صفحة الكاتب : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين فعاليات اليوم الوطني لمقاومة الإحتلال السعودي للبحرين
انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

بسم الله الرحمن الرحيم

(وَاسْتَكْبَرَ هُوَ وَجُنُودُهُ فِي الأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَظَنُّوا أَنَّهُمْ إِلَيْنَا لا يُرْجَعُونَ ، فَأَخَذْنَاهُ وَجُنُودَهُ فَنَبَذْنَاهُمْ فِي الْيَمِّ فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الظَّالِمِينَ ) صدق الله العلي العظيم.

((في اليوم الوطني لمقاومة الإحتلال السعودي: كلنا مقاومة وكلنا الشهيد أحمد فرحان)).

يا جماهير ثورة 14 فبراير ..

يا شباب المقاومة الاسلامية والوطنية ..

 

إننا على أعتاب يوم 13 مارس الذكرى الرابعة للإحتلال والغزو السعودي وقوات درع الجزيرة للبحرين ، هذه الذكرى المشؤومة والسوداء التي لن تمحى من ذاكرة شعبنا البحراني المقاوم ، وما زالت البحرين تئن تحت وطأة إحتلال أكثر من ستة جيوش وعلى رأسها الإحتلال الأمريكي والبريطاني للبحرين.

كما لا زالت البحرين وتحت وطأة حكم العصابة الخليفية الغازية والمحتلة ووطأة الإحتلال السعودي تئن تحت وطأة إنتهاكات ممنهجة لحقوق الإنسان وإنتهاك الحريات الدينية والسياسية ، ولا زالت المساجد المهدمة لم تبنى ولا زالت الإعتقالات والمداهمات ولا زالت مؤامرة التجنيس السياسي مستمرة ،كما لا زالت سياسة إزدواجية المعايير مستمرة بسكوت مطبق من قبل واشنطن على جرائم الإنتهاكات الواسعة لحقوق الإنسان بعد ما لم يتطرق لإنتهاكات السلطة الخليفية لحقوق الإنسان في البحرين في الدورة العشرين للحقوق الإنسان التابعة للإمم المتحدة التي عقدت أمس الإثنين في جنيف.

هذا وسوف يتم تدشين فعاليات "اليوم الوطني لمقاومة الإحتلال" يوم الخميس بعد غد 5 مارس 2015م ، حيث دعت القوى الثورية المعارضة المطالبة بإسقاط النظام، "إئتلاف شباب ثورة 14 فبراير ، تيار العمل الإسلامي ، تيار الوفاء الإسلامي ، حركة حق ، وحركة أحرار البحرين الإسلامية" عن البدء بتدشين اليوم الوطني لمقاومة الإحتلال ، تحت شعار هذا العام "كلنا مقاومة للإحتلال الغاشم للبحرين" بحزمة من الفعاليات الثورية المناهضة.

وقد أهابت القوى الثورية بجماهير الشعب بالمشاركة الفعالة في هذه الفعاليات ، مشيرة إلى أن قوات درع الجزيرة السعودية الغازية والمحتلة قد دخلت البحرين قبل أربع سنوات لمشاركة الحكم الخليفي الديكتاتوري في قمع الحراك الشعبي الذي إنطلق في 14 فبراير 2011م.

الجدير بالذكر بأن قوات درع الجزيرة السعوديّة قد دخلت إلى البحرين في منتصف مارس/ آذار 2011، لمشاركة النظام في قمع الحراك الشعبيّ البحرينيّ الذي إنطلق منذ 14 فبراير/شباط 2011م ، كما قامت قوات الغزو السعودي وقوات عار الجزيرة بهدم أكثر من 38 مسجدا خلال فترة ما سمي بالسلامة الوطنية ، فضلا عن إعتقال الآلاف من المتظاهرين وممارسة أبشع أنواع التعذيب البربري بحقهم.

