صفحة الكاتب : مهدي الصافي

الثورات الاصلاحية..الانقلاب على المؤامرة
مهدي الصافي


لازالت تبعات التغيير السياسي الشعبي المدعوم عسكريا في مصر,يلقي بضلاله على مجمل الاحداث والمتغيرات السياسية الناتجة عن ثورات الربيع العربي,من ليبيا الى اليمن وسوريا والعراق,هذه الدول الغنية الكبيرة بمواردها البشرية والعلمية والثقافية والحضارية والطبيعية,لازالت تدفع ضريبة الحرية والاستقلال دون كلل او ملل,في قبال حكام وامراء يسيطرون على ثروات الجزيرة العربية ,متخاذلين متأمرين على وطنهم وشعوبهم وامتهم,قابعين تحت ضغوط نفسية متأكلة,وعقد شخصية قبلية اسيرة لتاريخ سياسي صنعته اسلحة وقوة العم سام سابقا, والمتحولة ضمنا الى كنف الاستعمار الامبريالي الامبراطوري الجديد,
فبعد ان بثت وسائل التواصل الاجتماعي(او قناة الشؤوم الجزيرة) تسجيل صوتي زعم انه للسيسي وبعض ضباطه(دار الحوار حول طلب مساعدات-دول الخليج انصاف دول),في حديث عن الثروات الخليجية المهدورة كحبات الرز,وطبيعة معاناة الشعب المصري, المزمنة من حالة الفقر والبطالة,
ومن حق هذا الشعب العظيم ان يأخذ حقه من نفط الخليج,فمصر هي القلب الواسع لوطننا العربي الكبير,للاسف لاحظنا عودة الاقلام الصفراء,والاعلام المشبوه لتشوية صورة الشرعية الديمقراطية الوليدة في مصر,فعادت نبرة الحديث عن "الانقلاب على الشرعية",وهكذا اخذت احداث اليمن الثورية نفس المنحى,واصبح الاعلام المتصهين المأجور يردد عبارة "انقلاب الحوثيين على الشرعية",مع ان بيان رقم واحد للحركات الثورية اليمنية سيمي "الاعلان الدستوري".
ودعونا نناقش بهدوء مسألة الشرعية والانقلاب على المؤامرة:
في كل دساتير العالم وقوانينها وانظمتها الديمقراطية تعد مخالفة او جريمة كل حركة او حزب او شخص تأمر على مصلحة الوطن,وهدد امنه الوطني والقومي , فاقدا للشرعية الوطنية ويحال الى محاكم الجرائم الكبرى بتهمة الخيانة العظمى,ماحصل في الوطن العربي,وبعد ان وقعت الجماهير المنتفضة في الفخ الشيطاني, وتورطت معظم الفعاليات والتيارات التحررية(وبالاخص الشباب المنتفض) بالسير خلف الشعارات الارهابية,وانقادت الى مصيدة الربيع العربي,والذي صادرته واستولت عليه في الاخر الحركات اللاسلامية الارهابية المتطرفة(المدعومة من تركيا والسعودية وقطر والاستكبار الامبريالي),تغيرت نبرات وتصرفات وافعال واقوال وبرامج النخب الارهابية الاخوانية او الداعشية المستولية على مقاليد الحكم,وسرعان ماتحول المشهد السياسي المصري الاخواني الى بركان من الكراهية والحقد الطائفي البغيض,واعيد ضخ عبارة صنعت في دوائر المخابرات الخليجية التركية الاسرائيلية الامبريالية الدولية"الشيعة اخطر من اليهود",كيف.. ولماذا؟ واين هذا الخطر,
بعد ان ازاح الشيعة عنكم عام 1979 مايسمى شرطي الخليج رضا شاه بهلوي,وبعد ان اعادت لكم المقاومة اللبنانية كرامتكم امام العدو الصهيوني.
ان مايحصل من اختراقات خارجية للبرلمانات والحكومات العربية الشبه ديمقراطية(بعد عام 2003 ,واحداث سوريا ومصر وليبيا واليمن),وسقوط بعضها امام خزائن الاموال والثروات الخليجية المسخرة لشراء الذمم هنا وهناك,وتعمد تقليل موارد الدول المتصدية للارهاب, بمؤامرة تقليل اسعار النفط(وتكليف الارهابيين باستهداف محطات الطاقة ,والمصافي وانابيب الناقلة للنفط,والشركات الاجنبية العاملة في تلك الدول,وهذا ماحصل في العراق وسوريا ومصر وليبيا ويراد له ان يحصل في اليمن),
والدخول في محور ارهابي عالمي حديث,لادارة دفة الحرب الباردة القائمة في المنطقة,لايمكن بعد كل هذه التجاوزات الخطيرة على الشعب والوطن ,ان تبقى تلك الحكومات او البرلمانات المتواطئة معها تمثل الشرعية الدستورية,
الشعب مصدر السلطات ,يعطيها وينزعها متى شاء(وفقا للاليات الدستورية المتبعة في الظروف الاعتيادية او الطارئة),ولايجوز التصدي له ,حتى وان كان على خطأ,لانها ارادته وخياراته ودولته التي يحب ويرغب ان تكون وفقا لمتطلباته واحتياجاته,ولا احد يمكنه ان يدعي ايا كان من اعضاء اية حكومة او برلمان ,من انه قد اشترى الاصوات الانتخابية الى الابد,او اصبحت ملكه وحده للدورة الانتخابية القائمة ,لايجوز انتزاعها منه مهما كانت الظروف,
كلا فالانقلاب على الشرعية لايأتي من الجماهير, انما من السياسيين او العسكريين او لنقل النخب الحاكمة,ولهذا اي ثورة جماهيرية تستطيع اسقاط اي  نظام حكم في العالم, تعني انها انقلابا على المؤامرة,ومصداقا لشرعية اي حكومة ترشحها الاصوات الثورية لاستلام مقاليد الحكم المؤقت او الدائم,
ومن هنا نقول ان الخطوات المصرية السابقة, واليمنية الحالية(وحتى الليبية),هي خطوات وثورات تصحيحة اصلاحية دستورية وشرعية,
ومايجرى في العراق من نكبات متعاقبة,يمكن ان تأخذ نفس الاتجاه,فعندما يرى الشارع  عجز الحكومة والبرلمان والكتل السياسية الحاكمة منذ عام 2003,من ايقاف عجلة الفساد المالي والاداري المنتشرة في معظم مفاصل الدولة(وباعتراف الكتل السياسية والحكومة بذلك),وانهيار المؤسسة العسكرية وخسارتها لمساحات شاسعة من الاراضي العراقية,مما تسببت بكوارث وازمات ونكسات وطنية وقومية هائلة,كل هذه الاحداث قد تدفع ببعض الدول الصديقة(كايران وسوريا وروسيا)من الدفع الى الامام ,بتأييد ثورة اصلاحية جديدة في العراق(على غرار ثورة اليمن),يقودها ابناء ثورة الحشد الشعبي وقيادته المجاهدة,التي تقاتل الارهاب في عدة جبهات ,في محيط بغداد والمناطق المحتلة من قبل داعش,
فقد اعلنت قيادة الحشد الشعبي بقوة رفضها للتدخلات الامريكية او الاوربية (وخصوصا القوات البرية الامريكية)في المعارك الجارية,وقد شككت بنوايا تلك القوات,بعد ان اثيرت شكوك حول القائها مساعدات عسكرية لداعش,في حرب تقليم الاظافر الداعشية الكاذبة.
من الممكن جدا ان تنظم لثورة الحشد الشعبي المتوقعة ,العديد من الشخصيات الوطنية الاجتماعية والدينية والسياسية,فتراكم الظلم والفساد والخراب ,والانبطاح المخزي لسياسيي المنطقة الخضراء ,لاينتج في مثل تلك الحالات الا ثورة.
ان المحور العربي الاسيوي بات امرا محتوما(روسيا والصين وايران وسوريا والعراق واليمن ومصر وبعض جمهوريات الاتحاد السوفيتي السابق),لايقاف الة الموت الارهابي الداعشي المتصاعدة والمستمرة في المنطقة,ولاعادة صياغة اقطاب قوى الحرب الباردة ومحاورها الجديدة,فلايمكن لاي حزب او كتلة او حكومة في بغداد من القيام بتعطيل هذا المسار,لانها مسألة حياة امة او موتها,مسألة وجود,ولعل السيد رئيس الوزراء الحالي العبادي قد شعر بمؤامرة الحرب على داعش,وتبخر الوعود الامريكية التي اوصلها السفير الامريكي في بغداد ,ووزير الخارجية كيري,فكان رد الاشقاء حرب الدم والتجويع ,كحرب المياه التي ارادها السلطان المريض اردوغان ففاضت الارض رغما عنه برحمة الهية من السماء.....
 

