صفحة الكاتب : الشيخ حسن الكاشاني

سقيفة كمال الحيدري وصلت الى سقفها !
الشيخ حسن الكاشاني
لاعجب من الحيدري ان يصدر منه هذه الهراءات بين حين و آخر حيث ان الرجل شمر  ساعده و قام ليكمل مشروع سقيفته الملكوتيه و قد اكتملت حيطان و الاعمدة فوصلت الى سقفها!
و انما العجب من بعض فضلائنا الابرار كيف اخفي عنهم هذه المؤامرة!
 
افاض علينا هذه المرة بان رواياتنا تتشكل عيونا كدرة و شجرة غير طيبه و ان خمس جنطات منها لايعادل عنده كلمتان من القرآن لما یزعم فیها من وجود روایات ضعیفة!!
 
فيا عجبا !!
🔴 هل يسوغ لنا ان نصف القرآن بانه عين كدرة لاشتماله على المتشابهات التي يتبعها اهل الزيغ لاغواء الناس؟! 
 
🔴 و هل قطعية صدور القرآن تعني عصمة المتلقي و المستفيد من القرآن؟
 
🔴 اليست الفرق المنحرفه كلها تستند الى القرآن فماذا تحكم على من وصف القرآن بالشجرة غير الطيبة حيث انبزغ منها ضلالات و انحرافات؟ و ما من ضال الا و يستند اليه؟
 
🔴 اذا كانت الاستفادة من القرآن بحاجة الى رعاية منظومة قواعد و اسس و بخلافها يسبب الزيغ و الضلال، كذلك الاستفادة من الروايات رهن منظومة من القواعد و الاليات،  و لا يسوغ لنا الاستهانة باحدهما بذريعة ضلال من لم يراع الاسس في تلقيه للقرآن و العترة؟
 
🔴 اليس من الاوليات ان تفسير القرآن و تأويله  من شؤون النبي و اهل بيته عليهم السلام، و ان كلامهم هو بيان لبطون القرآن و تأويله و انهم الثقل الثاني للقرآن و لن يفترق القرآن عنه، فما بال الحيدري لايستثقل الثقل الثقيل و يهينه بكل ما عنده من امكانيات الصوت و الحنجرة؟!
و واضح ان الاستهانة بكلام المفسر (بالكسر) توهين للكلام المفسر (بالفتح)
 
🔴 كما ظاهر القرآن وحي نزل من السماء كذلك بطون القرآن و تخومه و تاويلاته، و الحافظ للظاهر هو المصحف الشريف (مع ما عليه من اختلاف القراءات و عدم وضوح الدلالة و استماله على المتشابهات) كما الحافظ للباطن هو كتب الحديث (خمس جنطات) مع ما عليه من الملابسات نظير القرآن، لكنهما كلاهما وحي الهي.
 
🔴 مع ان رواياتنا (باطن القرآن و الوحي النازل من السماء) قد مرت بعدة مراحل تصفيه و غربله من قبل الائمة المتاخرين اولا و من قبل الاصحاب و ارباب المشيخة ثانيا و اصحاب المجاميع الحديثيه ثالثا، و كانوا يتحنبون الرواية عن الضعاف و المجهولين و قد الفوا عشرات بل مئات من الكتب في علم رجال الحديث و التراجم و صححوا الصحيح و ضعفوا الضعيف، و مع ذلك كله وقعت تحت انظار نيقد فقهائنا و علمائنا الابرار اكثر من الف سنة، اليس من الجفاء وصف هذا العذب الصافي بالعيون الكدرة؟ 
 
🔴 فكيف طوعت لسان الحيدري صاحبها فاستهانت بالروايات بهذه الكلمات القاسيه التي تكاد تهتز منها الجبال (خمس جنطات، عيون كدره، شجره غير طيبه) و الحال ان الاستفادة من الروايات كالايات رهن رعاية منظومة الاسس و المبادي؟
 
🔴 و اي قرآن هذا الذي يفضل الحيدري كلمتين منه على جميع الكتب الاربعه و موسوعة بحار الانوار و وسائل الشيعة و ... (خمس جنطات)؟؟
هل هو الذي لايعلم تاويله الا الله والراسخون في العلم و هو آيات بينات في صدور الذين اوتوا العلم و لا يمسه الا المطهرون؟ 
ام الذي احتج به عمر بن الخطاب فرد على كلام الرسول و قال حسبنا كتاب الله ان الرجل ليهجر؟
فان كان الاول فلايوجد الا في الجنطات الخمسة!
و ان كان الثاني فلا حاجة الى الجنطة ابدا!
 