وفي 13 مارس/آذار 2011م ، دنست قوات الحرس الوطني السعودي ومعها قوات عار الجزيرة أرض البحرين الطاهرة ، معلنة حقبة سوداء جديدة من تاريخنا المعاصر ، فأصبحت البحرين منذ ذلك اليوم محتلة تحت وطأة هذا الإحتلال الغاشم ، وأصبح الحكم الخليفي يومها مرتهنا للقرار السعودي في الرياض ، وأصبح الطاغية حمد موظفا صغيرا ومأمورا عند البلاط السعودي عليه السمع والطاعة ، وإلى يومنا هذا فالطاغية لا يمتلك القرار لنفسه ، وأصبحت البحرين وبضوء أخضر أنغلوأمريكي مرتهنة للإحتلال السعودي المتذرع بدعوة الإتفاقات الثنائية ،والتي هي نفسها دعاوي المستعمرين والغزاة عبر التاريخ لحفظ مصالح الإستكبار العالمي والشيطان الأكبر أمريكا.

لقد إقترف الإحتلال السعودي ومعه قوات درع الجزيرة وقوات الدرك الإردني بالتعاون مع قوات مرتزقة الحكم الخليفي جرائم حرب ومجازر إبادة جماعية بعد إستباحتهم لأراضي البحرين بزهق الأرواح وسفك الدماء وهتك الأعراض والحرمات وهدم المقدسات ، وإعتقال الآلاف من أبناء شعبنا وممارسة أبشع أنواع التعذيب البربري بحقهم داخل السجون والمعتقلات الرهيبة، وقد دخلت الجيوش الغازية في 13 مارس 2011م بمباركة أنغلوأمريكية خليفية رافعين علامات النصر متبجحين بقمع وقتل شعب أعزل ، وهذا يعتبر أكبر مصداق من مصاديق الخيانة العظمى للحكم الخليفي بالإستعانة بالأجنبي ، ليضيف لأزمة الشرعية للحكم الخليفي ،أزمة جديدة لطالما كان يعاني منها هذا الحكم بعد إنقلابه على الدستور العقدي وميثاق العمل الوطني وغياب المؤسسات الدستورية والديمقراطية وما قام به من جرائم التجنيس السياسي والتمييز والفساد ونهب الثروات وغيرها وحكم البلاد ولأكثر من 14 عاما حكما شموليا مطلقا.

إن كلمة وزير الخارجية الأمريكية في مجلس حقوق الإنسان بجنيف أمس الإثنين وعدم تطرقه للإرهاب الخليفي الرسمي ولإنتهاكات حقوق الإنسان التي يرتكبها الحكم الخليفي بحق أبناء شعبنا خارج السجون وداخلها ، وما يمارسه من أبشع أنواع الإرهاب والتعذيب والتنكيل دليل قاطع على أن الأمريكان هم شركاء آل خليفة والإحتلال السعودي في جرائم الحرب ومجازر الإبادة الجماعية التي ترتكب يوميا بحق أبناء شعبنا ، ولذلك ونحن على أعتاب تدشين فعاليات اليوم الوطني لمقاومة الإحتلال الذي سيبدأ من يوم الخميس 5 مارس الجاري نعلن لأبناء شعبنا بأننا سنستمر وبقوة في الثورة مستمدين العزم من الله عز وجل بمقاومة الإحتلال الأمريكي والبريطاني والصهيوني ، إضافة إلى مقاومة الإحتلال السعودي وقوات عار الجزيرة حتى تحرير البحرين من براثن الهيمنة الأمريكية الغربية وبراثن الإحتلال السعودي وإستعادة سيادة البحرين وإستقلالها وعزتها وكرامتها ، وكرامة وعزة شعبنا وإنتصاره بإذن الله على الديكتاتور الأرعن حمد ونظام حكمه ليتحقق بذلك تقرير مصيره وأن يصبح مصدر السلطات جميعا في ظل نظام سياسي تعددي جديد يختاره بمحض إرادته إن شاء الله تعالى.

إن حركة أنصار ثورة 14 فبراير تثمن خروج جماهير الشعب في مظاهرات شعبية مستمرة ومظاهرة سنوية في ذكرى الإحتلال المشئوم رافضة التطبيع والإحتلال السعودي للبحرين الذي شكل أكبر المخاطر الإستراتيجية التي كانت تهدد مستقبل شعبنا ووطننا ، وإن رفض جماهير الشعب للغزو والإحتلال تحت مسمى الكونفدرالية أو الإتحاد الخليجي هو من أكبر النجاحات التي قامت بها ثورة 14 فبراير المجيدة ، والمسئولية تقع على عاتقنا جميعا كقوى سياسية معارضة وكجماهير وقادة ورموز بأن نتصدى لهذا الإحتلال ونجعله من أولوياتنا لمقاومته وطرده من بلادنا.

