صفحة الكاتب : د . صلاح الفريجي

لن يجدي تملقكم للحشد ادعموهم فقط وبلا رياء
د . صلاح الفريجي
الاعلام والصحافة والكتابة هي ايصال الحقيقة لاخلط الاوراق والمواقف كي يحقق السياسي فرصة اطول للخداع او البقاء لتراس البسطاء من الاغلبية او المغفلين من التيارات الطائفية او المنتفعين بصحن حساء مملوء بالدم والسحت من اموال العامة المسحوقة فبعد تحقيق الانتصارات للحشد الشعبي الشجاع حاول السيد عمار الحكيم ومن معه من كتلته وحلفائهم ان يقفزوا مرة اخرى وهكذا كل ازمة ندفع ثمنها دماءا يقطفون ثمارها ظلما علينا وعدوانا فالازمات العراقية لاهلنا وشعبنا المظلوم دوما يستغلها الساسة للفوز والشعب الضحية دوما خاسر ومما اثار اهتمامي انني لحد الان لم ارى شهيدا من ال الحكيم كما انني رايت المئات منهم اصبحوا ملياردير بالعراق فتبقى الامتيازات لهم والشهادة والدم لنا ولم ارى احدا من قياديي الكتل والاحزاب قدم ولده او اخاه او اقاربه بل اغلبهم خرج بعيدا عن العراق فابراهيم اشيقر اخذ يعين اقربائه خارج العراق بالسفارات مع زوجاتهم واقاربهم وكذلك المالكي وكل الساسة ناؤوا بانفسهم واهليهم بعيد واخذوا يصورون بانهم في ساحات الوغى والجهاد امتثالا لامر المرجعية وكله تسويق وسخافات بل تفاهات اضحت ممجوجة فالحشد الشعبي لا يؤخذ الصور معهم فقط فهم يحتاجون رواتب ومساعدات لعوائلهم وعلاج لجرحاهم وكما كافئت الحكومة الفاشلة تمديد رواتب الموظفين اربعين يوما بلغت المصروفات الخيالية لاكثر من نصف الميزانية حسب ما افادت به النائبة ماجد التميمي وحيما تدخل الانانية عالم السياسة او المناطقية او الاسرية فابن من؟ وابو من؟ وحفيد من ؟ذلك المفهوم الذي حاربه امير المؤمنين علي -ع- فبنو امية تذرعوا نفس الوسيلة لافضلية عثمان او السكوت عن الامتيازات التي قدمها لذويه في الدولة قد يستشكل القائل ان هذا من اتباع المرجعية او ان جده فلان او ابية المقدس او اي عنوان اقول ان القدسية نحترمها مادمت مع الله او ان تباع الاسماء والعناوين ويتاجر بها فهنا وللاسف اقولها ياسيد عمار فانت الخاسر الاكبر لان التاريخ يجري سريعا فاما او وليس للشركات والاسهم والعقارات والاموال من الذهب والفضة والخيل المسومة الا ذاهب الى زوال فكان عليك ان تكبح جماح النفس الامارة بالسوء اولا ثم تكون لك القدرة على التضحية ثانيا والتضحية بالمراكز والامتيازات والعمر والجاه هو الذي يطلق عليه الشهادة و ان كنت تردد هذا القول كثيرا في محافلك وحولك متملقوك فلم يسمعك احدا قول معروف بل يقبلون الايادي ويمجدون الاموات وينسون الله والاخرة وحب الوطن الا لمصالحهم ان السياسة ليس لهو او جمع مال حين تعلمت وانت في المهجر من المتسكعين والمزورين فالقيادة السياسية بالدرجة الاولى تضحية وتقديم المصالح العامة على المصالح الخاصة قد تكون انت جاهلها الا ان الامة تميز وتمحص وتتوخى الامور بدقة متناهية قد تكون لمصلحة ما ساكته الا انها غير مستكينة ولا مترددة في اقصاء المنتفعين الغير شرفاء مع شعبهم وخونة الله والعراق قد تحاول اقناع نفسك انك بطل الامة وانك المخطط العسكري كما اظهرتك وسائل الاعلام حولك القادة وتناقشهم الخطط وما انت الا طالب مدرسة في ايران لم تتم الاعدادية واكملت دراساتك الدينية في مدينة قم فاذا انت رجل دين فقط لم تدخل عالم السياسة او العلوم العسكرية ولاباس ان تتعلم ولكن ان تخطط ولقادة عسكريين وامام الاعلام فهذا شيء غريب حقيقة ان عمليات الشطب الواسعة التي عمدت اليها حول المتخصصين لايعني بانك اخذت مكانهم فهم هم وانت انت ؟ ان البحث عن الجاه والسمعة وسط ضجيج الامهات الثواكل والارامل والاطفال والكوارث لهي خيانة اخرى اكبر من الاحتلال الهمجي الداعشي - البعثي الاجرامي والذي مهد له الخونة من مشايخ السوء وقوى الامن الصدامي بخبراتهم الاجرامية ومقابرهم الجماعية لا يجابه الا بالنزاهة والتضحية وتقديم التنازل عن الامتيازات لا الحصول عليها وركب موجتها ان التاشير على السلبيات وطرح الحلول والمعالجات الصريحة امر مشروع والاعلام الحر وظيفتة ان يمارس عملية النقد البناء كما ليس صحيحا ان يمارس دورا هداما غوغائيا مشوها يشطب على كل شيء بلا اي مبررات موضوعيةكما اننا لسنا بحاجة لطابين ومزمرين وابواق ووعاظ سلاطين كي نحقق نصرا اعلاميا نحسبة نصرا وهو هزيمة فكل نصرا يحقق ضررا على الامة فهو انكسار والعراق الان وشعبه منكسر بكل تفاصيله كان بودنا ان يتحقق شيء الا انه العكس تماما فثلث قوت الشعب سرق من جديد وبصراحة من مرتباتهم الشهرية والدكتور العبادي يصرخ ويطبل بالقضاء على الفساد ولم اكن اعرف انه كان يقصد الامة فقد قضى على الامة باقتطاع نصف مرتباتهم الشهرية ولم نرى لح الان مفسدا حاسبه السيد العبادي اوسيد عمار وكتلته ووزاراته سوى الضجيج والطحن بلا طحين وبقيت الامة المسكينة تدفع لمن لانعلم سوى العراق ومن هم طبعا السارقين والمارقين والمشبوهين واهل الملياردات ان الاستعداد النفسي لمواجهة وقبول الحقيقة لابد ان تدركها جيدا وقد تكون حقائق قاسية ومؤلمة تاغي كل وجوداتكم فالشعب سئم كل شيء ان الامة قد اذهلتها اسمائكم وصدمتها عناوينكم وايدتها المراجع جهلا او حشرا مع الناس عيد فضلت تراوح في مكانها لحين دخول داعش الذي سيتمكن ابطال الحشد والجيش العراقي من طرده ومن ثم لن ترى الا امة ناضجة واعية وستتغير خارطة العراق السياسية باذن الله واخيرا اقول لك ياسيد عمار اننا لانحتاج قيادي يعمل فقط لاسقاط التكليف الشرعي بل نحتاج الى قادة يسعون وراء التكليف ويبذلون كل الحيل الشرعية والقانونية للقيام به باحسن وجه قد لا تكون مقصرا في الاداء الحقيقي لو اقدمت عليه الا انك ستبقى قاصرا عن الاداء كون تخصصك بعيد عن التخطيط والجيش واقترح عليك حقيقة ان تدخل الكلية العسكرية في اي دولة وتتدرج بالجيش والرتب العسكرية ومن حقك ذلك وقد تكون هوايتك بعدها باستطاعتك قيادة الجيش والتخطيط وتحرير الاراضي فحروب العراق لاتنتهي ولن تقف ابدا وتبقى انت كرئيس ائتلاف مسؤول امام الله الشعب ويبقى حلفائك مسؤولون عن كل ماحدث ويحدث للعراق بكل تفاصيلة وقد تزعجك كلماتي او غيرك لايروق له الا انني لم اكتب لاحد ولن اتقاضى لاراتبا او موظفا فكلماتي واحرفي خالصة لوجه الله الكريم 

