صفحة الكاتب : هشام الهبيشان

عندما تسقط غزوة ادلب وبصرى الشام أكذوبة ثلاثية القرارات ألاممية ؟؟
هشام الهبيشان
لقد أسقطتّ غزوة مدينة ادلب ألاخيرة  التي قامت بها مجاميع أرهابية  وبدعم مفضوح من النظام التركي من جهة معبر أطمة الحدودي التركي كل القررات ألاممية التي تنادي كذبآ ورياء بمحاربة التنظيمات ألارهابية وقطع طرق امدادها ومنع تمويلها او التعامل معها ،فقد كان الدعم اللوجستي والناري ألاخير من النظام التركي  لغزوة ادلب ،هو بمثابة المسمار ألاخير الذي يدق بنعش هذه القررات ألاممية "2170،2178،2199".
 
 
فمازالت أنقرة وبدعم علني ومفضوح من واشنطن وباريس والرياض ولندن ، تمارس سياستها العلنية بادخال ودعم وتدريب ألارهابيين العابرين للقارات للداخل السوري وتحديدآ الى مناطق شمال وشمال غرب سورية بعد تدريبهم وتسليحهم ، وما غزوة ادلب ألاخيرة ومسار تدريب مجاميع مسلحة بالرياض وانقرة التي أقرت مؤخرآ، ألا جزء من عمليات كثر دعمت فيها هذه العواصم وبدعم غربي حركة المسلحين والمجاميع الارهابية بالداخل السوري ،، كما تمارس كذلك كل من الرياض والكيان الصهيوني سياسة علنية مستمرة منذ 48 شهرآ متمثلة بسلسلة واسعة من مسارات دعم المجاميع الارهابية المسلحة بجنوب سوريا وماجرى مؤخرآ من غزو مسلح لمناطق أمنة قامت بها مجاميع أرهابية لمناطق واسعة بريف درعا الشرقي "بصرى الشام "ما هو ألا دليل من سلسلة أدلة تثبت حجم الدعم الاسرائيلي السعودي للمجاميع الارهابية بالجنوب السوري .
 
 
فاليوم عندما نرى ونسمع عن دعم اسرائيلي للمجاميع المسلحة الارهابية  جنوبآ ودعم تركي للمجاميع المسلحة الارهابية شمالآ ،فهنا نتساءل أين القرارات الاممية2170و 2178 و 2199 عن هذه الممارسات الشاذة من أنقرة وتل أبيب ؟، ولماذا لم تطبق توصيات ونصوص هذه القرارات على هذه الدول ؟،وخصوصآ اذا تحدثنا عن ما ورد بالفقرة العاشرة من القرار 2170، والتي تقول "يعيد المجلس"مجلس ألامن " تأكيد قراره بأن تقوم الدول بمنع القيام بنحو مباشر أو غير مباشر بتوريد أو بيع أو نقل الاسلحة والاعتدة المتصلة بها بكل أنواعها للمجاميع الارهابية بما في ذلك الاسلحة والذخيرة والمركبات والمعدات العسكرية والمعدات شبه العسكرية "، ومن هنا فالناظر لصمت العالم على الدعم التركي والاسرائيلي للمجاميع الارهابية بتزويدها بالسلاح والمقاتلين ،والتي بدورها قامت بغزوة ادلب ألاخيرة وبصرى الشام سوف يتأكد  ان هذه القرارت صيغت لتكون محفوظة بملفات تحفظ وتبقى حبيسة الادراج الاممية ، فكل العالم يشاهد اليوم وبوضوح حجم الدعم بالسلاح والتمويل والدعم اللوجستي التي تقوم به بعض دول الجوار السوري للمجاميع الارهابية بالداخل السوري ، ومع كل هذا فالعالم يغمض عينيه عن هذه الحقائق المثبته، ويعجز عن تطبيق بند او فقرة من قرار اممي أعد ليكون قرارآ برسم الحفظ الارشيفي بملفات الامم المتحدة الامريكية -الصهيونية.
 
  
وعند الحديث عن القرار 2178  والذي تضمن بنودآ تلزم كل الدول بمنع انتقال الارهابيين وضبط الحدود و التعاون الدولي باعلام الاجهزة الدولية بالارهابيين داخل كل دولة ومنع تنقل الارهابيين بالجو و ضبط التحويلات النقدية للارهابيين وكشف المنظمات التي تدعم الارهاب ،، فهذا القرار لم يطبق من بنوده شيئآ على ارض الواقع ففي سوريا مازالت الافراد والجماعات المسلحة تعبر الى سورية من بعض دول الجوار ويصلها الامداد المالي من بعض دول الجوار كذلك ، كما ان هناك تسهيل أممي لحركة المسلحين افرادآ وجماعات برآ وجوآ والذين يتم نقلهم الى سورية من خلال تركيا تحديدآ ، والذين قدرت اعدادهم بعض المنظمات الدولية بالفترة الاخيرة"ألاشهر الثلاث الماضية " بما يزيد على سبعة ألاف أرهابي عابر للقارات،  فأين هذه القرارات عن كل هذا ؟ وعلى من تطبق  واين طبقت؟.
 
