صفحة الكاتب : نجم الحسناوي

العراقيون كانوا الأشد وفاءاً لآل بيت النبي صلوات الله عليهم
نجم الحسناوي
هنالك شبهات وضعها المخالفون والمنحرفون عن خط أهل البيت عليهم السلام في تلك العصور واتباعهم في وقتنا هذا للنيل من قوة العراقيين ووحدتهم وأهليتهم في الدفاع عن أرضهم ومقدساتهم وولائهم الصلب المتين لأهل البيت عليهم السلام في كل العصور ،وبنوا على أساسها إنطباعاً سلبياً سائداً حول هذا الولاء والوفاء ، خاصة لأمير المؤمنين والحسن والحسين عليهم السلام ، كونهم متفرقين متخاذلين ، طالما تمنى علياً فراقهم ، غير قادرين على النهوض بدولة مستقلة بهم نظير ما صنعه الشاميون مع معاوية ، وهذا الإنطباع يستوِ فيه القارئ المسلم بغض النظر عن مذهبه .
إن هذا الإنطباع ينطبق أكثر على جميع الأمة الإسلامية ، فالعداء لأهل البيت عليهم السلام هو أموي من غير العراق والدسائس أموية من خارج العراق ، ولو استرجعنا واقع الأحداث والروايات والخطب التي غالباً ما يسعى أعداء أهل البيت واعداء شيعة العراق في تغييبها عن أنظار وأسماع الناس وإبعادها عن متناول أيديهم ، فنجد أنها تؤكد بأن السقيفة ما كان أهل العراق من اجتمع فيها، ولا كانوا قبلها راضين بقول أبي حفص للنبي صلى الله عليه واله في بيته عندما اشتد به المرض ، فتلك والسقيفة فتنة وأشد من القتل ومخالفة لأمر الله سبحانه ورسوله الذي لا ينطق عن الهوى ، ومن دأب في سب أمير المؤمنين عليه السلام وشتمه على المنابر لأكثر من ثمانين عاماً ما كان من العراق ، والكل يعلم بأنه عليه السلام باب علم مدينة رسول الله صلى الله عليه وآله وبنص قوله صلى الله عليه وآله (عليٌ مع الحق والحق مع علي) وقوله صلى الله عليه وآله «من سب عليا فقد سبني ومن سبني فقد سب الله ومن سب الله فقد كفر»، ولا يخفى علي الجميع أيضاً بأن الساب لعلي ملعون في القرآن وبنص حديث رسول الله صلى الله عليه وآله ، فما نرجوا من أمة تقبل بمنافق ليكون سيدها وإمامها ، 
وانقلبت قريش المسلمة برمتها على علي(عليه السلام) وادعت الإمامة في دين النبي(صلى الله عليه وآله وسلم) ، وحرّفت جملة من أحكامه وحرقت أحاديثه في عهد خلفاء أو حكام ثلاثة ما كانوا قد حكموا في العراق وتقبّل العراقيون أوامرهم بل بالعكس قد بثَّ حديث رسول الله صلى الله عليه وآله سراً في العراق ، وفعلت قريش المسلمة أشد مما كانت تفعل قريش الكافرة فاولئك قد كفروا بالتنزيل وهؤلاء بالتأويل ،فليسس فيهم عراقي وما سمعنا عراقي أو كوفي قتل إماماً وقاتله . وكتب معاوية إلى زياد لعنهم الله بشأن صعصعة بن صوحان العبدي رضوان الله عليه :
أقمه للناس وأمره أن يلعن عليا ، فإن لم يفعل، فاقتله . فأخبره زياد بما أمره به فيه وأقامه للناس . فصعد المنبر فحمد الله وأثنى عليه وصلى على النبي صلى الله عليه وآله، ثم قال : أيها الناس إن معاوية أمرني أن ألعن عليا فالعنوه لعنه الله، ونزل . فقال زياد لصعصعة : لا أراك لعنت إلا أمير المؤمنين . قال : إن تركتها مبهمة وإلا بينتها . قال زياد : لتلعنن عليا، وإلا نفذت فيك أمر أمير المؤمنين، فصعد المنبر . فقال : أيها الناس إنهم أبوا علي إلا أن أسب عليا عليه السلام وقد قال رسول الله صلى الله عليه وآله : (من سب عليا فقد سبني ومن سبني فقد سب الله )، وما كنت بالذي أسب الله ورسوله . فكتب زياد بخبره إلى معاوية . فأمره بقطع عطائه وهدم داره . ففعل . فمشى بعض الشيعة إلى بعضهم، فجمعوا له سبعين ألفا . 
وهؤلاء الشيعة هم من شيعة العراق لأن صعصعة كان في الكوفة قبل أن يطبق فيه معاوية سياسة النفي والتهجير ثانياً وهي السياسة الأموية التي أوجدها عثمان بالتنسيق مع معاوية والأمويين ، فطوبى لشيعة العراق على رغم حداثة عراقيتهم انذاك.
ومنها لما قدم أبو هريرة إلى العراق مع معاوية عام الجماعة، جاء إلى مسجد الكوفة جثا على ركبتيه ثم ضرب صلعته مرارا وقال: يا أهل العراق، أتزعمون أني أكذب على الله وعلى رسوله، واحرق نفسي بالنار، والله لقد سمعت رسول الله يقول: إن لكل نبي حرما وإن حرمي بالمدينة، ما بين عسير إلى ثور، فمن أحدث فيها حدثا فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين وأشهد بالله أن عليا أحدث فيها، فلما بلغ معاوية قوله أجازه وأكرمه وولاه إمارة المدينة .
وكان يجلس بالعشيات بباب كندة ويجلس الناس إليه، فجاء شاب من الكوفة فجلس إليه، فقال: يا أبا هريرة أنشدك الله أسمعت رسول الله \"صلى الله عليه وآله\" يقول لعلي بن أبي طالب: «اللهم وال من والاه وعاد من عاداه»؟ فقال: اللهم نعم، قال: فاشهد بالله، لقد واليت عدوه وعاديت وليه . 
ومن أحاديث أهل البيت عليهم السلام مخاطبين فيها أهل العراق :
قول أمير المؤمنين عليه السلام : ( أنتم الأنصار على الحق والأخوان في الدين والجنن يوم البأس والباطنة دون الناس بكم أضرب المدبر وأرجو طاعة المدبر). وقوله عليه السلام يصف الكوفة : ( هذه مدينتنا ومقر شيعتنا ) وقول الإمام الصادق عليه السلام : (تربة تحبنا ونحبها ) وقوله عليه السلام أيضاً في الكوفة : (اللهم إرمِ من رماها وعادِ من عاداها ) . وقول الإمام الحسن عليه السلام : ( عندما رحل عن الكوفة بسبب دسائس وبغي معاوية وأهل الشام آنذاك بعد معاهدة الصلح : ( وما عن قلى فارقت دار معاشري هم المانعون حوزتي وذماري ) . وقول الإمام الصادق : ( وأهل الكوفة أوتادنا وأهل هذا السواد منا ومحن منهم ) .
والإمام الصادق عندما دخل عليه عبد الله بن الوليد في جمع من أهل العراق قال لهم : ممن أنتم؟ قالوا: من أهل الكوفة . قال عليه السلام : ما من البلدان أكثر محبة لنا من أهل الكوفة ، إن الله هداكم لأمر جهله الناس فأحببتمونا ، وأبغضنا الناس وبايعتمونا وخالفنا الناس ، وصدقتمونا وكذبنا الناس ، فأحياكم الله محيانا وأماتكم مماتنا ) .
وعن الإمام الرضا عليه السلام : ( يا أهل الكوفة لقد أُعطيتم خيراً كثيراً وإنكم لممن إمتحن الله قلبكم للإيمان ، مقهورون ممتحنون يُصب عليكم البلاء صبا ، ثم يكشفه كاشف الكرب العظيم ).
وعن أمير المؤمنين : ( يا أهل الكوفة إنكم من أكرم المسلمين واقصدهم واعدلهم سنة ، وافضلهم سهماً في الإسلام ، واجودهم في العرب مركباً ونصاباً ، أنتم أشد العرب وداً للنبي وأهل بيته صلوات الله وسلامه عليهم وإنما جئتكم ثقة بعد الله بكم للذي بذلتم من أنفسكم ) .
والفضل ما شهدت به الأعداء ، فقد شهد معاويه بوفاء العراقيين للإمام علي عليه السلام بقوله المشهور : ( والله لوفائكم له بعد موته أعجب من حبكم له في حياته) وقال أيضاً : ( هيهات يا أهل العراق نبهكم علي بن أبي طالب فلن تُطاقوا ) .
وما يفعله العراقيون اليوم يثبت للعالم بأنهم أهلٌ للولاء والوفاء لأمير المؤمنين والحسن والحسين وأبناءهم المعصومين عليهم السلام ولجدهم صلى الله عليه وآله وهو ولاءٌ ووفاءٌ لله سبحانه ومقدساته في الأرض . وأقوال الأئمة عليهم السلام هي واقع ما يفعله العراقيون اليوم .