ومرة أخرى تطالب حركة أنصار ثورة 14 فبراير أن تخرج جماهير الشعب بمظاهرات ومسيرات عارمة في مختلف مناطق البحرين وخصوصا العاصمة المنامة معتبرين يوم 13 مارس يوما وطنيا لمقاومة الإحتلال السعودي والتنديد بالدور الأمريكي والبريطاني لإضفائهما الشرعية لهذا الإحتلال الغاشم.

ونطالب جماهيرنا الثورية الرسالية بالمشاركة في فعاليات المقاومة والغضب والدفاع المقدس ضد الإحتلال السعودي وقوات عار الجزيرة وإطلاق شعارات الثورة ومنها(بحرين حرة حرة .. جيش السعودي بره) معلنين الإستمرار في درب الجهاد والمقاومة المدنية حتى خروج آخر جندي سعودي وإسقاط حكم العصابة الخليفية الغازية والمحتلة ورميه مع الطاغية حمد في مزبلة التاريخ.

إننا اليوم أيها الجماهير البحرانية الثورية نعيش أيام صعبة وحالكة من تاريخنا المعاصر حيث تقع البحرين تحت رحمة الهيمنة الأمريكية والبريطانية وتتلقى قوات الإحتلال السعودي وسائر قوات الجيوش الغازية دعما سياسيا وأمنيا وعسكريا لا محدودا من قبل قوى الإستكبار العالمي ، وها نحن نشاهد إرتفاع وتيرة الإرهاب والقمع الخليفي وقيام حكم العصابة بإسقاط مئات الجنسيات عن أبناء الشعب وإصدار حكم الإعدام وإسقاط الجنسيات بحق شباب الثورة المحكومين بالإعدام والمحكومين بالمؤبد ظلما وزورا وبهتانا ، وقيام قوات وضباط ومرتزقة الطاغية حمد بممارسة أبشع أنواع التعذيب ضد القادة والمعتقلين الرموز في سجن الحوض الجاف وسجن جو ، ولذلك فلابد من الإستمرار في الثورة بعزم وثبات وإيمان بنصر الله ودحر الطاغوت الخليفي ،وإن النصر آت آت من قبل الله العلي القدير لعباده المؤمنين.

وأخيرا فإننا نقف تحية وإجلال للقائد الفذ الأستاذ عباس السميع المحكوم بالإعدام ظلما وزورا وبهتانا ، ونؤدي له التحية لشجاعته وصبره وإستقامته وإيمانه بالله وإطمئنانه بقضاء الله وقدره ، حيث فضح القضاء الخليفي وفضح الطاغية حمد وزبانيته وجلاوزته وجلاديه وعرى هذا الحكم الطاغي الذي جسد أسوأ فترات الحكم الأموي والعباسي ، حيث راح معاوية يعتقل ويقتل خصومه السياسيين بهذه المقولة " خذوهم بالظنّة وأقتلوهم بالتهمة". والطاغية حمد فرعون البحرين ويزيد العصر الأموي السفياني المرواني ها هو اليوم يأخذ الناس بالظنة ويقتلهم بالتهمة ، وقد إستهدف شباب الثورة المظلومين بقتل المرتزق الإماراتي الضابط الملازم ضابط الشحي ، وأصدر حكم الإعدام بحق الأستاذ عباس السميع ، كما أصدر حكما بالاعدام لآخرين من شباب الثورة وبعضهم بالحكم المؤبد ، وإننا وفي الذكرى المشئومة للإحتلال السعودي نطالب جماهيرنا الثورية بالخروج في مظاهرات ومسيرات منددة بهذه الأحكام الظالمة والتي تستهدف شباب الثورة عن قصد ظلما وزورا ، وهذا يعكس مدى الغطرسة والجبروت والتجبر الذي تعيشه السلطة الخليفية ، وتعكس هذه الأحكام الحماقات والإستكبار الذي يعيشه الطاغية حمد دفاعا عن مرتزقة قوات الغزو والإحتلال من الإماراتيين والأردنيين والباكستانيين الذي إستجلبها لقمع الشعب وإخماذ ثورة 14 فبراير المجيدة.

