المراجع العظام تدین استهداف المصلین بالکویت وتطالب بالوقفة الجادة ضد التكفيريين

 فجر ارهابي نفسه وسط المصلين الجمعة اثناء صلاة الظهر في مسجد الامام الصادق {ع} بمنطقة الصوابر في دولة الكويت ما اسفر عن استشهاد واصابة العشرات من المصلين ، وقد تبنت عصابات داعش الارهابية التفجير الارهابي.

السيد السيستاني يعزي الكويتيين إثر استهداف المصلين في مسجد الإمام الصادق

عزى المرجع الديني الاعلى سماحة السيد علي السيستاني اهالي دولة الكويت اثر استهداف المصلين في مسجد الامام الصادق.

وذكر بيان لمكتب المرجع الاعلى اليوم "بلغنا نبأ الاعتداء الاجرامي الذي استهدف اخواننا المصلين في مسجد الامام الصادق عليه السلام فأودى فيه جمع وجرح اخرون أريقت دماؤهم الزكية ظلماً وعدواناً".

وأضاف "أننا واذ نشاطركم الحزن والأسى في هذا المصاب الجلل ونعزي العوائل المفجوعة بفقد احبتها نسأل الله العلي القدير أن يتغمد هؤلاء الأحبة بالرحمة والرضوان ويلهم ذويهم الصبر والسلوان ويمن على الجرحى والمصابين بالشفاء والعافية ويحفظ جميع بلاد المسلمين من شر الأعداء وكيد الفجار انه ارحم الراحمين ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم".




المرجع الروحاني يصدر بيانا يستنكر فيه الاعتداء الاثم على مسجد الامام الصادق

واصدر المرجع الديني اية الله السيد محمد صادق الروحاني بيانا استنكر فيه وبشدة العمل الاجرامي الاثم على مسجد الامام الصادق عليه السلام بدولة الكويت وفيما يلي صورة للبيان :



المرجع الحکیم یدین بشدة استهداف المصلین بالکویت



کما اصدر بيان مكتب سماحة المرجع السيد محمد سعید الحكيم حول الإعتداء الإرهابي على المصلين في مسجد الإمام الصادق في دولة الكويت .


الشيرازي يستنكر العمل الارهابي في جامع الامام الصادق عليه السلام بدولة الكويت
اصدر المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله بياناً استنكر العمل الارهابي في جامع الامام الصادق عليه السلام بدولة الكويت وهذا نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم
إنا لله و إنا إليه راجعون
في شهر الصيام شهر الله ، و في يوم الجمعة يوم الله ، و في المسجد بيت الله ، و بالنسبة للصائمين ضيوف الله ، و في حال الصلاة التي هي رأس عبادات الله، تطال أيدي أثيمة لسفك دماء الأبرياء ، في مسجد الإمام الصادق عليه الصلاة و السلام في الكويت.
يا لها من جريمة كبرى يندى لها جبين التاريخ.
هذه الأيدي المجرمة هي التي إبتدئت في شهر الله ، و في بيت الله ، و لسيد الصائمين و المصلين أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب صلوات الله عليه ، فهدمت بقتله أركان الهدى.
و تسلسلت هذه الأيدي في مواصلة الجرائم العظيمات عبر التاريخ ، بأولاد أمير المؤمنين المعصومين عليهم السلام ، و شيعته الذين لم يزالوا مظلومين في كل مكان و كل زمان.
و هذه المآسي و الجنايات هي فخر للمظلومين ، و إنذار للظالمين بالزوال ، و إنتصار أكيد لخط أهل البيت عليهم الصلاة و السلام ، الذين جعلهم رسول الله صلى الله عليه و آله العِدل الوحيد للقرآن الحكيم ، حيث قال : (كتاب الله و عترتي أهل بيتي).
و إنني اذ أبتهل إلى الله العلي العظيم بعلو الدرجات للشهداء الأبرار ، و بالشفاء العاجل للجرحى و المصابين ، و الأجر الجزيل و الصبر الجميل لذويهم المفجوعين ، اوصي جميع المؤمنين الكرام - و خاصة في الكويت الجريح - بأن يتعزوا بعزاء الله عزوجل.
و أسأله سبحانه أن يعجل في فرج المنتقم من الظالمين سيدنا و مولانا الإمام المهدي المنتظر صلوات الله و سلامه عليه و عجل الله تعالى فرجه الشريف ، فيأخذ بالثأر للمظلومين ، إنه القريب المجيب.
8 شهر رمضان 1436
صادق الشيرازي
المرجع الشيخ النجفي يعزي باستشهاد المصلين في مسجد الامام الصادق

ومن جهته عزى المرجع الديني الشيخ بشير النجفي اليوم باستشهاد المصلين في مسجد الامام الصادق عليه السلام في دولة الكويت اثر تفجير ارهابي .

