صفحة الكاتب : سرمد عقراوي

خواطر: تراكض الدول الاوربيه على مساعده العراق , كرم ؟! أم خوف ؟!
سرمد عقراوي


كتبت مقاله قبل 10 سنوات تقريبا اشرح فيها لماذا تمنح السويد اللجوء السياسي او بالاحرى الانساني ؟! لن اعيد كتابه المقاله حيث يمكنكم البحث عنها في الانترنيت الا انني ساستشهد بما جاء فيها:

    نسبة النمو السكاني (الولادات) في السويد كان تقريبا 2 بالمئه, تحتاج السويد الى 10 بالمئه , لرفد مصانع فولفو وسكانيا وساب بالايدي العامله بعد تقاعد منتسبي هذه المؤسسات.
    الرجال ضعف النساء في السويد ونصف الرجال باردين الى حد يريدون ان يكونوا نساء (مفعول به), كما ان الجو البارد لا يشجع على نضوج النسوه.
    يفتحون باب اللجوء الى رجال الشرق الاوسط وافريقيا , بحياته ما شايف امراة وطبعا امراة شقراء بعد اضرب وجيب وخلف اولاد؟! شئنا ام ابينا هؤلاء الاولاد سيصبحون بل سيندمجون في المجتمع السويدي.

كل هذه نسب تقريبيه الا ان عدد الارهابيين الذين انضموا الى داعش:
بريطانيا = 500  داعشي
المانيا = 600 داعشي
فرنسا = 3000 داعشي
اتضح من محاكمات لوكربي بان القذافي قد دفع تقريبا 2 مليون دولار مقابل كل ضحيه ارهاب نتيجه تفجير طائرة بان ام الامريكيه , وإذا قرءتم ما بين السطور فهذه دية (كما في الاسلام) في المجتمع الغربي لكل قتيل نتيجة حادث ارهابي.
انا لا اقول بان كل بريطاني او الماني او فرنسي او غيرهم من الغربييون المنتمون الى داعش سيفجرون انفسهم ؟! الا ان كل تفجير سيكون موثق بالفيديو ؟! وهو ادله جنائيه تحتم كسب قضيه ضد هذه الدول.
لنفترض بأن نسبه من سيفجر نفسه من هؤلاء في عمليه انتحاريه هو 5 بالمئه , ولنفترض بان في كل تفجير انتحاري سوف يؤدي الى استشهاد  10 عراقيين فالنتيجه ستكون:
500 بريطاني داعشي X 5 بالمئه X 10 شهداء عراقيين X 2 مليون دولار= 500,000,000 نصف مليار دولار
600 الماني داعشي X 5 بالمئه X 10 شهداء عراقيين X 2 مليون دولار= 600,000,000 مليون دولار
3000 فرنسي داعشي X 5 بالمئه X 10 شهداء عراقيين X 2 مليون دولار=  3,000,000,000  مليار دولار.
وعندكم الحساب ؟!
الدول الغربيه تروج بان مساعداتها للعراق هي خوف من عودة هؤلاء الدواعش الى بلدانهم الغربيه للقيام بتفجيرات ؟! ومنه فإن حقيقة الخوف هو ليس من التفجير بحد ذاته ؟! إلا أن الخوف كل الخوف من التبعيه الماليه لتعويض الضحايا في الغرب ؟! وهذا ما لا يجصل في العراق ؟! , ولعمري فهذا هو التضليل الاعلامي التي تنتهجه الدول الغربيه لخداع الشعب العراقي المظلوم ؟! بل حتى لخداع الحكومه العراقيه الجاهله بكل شيئ , ماعدا الفرهود ؟!.
المشكله الأكبر هي جهل السياسيين العراقيين بما يجري في العالم ؟! فعندما يطلع رئيس الوزراء او احد المسؤولين العراغيين على التلفزيون بعد حضوره مؤتمر ما يسمى بالدول المانحه , ما يقول: تره هذا حقنا ..... واصلا دية شهدائنا......لانه لا يعرف اصلا ما يدور في العالم ؟! بل الاضرب بأن لا جزء من هذه المبالغ تصل كديه مستحقه لشهداء الارهاب وداعش في العراق, ولا حول ولا قوة الا بـ الله العلي العظيم.
كتاباتي ليست لا تفاخرا ولا مدحا بنفسي لا سامح الله ولكنني عشت في الغرب معظم حياتي وتعلمت منهم بان اكتب عن تجاربي في الحياة وكما يكتبون هم عسى ولعلها ان تنفع الاخرين ؟! وكما انا انتفع واستفيد من قراءة تجارب الاخرين؟! ومن باب زرعوا فاكلنا نزرع فيأكلون ؟!.

