صفحة الكاتب : هشام الهبيشان

هستيريا غزوة حلب...والمعركة المصيرية لأدوات العدوان على سورية ؟!
هشام الهبيشان
لا يمكن لأي متابع  أن ينكر حجم الأهمية الاستراتيجية لمحافظة حلب عسكريآ المتموضعة بموقعها الاستراتيجي بشمال سورية فهي تشكل أهمية استراتيجية بخريطة العمليات العسكرية السورية، وتحتل أهمية استراتيجية باعتبارها مفتاحاً لسلسلة مناطق تمتد على طول الجغرافيا السورية، فهي نقطة وصل بين مناطق وسط سورية وشرق وشمال وشمال غرب وشمال شرق سورية، امتداداً على طول شريط المناطق الحدودية التركية شمالآ من جهة ريفها الشمالي والشمالي الشرقي تحديدآ، وصولاً للمناطق المرتبطة بالجانب الحدودي التركي من جهة محافظة ادلب شمال غرب سورية إضافة إلى كونها تشكل نقطة ربط بين المناطق الجغرافية السورية المرتبطة بوسط وشمال سورية ، وهذا ما يعكس حجم الأهمية الاستراتيجية الكبرى لمحافظة حلب بخريطة المعارك بالشمال والشمال الغربي والشمال الشرقي حتى شرق ووسط سورية بشكل عام .
 
 
 
هذه المحافظة الأستراتيجية تسيطر الجماعات الراديكالية على اجزاء منها  تقدر بـ 43%وخصوصآ بعض مناطق أريافها وخصوصآ الشمالية منها وببعض مناطق المدينة وأحيائها وخصوصآ الشرقية منها ،وهنا لايخفى حجم الدعم التركي والسعودي والامريكي لهذه المجاميع المسلحة الراديكالية بعموم مناطق هذه المحافظة ،الدولة السورية بدورها تحافظ على مساحة تزيد على 38% من عموم مناطق المحافظة،وتسعى بشكل مستمر لأستراد المناطق الخاضعة لسيطرة المجاميع المسلحة بعموم مناطق المحافظة،والمساحات الباقية من المحافظة تتوزع خرائط السيطرة عليها بين الاكراد وجماعات وميلشيات مسلحة هدفها حماية مناطقها فقط .
 
 
 
 
 مدينة حلب بدورها مازالت وبمساحات واسعة منها تحت سيطرة الدولة وخصوصآ بمناطق واحياء مدينة حلب الشرقية والشمالية الغربية والجنوبية إلى حد ما ، هذه المدينة بالفترة الأخيرة تعرضت لمجموعة غزوات من قبل هذه المجاميع الراديكالية وداعميها بهدف أسقاط المدينة أستكمالآ لمخطط أسقاط الشمال السوري كأمتداد لما جرى بمحافظة أدلب مؤخرآ،ولكن معظم هذه المحاولات فشلت وأسقطت بمقابل صمود الجيش العربي السوري مدعومآ بأهالي مدينة حلب أمام هذه الغزوات المتلاحقة مما أدى لفشل معظمها ان لم تكن جميعها ،مؤخرآ  أعلنت ثلاثة عشر ميليشيا راديكالية متواجدة في محافظة  حلب، عن تشكيل غرفة عمليات "أنصار الشريعة"، والهادفة كما تتدعي إلى توحيد جهود كافة الفصائل من أجل أسقاط مدينة حلب، وريفها بالكامل، من تحت سيطرة الدولة السورية والجيش العربي السوري .
 
 
 
 
العملية بالطبع أعلنت عن نفسها فور أنطلاقها ، آلاف المسلحين الراديكاليين مدججون بعشرات الأطنان من الأسلحة الفتاكة كانوا هم النواة الرئيسية المحضرة لـ«غزوة مدينة  حلب» وما يتبعها، وبدورها الأجهزة الاستخباراتية وعلى رأسها الاستخبارات التركية – السعودية ، جهزت الأرضية والدعم العسكري لهذه المجاميع الراديكالية لتتحرك بهذا الدعم العسكري والتسليحي واللوجستي بهدف إسقاط  الاحياء الشرقية من المدينة كهدف رئيسي واساسي، استكمالاً لمخطط إسقاط المنطقة الشمالية بعد سلسلة الأنتكاسات التي تعرض لها الجيش العربي السوري بمدينة ادلب وبمناطق محددة بريفها وخصوصآ ببلدة جسر الشغور الأستراتيجية بالفترة الأخيرة، القيادة العسكرية السورية أيضاً استشعرت خطورة ما هو آت ويستهدف محافظة حلب كجزء من مشروع أكبر يستهدف المنطقة الشمالية ككل، والتي تعول عليها  أنقرة والرياض كهدف أول يتيح لهم الوصول إلى مسار عسكري يضمن على الأقل تعديل مسار التوازنات العسكرية على الأرض السورية.
 
 
 
القيادة العسكرية السورية حضّرت بدورها لهذه المعركة الكبرى بمدينة حلب واحيائها الشرقية تحديدآ منذ زمن ، وتعاملت بحرفية وحنكة مع معظم الغزوات السابقة التي تم صدها واسقاطها بالتضحيات الجسام ،معركة مدينة حلب هي معركة  «مصيرية» بكل معنى الكلمة، نظراً إلى المكانة الأستراتيجية للمدينة وللمحافظة بشكل عام بخارطة العمليات العسكرية ، وقد نجح الجيش العربي السوري بوقت سابق بأسقاط أهداف "غرفة عمليات فتح حلب "والتي تم تشكيلها من قبل ستة وثلاثين ميليشيا راديكالية مسلحة ، تتقدمهم "أحرار الشام"، و "الجبهة الشامية"،ولم تنجح هذه الجماعات المدعومة من أنقرة والرياض بتحقيق أي انجاز على الأرض ،والسبب بذلك يعود إلى الحرفية والحنكة التي تعامل بها الجيش العربي السوري مع موجات الغزوة التي قادتها هذه المجاميع المسلحة بوقت سابق . 
 