وذكر بيان لمكتبه اليوم " فجعنا اليوم بأخوة لنا في الكويت يوم الجمعة واثناء الصلاة في جامع الامام الصادق عليه السلام وهم صائمون عابدون لله تعالى وحدة ، فان دل هذا المسلسل على شيء فانما يدل على ان هؤلاء الحمقى يكشفون انفسهم وبعدهم عن الله تعالى وعن شريعته الغراء ، وانما يعبدون الشيطان وحزبه ودارت {عليهم دائرة السوء والله سميع عليم} وانه لشرف لنا ان يرتفع لنا عند الله تعالى شهداء مظلومون اثناء عبادته سبحانه".

واضاف " نعزي صاحب راية الحمد ارواحنا له الفداء وجميع احبائه ومنتظريه في هذه الفاجعة بفقد الاحبة واليم الظلم ، ونهنئ الارواح الطاهرة التي صعدت لبارئها بعظيم السعادة والفوز بالجنة {مع الذين انعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا} ".

وختم البيان بالقول " نسأل الله تعالى لهم الارتفاع في عليين ، وان يلهم ذويهم الصبر والسلوان وثواب المشاركة في مواكب النور مع النبي والائمة الطاهرين صلوات الله عليهم اجمعين لاستقبال هذا الموكب الكريم عند الله عز وجل ".

وکیل مراجع الدین في الکويت يطالب بالوقفة الجادة ضد التكفيريين .

الشيخ الوحيد الخراساني يعزي بمناسبة استشهاد جمع من المصلين في الكويت
اصدر المرجع الدیني سماحة آیة الله العظمی الشیخ الوحید الخراسانی مد ظله العالی بمناسبة استشهاد جمع من المصلین ﻓﻲ الكويت جاء فيه :

بسم الله الرحمن الرحیم
إنا لله وإنا إلیه راجعون
طوبی للسعداء الذین قتلوا في بیت الله ، في سبیل الله ، في شهر ضیافة الله ، في حال الصلاة فهي معراج المؤمن.
هم ضیوف الرحمان والواردون علی الرب الرحیم ، في حالة الصیام والإمساك عن الشرب والطعام ، امتثالا لأمر الملك العلام.
اللهم كما شرّفتهم بهذه الشّرافة وكرّمتهم بهذه الكرامة فقد قلت في كتابك: " ومن یخرج من بیته مهاجرا إلی الله ورسوله ثم یدركه الموت فقد وقع أجره علی الله "، فإنهم محشورون مع إمام المتقین وأمیر المؤمنین علیه السلام الذي قتل في شهر الله في محراب عبادته وقد قال : " فزت ورب الكعبة ".
اللهم أعط أرباب المصیبة صبرا جمیلا وأجرا جزیلا فإنك قلت في كتابك : " انما يوفي الصابرون أجرهم بغير حساب " . اللهم اشف المجروحین في شهر ضیافتك وانهم مع هذه المصیبة غفرت لهم ذنوبهم وأعطوا أجر الشهادة في سبیلك . اللهم اشفهم بشفائك وداوهم بدوائك وعجل في عافیتهم والحمد لله رب العالمین.
حسین الوحید الخراساني - شهر رمضان۱۴۳۶

وفی سیاق متصل طالب حجة الاسلام السید محمد باقر المهري وکیل مراجع الدین العظام فی الکویت محاسبة ومحاکمة ومعاقبة رؤساء الفتنة الطائفیة والشر والفساد الذین دأبوا علی تکفیر الشیعة وبالوقفة الجادة الحقیقیة ضد التکفیریین الارهابین والمتعصبین المتشددین الذین یریدون تفتیت المجتمع الکویتی .

جاء ذلك فی البیان معزيا الامام المهدي المنتظر والمراجع العظام واسر الشهداء و الشعب الکویتي و جمیع المسلمین الغیاری فی الکویت و خارجها بحادث الاعتداء الارهابي الذی وقع فی جامع الامام الصادق (ع) یوم أمس الجمعة و فی شهر رمضان المبارک علی ید الارهابي الشقی التکفیری الذی لایعرف الله ولا الاسلام و لا یعتقد بالمبدأ والمعاد .



