صفحة الكاتب : خيري القروي

حديقة الحب .... في ( حدائق الوجوه ) ... لمحمد خضير
خيري القروي

ليس من السهولة ان تقرأ  ( حدا ئق الوجوه  ) لمحمد خضير ولا يعتريك شعور بالتعب من شدة الانغمار في التفكير والتأمل في دقائق الصور والمعاني في وجوه اشترك المؤلف مع البستاني في صياغة تفاصيلها ووضع خرائط ملامحها..لكن المتعة الفنية تظل ترافقك وتخفف عنك عناء السفر في تضاريس تلك الوجوه المجتمعة في ( حديقة العالم)  والتي وصفها بستاني طاعن في السن بانها اشبه بخمائل بديعة التنسيق ...

المؤلف لا يعطيك مفاتيح الابواب المغلغة على اسرار الوجوه المقنعة  والحكابات المدافة بالالغاز ، بل سيعطيك متعة البحث عن المفاتيح اضافة الى المتعة الفنية لعمل ابداعي ياخذ من اكثر من لون من الوان الاصناف الادبية المعروفة دون وضع نفسه في لون واحد مما يؤكد عملية تآكل الحواجز ما بين الاصناف الادبية ....

في كل الحدائق التي تمر بها تحتاج الى طاقة من التامل تعيننا على اقتناص المعاني المبثوثة ما بين السطور ..لا شك ان الصيد الثمين متوفر في   (حدائق الوجوه  )  ويلزم الصياد الماهر , نظرة متاملة , وذائقة جيدة , وصبر جميل لكي يغور في الماء العميق لكي يعثر على سمكة من هنا او يعثر على لؤلؤة من هناك  ولا ينفع الجلوس على حافة النهر ....

انها لرحلة ممتعة للعقل والخيال ..للصورة ومعناها .. للوجوه المقنعة ...وما يتخفى ورائها ..للبستاني الخبير وهو يتامل الوجوه في حديقة العالم ...في كل حديقة ندخلها من (حدائق الوجوه )  ياخذنا المشهد الى فضاء التامل ...فالمشاهد والصور والحكايات , محملة بالايحائات واللاستعارات.. فاللوجوه اقنعة .. وحدائق ..وحكايات  ....

وليس بوسعنا الدخول في كل حديقة واعطاء صورة واضحة المعالم لتلك الحدائق الابداعية المتخيلة..ولكننا سنختار حديقة من هذه الحدائق لجمال عنوانها ولذة السير وسهولة السير في طرقاتها , نقف مذهولين ومدهوشين امام مشهد خروج عشر فتيات بمنتهى الجمال والروعة والرشاقة , خروجهن من مقصوراتهن الفواحة بالعطر..المظللة بالاشجار..والمطلة على بركة ماء , فتيات متنعمات , ولكنهن مستعبدات , وفاقدات للحرية ....

نحن في  (حديقة الحب )....

فما الذي يجري في هذه  الحديقة  ... ؟؟

( حديقة الحب )....

الحب في(حدائق الوجوه) ليس حبا واحدا انما توجد منه انواع واصناف ولكل نوع ..لذته  ... 

لذته...   نوع من انواع الحب يستمتع فيه المحب بتحويل معشوقته الى تماثيل حجريه صماء , كما فعلت عشتار مع معشوقيها  .. ونوع آخر من الحب يكرس العبودية للجسد ويعطي امتيازا للذة على أي شيء اخر ويجعل الإنسان ملتصقا بالارض الغليظة بعيدا عن سماوات الروح ونبل المشاعر وصفاء السرائر . تكاد تخلب لبك صور الحب  لو نظرت الى ظاهرها .ولكن لو كسرت القشرة الفوقية ونظرة الى الاعماق لتبدت لك صورة اخرى لا ترضاها النفس الانسانية العاشقة للحرية ، هذه الصورة الجميلة للفتيات المنغمرات في مياه البركة في حديقة الحب لا يملكن سوى صور اجسادهن الفائقة الجمال .. اما ارواحهن فمستعبدة لقهرمانة تتسلى بضربهن بالسوط على ظهورهن وهن مستسلمات للسع سياط العبودية بصورة تدعو الى العجب ، حتى الحيوان (السنور  الذي يرافق القهرمانة باستطاعته ان يامرهن وينهرهن ويخوفهن . (( وما ان ارتفع النهار حتى برزت من مقصورة ، عشر شموس مع قهرمانتهن ، وهبطن مجردات الى البركة ، وبقيت سيدتهن على الحافة في ثوب طويل تلوذ باذيالها دويبة بيضاء طويلة الذنب مربوطة الى يد القهرمانة بسلسلة طويلة ممدودة ، كانت هذه الدويبة سنورا مربربا يشب في اثر كل فتاة تنزع عنها ثوبها فترمي بنفسها الى البركة .)) 

الفتيات الخارجات من مقصوراتهن المعطرة بشذى الورد لا مثيل لجمالهن ، انهن ا شبه بحوريات في الجنة ولا انسجام بين الجنة والعبودية ابدا الا اذا كانت العبودية لله سبحانه وتعالى . انهن اسيرات إرادة مسخت ارادتهن واهانت كرامتهن طالما ان حياتهن اصبحت ملكا لملك ظالم او امير جائر او ثري مغرور بثرائه او أي انسان استغل الناس بسب من قوته او سلطته . ليس هذا هو الحب الحقيقي وان حقق بعض المتع الحسية لاصحابه ...انه حب في الظاهر , وعذاب من الداخل ....

(الحب الحقيقي) ...

