صفحة الكاتب : طارق عيسى طه

أنتفاضة الشعب ألعراقي تحقق انتصارات أولية
طارق عيسى طه
بعد تظاهرات مستمرة في جميع محافظات جمهورية العراق اصدر مكتب السيد د حيدر العبادي بيانا يوم الاحد الموافق 9-8-2015 يتجاوب فيه مع مطالب المتظاهرين  مما دعى ابناء الشعب العراقي المنتفض للخروج بتظاهرات باعداد كبيرة جدا تقدر بمئات ألألاف في ساحة التحرير في بغداد وباقي المحافظات لغرض تفويض السيد د حيدر العبادي من الجماهير المنتفضة لغرض السير في طريق الاصلاحات ومحاربة الفساد والمفسدين , فقد بلغ السيل الزبى بعد انتظار ثلاثة عشر عاما من الفوضى والفساد المالي والاداري ونهب ثروات الشعب وتحويلها الى فلل وعقارات خارج العراق وفي مدن وبلدان مختلفة لا فرق فيها ان كانت في بريطانيا او امريكا او عمان والامارت المتحدة , غير أبهين بزيادة الفقر والعوز في بلدانهم والفوضى وتلكوء المشاريع , بلدهم الذي يتعرض فيه المواطن الى الجوع والعطش والمرض والعوز وفساد سياسة التعليم اما الكهرباء فحدث عنها  ولا حرج لقد قام ابناء الشعب العراقي بعدة محاولات احتجاجية  باءت بالفشل في عام 2011 وتم قمعها وسقوط العدد الكبير من الشهداء , تم تخدير هذه المحاولات عندما طلب السيد نوري المالكي اعطاء حكومته مدة مائة يوم لم تات باية نتيجة اذ بقي نفس الكادر الوزاري وبقي السيد رئيسا للوزراء , الى ان جاء  د حيدر العبادي في حركة واعدة للتغيير الا ان عملية التغيير مشت ببطء شديد وبقي مسببي الفوضى والمفسدين في اماكن اتخاذ القرار محاولين عرقلة اية اصلاحات من قبل العبادي تفاقمت الامور من سيئ الى اسوأ و لم يبقى امام الشعب العراقي طريقا أخر غير الخروج للتظاهر مدركا  بانه سوف لا يخسر سوى قيوده التي كبلته ثلاثة عشر عاما واصبح ربع الشعب العراقي تحت مستوى خط الفقر وزاد عدد سكان المزابل , وتوحدت الكلمة واصبح القاسم المشترك الاعظم الذي يجمع هذه الجموع هو التغيير وليس غير التغيير . حسب الاتفاقات الاولية بين لجان التنسيق ان تكون التظاهرة المليونية القادمة يوم الجمعة القادمة اما تظاهرات اليوم فكانت لاعطاء د حيدر العبادي الضوء الاخضر ليسير بالبلاد نحو طريق محو الفاسد والمفسدين واسترداد اموالنا المسروقة في داخل العراق وخارجه وفقط بهذه الطريقة الناجعة نستطيع بناء بلد متمدن للمواطنة فيه حقوق عابرة لحدود التخلف الطائفي وألأثني وبمقدوره الدفاع عن سيادته امام الدواعش المعتدين واذنابهم  حتى داخل العملية السياسية وخارجها فالذي ياكل السحت الحرام لا يختلف عن الدواعش التكفيريين والذي لايحترم ابناء شعبه لا يستحق ان يكون مواطنا يعيش معهم لانه لا يشاركهم همومهم بل يسبب لهم الهموم .ان ردة فعل قادة الفساد الذين شملتهم قوانين الاصلاح تدل على عدم استسلامهم  بسهولة وسوف يصبون السم في الدسم محاولين بث الفتنة وتحريك  فتنة المحاصصة الطائفية وكل فنون الخراب ولا يوجد لديهم مانع من الاصطفاف مع الدواعش ضد ارادة الشعب ومن يمثله , الحذر مطلوب من الجميع واخيرا وليس أخرا تحية للشعب العراقي بكل مكوناته ومستوياته الفكرية ومواقعهم في المجتمع عمالا وفلاحين , طلابا وفنانين وممثلين نساء ورجالا وسياسيين وصحفيين وكتاب ومثقفين , ولا ننسى الدور الكبير الذي لعبته المراة العراقية في الهاب المشاعر الانسانية وخاصة الارامل منهن وضحايا قاعدة سبايكر والى غد مشرق بقيادة د حيدر العبادي ونخبته الذي حصل على تفويض من 95% من الشعب العراقي , لتحقيق ألأمال وألأحلام وتغييرها الى واقع ملموس لتطهير المؤسسات من الدنس الداعشي التكفيري وبقايا الفكر الطائفي ليرجع العراق بلد البطولات والمحبة وألتأخي لا مكان فيه للابتزاز والاعتقالات العشوائية وتطبيق مبدأ العفو العام عن الابرياء وتطبيق احكام الاعدام بحق القتلة والمجرمين وكل ما يتعلق بعملية التغيير من اعادة كتابة الدستور ومحاكمة من تم الغاء مناصبهم واسترداد ما استلموه من رواتب ومخصصات لا يستحقونها وتشكيل لجان تحقيقية لكشف عمليات التزوير في الانتخبات البرلمانية الاخيرة وما سبقها وارجاع اموال الشعب والاراضي التي تم توزيعها لاغراض الفساد  وشراء الذمم والتحقيق في الشهادات المزورة وانزال اشد العقاب بالمزورين لتكن هذه الاجراءات مجرد مقبلات قبل الحسابات النهائية وأخيرا وليس أخرا التحقيق في مصير اموال النازحين وبذل جهود اكثر للتخفيف من معاناتهم .

  

طارق عيسى طه
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/08/11



كتابة تعليق لموضوع : أنتفاضة الشعب ألعراقي تحقق انتصارات أولية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صادق الموسوي
صفحة الكاتب :
  صادق الموسوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اكذوبة الدفاع عن حقوق الانسان!  : محمد الشذر

 المَملَحة والكَافوُرُ  : يحيى غازي الاميري

 عاجل :عملية دهس في استوكهولم تودي بحياة عدد من المدنيين (مصور )

 صدام والطغات وجهان لعملة واحدة  : ذو الفقار طلال الكمالي

 صحة الكرخ:خدمات متواصلة لقسم الأشعة في مستشفى اليرموك التعليمي خلال شهر 

 دائرة العلاقات الثقافية تستضيف ندوة عن مكافحة سرطان الثدي  : اعلام وزارة الثقافة

 تربية بابل : تستمر بتأهيل مدارسها ضمن حملة مدرستنا بيتنا  : وزارة التربية العراقية

 قرناء السوء  : د . عبير يحيي

 الجامعة العربية تدين تفجير مسجد ببغداد وتدعو التنسيق اقليمي-دولي لاجتثاث الإرهاب

 العمل تنظم دورة تدريبية لتطوير قابليات مفتشي العمل  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الرأي العام..قائدا  : نزار حيدر

 أهواء الانفصال تقسيم للعراق  : سلام محمد جعاز العامري

 انتقد النائب عن التحالف الوطني هلال السهلاني زيارات المسؤولين والشخصيات الرسمية الى اربيل مؤخرا  ولقائها مع رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني

 تعاون أمني أو أنخراطٌ في الأرهاب  : عبدالله جعفر كوفلي

 رئيس لجنة الاعمار في محافظة النجف يزور منطقة الرضوية ويتابع مشاريعها  : اعلام كتلة المواطن

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net