  

نجم الحسناوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/05/22



كتابة تعليق لموضوع : العراقيون كانوا الأشد وفاءاً لآل بيت النبي صلوات الله عليهم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حيدر عبد الساده الغراوي
صفحة الكاتب :
  حيدر عبد الساده الغراوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مدير إنتاج كهرباء البصرة يعقد اجتماعاً موسعاً مع رئيس لجنة الطاقة في مجلس المحافظة  : وزارة الكهرباء

 ( شهداء بنو هاشم )  : محمد عبد الهادي جسام

 دائرة شهداء ضحايا الإرهاب توزع ( ٥٠٠ ) وصلا لمراجعة هيأة التقاعد  : اعلام مؤسسة الشهداء

 الثورة المفقودة!!  : د . صادق السامرائي

 هل يوجد اعلام حر ونزيه في العراق الجديد؟؟؟  : الشيخ جميل مانع البزوني

 بالصور.. الحشد الشعبي ينتشر في جبال حمرين مع ارتفاع درجات الحرارة

  في ذكرى ولادة وليد الكعبة الامام علي عليه السلام  : خالد محمد الجنابي

 ديوان الوقف الشيعي يقيم حفلا كبيرا بمناسبة ذكرى ولادة الرسول الكريم (صل الله عليه واله وسلم)   : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 سلاح سعودي فتاك لحسم الحرب في اليمن !!!  : هادي جلو مرعي

  الشيخ شهيد العتابي وضعف الكينونة المعرفية  : علي حسين الخباز

 تحقيق الحلة تصدر أمر قبض بحق رئيس مجلس محافظة بابل‎ ‎  : مجلس القضاء الاعلى

 العبادي لن يتجاوز على القانون العراقي في قضية الدايني  : سلام السلامي

 كلّنا عكا  : جواد بولس

 صدمه  : مصطفى عبد الحسين اسمر

 معرض الكتاب السنوي الذي تقيمة العتبة الحسينية ضمن اجنحة الاسبوع الثقافي السنوي الرابع في اسلام اباد  : محمد عبد السلام

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net