وإننا على ثقة تامة بأن جماهيرنا الثورية وعلى الرغم من إستمرار بقاء قوات الإحتلال السعودي وستة جيوش أخرى على أرض البحرين ، وعلى الرغم من أحكام الإعدام والأحكام القاسية لسائر المعتقلين السياسيين وسجناء الرأي ، فإن شعبنا سيؤكد وبإصرار في يوم 13 مارس 2015م ذكرى الإحتلال والغزو السعودي على ثوابته الوطنية وشعاراته المطالبة بحقه في تقرير المصير وخروج قوات الإحتلال وقوات عار الجزيرة عن الأراضي البحرينية ، كما وسيؤكد في شعاراته على خروج كافة المستشارين الأمنيين والعسكريين الغربيين بما فيهم الأمريكان والإنجليز والصهاينة عن البحرين ، إضافة إلى تأكيده على تفكيك القواعد العسكرية الأمريكية والبريطانية وحقه في تقرير مصيره وإقتلاع جذور الإرهاب والطغيان الخليفي وإقامة نظام سياسي تعددي جديد في بحرين من دون قوات الإحتلال والغزو السعودي وعارية عن هيمنة الإستكبار العالمي والشيطان الأكبر أمريكا.

 

حركة أنصار ثورة 14 فبراير

المنامة – البحرين

3 آذار/مارس 2015م

http://14febrayer.com/?type=c_art&atid=8541

 

  

انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/03/03


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بالقائمين على مؤتمر ومعرض شهداء البحرين في كربلاء  (نشاطات )

    • بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين الإئتلاف لليوم الوطني لطرد  القادعة الأمريكية في أول جمعة  من شهر رمضان من كل عام  (نشاطات )

    • النظام البحريني يستقوي على الشعب بالدعم الأميركي المفتوح ويرتكب مجزرة في الدراز  (أخبار وتقارير)

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالهجوم الغاشم والتدميري على حي المسورة التاريخي في بلدة العوامية  (نشاطات )

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالعدوان العسكري الامريكي على سوريا  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين فعاليات اليوم الوطني لمقاومة الإحتلال السعودي للبحرين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر كاظم الطالقاني ، على أسلحة بلا رصاص ؟! - للكاتب كرار الحجاج : احسنتم اخ كرار

 
علّق خلف محمد ، على طارق حرب يفجرها مفاجأة : من يستلم راتب رفحاء لايستحقه حسب قانون محتجزي رفحاء : ما يصرف لمحتجزي رفحاء هو عين ما يصرف للسجناء السياسيين والمعتقلين وذوي الشهداء وشهداء الارهاب هو تعويض لجبر الضر وما فات السجين والمعتقل والمحتجز وعائلة الشهيد من التكسب والتعليم والتعويض حق للغني والفقير والموظف وغير الموظف فالتعبير بازدواج الراتب تعبير خبيث لاثارة الراي العالم ضد هذه الشريحة محتجزو رفحاء القانون نفسه تعامل معهم تعامل السجناء والمعتقلين وشملهم باحكامه وهذا اعتبار قانوني ومن يعترض عليه الطعن بالقانون لا ان يدعي عدم شمولهم بعد صدوره ما المانع ان يكون التعويض على شكل مرتب شهري يضمن للمشمولين العيش الكريم بعد سنين القمع والاضطهاد والاقصاء والحرمان  تم حذف التجاوز ونامل أن يتم الرد على اصل الموضوع بعيدا عن الشتائم  ادارة الموقع 

 
علّق Ali jone ، على مناشدة الى المتوليين الشرعيين في العتبتين المقدستين - للكاتب عادل الموسوي : أحسنتم وبارك الله فيكم على هذة المناشدة واذا تعذر اقامة الصلاة فلا اقل من توجيه كلمة اسبوعية يتم فيها تناول قضايا الامة

 
علّق د. سعد الحداد ، على القصيدة اليتيمة العصماء - للكاتب الشيخ عبد الامير النجار : جناب الفاضل الشيخ عبد الامير النجار من دواعي الغبطة والسرور أن تؤرخ لهذه القصيدة العصماء حقًّا ,وتتَّبع ماآلت اليها حتى جاء المقال النفيس بهذه الحلة القشيبة نافعا ماتعا , وقد شوقتني لرؤيتها عيانًا ان شاء الله في مكانها المبارك في المسجد النبوي الشريف والتي لم ألتفت لها سابقا .. سلمت وبوركت ووفقكم الله لكل خير .

