صفحة الكاتب : سامي جواد كاظم

كيف حفظ الله عز وجل القران؟
سامي جواد كاظم

 القران الكريم معجزة رسول الله صلى الله عليه واله الخالدة والاعجاز له عدة مصاديق من حيث بلاغته ومجموع العلوم التي تطرق اليها سواء كانت حصولية او حضورية وحتى الامور العرفانية منها مثلا عندما يذكر رسول الله حدث معين لم يكن شاهدا له وهذه الاخبار هي عن جبرائيل عن الله عز وجل.
العقلية التي كانت في زمان نزول القران تختلف اختلافا جذريا عن عقلية اليوم من حيث ثقافة اللغة والبلاغة ، فالبعض عندما يقرا الايات التي تتحدى المشركين في الاتيان بايات مشابهة لهذه الايات \"فأتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون الله إن كنتم صادقين\" ،وعجزوا عن الاتيان بمثله ، وذلك لعلمهم باتقان الصياغة اللغوية والبلاغية والعلمية ، عقلية اليوم ترى ان الاتيان بسورة امر ممكن وان هذا التحدي دليل على تحريف القران وان في القران متناقضات كما يدعي حنون في برنامج سؤال جريء بل وبعض مواقع النصارى التي تتحدث عن متناقضات القران، عند قراءة استدلالاتهم نجد الضعف والوهن في الدليل.
القران الكريم من مصاديق اعجازه اللغة والبلاغة بحيث ان من يزيد حرفا او ينقص حرفا يظهر ذلك على الاية ، ولعل حكاية الاصمعي مع الاعرابي عندما كان في ﻣﺠﻠﺲ ﻳحدث جلساءه، ﻓﺄﺣﺐ ﺍﻻﺳﺘﺸﻬﺎﺩ ﺑﺂﻳﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ ﻓﻘﺎﻝ : "ﻭﺍﻟﺴﺎﺭﻕ ﻭﺍﻟﺴﺎﺭﻗﺔ ﻓﺎﻗﻄﻌﻮﺍ ﺃﻳﺪﻳﻬﻤﺎ ﺟﺰﺍﺀ ﺑﻤﺎ ﻛﺴﺒﺎ ﻧﻜﺎﻻ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺍﻟﻠﻪ ﻏﻔﻮﺭ ﺭﺣﻴم"ﻓﺴﺄﻟﻪ ﺍﻋﺮﺍﺑﻲ : ﻳﺎ ﺃﺻﻤﻌﻲ ﻛﻼﻡ ﻣﻦ ﻫﺬﺍ ؟؟ﻓﺮﺩ ﺍﻷﺻﻤﻌﻲ : ﻫﺬﺍ ﻛﻼﻡ ﺍﻟﻠﻪ، ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻻﻋﺮﺍﺑﻲ : ﻫﺬﺍ ﻟﻴﺲ ﻛﻼﻡ ﺍﻟﻠﻪ، وكان الاعرابي لم يحفظ القران بل ولا اية ، فجاءوا بالقران فوجدوا صحة قول الاعرابي في نهاية الاية ﻭَﺍﻟﻠَّـﻪُ ﻋَﺰِﻳﺰٌ ﺣَﻜِﻴﻢٌ بدلا مت غفور رحيم ، فقيل له كيف علمت بالخطا وانت لم تحفظ القران فقال ﺍﻻﻋﺮﺍﺑﻲ : ﻳﺎ ﺃﺻﻤﻌﻲ ﻋﺰ ﻓﺤﻜﻢ ﻓﻘﻄﻊ، ﻭﻟﻮ ﻏﻔﺮ ﻭﺭﺣﻢ ﻟﻤﺎ ﻗﻄﻊ، هكذا هو القران لا يقبل التحريف .
القمص سرجيوس ( 1883 – 1964م) مصري الجنسية ، استشهد في دفاعه عن الانجيل والتواراة بانهما غير محرفين بايات قرانية ومنها انا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون ، وايات اخرى ، بالرغم من ان الايات هذه تخص القران لان القران في ايات اخرى يثبت تحريف اليهود للتوراة والانجيل ولكن القمص خلط بين انكار الانجيل وبين تحريف الانجيل ، فالمسلمون لا ينكرون الانجيل بل انه موجود والكتابي هو من يؤمن بالانجيل والتوراة ولكن التحريف وقع فيهما بعد عيسى عليه السلام ، كما اقر كثير من القساوسة والرهبان والحاخامات والمفكريين الغربيين.
تعد وثيقة اعتراف القديس جيروم ، التي صاغها في القرن الميلادي الرابع ، أهم وثيقة في التاريخ تثبت ، بما لا يدع مجالا للشك ، أن الأناجيل الحالية قد طالتها يد التحريف ، بل انهم اقروا لا توجد مخطوطة قديمة يمكن اعتبارها كمصدر لدفع تهمة التحريف.
بينما قبل ايام عثر على نسخة مخطوطة للقران في القرن السابع للميلادي في المانيا أي في عهد الرسول والخلفاء الراشدين، كما واقيم في لندن معرض للمخطوطات القرانية خلال 1300 سنة وهذا يؤكد حفظ القران
واما تحريف التفسير فهذا موجود في كل الكتب السماوية ، بما فيها القران فهنالك من حرف تفاسير وليس تفسير لغاية في نفس يعقوب، بل هنالك اسرائيليات اخذت صداها في ضخ خرافات بين كتب التفسير واخذت مجالها فيمن يعتقد بها .
اننا نقدس القران بوجهين ، وجه تقديسنا القران لانه كلام الله واكد عليه رسول الله ،وحتى البعض وانا منهم يقراه ويحفظه ويجهل تفسير بعضه ، وهنالك من يقدس القران لما فيه من الايات العظام التي تجعل البصائر الواعية اسيرة في تقديس القران لما فيه من حكم وعلوم تستجد مع الزمان .
الشيعة والسنة اجمعوا على صحة القران وعدم تحريفه ويحاول البعض اثارة هذه الشبهة من عملاء الاستكبار والصهيونية العالمية ، وان للشيعة قران يختلف عن قران السنة ،وان السنة في البخاري تقول بتحريف القران ، وهذا مردود باجماع الامة الاسلامية، وكم هو رائع السيد الخوئي في استدلاله على عدم تحريف القران في كتابه البيان فقد ذكر لو ان الخليفة الثالث حرف القران لكان احد احتجاجات الثوار ضده ولغيّر الامام علي القران من بعده ،وهذا لم يحصل، هذا هو القران بين الدفتين هو قران المسلمين منذ ان نزل على رسول الله وحتى اليوم الموعود.
وان الله عز وجل يحفظ القران بشتى الوسائل واليوم عندما نجد تزايد عدد المسلمين في العالم لهو احد مصاديق حفظ الله عز وجل للقران، فالقران مقرون بالاسلام، فمتى ما انتهى الاسلام يعني انتهى القران وهذا محال فالقران محفوظ طالما الاسلام شامخ ونحن بانتظار الظهور

