صفحة الكاتب : صالح العجمي

عاصفة الطائفية السياسية على القبيلة اليمنية
صالح العجمي

اعتداء المملكة السعودية على اليمن  اندفاع كبير و تهور  اثبت ان مواقف السعودية في السابق  وما تدعي من الدعوة الى السلام في المنطقة امام العالم الخارجي  كان مجرد  تمثيل وهذه الحقبة الزمنية انتهت  ودخلت المملكة بوابة الصراع العسكري  والميداني الذي لا يمكن ان ينتهي قبل سقوط نظام ال سعود  خصوصا ان هناك من الشعب السعودي  بل من العائلة المالكة نفسها من يعترض على قام به النظام السعودي من اعتداء على الجمهورية اليمنية  بذريعة حفظ السلام واعادة الشرعية لشخص هادي و هل يعقل ان تدمر مطارات وتدك معسكرات وتحرق مساكن وتجمعات سكانية  ومصانع وطنيةةمن اجل   اعادة الشرعية لرئيس قدم استقالته وهرب من الميدان الى الخارج؟؟؟؟؟؟؟

  الامر اخطر بكثير ويدل على ان الورقة الطائفية  قد احتلت الصدارة في تعامل المملكة العربية السعودية مع الجيران ومن يحاول تقليص دورها في  تشكيل الحكومات العربية  ومنها حكومة اليمن  

      بلا شك ان السعودية  اليوم في خطر  حقيقي  وان المناطق الجنوبية التي يعتبرها  االانسان اليمني  اراضي يمنية  بحكم ان الرئيس السابق على صالح تنازل عنها مقابل اموال طائلة  كدسها في البنوك الغربية  ويطالبه الشعب  اليمني اليوم بتلك الاموال  وهو في طريقه الى المحاكمة قريبا  ولذلك  فالارجح ان عسير وجيزان ومناطق الجنوب لم تعد صالحه للحياة  وستبقى  مناطق صراع وهذه بداية  سقوط الدولة التي  حكمت اكثر من مائة عام   واستطاعت بسياسة حكامها القدامى ان تتجاوز عقبات ازمة الخليج وان تتجنب الخوض في حروب مباشرة رغم انها الحليف الاكبر للامريكان ومن ساعدهم على تدمير العراق وسوريا  ولبيا  وكانت المحطة الاخيرة في اليمن   الدولة التي تحظى بجغرافيا وعرة وميليشيات مدربة وقبائل شرسه وتاريخ  من العلاقات المتأرجحه مع السعودية   .

 السيناريو في الايام القادمة قد يكون اسواء مما يتصور حكام الخليج   فما يسمى بعاصفة الحزم ليست اول حرب يتعرض لها الشعب اليمني  بينما تعتبر اول حرب يخضوها  الخليج  بشكل مباشر وهي  بل حرب منحت الشرعية الكاملة للميليشيات واللجان الشعبية  والجيش اليمني ان يدافع عن بلده وكرامته وقد يكون الرد في الوقت المحدد والمكان المحدد والذي لا يعلم  عنه  احد وهو ما يزيد الشكوك حول امكانية  طول مدة الحرب والصراع التي قد تستنزف الدول المشاركة في الحرب وتخسر امكانياتها  في اعادة الحوار الى الطاول  من جديد  بعد الانزلاق الخطير في سياسية  جامعة الدول العربية وفشلها في ادارة الازمات العربية  بالطرق السلمية  في الاخير عاصفة الحزم هي  نهاية  مؤكدة لاستقرار الممللكة العربية السعودية ولن يقدر المجتمع  الدولى ان يمنحها السلام والامن والاستقرار في الوقت الذي تم انتزاع ذلك من اليمن  الدولة المكتظة بالسكان و الشباب الذي يطمح في  اقامة دولة يمنية  تحجم تدخلات الخليج في الشأن اليمني 

لم يمر تسعة ايام منذ  بداية مايسمى عاصفة الحزم وبدأت جماعة الإخوان في اليمن تغاول السعودية وتعلن انضمامها رسميا الى العدوان على اليمن  وهذا المنعطف الخطير قاد ساعد الاخوان المسلمين  على استثمار العدوان السعودي على اليمن طائفيا وسياسيا ..

ـ~~~~ ـ~~~~ ـ~~~~ 

في نفس الوقت الذي يختلفون مع السعودية تجاه مواقفها في مصر ودورها في اسقاط الرئيس الشرعي مرسي لكن المصالح  في اليمن فرضت عليهم ان يركعوا تحت اقدام ال سعود لتدمير اليمن وهم على علم مسبق ان المعادلة لن تعود وان نفوذهم بعد احداث 2011 م من الصعب ان يعود مجددا  .

ولا تزال المخابرات الاخوانية تقود المعركة في اليمن من خلال التسريبات في وسائل الاعلام ، التسريبات المغلوطة عن اماكن تواجد السلاح والحوثين ووالوية الجيش والمعسكرات التابعة للرئيس على عبد الله صالح  وذلك لجر الطيران السعودي إلى ارتكاب مجازر جديدة في حق الشعب اليمني لم يعد خافيا  ان الاخوان المسلمين هم من يسعى لاسقاط نظام ال سعود بادوات الطائفية وجرهم لحروب عبثية ، وبالفعل استطاع اعلام الاخوان المسلمين ان يثير المخاوف بين افراد العائلة المالكة السعودية عن مستقبل مجهول في ظل تواجد (الميليشيات الشيعية ) على الحدود اليمنية السعودية وهي المناطق التي تعايش فيها الزيدية مع الشافعية والهادوية مع الاسماعلية قرون من الزمن وكانت الصراعات قبلية ويغلب عليها الطابع السياسي ومصالح الجماعات. 