و اکد السید المهری :اننا فی الوقت الذی نشجب و نستنکر هذا العمل الجبان نطالب الحکومة الکویتیة بعدة امور اهمها:

الاول : حذف المناهج التکفیریة من الکتب الدراسیة فی معاهد و مدراس الکویت فوراً

ثانیاً: محاسبة و محاکمة و معاقبة رؤساء الفتنة الطائفیة و الشر والفساد الذین دأبوا علی تکفیر الشیعة المعروفین لدی الحکومة و الشعب الکویتي الذین یوصفون مساجدنا بانها معابد للشرک و وصفوا علمائنا بالکفر.

ثالثاً : انزال اقصی العقوبات علی الشخصیات الکویتیة المعروفة الذین جمعوا الاموال و الذخائر والسلاح لدعم تنظیم داعش الارهابي فی سوریا و اماکن أخری ولاسیما الذي صرح امام مرأی و مسمع الحکومة الکویتیه بانه یرید ان یتلذذ و یستمتع بنحر عشرة من الموالین لآل البیت .

و ختاماً طالب وکیل المراجع العظام الحکومة الکویتیة بالوقفة الجادة الحقیقیة ضد التکفیریین الارهابیین والمتعصبین المتشددین الذین یریدون تفتیت المجتمع الکویتی و شرخ جدار الوحدة الوطنیة و تمزیق اواصر المحبة بین المسلمین مؤکداً علی توحید الموقف و الکلمة امام اعداء الکویت والالتفاف حول القیادة السیاسیة الحکیمة.

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/06/27



كتابة تعليق لموضوع : المراجع العظام تدین استهداف المصلین بالکویت وتطالب بالوقفة الجادة ضد التكفيريين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا

 
علّق منير حجازي ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم حتى في الكتاب المقدس امر الله بعدم تقبل ذبائح الوثنيين رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 10: 28 ( إن قال لكم أحد: هذا مذبوح لوثن فلا تأكلوا). توضيح جدا جيد شكرا سيدة آشوري.

 
علّق منذر أحمد ، على الحسين في أحاديث الشباب.أقوى من كل المغريات. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عن أبان الأحمر قال : قال الامام الصادق عليه السلام : يا أبان كيف ينكر الناس قول أمير المؤمنين عليه السلام لما قال : لو شئت لرفعت رجلي هذه فضربت بها صدر أبن ابي سفيان بالشام فنكسته عن سريره ، ولا ينكرون تناول آصف وصي سليمان عليه السلام عرش بلقيس وإتيانه سليمان به قبل ان يرتد إليه طرفه؟ أليس نبينا أفضل الأنبياء ووصيه أفضل الأوصياء ، أفلا جعلوه كوصي سليمان ..جكم الله بيننا وبين من جحد حقنا وأنكر فضلنا .. الإختصاص ص 212

 
علّق حكمت العميدي ، على التربية توضح ما نشر بخصوص تعينات بابل  : صار البيت لام طيرة وطارت بي فرد طيرة

 
علّق محمد ، على هل الأكراد من الجن ؟ اجابة مختصرة على سؤال. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : $$$محرر$$$

 
علّق Hiba razak ، على صحة الكرخ تصدر مجموعة من تعليمات ممارسة مهنة مساعد المختبر لغرض منح اجازة المهنة - للكاتب اعلام صحة الكرخ : تعليمات امتحان الاجازه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد كيال حياكم الرب واهلا وسهلا بكم . نعم نطقت بالصواب ، فإن اغلب من يتصدى للنقاش من المسيحيين هم تجار الكلمة . فتمجيدهم بالحرب بين نبوخذنصر وفرعون نخو يعطي المفهوم الحقيقي لنوع عبادة هؤلاء. لانهم يُرسخون مبدأ ان هؤلاء هم ايضا ذبائح مقدسة ولكن لا نعرف كيف وبأي دليل . ومن هنا فإن ردهم على ما كتبته حول قتيل شاطئ الفرات نابع عن عناد وانحياز غير منطقي حتى أنه لا يصب في صالح المسيحية التي يزعمون انهم يدافعون عنها. فهل يجوز للمسلم مثلا أن يزعم بأن ابا جهل والوليد وعتبة إنما ماتوا من اجل قيمهم ومبادئهم فهم مقدسون وهم ذبائح مقدسة لربهم الذي يعبدوه. والذين ماتوا على عبادتهم اللات والعزى وهبل وغيرهم . تحياتي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : هماك امر ومنحا اخر .. هو هام جدا في هذا الطرح هذا المنحى مرتبط جدا بتعظيم ما ورد في هذا النص وبقدسيته الذين يهمهم ان ينسبوه الى نبوخذ نصر وفرعون عمليا هم يحولوه الى نص تاريخي سردي.. نسبه الى الحسين والعباس عليهما السلام ينم عن النظر الى هذا النص وارتباطه بالسنن المونيه الى اليوم وهذا يوضح ماذا يعبد هؤلاء في الخلافات الفكريه يتم طرح الامور يصيغه الراي ووجهة النظر الشخصيه هؤلاء يهمهم محاربة المفهوم المخالق بانه "ذنب" و "كذب". يمكن ملاحظة امر ما هام جدا على طريق الهدايه هناك مذهب يطرح مفهوم معين لحيثيات الدين وهناك من يطرح مفهوم اخر مخالف دائما هناك احد الطرحين الذي يسحف الدين واخر يعظمه.. ومن هنا ابدء. وهذا لا يلقي له بالا الاثنين . دمتم بخير

