تم تدوين هذا الكتاب، وهي فترة كافية لكي يظهر فيها الكثير من الانبياء الكذبة المتكلمين باسم السيد المسيح، ولكن للمغالطات فإن بعض المفسرين يقولون بأن المقصود بالرسل ، هم تلاميذ السيد المسيح الاثنا عشر الذين امرهم ان يُبلغوا بعده ، وهذا غير منطقي أن تُكتب سيرة هؤلاء واعمالهم بعد مائتي عام من رحيلهم. فأي عاقل يقبل بذلك. 
 
والان ثبت وبالدليل القاطع الذي لا يقبل الشك أن المقصود من قول المسيح (الأنبياء الكذبة)، هم من داخل المسيحية وليس من خارجها لا كما يزعم المتخرصون. 
 
المصادر .
1- كما في رسالة بطرس الرسول الثانية 2: 1 .
 2 إنجيل متى 7: 15.
 3- إنجيل متى 24: 5
 4- وقد اشار بولص إلى نفسه بأنه نبيا مرسلا من الله في رسالته إلى أهل رومية 11: 3 وذلك بقوله : ((يا رب، قتلوا أنبياءك وبقيت أنا وحدي، وهم يطلبون نفسي)).فعد نفسه منهم. 
5- رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 2: 16.
 
 6- كما نرى ذلك واضحا في رسالته الأولى إلى تيموثاوس 6: 15 حيث يوصي الوصية الأبدية قائلا : (( أن تحفظ الوصية بلا دنس ولا لوم إلى ظهور ربنا يسوع المسيح: ملك الملوك ورب الأرباب، الذي وحده له عدم الموت، ساكنا في نور لا يدنى منه، الذي لم يره أحد من الناس ولا يقدر أن يراه، الذي له الكرامة والقدرة الأبدية. آمين)).
7- صحيح مسلم ج3 ص1660 .
 8- رسالة يوحنا الرسول الأولى 4: 1.
 
 9- يطلق بعض علماء المسيحية على سفر أعمال الرسل بسفر أعمال الروح القدس. وسبب هذه التسمية حسب زعمهم أن الروح القدس كان يؤيد الرسل بالمواهب والآيات مثل موهبة النبوة . وهذا اعتراف آخر بأن هؤلاء الانبياء جاوؤا بعد رحيل السيد المسيح ومن اجل ابعاد شبهة (الأنبياء الكذبة) عنهم قالوا بأن الروح القدس أعطاهم موهبة النبوة. انظر شرح الكتاب المقدس - القس انطونيوس فكري تفسير سفر أعمال الرسل ،المقدمة.

  

مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/09/06



كتابة تعليق لموضوع : من هم الأنبياء الكذبة الذين ذكرهم السيد المسيح؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!

 
علّق عماد شرشاحي ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اسئل الله أن يجزي الباحثين عن الحق المدافعين عنه خير الجزاء ويفرح قلوبهم بنور الحق يوم يلتمس كل انسانا نورا في يوم موحش ، طلما انتظرنا أبحاث جديده ، انشاء الله لا تنقطع ، اتمنى لكي زياره الإمام الحسين عليه السلام لأنك ستشعرين ان للمكان نورا وامانا كانه اقرب مكان للملكوت الأعلى ولا ابالغ

 
علّق عزيز الحافظ ، على نصيحة من سني الى شيعي حول مايجري في العراق. تجربتنا مع السيستاني - للكاتب احسان عطالله العاني : الاخ الكاتب مقال جيد ونوعي فقط اعطيك حقيقة يغفل عنها الكثير من السنة.....كل سيد ذو عمامة سصوداء هو عربي لان نسبه يعود للرسول فعلى هذا يجب ان تعلم ان السيد السستاني عربي! ىوان السيد الخميني عربي وان السيد الخامنئي عربي ولكنهم عاشوا في بلدة غير غربية....تماما كما ىانت اذا تجنست في روسيا تبقى بلدتك المعروفة عانة ساطعة في توصيفك مهما كنت بعيدا عنها جغرافيا...أتمنى ان تعي هذه المعلومة مع تقديري

