صفحة الكاتب : مكارم المختار

إستلهام نهج وإستشراف ألايجابية .... حدود في خطاب حرية التعبير ..!!
مكارم المختار
لا ادري هل أتحدث عن ألامة، أم عن تاريخها، أم عن مراحل حاسمة؟ فالواقع بات في حاجة أكثر مما سبق ومن اي وقت مضى، الى صياغة توصل الى التنبؤ بالازمات، ونشج آلية جديدة تحت شعارات وتفاؤل، صياغة وتنبؤ ونشج تستشرف المسقبل، كيـ لا يندلع ما يفاقم وضع من مجرد الاكتفاء بخطاب أو هوية، بعيد عن التعرف الى ما حول، ناهيك عن بعض النظرات الى بعض الهويات والانتماءات وكأنها مصدر أزمة، وازمة داخلية قد تمنو الى الخارج، فتؤول الى تحديات رغم ضرورة وجود خطاب من منظور انساني، وخاصة النظرة للاسلام والمسلمين، التي نالها التشويه حول العالم، والسبب خلفيات أدت اليه .... بحجة واخرى، لتظهر من وراءها تطرفات تركتب من خلالها بأسم الدين او الاسلام ما يجب مواجهته، وتقديم حلول شافية وافية وبجهد حقيقي يبذل أولا للوقوف على الاسباب الحقيقية التي ساهمت في انولاد نماذج منها سلكت طريقا واخر من عنف وانتهاك، واضعف خطاب للمواجهة هو في حرية التعبير، دون النيل او المساس، وبحدود واضحة، لا استهزاء ولا اساءة، حدود تكفل ايجاد التعريف المنطقي لحرية التعبير، حتى تبدو لتصبح وتكون كما ميثاق لحقوق الانسان، وهذا ما يرى انه ضرورة عند بعض المجتمعات، فكل ما يجبل عليه هو ما لا ينافي منطق العقل، وتلك طبيعة البشر، وعليه لا بد من التشديد على اهمية عدم الاكتفاء بالادانة او الشجب والاستنكار والرفض، بل العمل على تطوير خطاب مميز يميز أمة كـ أمة الاسلام والدين حول العالم، ذاك ان الدين هوية مشتركة، وفضاء حضاري، رست وترسي أسسها على مدى قرون، وعليه لا بد من الحفاظ على الا يتعرض للتشكيك وان يمنع التطرف من ان يتصاعد ولو صوتا، فليس الامة جامدة الفكر، او انها جاوزها التاريخ لترفض الحضارة والعصرنة ومواكبة الحداثة، لتهمش او لتهمش هي مجموعات على اساس واخر من عرق او دين، فـ ينولد العنف فـ ينفجر الثأر ممن يقصي، فـ تقع الاجيال فريسة البراثن الارهابية، ولا تترك نافذة لـ أمل فـ يتخلف المجتمع عن إعلاء قيمة العلم والمعرفة، وحتى توظيف التكنولوجيا في الحياة، والعمل على كيفية دفع معدلات التنمية، ودون الوقوع في دوامة كيف يرسم الغرب صورة الدين والمسلمين وايمانهم، وكأنهم امة جامدة لم تصنع حضارة ولا مجتمع ثري بالافكار والمعرفة، وهي امة لا تختصرها منطقة ولا يحدها اطار جغرافي في العالم، فامتدادها شرق العالم وغربه، وبـ إمكانها دحض الرسوم البائدة والصور السلبية التي تؤلف او ترسم عنها، وما لـ هذه الامة الا ان توحد رؤاها وتوافر الارادة في الامكانات، فـ الدين ليس صورة وما الاسلام رسم، وما لا يغرب عن بال ان بعض القدرات السياسية تكون الاعلام ليكون الاعلام      " لعبة " حتى يظهر وكـ أن الدين " مذهب " لـ يكون وكـ أنه أداة لتحرك، او نفوذ، او حتى تدخل في شؤون الاخر، وهنا كل ما يجب هو الحاجة الى صيغة توافقية تزيل اسباب الفرقة، وتبحث عن مشترك يراعي مصالح مشتركة، وبحث ادوار تنافش الازمات هنا وهناك، ونهج واضح يسوغ الى اشاعة الامل والتفاؤل، كـ مقوم اساسي في العمل، واعتماد ركيزة لـ تحفيز الطاقات الى رحلة تنموية تحفل بالانجازات ولـ مستويات اعلى، من نهج يستشرف المستقبل للمستقبل، بطموح وروحية، وما هي الا فلسفة في ترجمة مواكبة التطور والتنمية، وبالتالي استلهام النهج لـ يتأزر بالنجاح، واطار للتحديات وان تعاظمت، وما هي الا مسؤولية توضع امام الجميع، توجب الوعي والالتزام، وعدم اغفال التحديات، وبعقول متفتحة وعزائم صادقة، تتأتى منها حلول فاعلة ناجعة تعين على مزيد من التطور وزيادة اكثر، من نتاج متوخى في اتجاه واخر، والاعلام في بوتقته يبحث عن مستجدات الواقع وعلاقته بما حول، تأثرا وتأثيرا، وثم يرسم ما يحمله من صور يستعرضها من محاور، يحاول ونشجه الصدق والامانة، وكيف اليه ينظر وبما يحمله خاصة في موضوعة الدين والنظرة للاسلام والمسلمين، في زمن تسود فيه الصراعات، حتى قد لا يمتلك توصيف واضح للموضوع، وبالتالي للاعلام من دور وصفا وتسمية، والكل تحت استحواذ المستجدات، وهنا ...، هنا  كيف يمكن الخروج بصيغ واطر تعزز دور وترتقي برسالة تستلهم من نهج كـ خطاب في حدود ....، وكل حر في التعبير حتى تستشرف الايجابية .

