صفحة الكاتب : د . صلاح الفريجي

حيدر العبادي رؤية غير متكاملة للواقع السياسي البائس
د . صلاح الفريجي

 
زيارات مكوكية وتغييرات بالقادة العسكريين واحداث ضجيج يطرش الاسماع وقعقعة بلا اي ثمار او طبيخ بل بالعكس ترتبت نتائج سيئة واهداف جديدة سجلت في مرمى الشعب البائس المسكين امتيازات جديدة يوميا تتحقق ونصر يومي مؤزر على الفقر والعطالة والبؤس والدم ولكن هذه المرة تحت مظلة الاحتلال الداعشي فلا مظاهرات ولا اعتراضات ولا ولا ولا اسكتوا اصمتوا نحن مشغولون بداعش لا تاخذوا رواتبكم ولا حقوقكم لاننا في حرب نسرقكم يوميا باسم التغيير وباسم الحكومة وباسم التمثيل وما السيارات المصفحة للبرلمانيين والتي تقدر الواحدة منها 130 الف دولار عدا التراكمات القديمة والتي ضربت قرار المحكمة الاتحادية وبالاضافة الى الجوازات الدبلوماسية والتعيينات الفوضوية في اغلب الوزارات على حسابات القرابة والانساب والاصهار ونفس الوجوه الكالحة السارقة تنتقل من وزارة لاخرى ولا تغيير ولا شيء يلوح بالافق مطلقا والمرجعية الرشيدة تفتي بحرمة الفقير الذي ياخذ راتب قدره 80 دينار وهو يعمل بالاعمال الحرة البسيطة ؟ ولم تفتي بحرمة ان يركب البرلماني سيارة مصفحة تعادل ما ياخذه شهريا 1500 فقير ؟ فالاحزاب والبرلمان خط احمر للمرجعيات الدينية والكلام يطول ؟ ان السياسة المتبعة من قبل السيد رئيس الوزراء حاليا لم تقدم شيئا يذكر للمواطن بل بالعكس انهكت الطبقات الفقيره والمتوسطة وسحقت الكثيرين من اصحاب العقود من الخريجين وغيرهم كما انها اسست وجذرت للفساد وشرعنة له بشكل واضح كان المفروض وحسب توقعاتنا ان تتشكل محاكم ومجالس للشعب لمحاسبة المفسدين والسارقين والفاشلين وارجاع الثروات الوطنية للعراق فصار العكس تماما فكلهم حصل على حصانة واخذ يهاجم الناس وبالاخير ظهر اننا كشعب قتل وابعد وافقر وهجر والان يدان من قبل الاحزاب ويبدو السيد العبادي مقتنع بذلك بان الشعب يجب ان يعاقب في رواتبه البسيطة فسرق منه باسلوب التقشف ثلث رواتبهم السنوية ويبدو ان حوار الطرشان يحلو للسيد العبادي وان اسلوب او اساليب تفريغ الاحتقان الشعبي يتقنه العبادي فالشعب لابد ان يصبر وفي العين قذى وفي الحلق شجى وهو يدافع عن العراق ويقدم الدماء الزكية في حين ان الحكومة واولادها واقاربها يقبضون الاثمان والحسابات والاسهم والاملاك داخل وخارج العراق وهذ الرسالة واضحة من قبل الاحزاب ويبدو ان الوجود الداعشي الحقير في العراق كان من مصلحتهم اي السارقين وهيئ اجواء مفيدة فيها فوائد جمة لايمكن ان يستغل اشباهها السياسي في السلم لا محاسبة لامحاكمة لا كلام لا اعتراض اسكت اصمت واجلس والا فانت داعشي كما كان يقال قبلا انك بعثي ؟ ولا تهم المسميات فالكل منهج واحد فهم احزاب عاثت اجراما وقتلا في العراق واما الحكام فهم ياكلون يشربون على المزاج وينامون ويسرحون ويمرحون ويملكون اسهما وشركات ومجمعات انها الطريقة النضالية الجديدة في النساء والاموال والبنين والاقارب والامتيازات كما اننا توهمنا عمق الاتفاق والاختلاف ولم يكن الامسرحية ساذجة كنا نعتقدها صراعا رهيبا من اجل الوطن الا ان الواقع كذبها بشتى صورها ان الاتجار بالشعارات والدين والكلام بلا عمل هو بعينه العفن والذي يتاذى منه اهل جهنم اولئك المحتالين المنحرفين والذين يظهرون بصور غير صورهم لخداع الاغلبية كي يغيب الحق واهله ويعجز عن المطالبة وييئس بعد الانهيار ان اروقة السياسيين و لايهمها شيء بل تحتقر كل من سواها لانهم اصلا بلا كرامة وبلا اخلاق وبلا حب حقيقي للوطن ان الذي اوجد الموت والحياة وخلق كل شي بقدر هو المتكفل في لحظات العجز الانساني ان يمهي كل شيء بحرفي القدرة الالهية ( كن فيكون )وهو الذي يعرف سعة صدر المؤمن وطاقة المظلوم في التحمل فيمدهم باسباب الوجود والقوة ماشاء لقلب الموازين الشيطانية والتي تاسست لغرض خدمة عصابات تعيث في الارض فسادا وافسادا وكم من عروش سقطت وسحقت بالاقدام وهذه هي النتيجة الطبيعية للظلم والفوضى في كل الامم ولا ارى ضرورة كشف المزيد من الفضائح لان الناس اخبر مني بها ولكن احببت ان اهز شجرة ان كانت مثمرة والا قعتها حطبا مفيدا كي تنبت غيرها خضراء معشوشبة تعطي لاهلها كل ثمار ذا نكهة ولا نريدها جدباء متصحرة وانا لا ارصد العثرات وانما اراى منهجا جديدا وخطيرا ان استمر به الدكتور حيدر العبادي واما المنهج التبريري فعقيم لاينتج الا الضعف والوهن والفشل واتمنى للسيد العبادي ان يعي مايريد الشعب ومايرفض ؟ ولا يمسك العصا من الوسط فهذه اللعبة معروفة وباتت مكروهة سمجة ؟ وهذ عتاب منا لاحساب لان ساعة الصفر قريبة وستفتح ملفات لا سامح الله كبيرة وهناك لايمكننا الا نشر كل الغسيل المتعفن كي يبقى الجسد سليما ان الظلم والفساد والاحتلال مصدره واحد وهو الشيطان وجنوده واتباعهم المهرجين والنائحين والمولولين اصحاب اللقمة الادسم فهم كثر فلابد لك دكتور مراجعة مسيرتك وما قدمت للفقراء والاعتراف بالاخطاء فضيلة ترفعك لا تضعك استمع للامة ومشاكلها فانت مسؤول عن تركة كبيرة وارث خطير بسبب فشل الذين كانوا قبلك من الفاشلين وما لايظهر بالافعال فليس موجودا ومن يزرع شوكا يحصد وخزا واسوء عاصفة هي التي تهب عند الحصاد فاتقي الله باالفقراء والعاطلين واقطع ايدي السارقين وشكل محاكم خاصة لكل من تجاوز الحقوق واسترجع الاموال وقبلها الكرامة العراقية فملايين المواطنين تركوا منازلهم بلا ماوى وتاجروا بهم في مزادات سوق النخاسة والاخرين ينتظرون الدور فهل سباع العراق جميعا ام ترجع للمظلومين حقوقهم ذلك ما سيكتبه التاريخ ويوثقه الكتاب عنك وعن مرحلتك فتصور انك الان قضيت سني حكمك ؟ فماذا قدمت وكيف سيذكرك التاريخ وهذا مجرد تذكير فذكر ان نفعت الذكرى