وتلاحظ ان العدو الحقيقي الذي يقود دول الخليج لارتكاب المزيد من المجازر بغية انهاكهم واسقاط هيبتهم امام الشعوب بعد الهزيمة التي ستطالهم في مواجهة قبائل وجيش اليمن واللجان الشعبية التي لها خبرة في القتال والميدان ولم تهزم ولن تهزم وما يؤكد ذلك عودة الدعاة الى المشهد ممن كانوا قد اعتقلوا في احداث 2001 مثل القرني والعودة  وغيرهم  من المشائخ المحسوبين على الاخوان و الذين تم اعتقالهم مثل العريفي  وطارق السويدان  ابان الربيع العربي  حيث بدأت تحركاتهم في المساجد وحديثهم عن استقدام الثورة الى الخليج وكانت فاجعة للدول الخليجية التي  الجمت السنتهم وغيرهم من مشائخ الاخوان الذين ينصبون العداء للعائلات المالكة في الخليج .

ولا يمكن ان نقول الا (كاذب من قال يوماً أن للثعلب ديناً )  وفي الاخير للمقارنه وليس هناك تقارب لكن التحالف القائم بين السعودية والاخوان  ليس الا نتيجة تحالف انصار الله والرئيس السابق على صالح  لكن التحالف بين صالح وانصاره المؤتمر يعتبر قائم على اسس دينيه وقبليه لايمكن ان يتراجع او ينفض ولو رحل صالح سيتحول كل مؤتمري الى جندي  من  جنود الحوثي بينما تحالف الاخوان مع السعودية لا يحكمه الا المصلحة السياسية  للتخلص من خصم وتنصيب دولة في اليمن  ولائها المطلق للخليج برموز قبلية  تتسكع في قصور الرياض و تتقاضي رواتب وتفتح الساحة اليمنية للتحركات الاخوانية والقاعدة والدواعش  لعرقلة اقامة دولة  يمنية مستقلة قوية فهو اجتماع الاعداء  لاسقاط العدو الاكبر كما تعتقد السعوديه الذي اسقط هيبتها وهدد ملوكها علنا السيد الحوثي وبمجرد انهيار المخطط العدواني وفشل مايسمى بعاصفة الحزم سينقلب عليهم الاخوان فورا ليس من الخارج بل ستهب عاصفة من داخل السعوودية اخوانيه بذريعة حماية الدولة 

  

صالح العجمي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/04/03



كتابة تعليق لموضوع : عاصفة الطائفية السياسية على القبيلة اليمنية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!

 
علّق عماد شرشاحي ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اسئل الله أن يجزي الباحثين عن الحق المدافعين عنه خير الجزاء ويفرح قلوبهم بنور الحق يوم يلتمس كل انسانا نورا في يوم موحش ، طلما انتظرنا أبحاث جديده ، انشاء الله لا تنقطع ، اتمنى لكي زياره الإمام الحسين عليه السلام لأنك ستشعرين ان للمكان نورا وامانا كانه اقرب مكان للملكوت الأعلى ولا ابالغ.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين درويش العادلي
صفحة الكاتب :
  حسين درويش العادلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 التحالف الدولي والحشد الشعبي: حقائق وأدلة دامغة  : مديحة الربيعي

 علي الدر والذهب المصفى بطل الإسلام العادل الهمام  : سيد صباح بهباني

 الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (39) البسالة الشعبية الفلسطينية وغياب القيادة الميدانية  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 لغة الضوء لغة الألم المقدس قراءة في مجموعة (إلى لغة الضوء) للشاعر باسم فرات  : امجد نجم الزيدي

 مسيرات إحتجاجية بالقطيف تحت عنوان "النمر باق والطغاة الى الزوال"

 قصة قصيرة (شؤون مؤجلة)  : حميدة العسكري

 الفراق  : عقيل العبود

 الاستخبارات الأمريكية: "داعش" يضم نحو 30 ألف مقاتل

 الساكت عن حقوق الشعب.. شيطاناً أخرس..!  : اثير الشرع

 صدى الروضتين العدد ( 195 )  : صدى الروضتين

 زلزالان بقوة 5.6 و5.1 ريختر يضربان غرب وجنوب شرقي ايران

 مؤكدا ان مراكز التسجيل ستكون مفتوحة طيلة ايام الاسبوع..رئيس الادارة الانتخابية يعلن بدء توزيع بطاقة الناخب الالكترونية في بغداد وثلاث محافظات اخرى  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 أسرعوا بتنفيذ المطالب  : رضا السيد

 برعاية رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي، وزارة الشباب والرياضة تشارك في الندوة البحثية عن ظاهرة المخدرات واثرها على مستقبل العراق  : وزارة الشباب والرياضة

  أطفالُنا الخُدَّجْ يُولَدُونَ شُهَداء !...  : رحيم الخالدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net