صفحة الكاتب : عمار عبد الرزاق الصغير

أبو بكر عاصم بن أبي النّجود بن بهدلة الاسدي (ت 127وقيل 128)
عمار عبد الرزاق الصغير

 كان عاصماً مقدماً في زمانه، مشهوراً بالفصاحة، معروفاً بالإتقان. وكان الإمام الذي إنتهت إليه رياسة الإقراء بالكوفة واليه تسكن قلوب القراء في الامصار , وما ذلك الا من تمهره بهذا الفن وسبره اغوار دقائقه . فنال من لآلئه درر نضاد , ووفرت له من علومه حصيلة لا تضاد .
وقد مال اليه والى رايه من القراء الكثرة من القراء , ما جعلت نفوس المترددين تسكن اطمئنانا اليه .
وكان مضافا الى تحصيله وعلمه فهو ذا دين وتعلق بكتاب الله , وعلاقة متميزة مع المساجد , بما يوضح انعكاسات القران على سلوكه وأثره في تربيته .
الإمام الكبير مقرئ العصر ، أبو بكر الأسدي مولاهم الكوفي واسم أبيه بهدلة ، وقيل : بهدلة أمه ، وليس بشيء ، بل هو أبوه ، مولده في إمرةمعاوية بن أبي سفيان . وقرأ القرآن على أبي عبد الرحمن السلمي ، وزر بن حبيش الأسدي ، وحدث عنهما ، وعن أبي وائل ، ومصعب بن سعد ، وطائفة من كبار التابعين ، وروى فيما قيل عن الحارث بن حسان البكري ، ورفاعة بن يثربي التميمي أو التيمي ، ولهما صحبة . وهو معدود في صغار التابعين . 
قال الذهبي حدثنا أبو بكر ، قال : كان عاصم إذا صلى ينتصب كأنه عود ، وكان يكون يوم الجمعة في المسجد إلى العصر ، وكان عابدا خيرا يصلي أبدا ، ربما أتى حاجة ، فإذا رأى مسجدا ، قال : مل بنا ، فإن حاجتنا لا تفوت ، ثم يدخل ، فيصلي  .
ولعاصم مآخذ قيمة من المصادر الروائية فقد ( أخذ القراءة عن أبي عبد الرحمن السلمي. قال أبو بكر بن عياش : قال لي عاصم : ما قرأني أحد حرفاً إلا أبو عبد الرحمن السلمي، وكان ابو عبد الرحمن قد قرأ علي (رض) ( )
ولعاصم راويان : حفص بن سليمان وأبو بكر بن عياش ( ) ، رويا عنه القراءة بالمباشرة بلا واسطة ، غير أن حفص كان مقدماً بالإتقان ، ومفضلاً عن سائر أصحاب عاصم . وكان حفص أعلم أصحاب عاصم بقراءة عاصم ( ) ،
قال الأندلسي الشاطبي في القصيدة الشاطبية ( ) :
وبالكوفة الغراء منهم ثلاثة          أذاعُوا فقد ضاعت شذى وقَر نْفُلا
فأما أبو بكر وعاصم اسمه           فشعبةُ روايِةِ المبرَّز أفـــْضلا
وذاك ابن عَيَّاشٍ ابو بكر الرضا           وحفص و بالإتقان كان مُفَضَّلا

قال الشارح:
الغرّاء يعني المشهورة البيضاء المنيرة بكثرة العلماء بها، منهم يعني من السبعة ثلاثة هم عاصم وحمزة والكسائي أذاعوا أي أفشوا العلم بها وشهروه ونشروه والضمير في ضاعت للكوفة أو للقراءة أي فاحت رائحة العلم بها والشذا كسر العود والقرنفل معروف
قال الذهبي : كان عاصم ثبتا في القراءة ، صدوقا في الحديث ، وقد وثقه أبو زرعة وجماعة ، وقال أبو حاتم : محله الصدق ، وقال الدارقطني : في حفظه شيء يعني : للحديث لا للحروف ، وما زال في كل وقت يكون العالم إماما في فن مقصرا في فنون . وكذلك كان صاحبه حفص بن سليمان ثبتا في القراءة ، واهيا في الحديث ، وكان الأعمش بخلافه كان ثبتا في الحديث ، لينا في الحروف ، فإن للأعمش قراءة منقولة في كتاب " المنهج " وغيره لا ترتقي إلى رتبة القراءات السبع ، ولا إلى قراءة يعقوب وأبي جعفر . والله أعلم . 
أما وفاتهم فقد توفي شعبة بالكوفة 193 هـ ، ومولده (95) هـ ( ) وصادف وفاته في الشهر الذي توفي فيه هارون الرشيد ( ) ، أما حفص بن سليمان البزاز فتوفي سنة 180 ومولده سنة 90 هـ ( ) .
   قراءة متميزة ( عاصم برواية حفص )