  

مهدي الصافي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/02/11



كتابة تعليق لموضوع : الثورات الاصلاحية..الانقلاب على المؤامرة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كفاح محمود كريم
صفحة الكاتب :
  كفاح محمود كريم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الامام الشيرازي يتقدم بالشكر والإمتنان لجميع المشاركين في احياء مراسيم الزيارة الاربعينية  : مؤسسة الامام الشيرازي العالمية

 صحة الكرخ : عملية فوق الكبرى تثبيت كسور منفصلة من منتصف وجه مصاب في مستشفى اليرموك التعليمي

 وزيرة الصحة والبيئة تبحث مع الطائي تعزيز الخدمات الصحية في عموم البلاد  : وزارة الصحة

 مطبخ المشتركة  : جواد بولس

 البرلمان يصوت مبدئيا على اجازة الخمس سنوات

 الشركات الأمنية الأمريكية ومستقبل العراق المجهول  : صلاح الركابي

 كردستان دولة أزمة  : زاهد الخليفة

 الاولمبي العراقي يختتم تحضيراته لمواجهة ماليزيا في نهائيات آسيا غدا

 مرجعية السيد السيستاني دام ظله وسياسة الهيمنة الأمريكية على المنطقة  : مصطفى محمد الاسدي

 وزير النفط يهنئ العراقيين بتحرير تلعفر  : وزارة النفط

 جهود متواصله وحثيثة من قبل السيد المدير العام الدكتور حسن محمد التميمي للارتقاء بواقع خدمات والق مدينة الطب الحضاري ..  : اعلام دائرة مدينة الطب

 نائب عن دولة القانون يدعو المرجعيات الدينية الى التدخل لوقف التدهور في العملية السياسية

 آبل تعدّل أجهزة "آيباد"

 سلاسل وقيود الامام الكاظم دلائل وشواهد فخر للفكر المعارض للسلطة الظالمة  : ثائر الربيعي

 التحالفات الجديدة ولاء الطاعة للمخابرات الدولية  : عبد الخالق الفلاح

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net