صفحة الكاتب : امجد المعمار

يوميات كتابات 12 حزيران 2011
امجد المعمار
طالعنا اليوم موقع كتابات بما يلي :
كتابات : خاص 
مقدمة طللية : و هو من سلسلة ما تبناه موقع كتابات من نشر البيانات البعثية و كشف بها عن توجه هذا الموقع و نزع القناع الذي كان قد استخدمه لاستدراج الاقلام و القراء بدعوى الحيادية و انها صحيفة يحررها كتابها .
فقد كان الموقع ينشر بيانات سابقا لكنها كانت من ضمن سطور المقالات و ليس تتصدر واجهة الموقع هذا أولا و ثانيا كان الموقع ينوع من البيانات حتى لا يحسب على جهة محددة .
و اليوم يتكلم البعثية على لسان موهوم يسمونه شباب نصب الحرية و يقول نهم ولدوا تحت هذا النصب ، و من المعلوم ان هذا النصب يقع في ساحة التحرير في الباب الشرقي و هي منطقة يبات عندها السكارى عادة لكثرة البارات المفتوحة هناك , فيبدو ان البعثية يجاهرون بانهم ولدوا تحت هذا النصب من اب سكير و ام عاهرة فهم اللقطاء و مجهولي الاباء و الامهات .
و اما شعار ( العراق اولا ) فهو شعار المهزومين , فالاعلام التونسي و المصري و اليمني ( كما يلاحظ الان على شاشة فضائية اليمن ) يدافع عن رمز النظام مادام واقفا فاذا انهزم تبدلت العبارة الى ( البلد أولا ) .
و يرفع اللقطاء اولاد ابن العاص من جديد المصاحف في براءة لا تليق بهم فينسوا الجرائم و الدماء ليظهروا في مظهر حضاري غريب عليهم و ايديهم تقطر من دماء العذارى ليدعوا الى تنظيف ( و كنس ) و يختزلوا مشاهد لن ينساها التاريخ بمكنسة ينظفون الساحات بها .
 
ناشط في شباب شباط
تنتقل بنا وكالة ( كتابات ) الخبرية الفاشلة ( التي نزعت ثوبها كموقع مقالات ) لتلقط خبرا مفبركا , و تذكر كتابات خبرا لا نعلم صحته سوى ان الناشط ذو التوجه السياسي قد رواه , فالمجني عليه هو الشاهد و كتابات القاضي فيالها من محكمة من محاكم البعث التي يحكم فيها بـ( الكوترة ) فيقول القاضي لواقفين في صف طويل ( منا لهناك اعدام ) .
و في فبركة فاشلة و مما تعلمته كتابات من الجزيرة لابد ان نضع في اخر الخبر ما يظهر اننا مجرد ناقلون للخبر فيقول الخبر أن ( فراس المجرم ) متهم !
 
جمعة العراق أولا
و يفشل موقع كتابات مرة اخرى ان يتلبس بالحيادية في نقل الاخبار و يفبرك ما يريد , و لكن البعثي خبيث و يكشف نفسه بسهولة و اليكم ما يحتاج ان ( نجر ) تحته خط ..
قال البعثيون (اننا شباب العراق ليسوا أقل شأن من شباب اليمن او مصر وتونس وسوريا ) 
اه من غبائكم لماذا ياترى لم تذكروا ليبيا و البحرين !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
ان الحليم تكفيه الاشارة 
 