 
علّق منير حجازي ، على الى الشيعيِّ الوحيد في العالم....ياسر الحبيب. - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الله وكيلك مجموعة سرابيت صايعين في شوارع لندن يُبذرون الاموال التي يشحذونها من الناس. هؤلاء هم دواعش الشيعة مجموعة عفنه عندما تتصل بهم بمجرد ان يعرفوا انك سوف تتكلم معهم بانصاف ينقطع الارسال. هؤلاء تم تجنيدهم بعناية وهناك من يغدق عليهم الاموال ، ثم يتظاهرون بانهم يجمعونها من الناس. والغريب ان جمع الاموال في اوربا من قبل المسلمين ممنوع منعا باتا ويخضع لقانون تجفيف اموال المسلمين المتبرع بها للمساجد وغيرها ولكن بالمقابل نرى قناة فدك وعلى رؤوس الاشهاد تجمع الاموال ولا احد يمنعها او يُخضعها لقوانين وقيود جمع الاموال. هؤلاء الشيرازية يؤسسون لمذهب جديد طابعه دموي والويل منهم اذا تمكنوا يوما .

 
علّق عادل شعلان ، على كلما كشروا عن نابٍ كسرته المرجعية  - للكاتب اسعد الحلفي : وكما قال الشيخ الجليل من ال ياسين .... ابو صالح موجود.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : انس الساعدي
صفحة الكاتب :
  انس الساعدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وزيرة الصحة والبيئة تناقش تعزيز الاسناد الطبي لعمليات غرب الانبار وزيارة العاشر من المحرم  : وزارة الصحة

 كمال الحيدري والملحد العارف بالله  : فطرس الموسوي

 بالصور .. مبلغو الحوزة في لجنة الإرشاد والتعبئة؛ يواصلون لليوم الخامس تقديم الدعم المعنوي واللوجستي وينقلون وصايا المرجعية الدينية للمقاتلين في قاطع الحويجة ويشاركون مع قوات الجيش والحشد الشعبي بتطهير العديد من القرى

 الفساد المالي والخطر الأمني المزعوم بشأن مشروع نوروزتل  : اعلام وزير الاتصالات السابق

 عبطان: العام المقبل سيشهد الانطلاقة الحقيقية لاعمار المنشآت الرياضية في المناطق المحررة  : وزارة الشباب والرياضة

 ضبط صكوكٍ جديدةٍ بقرابة أربعين مليار دينارٍ سُحِبَت مبالغها بدل أخرى قديمةٍ لمشاريع غير مُنفَّذةٍ في صلاح الدين  : هيأة النزاهة

 كفاية !  : جواد بولس

 حدث سليم الحسني الساخن..  : نجاح بيعي

  ما بعد الفتوى  : نزار حيدر

 ​ وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة تواصل العمل في تنفيذ مشروع مبنى مختبرات مركز البحث والتطوير النفطي في بغداد  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 مواقف  : د . حميد حسون بجية

 مدريد ستزيل الأسلاك الشائكة بعد جرح لاجئين في جيبي سبتة ومليلية

 بتوجيه من وزير النفط : الانتهاء من معالجة تصدعات السدة الحدودية مع ايران  : وزارة النفط

 صدى الروضتين العدد ( 32 )  : صدى الروضتين

 وزير العدل د.حيدر الزاملي يبحث التعديلات الواردة على قانون العفو العام  : وزارة العدل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net