 
علّق حكمت العميدي ، على اثر الكلمة .. المرجعية الدينية العليا والكوادر الصحية التي تواجه الوباء .. - للكاتب حسين فرحان : نعم المرجع والاب المطاع ونعم الشعب والخادم المطيع

 
علّق صالح الطائي ، على تجهيز الموتى في السعودية - للكاتب الشيخ عبد الامير النجار : الأخ والصديق الفاضل شيخنا الموقر سلام عليكم وحياكم الله أسعد الله أيامكم ووفقكم لكل خير وأثابكم خيرا على ما تقدمونه من رائع المقالات والدراسات والمؤلفات تابعت موضوعك الشيق هذا وقد أسعدت كثيرة بجزالة لفظ أخي وجمال ما يجود به يراعه وسرني هذا التتبع الجميل لا أمل سوى أن ادعو الله أن يمد في عمرك ويوفقك لكل خير

 
علّق خالد طاهر ، على الخمر بين مرحلية (النسخ ) والتحريم المطلق - للكاتب عبد الكريم علوان الخفاجي : السلام عليك أستاذ عبد الكريم لقد اطلعت على مقالتين لك الاولى عن ليلة القدر و هذا المقال : و قد أعجبت بأسلوبك و اود الاطلاع على المزيد من المقالات ان وجد ... علما انني رأيت بعض محاضراتك على اليوتيوب ، اذا ممكن او وجد ان تزودوني بعنوان صفحتك في الفيس بؤك او التويتر او اي صفحة أراجع فيها جميع مقالاتك ولك الف شكر

 
علّق الكاتب جواد الخالصي ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : الاستاذ ناجي العزيز تحياتي رمضان كريم عليكم وتقبل الله اعمالكم شكرا لكم ولوقتكم في قراءة المقال اما كتابتنا مقالات للدفاع عن المضحين فهذا واجب علينا ان نقول الحقيقة وان نقف عند معاناة ابناء الشعب وليس من الصحيح ان نسكت على جرائم ارتكبها النظام السابق بحق شعبه ولابد من الحديث عن الأحرار الذين صرخوا عاليا بوجه الديكتاتور ولابد من ان تكون هناك عدالة في تقسيم ثروات الشعب وما ذكرتموه من اموال هدرتها وتهدرها الحكومات المتعاقبة فعلا هي كافية لترفيه الشعب العراقي بالحد الأدنى وهناك الكثير من الموارد الاخرى التي لا يسع الحديث عنها الان. تحياتي واحترامي

 
علّق ناجي الزهيري ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : اعزائي وهل ان السجناء السياسيين حجبوا رواتب الفقراء والمعوزين ؟ ماعلاقة هذه بتلك ؟ مليارات المليارات تهدر هي سبب عدم الإنصاف والمساواة ، النفقة المقطوع من كردستان يكفي لتغطية رواتب خيالية لكل الشعب ، الدرجات الخاصة ،،، فقط بانزين سيارات المسؤولين يكفي لسد رواتب كل الشرائح المحتاجة ... لماذا التركيز على المضطهدين ايام النظام الساقط ، هنا يكمن الإنصاف . المقال منصف ورائع . شكراً كثيراً للكاتب جواد الخالصي