لكن الحب الحقيقي هو حب  (رابعة العدوية ) التي اعرضت عن جميع مظاهر الحب الخادعة ..هربت منها جميعا وارتوت من نبع الحب الخالد, لان معشوقها هو الخالد , وهو الذي يهب الخلود لمن يشاء او لمن يستحقة 

(( وفي اليوم الثاني أقيم مسرح الحب بين بركة ماء وحفرة نار . وجائت رابعة العدوية المعروفة برابعة البصرية مع خادمات لها وصاحبات زاهدات مثلها فكانت البركة ملأى دوما من دموع محبتهن , والحفرة مستعرة دوما بزفرات مهجهن , اما الشبه بالهيئة والملبس فقد زيد بالارتباط والالتصاق , بالمحبة والعشق, فكن جميعهن مقترنات بسلسلة واحدة تسح من اطواق في اعناقهن . وتجمع بين رابعة البصرية ورابعة الشامية ورابعة الحبشية ورابعة الرومية ورابعة المروزية ورابعة الافغانية. وكانت رابعة البصرية تتخطى المسافة امامهن الى وسط المسرح متقلبة على اضلاعها ساحبة اليها الاجساد المسلسلة المتشحة بدثر حيكت من الشعر سائلة : (من يدلنا على الطريق..؟) ...

(.التوحيد في العشق) ...

رابعة العدوية موحدة في حبها , وكل اللواتي أحببن على شاكلتها , مشركات في الحب . وحب الموحد يسكن الروح ثم يشع على جوارح الجسد . والحب الذي فيه اشراك هو سجين الشهوة واسير اللذة . وشهوات الجسد كفقاعات قد تبدو كبيرة وجميلة وذات الوان زاهية .. ولكنها بلا حقيقة ثابتة .. سرعان ما تنطفىء وتموت .لذالك اصبحت رابعة العدوية اميرة العاشقات. لانها عشقت النبع الصافي والذي منه تتشعب كل الانهار فتخضر الارض وتتفتح اكمام الازهار. ومن اجله تغرد الطيور وتعطي النحلة عسلها والنخلة ثمرها والكربة عنبها

يقول صاحب ( اقنعة الوجوه) :  

(( الحب مكثر . والعشق موحد ... احبت عشتار اكثر من محبوب فصار لها اكثر من اسم في عالم الحب .وذهبت كليوباترا  في الحب اكثر من مذهب . وافرطت في تقلباته ونالت من سمومه جرعة فتتت اسمها في اسماء كثيرة ... الا  رابعة العدوية فقد جردها الحب من الدلالة المربعة لاسمها ( النديم, والكأس, والخمر, والجسد ) حين وحدت ذاتها بذات معشوقها فكانت العاشق والمعشوق , الهاربة من نفسها الى محبوبها , وكل حوار يذكرها بانها اولى لا رابعة على عرش الحب وان كل شريكة لها في حبه , مشبوكة بسلسلة العشق التي تبدا بها ....))

                                          

 

 

 

 

 

 

 

 

كتاب في دائرة الضوء.................................................... خيري القروي

 

في القراءة متعة فريدة ومميزة , وخصوصا إذا ما كانت ( قراءة في كتاب ) لكن هذه المتعة لم تعد ضمن قائمة الأولوية في حياة الناس اذ تمت إزاحتها من مكان الاولوية الى مكان في الهامش بعد أن زاحمتها وسائل أخرى حديثة ومتطورة ...

و ( كتاب في دائرة الضوء )  محاولة لترتيب الاولويات في حياتنا ( المرتبكة ) لتكون (القراءة) حاجة ضرورية ومطلبا انسانيا , ومتعة روحية , وواحة لسكون النفس من اجل استعادة جزء من توازننا الذي اصابه الخلل ونحن نكابد السير في طريق الحياة الوعر .... 

 

  

خيري القروي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/02/27



كتابة تعليق لموضوع : حديقة الحب .... في ( حدائق الوجوه ) ... لمحمد خضير
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي احمد الهاشمي
صفحة الكاتب :
  علي احمد الهاشمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مجلس الوزراء يصوت على عدد من القرارات بشأن تسريب الاسئلة الامتحانية

 مبادرات وأنشطة متنوعة لمديرية شباب ورياضة ديالى  : وزارة الشباب والرياضة

 وسـط حضـور عشائري وسياسي وامني واسـط تشيـع جثمـان ابنـها البـار الشهـيد الشيـخ هاني محمد محسـن الشمري

 ضبط عشرات الاطنان من الادوية منتهية الصلاحية في موانئ البصرة

 النزاهة: قانون المفتشين العموميين سيشرع خلال الفصل الحالي ونتوجه لفك ارتباطهم بالوزراء

 النجف الأشرف.. الشخصية التي حاولوا طمسها  : زيد شحاثة

 استئناف الرحلات الجوية في مطار هونغ كونغ والصين تدين "الأفعال شبه الإرهابية"

 شُهداء رغماً عنكُم  : نزار حيدر

 ملعب كربلاء ضمن قائمة ملاعب ابطال اسيا

 العودة الى لقمة الخبز  : عبد الخالق الفلاح

 صدى الروضتين العدد ( 24 )  : صدى الروضتين

 حسابات السياسة  : عقاب العلي

 3 روايات لابد من التامل فيها كثيرا ..عرفة والامام الحسين ع  : الشيخ عقيل الحمداني

 (البصرةُ الفيحاء) المُرضعة التي لاتُحمد ولاتُشكر!!!  : صالح المحنه

 ديالى : إيقاف عملية تهريبٍ لسعات الإنترنت بمليار دينار ونصف المليار شهرياً  : هيأة النزاهة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net