  

د . صلاح الفريجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/03/10



كتابة تعليق لموضوع : لن يجدي تملقكم للحشد ادعموهم فقط وبلا رياء
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد يوسف الخضر
صفحة الكاتب :
  احمد يوسف الخضر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 العبادي يدخل في نفس الجحر  : عباس الكتبي

 فرحة العيد  : مصطفى عبد الحسين اسمر

 التطورات الميدانية في الموصل

 إلى الله أشكو  : مؤيد جمعه إسماعيل الريماوي

 القبض على شقيق وخال البولاني بتهمة دعم المسلحين في الاحداث الشعبانية في كربلاء عام 2007  : وكالة نون الاخبارية

 اخر نكتة .. لاتضحكوا كثيرا  : كامل محمد الاحمد

 القطة العاشقة  : حاتم عباس بصيلة

 سر شغور مناصب الوزارات الامنية  : جواد البولاني

 الشعوب ليست عمياء  : د . ماجد اسد

 مقتل انتحاري يرتدي زي القوات الامنية حاول استهداف مركز انتخابي وسط الموصل

 فساد مفوضية الانتخابات بالوثائق والمعلومات الحلقة الثانية  : بدران العلي

 الخدمة الالزامية ضرورة قصوى  : حمزه الحلو البيضاني

 تضامن مع الشعب وليس مع اردوغان  : ماجد زيدان الربيعي

 لواء علي الاكبر يصل الى مشارف قرية العدنانية

 معابر الماء الزرقاء  : جلال جاف

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net