صفحة الكاتب : د . صلاح الفريجي

فلاحوا العراق حنثوا باليمين فمنع الله عنهم مطر هذا العام
د . صلاح الفريجي


يبدو ان مشهد الاحتكار السياسي واستغلال المال العام في العراق تحول لكل مفاصل المجتمع لان المثل يقول الناس على دين ملوكها فان فسد الراس فسد البدن كل حتى الذيل قبل عام او اكثر نزلت الرحمة الالهية من الله وهو المطر الذي تحول في كل العالم الى ثروة وفائدة الا العراق فبغداد شبه غارقة وكل المحافظات الوسطى والجنوبية كون كل المشاريع كانت ومازالت متلكئة وكان من بين من طل علينا بنظرية المؤامرة هو السيد نعيم عبعوب امين العاصمة الفاشل حين عزى كل غرق العاصمة لاجل صخرة وضعها الاعداء والمتربصين به في ( المانهول) واضحت صخرة عبعوب نكتة الشارع بل اصبح السيد عبعوب نكتة بحد ذاته لاسيما بعد نصريحاته الاخيرة بكون فتيات ايران او طهران خضوصا معجبات به ووسمنه بالوسيم ولاباس ولكن نريد ان تكون العاصمة وسيمة ايضا ياسيد عبعوب ؟ والمشكلة الاساسية ان هناك اراضي واسعة زراعية غمرتها المياه بشكل كامل فاتلف الكثير من المحاصيل الزراعية فقررت وزارة الزراعة تعويضات للفلاحين وهو استحقاق طبيعي وحاصل في كل الدول الا ان الشيء الغير طبيعي ماحدث ان كل فلاح لابد ان يكتب المساحة كم دونم كي يعوض المزروع فقط ؟ لكن ماحدث للاسف ان الكل كتب المساحة اضعاف المزروع وغير المزروع بل طلب منهم القسم فاقسموا على ذلك فلم يبروا بالقسم وحنثوا باليمين والاغرب حدثني اح الفلاحين انه سال العالم الديني فاجاز له القسم كذبا كي يعطي بعد ذلك الخمس فتكون العملية صح لان المفتي افتى بجواز الاخذ من المال العام وهو ولي المال العام ؟ فترتب اثرا معنويا وسلوكيا فحرم الفلاح العراقي من خيرات السنين القادمة واقول ليس الكل طبعا وانما هناك اناس صادقين ظلموا ولم يعوضوا ؟ ان اهل الحل والعقد في العراق هم اتباع الدكتاتور المتهم الاول في عمليات التزوير وسرقة المال العام وهم افراد وقفت معهم كتل مجاملة ضعيفة اوصلتهم بالمرجعيات فاضفت لهم رونقا خداعا والوانا غيرهم وعطورا مستاجرة وهؤلاء شيء عجيب في سياساتهم التوريطية لكل اتباعهم والناعقين لهم ووعاظ سلاطينهم ان الامة ان اطاعة الحاكم الجائر ادخلهم فيما ادخل اهل الكوفة وباسم الدين لحرب الحسين-ع- وقتل ذراري رسول الله واتباعه واصحابه وايضا باسم ديني وشرعية لم تعرف الامة انها تورطت بعمل شائن واجرامي ولكنها حققت سبقا للجائر او المستبد فقتلت قائدها ومنجيها ان مصداقية الانسجام بين الامة والقائد تجر الامة للقائد فان كان منحرفا جرهم للانحراف وهذا ماحصل في العراق حين جرت الاحزاب الامة وورطتها في الطائفية وسفكت دماءا بريئة باسم التشيع النقي والتسنن الطاهر او الاديان عموما ودفع كل العراق الثمن ؟ ان القيادة لابد ان تحدد الطريق الواضح ورسم ايديولوجية وتخطيط اقتصادي فكري متكامل للحكومة لا ان نملئ الكراسي والمناصب ونوزع الميزانية كما يوزع البقال الخضروات لبيعها ؟ فان استسلمت الامة امام سياسات القمع والارهاب الجسدي والفكري ستعيش خاوية ضعيفة منهارة ان الاستكانه وتدجين الامه هو مايريده المفسد والسارق والمحتال وان شعاره اوبقائه بمزيق النسيج الاجتماعي والفرقة والتشرذم وبالتالي الضياع للامة واسقاطها في دهاليز مظلمة لايمكنها الخروج منها كما ان فساد الذمم وسقوط الاخلاق وموت الضمير انما هو فساد ثاني لايقل عن فساد الحاكم الظالم لاننا حينذاك سنحرم من التوفيق الالهي وهكذا عندما اقسم الكثير من الفلاحين كذبا وزورا ليعوضوا موسم عام خسروا الاعوام القادمة لان الله حرمهم نعمة المطر وهذه المرة لادخل للبشر وانما هو عقوبة الهية والسبب ايضا هو الحاكم ورجل الدين الذي افتى بجواز اليمين الفاجرة اعاذنا الله والامة من كبوات الشياطين وحبائلهم وحيلهم وحفظ الله العراق واهله الطيبين

  

د . صلاح الفريجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/02/14



كتابة تعليق لموضوع : فلاحوا العراق حنثوا باليمين فمنع الله عنهم مطر هذا العام
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد المشذوب
صفحة الكاتب :
  محمد المشذوب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة تختتم مشروع الإمامين العسكريين (عليهما السلام) القرآني بنسخته الثالثة  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 وزارة التخطيط تجري مسحا تجريبيا لتجمعين عشوائيين في بغداد  : اعلام وزارة التخطيط

 خاطرة مع الشهيد القائد الشيخ مشتاق الزيدي طاب ثراه...  : الشيخ علي اليماني

 اقتحام مبنى برلمان اقليم كردستان في اربيل واطلاق نار داخل مبنى المجلس

 عاشوراء وكربلاء والطف الدامي  : د . يوسف السعيدي

 يجب تحديد سقف مالي للاعبي الدوري العراقي

 كلية التربية بجامعة واسط تقيم مؤتمرها العلمي الدولي التاسع 9/3/2016  : علي فضيله الشمري

 رحيل عبد العزيز ليس ككل رحيل  : سلام محمد جعاز العامري

 النائب الحكيم يدعو مكونات الشعب العراقي إلى تبادل التهاني بمناسبة عيد الغدير لزيادة الألفة والمحبة بين المكونات  : مكتب د عبد الهادي الحكيم

 رابطة الشباب المسلم في بريطانيا تُكرّم الدكتور بشار النهر  : جواد كاظم الخالصي

 قائد عمليات الرافدين ومحافظ ميسان يبحثان تطورات الواقع الأمني في المحافظة والنتائج الأولية المتحققة من عملية وثبة الأسد  : وزارة الدفاع العراقية

  اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي ترسل وجبة جديدة من المستلزمات الطبية والادوية الى قاطع الفلوجة .  : طاهر الموسوي

 مصير العقل  : ادريس هاني

 العمل تطلق رواتب العمال المضمونين يوم غد الخميس  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 التجارة بالقضية الكردية اشتباكات في سهل نينوى بين أكراد وجماعة الشبك  : ا . د . لطيف الوكيل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net