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على يوحنا حسين . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العبره (بالنسبة لي) في ثورة الحسين ومقتله رساله.. بل اني اراها انها الفداء.. اي ان الحسين عليه السلام عرف بها وارادها.. لقد كانت الفداء.. وهي محوريه جدا لمن اراد الحق والحقيقه. لقد ذهب الحسين مع اهل بيته ليواجه جيشا باكمله لكي تبقى قصته ومقتله علامه فارقه بين الحق والباطل لمن اراد الحق.. لو لم يخرج الحسين لاصبح الجميع على سيرة (ال اميه رضي لالله عنهم) الصراع بين الحق والباطل اسس له شهادة الحسين؛ وهو من اسس لمحاربة السلطان باسم الدين على ان هذا السلطان دجال. ما اسست له السلطه عبر العصور باسم الدين انه الدين واصبح المسلم به انه الدين.. هذا تغير؛ وظهر الذين قالوا لا.. ما كان ليبقى شيعة لال البيت لولا هذه الحادثه العظيمه.. اذا تاملنا ما كان سيحدث لولا ثورة الحسين وشهادته ؛ لفهمنا عظمة ثورة الحسين وشهادته.. وهذا مفهومي الخاص لثورة الحسين.. دمتم في امان الله.

 
علّق منير حجازي. ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : احسنتم وعلى الحقيقة وقعتم . انظر لحال أخيه السيد مرتضى الكشميري في لندن فهو معتمد المرجعية ومؤتمنها بينما حسن الكشميري مُبعد عنها نظرا لمعرفتهم بدخيلة نفسه . الرجل شره إلى المال وحاول جاهدا ان يكون في اي منصب ديني يستطيع من خلاله الحصول على اموال الخمس والزكاة والصدقات والهبات والنذور ولكنه لم يفلح ولس ادل على ذلك جلوسه مع الدعي المخابراتي الشيخ اليعقوبي. وامثال هؤلاء كثيرون امثال سيد احمد القبانجي ، واحمد الكاتب ، وسيد كمال الحيدري . واياد جمال الدين والغزي ، والحبيب ومجتبى الشيرازي وحسين المؤيد الذي تسنن ومن لف لفهم . اما الاخ رائد الذي اراد ان يكتب اعتراض على مقال الأخ الكاتب سامي جواد ، فسقط منه سهوا اسم الكشميري فكتبه (المشميري). وهذا من الطاف الله تعالى حيث أن هذه الكلمة تعني في لغة جامو (المحتال). مشمير : محتال وتأتي ايضا مخادع. انظر کٔشِیریس ویکیپیٖڈیس، موسوعة ويكيبيديا إصدار باللغة الكشميرية، كلمة مشمير.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على يوحنا حسين . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العبره (بالنسبة لي) في ثورة الحسين ومقتله رساله.. بل اني اراها انها الفداء.. اي ان الحسين عليه السلام عرف بها وارادها.. لقد كانت الفداء.. وهي محوريه جدا لمن اراد الحق والحقيقه. لقد ذهب الحسين مع اهل بيته ليواجه جيشا باكمله لكي تبقى قصته ومقتله علامه فارقه بين الحق والباطل لمن اراد الحق.. لو لم يخرج الحسين لاصبح الجميع على سيرة (ال اميه رضي لالله عنهم) الصراع بين الحق والباطل اسس له شهادة الحسين؛ وهو من اسس لمحاربة السلطان باسم الدين على ان هذا السلطان دجال. ما اسست له السلطه عبر العصور باسم الدين انه الدين واصبح المسلم به انه الدين.. هذا تغير؛ وظهر الذين قالوا لا.. ما كان ليبقى شيعة لال البيت لولا هذه الحادثه العظيمه.. اذا تاملنا ما كان سيحدث لولا ثورة الحسين وشهادته ؛ لفهمنا عظمة ثورة الحسين وشهادته.. وهذا مفهومي الخاص لثورة الحسين.. دمتم في امان الله.