انفرد عاصم بن أبي النّجود الكوفي ٭  بميزات عن سائر القراء ، لم يتحلى بها غيره . فقد عرف بالإتقان، وثراءه بالفصاحة والعربية . كما كان متميزاً في مآخذه للقراءة ، فقد أخذها عن أبي عبد الرحمن السُّلمي (القارئ المشهور) وأخذ السُّلمي ما أقراءه لعاصم من الإمام علي (ع) عن النبي عن جبرائيل عن الله عزَّ وجل.
أخرج ابن الجزري في حفص ربيب عاصم، أنه قرأ على الإمام عاصم مولاهم إمام الكوفة وقارئها، وقرأ عاصم على ابي عبد الرحمن السلمي، وقرأ السلمي كذلك على أمير المؤمنين أبي الحسن علي بن أبي طالب (رض) وأرضاه ، وقرأ علي كذلك على رسول الله ص ، وقرأ رسول الله كما أنزل الروح الأمين جبريل. وهذا إسناد لا مزيد على حسنه وعلوه وثقة رجال وفضلهم وتقدمهم في علم القراءة ( ) .
أنظر الى هذه السلسلة المتميزة ، والتي تثير فيك بواعث السكينة والاطمئنان بما تمثل من رجالات، فبدئها قاعدة الإسلام الإمام علي (ع) ، تلميذ الرسول الاكرم  (ص) ، وهذا النبي الأمين في تبليغ رسالة ربه ، وذلك جبريل المؤتمن في إيصال الرسالة للنبي (ص).
الى ذلك ولم تقف المسألة في المأخذ، بل ترقت الى إنحصاره وتفرده، وهو ما يزيد القراءة إطمئناناً وتوثيقاً في نقائها وصولاً وصدوراً .
فقد روي جماعة عن عمر بن الصباح عن حفص الغاضري عن عاصم ، عن أبي عبد الرحمن عن علي بالقراءة، وذكر عاصم أنه لم يخالف أبا عبد الرحمن السلمي في شيء من قراءته، وأن أبا عبد الرحمن لم يخالف علياً (رض) في شــيء من قراءته ( ) . وهذا ما يؤكد صحة قراءة ابي عبد الحمن وانحصارها في المأخذ من الامام علي (ع ) ويردّ ما يروى ان مآخذه من عثمان الخليفة حصراً .
ومزيداً على ذلك، فقد أجمع رجال الجرح والتعديل على وثاقة عاصم، وأنه المقدم في القراءة، وأنهم يأخذون القراءة عنه، وما ذلك إلا لثقة مآخذ عاصم، والثقة في أداءه، والاطمئنان من لسانه .
فقد أخرج الذهبي عن أحمد بن حنبل في تقييم عاصم قوله : (كان ثقة وأنا اختار قراءته ) ( ) .
وسئل أبو زرعة الرازي إمام الجرح والتعديل عن عاصم بن بهدلة : فقال ثقة ( ) .
وعن عبد الرحمن قال سألت أبي عن عاصم بن بهدلة فقال : هو صالح ( ) .
وقال عبد الله بن أحمد : سألت أبي عن حماد بن أبي سلمان وعاصم، فقال: عاصم أحب إلينا عاصم صاحب قرآن وحماد صاحب فقه ( ) .
وفي الفصاحة والعربية وقراءته للقرآن ، كان المشار إليه بامتياز عن سائر القراء، إن الألفاظ المادحة له تميزت بتأكيد واطمئنان عن بقية القراء.
جمع بين الفصاحة والإتقان والتحرير والتجويد .. قال أبو بكر بن عياش : لا أحصي ما سمعت ابا إسحاق السبيعي يقول : ما رأيت أحداً أقرأ للقرآن من عاصم ( ) .
وكذلك أخرج ابن مجاهد عن الحسن بن صالح قوله : ما رأيت أحداً كان أفصح من عاصم بن أبي النجود ( )
وعن منجاب بن الحارث، حدثنا شريك، قال : كان عاصم صاحب همز ومد وقراءة شديدة.
وعن أبي بكر بن عياش : كان عاصم نحوياً فصيحاً إذا تكلم.
وكذلك عن أبي بكر بن عياش : قال عاصم : من لم يحسن من العربية إلا وجهاً واحداً لم يحسن شيء ( ) .
وقد أوصلتنا هذه التوثيقات الى اطمئنان أن قراءة عاصم هي الأفصح والأتقن والأجود من بين سائر القراءات ، وهذا ما يجعلنا نورد كلام السيد الخوئي (قدس) في أن المصاحف المتداولة الآن وقديماً وهي من رسم قراءة عاصم ( وكل ما رأيناه من المصاحف القديمة والحديثة رسم خطَّهُ على طبق قراءته)
( )  وأما الطريق والرواية التي وردت منها قراءة عاصم، فتميزت براويين هما : أبو بكر بن عياش، وحفص بن سليمان. إلا أن العلماء والمتخصصون قدموا رواية حفص بن سليمان لكون أكثر وأتقن وأفضل من أخذ من عاصم، وأنه كان ربيبه فلا شك أنه علمه الكثير ما لم يحضى به ابن عياش.
قال أبو شامة في تقديم حفص على ابن عياش : ومعنى قول الشاطبي : (وبالإتقان كان مفضلاً ) يضئ بإتقان حرف عاصم ( ) ، وذكر أن حفص البزار ٭  أصح قراءة من أبي بكر بن عياش .
وأكد هذا المعنى الزرقاني في ترجمة حفص كان ربيب عاصم تربى في حجره، وقرأ عليه وتعلم منه كما يتعلم الصبي من معلمه فلا جرم كان أدق إتقاناً من شعبة ( ) .
وأوضح السيد الخوئي أن طريق حفص من عاصم السلمي، وطريق شعبة من عاصم زر بن جيش.
قال حفص : قال لي عاصم : ما كان من القراءة التي أقرأتك بها هي القراءة التي قرأت بها على أبي عبد الرحمن عن علي (ع) ، وما كان من القراءة التي قرأتها أبا بكر بن عياش فهي القراءة التي كنت أعرضها على زر بن حبيش عن ابن مسعود ( ) .