 
علّق الكاتب جواد الخالصي ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : العزيز الاستاذ محمد حيدر المحترم بداية رمضان مبارك عليكم وتقبل الله اعمالكم واشكر لك وقتك في قراءة المقال وفي نفس الوقت اشكر سؤالك الجميل بالفعل يجب ان يكون إنصاف وعدالة مجتمعية لكل فرد عراقي خاصة المحتاجين المتعففين وانا أطالب معك بشدة هذا الامر وقد اشرت اليه في مقالي بشكل واضح وهذا نصه (هنا أقول: أنا مع العدالة المنصفة لكل المجتمع وإعطاء الجميع ما يستحقون دون تمييز وفقا للدستور والقوانين المرعية فكل فرد عراقي له الحق ان يتقاضى من الدولة راتبا يعينه على الحياة اذا لم يكن موظفًا او لديه عملا خاصا به ) وأشرت ايضا الى انني سجين سياسي ولم اقوم بتقديم معاملة ولا استلم راتب عن ذلك لانني انا أهملتها، انا تحدثت عن انتفاضة 1991 لانهم كل عام يستهدفون بنفس الطريقة وهي لا تخلو من اجندة بعثية سقيمة تحاول الثأر من هؤلاء وتشويه ما قاموا به آنذاك ولكنني مع إنصاف الجميع دون طبقية او فوارق بين أفراد المجتمع في إعطاء الرواتب وحقوق الفرد في المجتمع. أما حرمان طبقة خرى فهذا مرفوض ولا يقبله انسان وحتى الرواتب جميعا قلت يجب ان تقنن بشكل عادل وهذا طالبت به بمقال سابق قبل سنوات ،، اما المتعففين الفقراء الذين لا يملكون قوتهم فهذه جريمة ترتكبها الدولة ومؤسساتها في بلد مثل العراق تهملهم فيه وقد كتبت في ذلك كثيرا وتحدثت في أغلب لقاءاتي التلفزيونية عن ذلك وهاجمت الحكومات جميعا حول هذا،، شكرا لكم مرة ثانية مع الود والتقدير

 
علّق محمد حيدر ، على حملة اعلامية ضد الضحايا من سجناء الرأي والشهداء في حقبة نظام حزب البعث - للكاتب جواد كاظم الخالصي : السلام عليكم الاستاذ جواد ... اين الانصاف الذي تقوله والذي خرج لاحقاقه ثوار الانتفاضة الشعبانية عندما وقع الظلم على جميع افراد الشعب العراقي اليس الان عليهم ان ينتفضوا لهذا الاجحاف لشرائح مهمة وهي شريحة المتعففين ومن يسكنون في بيوت الصفيح والارامل والايتام ... اليس هؤلاء اولى بمن ياخذ المعونات في دولة اجنبية ويقبض راتب لانه شارك في الانتفاضة ... اليس هؤلاء الايتام وممن لايجد عمل اولى من الطفل الرضيع الذي ياخذ راتب يفوق موظف على الدرجة الثانية اليس ابناء البلد افضل من الاجنبي الذي تخلى عن جنسيته ... اين عدالة علي التي خرجتم من اجلها بدل البكاء على امور دنيوية يجب عليكم البكاء على امرأة لاتجد من يعيلها تبحث عن قوتها في مزابل المسلمين .. فاي حساب ستجدون جميعا .. ارجو نشر التعليق ولا يتم حذفه كسابقات التعليقات

 
علّق ريمي ، على عذرا يا فيكتور هيجوا فأنك مخطأ تماماً - للكاتب حسين العسكري : من الوضاعة انتقاد كتابات ڤيكتور وخصوصًا هذه القصيدة الرائعة ڤيكتور هوچو نعرفه، فمن أنت؟ لا أحد بل أنت لا شيئ! من الوضاعة أيضاً إستغلال أي شيىء لإظهار منهج ديني ! غباءٍ مطلق ومقصود والسؤال الدنيئ من هو الخليفة الأول؟!!! الأفضل لك أن تصمت للأبد أدبيًا إترك النقد الأدبي والبس عمامتك القاتمة فأنت أدبيًا وفكرياً منقود.

 
علّق زينة محمد الجانودي ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : أستاذ علي جمال جزاكم الله كلّ خير

 
علّق علي جمال ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : جزاكم الله كل خير

 
علّق زينة محمد الجانودي ، على رسالة إلى رسول الله  - للكاتب زينة محمد الجانودي : الأستاذ محمد جعفر الكيشوان الموسوي شكرا جزيلا على تعليقك الجميل وشكرا لاهتمامك وإن شاء الله يرزقنا وإياكم زيارة الحبيب المصطفى ونفز بشفاعته لنا يوم القيامة كل التقدير والاحترام لحضرتك .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . أحمد آل حميد
صفحة الكاتب :
  د . أحمد آل حميد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net