  

سامي جواد كاظم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/02/01



كتابة تعليق لموضوع : كيف حفظ الله عز وجل القران؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الفقيده زهرة الحسيني
صفحة الكاتب :
  الفقيده زهرة الحسيني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 التوازن في كتل سياسية هي أصلا غير متوازنة  : سعد الحمداني

 عضوة مجلس تطالب رئيس الوزراء بصرف المبالغ المرصوده لمجالس الإسناد علی قوات الحشد الشعبي

 محافظ ميسان يفتتح دائرة البطاقة الوطنية الموحدة في العمارة .  : اعلام محافظ ميسان

 وزارة الموارد المائية تواصل حملتها لأزالة التجاوزات على مجاري الانهر  : وزارة الموارد المائية

 الحشد الشعبي يعلن تحرير قرية العدنانية شمال قضاء البعاج

 اين تقع مقبرة ( وادي أيمن) في كربلاء المقدسة قديما ؟  : الشيخ عقيل الحمداني

 لكم في الموت عبرة يا أولي الأحزاب !!  : علي دجن

 ذي قار : القبض على ثلاث متهمين وتضبط بحوزتهم مادة الكريستال المخدرة  : وزارة الداخلية العراقية

 شقيق العراقي المخطوف في ليبيا يكذب اخبار اغتياله ويؤكد انه على قيد الحياة ويكشف ان عائلته ستصل كربلاء يوم غد  : متابعات

 أسباب ارتفاع الدينار مقابل الدولار  : باسل عباس خضير

 نتّصل حتّى نبقى !  : ريم مهيأ الركابي

 القاء القبض على متاجرين ومتعاطي مواد مخدرة في بغداد

 اعدام الشهيد النمر وموقف العراق السليم  : اسعد كمال الشبلي

 وهل نهج بعض وسائط الإعلام صحيح في شهر رمضان؟  : برهان إبراهيم كريم

 مأساة مستشفى الحسين في الناصرية  : حيدر محمد الوائلي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net