 
المقالات
 
محمود خيار
يبدأ المقال بترسيخ وجود حالة من التذمر كورقة يلعب بها البعثية لعبتهم محاولين استغفال الناس ان القائمة العراقية هي شريكة في الحكم الذي يصفونه بالفساد .
و يقدم مقدمات يبين فيها انصافه لشخص السيد المرجع ايضا مكرا لما يريد .. و لكنه لا يتحمل كثيرا هذا التزلف المزيف فيتحول المرجع صاحب المواقف الحكيمة و المتزنة بحسب نظر الكاتب الى مرجع زيف و كذب و قناع يسقط .....
طبعا ينوه الكاتب بحسب فهمه العقيم ان هناك نخبة مثقفة و هناك مقلدون و يريد ان يشير ان المقلدون هم من العوام السذج البسطاء و ان النخبة المثقفة هم فئة مقابل المقلدون و لكن الغبي لا يلتفت الى انه يعترف بوجود رصيد كبير من الفئتين لشخص السيد و كل ما يراه ان هذا الرصيد مهدد ، الا ينبغي لهذا ( الخيار ) ان يحترم الرصيد الشعبي الكبير من النخبة و عامة المقلدين و لا يسفه هذا الكثرة الكثيرة بكتاباته الهزيلة .
و يعترف مضطرا بهزالة المظاهرات البعثية التي لم تجد صدى , و لا ندري اي نخبة يتحدث اليها و قد جمعوا عمال المساطر مقابل يوميات و طلبوا منهم التذمر امام شاشات بغداد و البغدادية البعثية و الشرقية و الشرقية نيوز و التغيير و البابلية و كلها قنوات بعثية معروفة ؟
و يتداعى ( الخيار ) لاصوات من خارج العراق كاشفا روح العمالة لدى البعثيون بعد ما يئسوا من خداع العراقيين مرة اخرى ليجلبوا معونة الخارج و تخويف اصحاب النفوذ و المال بالبعبع الايراني !
و اخيرا و بثقافة هزيلة مضحكة يسوق آية هي في صالح السيد لكن( الخيار ) لا يفهم القران فيسوق الاية ظانا ان معناه ( ان الله يخشى من العلماء ) الجاهل الغبي . و الا لو فهم معنى الاية لما ساقها لانها لا شاهد فيها يخدم مقالته .
 
فلاح المشعل
يبدأ المقال بمصادرة ينسبها الى مراقبون لا نعلم من هم فينقل لنا اتفاقهم و هذا استخفاف بعقل القارئ .
و يحاول ان يوظف الواقع الاعلامي لقمع المظاهرات في الدول العربية فيلصق اسم البلطجية بمن تظاهر يوم الجمعة ردا على جرائم البعثية التي يندى لها جبين الانسانية و اربكت البعثية جدا فجعلتهم يتخبطون .
و اذا البلطجية كانوا في مصر و تونس و اليمن و ردوا بالتظاهر مقابل التظاهر فليتشجع المشعل و يكتب لنا عن بلطجية مسلحة في ليبيا و البحرين خرجت و قتلت الابرياء .
و لكنه الكيل بمكيالين و التحدي قائم للمشعل ان ينال من بلطجية القذافي او خليفة !
و اذا كان حق التظاهر مكفول كما يقول المشعل فلماذا هذه الحملة المسعورة ضد المتظاهرين على جرائم البعث المجرم ؟
ام انه كيل بمكيالين مرة اخرى 
هل يرى المشعل ان الاحزاب التي جاءت بعد نظام صدام و الشخصيات هي توليتارية و منغلقة ان كان كذلك نتحدى مرة اخرى المشعل ان يكتب مقالا ليصف القائمة العراقية و علاوي بذلك صريحا ليبرئ نفسه من البعثية المجرمة .
 
صالح الحمداني
ينقل لنا رواية غير مسندة و  لا شاهد عليها سواه و اراد ان يعتذر عن وصف شيوخ العشاير بما وصف فوقع بأسوء منه إذ ينقل عن احد شيوخ العشاير ( السرسرية ) بحسب نظرته لهم ساخرا من ( اهل العكل ) .
و أظهر الحمداني ان ساحة الحرية هي للشباب و ليست ( لأهل العكل ) و لكن الكذوب لا حافظة له فسيقول البعثية من زملائه ان المتواجدون في ساحة التحرير ( في مظاهرات البعثية طبعا ) هم من جميع طوائف الشعب حتى شيوخ العشاير السرسرية عند الحمداني .
ثم نتسائل بعد ان قدم لنا الحمداني معنى كلمة ( السرسري )   هل ان الحمداني ( سرسري ) عفوا أقصد عاطل عن العمل أم انه موظف في احدى دوائر الدولة او الكيانات السياسية ( السرسرية ) ؟
 