 
وبالنسبة للقرار 2199الذي أقر مؤخرآ فهو قرار  كمثله من القرارات السابقة ، ولم يطبق منه شيئآ على ارض الواقع ، رغم محاولة الروس توفير ضمانات دولية تتماهى مع تطبيق القرار على ارض الواقع ، فتجارة النفط السوري والعراقي وتجارة الاثار الذي تديره الجماعات الارهابية، والتي تحقق من خلالها مردودات عالية، مازالت تسير على قدمآ وساق وهي مستمرة للأن وهناك اطراف دولية واقليمية تساهم بشكل مفضوح بهذه التجارة ، وهنا فلايمكن لأي متابع ان ينكر دوربعض الدول الاقليمية والدولية بهذه العمليات التي تدار من خلف الكواليس وعن طريق وسطاء ، فكيف هنا يمكن الحديث عن تجفيف منابع تمويل الجماعات الارهابية بوقت هناك اطراف دولية واقليمية تستفيد من التجارة عن طريق وسطاء مع هذا التنظيم ، مع العلم ان هناك حملات تمويل كبرى لهذا التنظيمات تتم ومن خلف الكواليس ، وتشرف عليها دول اقليمية ودولية ، فهنا لا يمكن الحديث عن تطبيق فعلي للقرار الاخير 2199، وسيدخل هذا القرار بالتأكيد ضمن ارشيف ملفات الامم المتحدة الامريكية -الصهيونية الى ما لانهاية كغيره من القرارات السابقة.
 
 
 
ختامآ، فإن أي حديث عن قررات أممية هدفها وقف دعم وتمويل  وتسليح المجاميع ألارهابية بسورية والعراق ماهو بالنهاية ألا حديث وكلام فارغ من أي مضمون يمكن تطبيقه على أرض الواقع ، فامريكا وحلفائها بالغرب وبالمنطقة كانوا وما زالوا يمارسون دورهم الساعي الى أسقاط الدولة السورية ونظامها ، والروس يدركون ذلك ، والنظام السوري يعلم ذلك جيدآ، وهنا فلا احد يمكن ان يعول على قرارات اممية ولدت مشوهة، ومزدوجة المعايير والغايات ، فهذه القرارات ولدت ميته لاحياة فيها ، وستدخل كما غيرها بأرشيف القرارات ألاممية التي تنتظر الافراج عنها والمحتجزة بادراج الامم المتحدة الامريكية -الصهيونية .........
 
 
 *كاتب وناشط سياسي -الاردن.

  

هشام الهبيشان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/04/01


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • الجيش العربي السوري إلى عمق إدلب ...ماذا عن خيارات التركي !؟  (شؤون عربية )

    • لماذا التلويح بالتحالفات العسكرية الآن … وماذا عن رد محور المقاومة !؟  (شؤون عربية )

    • إدلب بانتظار جولة ميدانية جديدة ... ماذا عن نتائج الحسم !؟  (المقالات)

    • الشرق السوري في قلب العاصفة من جديد ... ماذا عن التفاهمات التركية – الأمريكية !؟  (شؤون عربية )

    • مابعد هجوم أرامكو ... الحديدة من جديد على صفيح ساخن ولكن !؟  (شؤون عربية )



كتابة تعليق لموضوع : عندما تسقط غزوة ادلب وبصرى الشام أكذوبة ثلاثية القرارات ألاممية ؟؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابو تراب مولاي
صفحة الكاتب :
  ابو تراب مولاي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 داعش والحرب ضد اﻻقليات  : علي السوداني

 البرلمان ينفي إطلاق الدرجات الوظيفية ويؤكد: الموازنة خصصت درجات للداخلية والدفاع حصرا  : وكالة المعلومة للانباء

 عبد المهدي يعلق على خطاب المرجعية ویؤکد أهمية استثمار الفرصة لاجراء اصلاحات جذرية

 النفاق الغربي  : صبيح الكعبي

  الامام الشيرازي تعزي الامة الاسلامية بالمصاب الجلل الذي لحق بحجيج بيت الله  : مؤسسة الامام الشيرازي العالمية

 القاتل المجهول وحسرات اليتيمة..!  : اسعد كمال الشبلي

 مؤسسة الشهداء ترسل 200 معاملة شهيد من ضحايا الارهاب الى هيئة التقاعد لإصدار الهويات لهم  : اعلام مؤسسة الشهداء

 محنة اصحاب المواهب....في بلد الغرائب والعجائب  : يوسف السعيدي

 أزمة ،أم عجز ،أم انهيار؟  : رائد عبد الحسين السوداني

  في الوحي والحدس والعقل....

 تدمير مضافات لداعش بعملية دهم وتفتيش في الانبار

 من كان بيته من زجاج لايرمي الناس بالحجارة  : رحيم الخالدي

 خطيب جمعة النجف: الحشد أعاد للعراق هيبته، ومشروع الكونغرس خطوة باتجاه التقسيم  : شفقنا العراق

 قراءة في السجل الملاحي لشط العرب من 1579 إلى 2012  : كاظم فنجان الحمامي

 عرس جديد في نقابة الصحفيين لتشكيل رابطة للصحفيات والإعلاميات العراقيات .  : صادق الموسوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net