🔴 ثم هل رايت يوما وصف الحيدري كتاب الفصوص و الاسفار بانه عين كدرة لما فيهما من الضلالات و الكفر و الدعوة الى عبادة الاصنام ( الفصوص، الفص الهارونيه، جدلية الدين و الفلسفه ج1 ص 318) و الدعوة الى المثلية (الاسفار ج3 ص 171 - 179 ، جدلية الدين و الفلسفة ج1 ص58) ؟
ما لكم كيف تحكمون؟
 
🔴  قال صادق آل محمد عليه السلام: "تمصون الثماد و تدعون النهر الاعظم" لمن يعكف على كلام البشر و يعرض عن تراث اهل البيت عليهم السلام. فاصطلاح العيون الكدرة منهم عليهم السلام وصفوا به تراث غيرهم، لكنما الحيدري اخذ منهم فرد عليهم!
 
🔴 انها موامرة لتضعيف روايات اهل البيت في مقابل تعظيم و تفخيم تراث المتفلسفة و المتصوفه، و هذا ما سميته - قبل سنتين -  سقيفة ملكوتية يدعو اليها الحيدري!
 
راجع:
كتابات في الميزان / ماذا يخطط له الحيدري ؟ هل يدعو لايجاد سقيفة جديدة ملكوتية؟ 
 
 
🔴 و قد مر قبل ايام و صرح في مقطوعة تقوم موسسته بتقطيعها و نشرها انه يتبع نهج الفقه القرآني دون الفقه الحديثي و من نتائج ذلك ان محرمات النكاح محصورة في القرآن بعدد معين و اغلقت الايه امكانية الزيادة عنها لانه قال بعد ذلك " و احل لكم ما وراء ذلك" لكنما السنة اضافت اليها خمسة اضعاف، و ان على الانسان ان يحدد موقغه من هذين النقيضين ! اما القرآن و اما السنة! و نصح اخيرا بعدم التلاعب في اختيار المنهج!!
 
🔴 صرح في كلامه ان كون نكاح ذات البعل او الزنا بها من جملة المحرمات من موروث الفقه الروايي و ليس في القرآن منه عين و لا اثر.
فان كانت الایه بصدد بیان الحصر الحقیقی فلایمکن ان یزید فی المحرمات شیئا الا ويستلزم تکذیب القران و نسبة الجهل الی الله. بينما نرى ان هناك محرمات اخرى ذكرت في غير موضع من  القرآن، و المفروض ان الاية قد اغلقت باب الزيادة عليها!
قال الله تعالى فيمن طلق زوجته مرتين (فان طلقها فلا تحل له الا من بعد ان تنكح زوجا غيره) فكيف قال في تلك الايه و احل لكم ماوراء ذلك بينما هو حرم النكاح بعد ثلاث تطليقات و ليس من المذكورات؟ 
هل كان ناسيا حسب زعم الحيدري ام جاهلا؟ نعوذ  بالله من ذلك.
كلا بل القران و السنه كلها بمنزلة كلام واحد لايمكن الاخذ بها الا بعد الرجوع الى جميعها و للمتكلم ان يلحق ما شاء من القيود الى كلامه.
فکیف صار هذا النکاح حراما و لیس من المحصورات؟ 
ثم ماذا عن النكاح بالمعتدة في عدتها؟
و ماذا عن نكاح الجدات؟
 
فما اجاب به عنها، هو الجواب عن ساير الموارد.
 
و هذا الجواب بعينه ياتي في ما ثبتت حرمتها بقول النبي و اوصيائه المعصومين عليهم السلام من دون ان يلزم اي محذور.
 
🔴 جملة مما ورد من المحرمات في السنة انما هو شرح و تفسير للمذكورات في الايه. اليس لله تعالى ان يفصح عن مراده من طريق رسوله صلی الله علیه و آله الامین علی القران، بان مراد الله من الخالة مثلا ما یعم الخالة من الرضاعه و العمة یعم العمة من الرضاعه، و کذلک سائر المحرمات من من افراد و مصاديق المذكورات في الايه؟؟
 
اذ من ابسط المسائل الضروریه ان للرسول صلى الله عليه و آله ولایة الشرح و التفسیر لكلام الله تعالى، الا ان يكون سيد الانبياء متهما بالكذب و الهجر في عقليه كمال الحيدري!!
 
🔴الطامة الكبرى فصله بین مسار الفقه الروائی و الفقه القرآنی، اولیس الرسول لاینطق عن الهوی ان هو الا وحی یوحی؟!
 