و كالة انباء التحرير ( احدى وكالات بطل التحرير )
فقط نرد بكلمة واحدة ( لو صاير ربع هذا اللي تكول عنه وكالة التحرير جان لكفته كامرات الشرقية و البغدادية و البابلية ) التي لا يخفى عليها هيج بلية و المنتشرة على سطوح البنايات لتقتنص ما تقتنصه , و الكذب ليس له أرجل .
و احتار مفبرك الخبر بتشخيص المتظاهرين على جرائم البعث فهم ( معقلون ) ام ( ارتدوا العقال ) يعني افندية مثالا و لبسوا العقال .
حيرة من وكالة التحرير لا تريد مس العقال لان من رموز العراق و تريد ان تنال من المعتقلين .
و من معهم شباب ام صبية؟ و لماذا حفاة هل لانهم جاءوا مثلا من الجنوب او لانهم من اهل الريف .. ما اشبه هذا بتعيير الطاغية لاهل الجنوب و لعموم العراقيون انهم كانوا حفاة !
 
 
ناصر الياسري
يا ياسري ( شسويت بنفسك ) يا اخي هسه انت صرت بين نارين دير بالك , لان لو اللي هددوك مثل ما تكول ( يطكوك بالدهن ) لو البعثية ( يطكوك بالدهن ) حتى يصير دمك بركبت خصومهم .
فدير بالك ترة البعثية ماعدهم صاحب صديق ما تتذكر شسووا بالرفاق الاوائل لو نسيت حسين كامل لو عدنان خير الله ..
مسكين يا ياسري 
و هتافاتك تذكرني بهتافات الطاغية بخشبة المحكمة قبل ما يطكوه بالدهن ايضا .
 
 
كافي لهنا لآن تعبت و باقي المقالات بيها خرط مثل هذا اللي تقدم . 
 

  

امجد المعمار
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/06/13



كتابة تعليق لموضوع : يوميات كتابات 12 حزيران 2011
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد مطر
صفحة الكاتب :
  احمد مطر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المظاهرات خير لكن الشر في من يركبها  : مهدي المولى

 حدوتة الاحتلال  : عالية خليل إبراهيم

 منحة وزارة الثقافة مابين الربح والخسارة !!  : زهير الفتلاوي

 أقامت وزارة الموارد المائية ندوة تعريفية تحت عنوان الرقم الاحصائي (الرقم الوظيفي) في مركز الوزارة  : وزارة الموارد المائية

 ابواق ال سعود تعترف  : مهدي المولى

 تربية واسط ملا استمارة الحاجات التدريبية للمعلوم والمدرس في قسم الاعداد والتدريب  : علي فضيله الشمري

 الصين تطلق أول «سوبرماركت» للطائرات والمروحيات

 السفير العراقي لدى لبنان يشارك في مؤتمر تأسيس المحاكم الدستورية  : نبيل القصاب

 أَلنَّاخِبُ..عَدُوَّ نَفْسِهِ!  : نزار حيدر

  مباراتنا الأولى .... فضيحة بكل المقاييس..ولكن !!!  : عدي المختار

 لغة الله... من العرب.. كيف استلها الصهاينة !!  : د . ميثاق بيات الضيفي

  محافظ ميسان تفقد عمليات الحصاد لمحصولي الحنطة والشعير في عموم المحافظة  : اعلام محافظ ميسان

 بيان الشيخ فاضل المالكي والتعليق عليه  : محمد صادق الهاشمي

 العتبة الحسينية المقدسة : ازدياد مضطرد في أعداد الزائرين خلال عاشوراء هذا العام  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 ”إسرائيل” تستنفر تحسباً من هجمات «أنونيموس»

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net