  

د . صلاح الفريجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/02/28



كتابة تعليق لموضوع : حيدر العبادي رؤية غير متكاملة للواقع السياسي البائس
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : امير الجيزاني
صفحة الكاتب :
  امير الجيزاني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 منامات ابن سيَّا المنامة الأولى (هم) احتلوا الكويت!  : د . محمد تقي جون

 الرياضة الشرعية  : مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)

 اسلامٌ واحدٌ وَتَأَسلُماتٌ متعددةٌ  : زعيم الخيرالله

 المرجع المفدى آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم : نهيب بالحكومة والقضاء في مصر أن يتحملوا مسؤوليتهم دفي محاسبة الجناة والذين يقفون ورائهم

 خطبة الجمعة كعادتها!  : رسل جمال

 دراسة في جامعة بابل تبحث تقييم نوعية مياه الآبار في مدينة الحلة  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 الحشد الشعبي يقوم بإطفاء الحرائق غرب نينوى

 وكيل الوزارة لشؤون الانتاج والمشاريع يشرف على صيانات ومشاريع التأهيل في محطات انتاج البصرة  : وزارة الكهرباء

 قلادة السعادة ..  : عقيل الحمداني

 قناة الشر....قيه وبرنامج خيرات رمضان  : صادق غانم الاسدي

 بالهدف/ مناطق الأطراف والحاجة لمستشفيات  : اسعد عبدالله عبدعلي

  دولة الطاغوت الأكبر ..أخطر إفرازات النظام العالمي الجديد  : كاظم فنجان الحمامي

 محنة الاقليات الدينية غير الاسلامية بحاجة الى حل  : جمعة عبد الله

 النهضةُ الحسينيةُ  الإلهيةُ  الكبرى  وتغذيتُها  بالأباطيلِ  والأساطير  : د . علي عبد الفتاح

 برلمانيون اميركيون يطالبون "سي آي ايه" بتوضيح دورها في فيلم بشأن بن لادن

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net