وهذا التفصيل يبين أن رواية حفص على مسار تلك السلسلة السندية المتميزة عن الوصي فالنبي فالوحي.
إما قراءة شعبة ابن العياش فتنتهي الى ابن مسعود ، قد أكدت كثير من الروايات أن قراءة ابن مسعود فيها الشواذ في كثير من مواضعها، وأنه كان يقرأ بالمترادف مثل ( الصوف والعهن ) وبالمعنى .
وقال يحيى بن معين : الرواية الصحيحة التي رويت عن قراءة عاصم رواية أبي عمر حفص بن سليمان.
وقال ابو هاشم الرفاعي : كان حفص أعلمهم بقراءة عاصم .
وقال ابن المنادي : قرأ على عاصم مراراً ، وكان الأولون يعدونه في الحفظ فوق أبي بكر بن عياش، ويصفونه بضبط الحروف التي قرأ على عاصم، وكانت القراءة التي أخذها على عاصم ترتفع الى علي (رض) ( )  .

وما يجعلنا واثقين من دلالة المبحث ومطمئنين الى نتائجه ومراميه ؛ ان المصحف الموجود في أيدينا الآن هو من قراءة عاصم برواية حفص :  أنَّ في القاهرة عام 1342 – 1923 تشكلت لجنة عليا من مشيخة الأزهر مستعينة بكبار العلماء بإقرار من الملك فؤاد الأول ، كان قوامها كل من : شيخ المقارئ المصرية محمد خلف الحسيني، والاستاذ حنفي ناصف العالم اللغوي ، ومصطفى عناني وأحمد الإسكندري. وقد اضطلعت هذ اللجنة بمهمة ضبط المصحف ورسمه وشكله، فكتب القرآن - بإقرارها - موافقاً للرسم العثماني، وعلى قراءة عاصم بن أبي النجود الكوفي، برواية حفص بن سليمان الكوفي. ثم طبعته طبعة أنيقة .. وكان ذلك أساس انتشار طبعات القرآن الأخرى  ( )
 

  

عمار عبد الرزاق الصغير
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/02/21



كتابة تعليق لموضوع : أبو بكر عاصم بن أبي النّجود بن بهدلة الاسدي (ت 127وقيل 128)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد حسين سدني
صفحة الكاتب :
  محمد حسين سدني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 دراجة ب٥٠ الف... من يشتري؟؟  : احمد لعيبي

 الحوزة العلمية بالنجف تنعي وفاة اثنين من معتمدي المرجعية العليا في بغداد والبصرة

 المالكي يحذّر  : هادي جلو مرعي

 لواء علي الاكبر يسيطر على اهم معاقل داعش وسط بيجي

 أُسُسُ الحَرْبِ النَّفْسِيَّةِ في الخِطابِ الزَّيْنَبِيِّ (١٢) والأَخيرة لا تَمْحُو ذِكْرَنْا  : نزار حيدر

 تركيا شراء الذهب وستراتيجية الضرب السريع  : احمد طابور

 الجولـــة 30 تنطلـــق غــــداً بمبــــاراتين الشرطة والزوراء يسديان خدمة مجانية للجوية والنجف يدرك التعادل في الرمق الأخير

 (فخامته!) رئيس التحالف المالكي ..!  : علي سالم الساعدي

 استيقظوا يااهل بغداد قبل فوات الاوان ....  : محمود الحلو

  فستان الفيروز  : اسراء البيرماني

 العمل تعتزم اعداد قاموس موحد متطور بلغة الاشارة للصم والبكم  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 أحدثك عن وجع الحقيبة  : حسن العاصي

 استثناء الكفاءات من الاجتثاث  : عماد الاخرس

 الكاتب والصحفي ماجد الكعبي يرشح لمنصب نائب نقيب الصحفيين العراقيين

 محاصرة فلول داعش في حوض نهر دجلة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net