  

سرمد عقراوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/04/22



كتابة تعليق لموضوع : خواطر: تراكض الدول الاوربيه على مساعده العراق , كرم ؟! أم خوف ؟!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : سيف الدين ، في 2015/04/24 .

مع الأسف الكاتب يكتب ويحسب ويطالب بالتعويضات والحقيقة ما حساباته ومطالباته إلا احلام في فضاء.

حقا لو الكاتب اراد ان يحسب و يطالب الغرب الاستعماري الكافر "الاستكبار العالمي" كما يحلو للبعض من هم يتبع ..... عليه الرجوع بالتاريخ الى الحرب العلمية الاولى والتي تصادف الايام القادمة مرور مئة عام على الذكرى المؤية لـ" انتصاراتهم" عل الدولة العثمانية واتي تم اسقاط الحكم لسلاطين الدولة العثمانية وقيام دولة تركيا بقيادة كمال اتاترك ولكن تم احتلال العراق وباقي المنطقة العربية وخطت خطوط في الرمال وقطعت وتشرذم العرب تحت حكم الأنكليز والفرنساويين والطاليان فكم شهيد قتل في العراق وغيره من المناطق العربية ولا ننسى الشهيد البطل عمر المختار رحمه الله واصحابه وكذلك المليون شهيد الجزائر رحمهم الله برحمته واسكنهم فسيحة جناته.
فما هي حساباتكم كل هذا تم نسيانه وذهبتم للغرب وطابت لكم المساعدة لكم ورجعتم معه بعد 2003م للعراق وعملتم معه وكل هذا وتكتبون عليهم اليس هذا ما يمكن وصفه بالنفاق؟


• (2) - كتب : المهندس سرمد عقراوي ، في 2015/04/23 .

س ع
اعتذر
ورد سهوا (غلطه مطبعيه) بأن الرجال ضعف النساء في السويد
والصحيح
النساء ضعف الرجال في السويد
شكرا لكم
المهندس سرمد عقراوي




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية

 
علّق عمادالسراي ، على معمل تصنيع اسطوانات الغاز في الكوت يقوم بإجراءات وقائية ضد فيروس كورونا - للكاتب احمد كامل عوده : احسنتم

 
علّق محمود حبيب ، على حوار ساخن عن الإلحاد - للكاتب السيد هادي المدرسي : تنزيل الكتاب .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي ناصر علال الموسوي
صفحة الكاتب :
  علي ناصر علال الموسوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 على هامش مهرجان ربيع الشهادة العالمي دور نشر تستعد للافتتاح

 من يعيد لحياتنا الهيبة؟  : جواد بولس

 يعني ماكو انتخابات !!!  : خميس البدر

 أنا ومن أنا...!  : حبيب محمد تقي

 مجلس عزاء بذكرى وفاة ام البنين (ع) - ميسان - المجر الكبير  : المشروع الثقافي لشباب العراق

 اعانق فجرك عطشا لايموت (3)  : علي حسين الخباز

 البحر يحاصر غزة ويبتلع أبناءها  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 وزير النقل يبارك لنادي الزوراء حصوله على كأس السوبر  : وزارة النقل

 ساعة ابو بكر ثمنها 6 آلاف دولار

 الشيخ الكربلائي من الحرم الحسيني يؤكد على ضرورة محاسبة المقصرين في تهريب السجناء ويوجه نصائحه لوكالات الاخبار  : وكالة نون الاخبارية

 بيان بمناسبة شهر رمضان  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 مانشستر يونايتد يسقط في فخ التعادل مع ساوثهامبتون بـ”البريمرليغ”

 أنقرة: "رغبة ثلاثية" في نقل الصادرات التركية إلى قطر عبر إيران

 دولة الالغاز وطل اسم الخونة والعملاء والمرتدين

 التحفة الأميركية غونداليزا رايس  : برهان إبراهيم كريم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net