  

مكارم المختار
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/08/01



كتابة تعليق لموضوع : إستلهام نهج وإستشراف ألايجابية .... حدود في خطاب حرية التعبير ..!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابراهيم حبيب
صفحة الكاتب :
  ابراهيم حبيب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 من سيحصد نتائج الحروب الأهلية العربية؟!  : صبحي غندور

 عوران العرب.. يرون في سورية ثورة ! وفي اليمن انقلاب وخروج على الشرعية !  : طاهر الموسوي

 بالصور: بدء دروس المرجع الديني آية الله وحيد الخراساني في قم المقدسة

 المؤتمر العلمي الخامس لمركز بحوث السوق في جامعة بغداد حول ظاهرة الاغراق السلعي  : لطيف عبد سالم

 مدرسة الحلة الفقهية  : د . حميد حسون بجية

 موازنة 2015 وقضم الدينار العراقي دراسة في الأسباب والتداعيات  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 جامعة كربلاء تنظم ندوة عن مستجدات علاج مرض التوحد  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 الوكيل الاداري لوزارة النقل يتفقد مطار بغداد الدولي  : وزارة النقل

 الاردن:اشتباكات بين محتجين والشرطة تصاحبها عمليات حرق للبنوك والمؤسسات الحكومية

 ندوة عبر الانترنت  : علي حسين الخباز

 طاش ماطاش....من انتاج المملكة العربية...المؤقتة !  : هشام حيدر

 رئيس مجلس المفوضين في مفوضية الانتخابات يلتقي منسقة الشؤون الانسانية للامم المتحدة في العراق  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 لمن ينفثون سموم الحقد على الشيوعيين ....  : عماد الاخرس

 أستراليا/ مجموعة من نشطاء الجالية العراقية تعقد اجتماعاً تشاورياً في سيدني  : شبكة اعمار العراق

 انطلاق مهرجان ربيع الرسالة الثقافي العالمي السابع بمشاركة شخصيات من داخل العراق وخارجه

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net