 
علّق عامر ناصر ، على واعترفت اني طائفي.! - للكاتب احسان عطالله العاني : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم سيدي هل أنشر مقالاتك هذه

 
علّق عامر ناصر ، على نصيحة من سني الى شيعي حول مايجري في العراق. تجربتنا مع السيستاني - للكاتب احسان عطالله العاني : أحسنتم وفقكم الله

 
علّق عامر ناصر ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سيدتي الفاضلة حياك الله وبياك وسددك في خطاك للدفاع عن الحقيقة عظم الله أجرك بمصاب أبي عبدالله الحسين وأهل بيته وأصحابه والبطل الذي سقط معه

 
علّق منير حجازي ، على عبد المهدي: الحكومة أعطت الأولوية لتقديم كل مايلبي احتياجات الشعب العراقي : يجب أن يكون عنوان المقال هكذا ((عبد المهدي: الحكومة أعطت الأولوية لتقديم كل مايلبي احتياجات الشعب الكردي )). انطلاقا من جذوره الشيوعية وما يحلمه عبد المهدي من علاقة النظال بينه وبين الاكراد وعرفانا منه للجميل الذي اسدوه له بجلوسه على كرسي رئاسة الوزراء فقد حصل الاكراد على ما لم يحلموا به في تاريخهم. وكذلك حصل اهل المنطقة الغربية على كل ما طلبوه ويلطبوه ولذلك نرى سكوت كردستات عن التظاهر ضد الفسادوالفاسدين وسكوت المنطقة الغربية ايضا عن التظاهر وكأن الفساد لا يعنيهم . هؤلاء هم المتربصين بالعراق الذين يتحينون الفرص للاجهاز على حكومة الاكثرية . ومن هنا نهض ابناء الجنوب ليُعبّروا عن الحيف الذي ظالهم والظلم الذي اكتووا به طيلة عهود ولكنهم لم يكونوا يوما يتصوروا ان هذا الظلم سوف يطالهم من ابناء مذهبهم .

 
علّق منير حجازي ، على مفتاح فوز قيس سعيّد في الانتخابات التونسية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : نبيل القروي فعلا قروي بحاجة إلى ثقافة ، استمعت له وهو يتكلم وإذا به لا لغة لديه ، يتكلم العامية الغير مفهومة يتعثر بالكلام . اي قواعد لا توجد لديه . اما المرشح الثاني قيس سعيد فقد استمعت له وإذا كلامه يدخل القلب بليغ فصيح يتكلم بلهجة الواثق من نفسه. حفظه الله

 
علّق ادارة الموقع ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعتذر من الاخت ايزابيل بنيامين على عدم تفعيل التعليقات واستلام النشر في الايام السابقة لتعرض الموقع لهجمة شرسة ادت الى توقفه عن استلام الرسائل والتعليقات ... ادارة الموقع ....

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عزيز الحافظ
صفحة الكاتب :
  عزيز الحافظ


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول  : اعلام دائرة مدينة الطب

 خطيب جمعة دار الإسلام: فتوى المرجعية داعمة لكل القوات العراقية

  فَجْـــر  : د . يسرى البيطار

 انقلاب تركيا.. هل سيكون الأخير؟  : كفاح محمود كريم

 ضمن برنامج حماية الاثار العراقية الهيئة العامة للاثار والتراث تنظم دورة تدريبية لصيانة ومعالجة المعادن  : اعلام وزارة الثقافة

 واخيرا اعترفوا بوجود داعش  : مهدي المولى

 مُحاولة في فهم السيّد السيستاني (3) (ولاية الفقيه 2)  : عبد السلام آل بوحية

 رسالة ماجستير في جامعة كركوك تناقش توهين أشعة كاما لمواد مختلفة  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 الحسيني : دور كتائب حزب الله "محوري" في تحرير الخالدية وسنشارك في عمليات الموصل

 عملية السيف البتار تنجح بفتح منافذ الدور ومحاصرة الضلوعية  : مركز الاعلام الوطني

 حِمَايَةُ النَّصْرِ!  : نزار حيدر

 أمريكا ووهم البعبع الإيراني  : رحيم الخالدي

 دور وزارة التربية في معالجة التراجع الاخلاقي  : مهند العادلي

 المظاهرات هي تعبر عن وجود فساد!!  : سيد صباح بهباني

 ما هدف السعودية من تعزيز علاقاتها مع العراق؟

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net