اوما قال الله ما آتاکم الرسول فخذوه و ما نهاکم عنه فانتهوا. و لکم فی رسول الله اسوه حسنه. و اطیعوا الله و اطیعوا الرسول. 
و هل لغیر الراسخون فی العلم الذین هم محمد و آل محمد علیهم السلام ان یقفوا علی تاویل الکتاب؟
 
🔴ای قران هذا الذی یسند الیه فقهه الحيدري؟
هل هو القرآن المجید الذی مکنون فی لوح محفوظ و لن یصل الیه ایدی غیر المطهرین من آل محمد، ام القرآن الذی تمسک به ابن الصهاک فرد علی سید الرسل و قال حسبنا کتاب الله ؟
هل هو القران الذی آیات بینات فی صدور الذین اوتوا العلم، ام القران الذی رفع علی الرمح فی صفین؟
فان کان الاول فلافصل بین فقه القرآن و الروایه، بل الرسول و آله هم القرآن الناطق فالفقه الروائی هو حقیقه الفقه القرانی.
 
🔴بمقتضی حدیث الثقلین التمسک بالقرآن من دون التمسک بالعترة موجب للضلال و العمی، کما ان فصل العترة عن القران هو الاخر موحب للضلال، فالفقه القرانی من دون الحدیث موجب للضلال کما العکس کذلک، و لیس العاصم الا فقه معية الثقلین. 
 
🔴 هنالك جملة من المحرمات في النكاح هي من ضروريات الاسلام عند جميع الفرق، و انكارها قد يجعل المنكر في حكم منكر الضروري الخارج عن ربقة الاسلام.

  

الشيخ حسن الكاشاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/04/18


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • السيد كمال يقر بأنه يخالف جميع المتكلمين والفلاسفة ، و يخالف ضرورة من ضروريات الدين بالقول : ان الله مركب  (شبهات وردود )

    • مخالفة السيد كمال لجميع الشرائع السماوية بقوله بقدم العالم  (شبهات وردود )

    • ماذا يخطط له الحيدري؟ هل يدعو لايجاد سقيفة جديدة ملكوتية؟ (الحلقة 3)  (المقالات)

    • ما ذا يخطط له الحيدري؟ هل يدعوا لايجاد سقيفة جديدة ملكوتية؟ (الحلقة 2)  (اراء لكتابها )

    • ماذا يخطط له الحيدري ؟ هل يدعو لايجاد سقيفة جديدة ملكوتية؟  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : سقيفة كمال الحيدري وصلت الى سقفها !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابو الحسن ، في 2015/04/18 .

مره سئلت احد فضلاء الحوزه عن هذا اللاكمال قال ابني لقد انتحر
وانني اعجب من اساتذه وفضلاء الحوزه ان يتعبوا نفسهم ويردو على كمال فان الرد عليه يرفع من مكانته فتركه اولى
فقبله كثيرين تمرجعوا وتهجموا على المذهب اين مصيرهم




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صابر حجازى
صفحة الكاتب :
  صابر حجازى


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 تكبير لابن الراقصة مرسي  : احمد البديري

 اليوم العالمي لأنتصار الفضيلة / زيارة الأربعين  : محمد جعفر الكيشوان الموسوي

 اعتقال قياديين في "داعش" احدهم مقرب من البغدادي ومتورط بقتل 700 مدني

 قانونيون في كربلاء: المحافظ الجديد لن يستلم مهام عمله الا بعد صدور مرسوم جمهوري واداء اليمين

 ذي قار : القبض على ثلاثة متهمين بالاعتداء على مدير مدرسة في الناصرية  : وزارة الداخلية العراقية

 السيد مدير عام دائرة مدينة الطب الدكتور حسن محمد التميمي يؤكد على تقديم افضل الخدمات الطبية والعلاجية للمرضى والحالات الطارئة  : اعلام دائرة مدينة الطب

 مسؤولية إجتماعية رخاء مع وقف التنفيذ!  : قيس النجم

 خرجوا من بستان القوش/ التاريخ  : سمير اسطيفو شبلا

 الجابري يجتمع مع رؤساء الدوائر والأقسام  : اعلام وزارة الثقافة

 مواقف بلون الازمة  : عبدالله الجيزاني

 مواقف 7  : د . حميد حسون بجية

 لماذا لا ننتخب كتلة المواطن ؟!  : محمد حسن الساعدي

 استنکار عراقی واسع لقتل الدکتور الصحفی "محمد بديوي" بید ضابط من البيشمركة والمالکی یؤکد: انا ولي الدم

 وفد العمل يتفقد مخيم الخازر ومقر الرعاية في الجانب الايسر من الموصل  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 غرس أشجار الزيتون في مدارس كربلاء تجسيداً لتضحيات الشهداء الكرام  : اعلام مؤسسة الشهداء

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net