 
 
ومع فشل "غرفة عمليات فتح حلب "عن تحقيق أي أنتصار فعلي على ارض الواقع ،ضغطت أنقرة والرياض بأتجاه تشكيل قوة أكبر واكثر تسليحآ لقيادة عمليات محافظة حلب كبديل عن "غرفة عمليات فتح حلب "،وهذا ما انتج غرفة عمليات"أنصار الشريعة"،والتي تقودها مجموعة من الأنغماسيين الشيشان والافغان التابعين لجبهة النصرة والمزودين بالالاف من الصواريخ وكميات كبيرة من العتاد ،كافية لمعركة قد تستمر لبضعة أيام على الاقل ،وقد بدأت العملية بأستهدف مبنى البحوث العلمية المتموضع بمنطقة حلب الجديدة والذي يعتبر نقطة مركزية من النقاط والمواقع العسكرية التابعة للجيش العربي السوري وقد أستهدف الموقع بالمئات من القذائف الصاروخية ومدافع جهنم ومجموعة كبيرة من العمليات الانغماسية،مما ساهم بتراجع الوحدة العسكرية المتواجدة بالموقع"تراجع تكتيكي وليس أنسحاب لأعادة قرأة طبيعة المعركة والتكيف معها وأستيعاب الضربة الأولى لها "،وهذا ما أثمر عن عملية عكسية فجر السبت نجح من خلالها الجيش العربي السوري بأستعادة بعض المناطق المحدودة التي خسرها يوم الجمعة والعملية مستمرة بمحيط البحوث العلمية  ،مع العلم ان الغزوة مازالت مستمرة وبنفس زخمها الناري والقتالي والمستمرة منذ 48ساعة تقريبآ ،والجيش العربي السوري يتصدى لها بحرفية سواء اكانت بمحيط البحوث العلمية او بمحيط  تجمع مباني جمعية الزهراء ،مع توقعات تشير إلى أن الغزوة  قد تستمر وفق زخمها الحالي إلى 48ساعة أخرى على الأقل،نظرآ لحجم التسليح الهائل وكثافة عدد المقاتلين للمجاميع المسلحة الغازية المدعومة من أنقرة والرياض .
 
 
 
ختامآ ،فالجيش العربي السوري ووحداته القتالية مازالت تتصدى بحرفية وبتضحيات جسام لموجات هذه الغزوة ،مع عدم أنكار خطورة وحجم هذه الغزوة ،ومع ذلك هناك مؤشرات على ان الجيش العربي السوري قد أستوعب الموجة الأكثر قوة وانغماسية من موجات هذه الغزوة ،وهو ما يسمح له الان بالمبادرة من جديد والقيام بعمليات عكسية مسنودآ بسلاح الجو ضد هذه المجاميع الغازية ،ومع ذلك سننتظر الـ72ساعة القادمة للحكم بشكل فعلي على تطورات فصول وموجات هذه الغزوة التي تستهدف مدينة حلب من جديد ،والتي ستبنى وسيكون  لها وعليها بحال حسمها لصالح الجيش العربي السوري تطورات مهمة على مختلف الساحات العسكرية والسياسية الخاصة بالحرب على سورية ....
 
 
*كاتب وناشط سياسي- الاردن.

  

هشام الهبيشان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/07/04



كتابة تعليق لموضوع : هستيريا غزوة حلب...والمعركة المصيرية لأدوات العدوان على سورية ؟!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زياد طارق الربيعي
صفحة الكاتب :
  زياد طارق الربيعي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الصناعة تعلن عن قرب افتتاح مصنع للزيوت النباتية في ميسان   : وزارة الصناعة والمعادن

 الربيعي يبحث مع عدد من علماء الدين وقادة المعارضة البحرينية الأوضاع في المنطقة

 هل صحيح أن حكومة المالكي على مسافة واحدة بين أمريكا وإيران؟  : د . حامد العطية

 قريبا من أسرار ،بعيدا عن لهيب نار رواية (( مالم تمسسه النار )) للروائي القدير الأستاذ عبد الخالق ألركابي  : حميد الحريزي

 كيف نصلح التعليم في العراق؟ اتقوا الله في أبنائنا وبناتنا  : ماجد عبد الحميد الكعبي

 وردة تستجدي الحياة  : حوا بطواش

 لماذا تهدد أمريكا بضرب الجيش السوري؟  : اسعد عبدالله عبدعلي

 المتحاربين الثلاث  : منتظر العمري

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى حتى الساعة 17:15  : الاعلام الحربي

 الشباب العراقي لا يسكت على الظلم  : طارق عيسى طه

 وزارة الموارد المائية تعقد اجتماعاً لخلية الازمة في محافظة ذي قار  : وزارة الموارد المائية

  «أسود الرافدين» يلتقون «الأزرق» الكويتي ودياً

  كلب.  : عبد اللطيف الحسيني

 مواقف تساعد المسيء على التوبة  : سامي جواد كاظم

 الإلحاد اسبابه ومفاتيح العلاج

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net