صفحة الكاتب : علي السراي

نستنكر وبشدة الإرهاب الذي تمارسه صحيفة شارلي إيبدو الفرنسية بإسائتها المتكررة للرسول الاكرم صل الله عليه وآله وسلم
علي السراي

بقلم/ علي السراي

حينما تتسربلُ حُرية الرأي بلبوس الإرهاب وتتمنطقُ بنطاق الحقد و التطرف الاعمى وتبتعد عن جادة الصواب و لغة العقل والحوار والمنطق عندها يقيناً ستفقد مصداقيتها وتُستبدل شرعيتها بشريعة الغاب وتصبح أداة طيعة لنشر ثقافة الحقد والكراهية بين بني البشر شأنها شأن الايديولوجيات التي تتبعها الفصائل والمجاميع والعصابات الارهابية والتي تتخذ من القتل والذبح منهاجاً لها

 شارلي إيبدو... إسم تعاطف العالم مع محنته ولم يزل بين إدانة وإستنكار لا لشي إلا نكاية بالارهاب الذي لا يُميز أو يفرق بين جنس أو عِرق أو دين  أو قومية فالجميع سواسية مُسَجوُن على منحره الاسود

   

 نحن في المنظمة الدولية لمكافحة الارهاب والتطرف الديني كما الجميع قمنا بإدانة العمليات الإرهابية الاخيرة التي وقعت في فرنسا ووصفنا مرتكبيها بالارهابيين والمجرمين السفاحين القتلة حتى وإن إدعوا الاسلام، فالإسلام بريء منهم ومن أفعالهم إلى يوم الدين، بل العكس إن الاسلام يقف بالضد تماماً من هكذا أعمال بربرية متوحشة تستهدف الابرياء بغض النظر عن إنتمائهم الديني أو العرقي أو الأيديولوجي



رابط الادانة

http://www.qanon302.net/articles/2015/01/08/42468

إلا أن المفارقة هنا هي قيام هذه الصحيفة (الضحية) بلعب دور الجلاد الذي يدعوا إلى تاجيج المشاعر و نشر ثقافة البغضاء والكراهية والحقد على نطاق واسع فاصبحنا لا نفرق بين أهداف شارلي إيدوا عن أهداف داعش والقاعدة وأن إختلفت الأساليب والمسميات والرؤى

فالاولى تتخذ من الإساءة إلى الرموز الدينية وبالاخص نبي الاسلام محمد صل الله عليه وآله وسلم منهجاً لها والاخريات تقوم بقتل وذبح الابرياء لتشويه صورة الاسلام ورموزه ايظا وكأننا أمام معادلة تعددية أدوار ووحدة هدف

    

إن قيام صحيفة شارلي إيبدو باعادة نشر صورة مسيئة لشخص النبي الخاتم صل الله عليه وآله وسلم لهو الارهاب بعينه، وهو تعدي وتحدي سافر وقح لمشاعر   أكثر من مليار ونصف المليار من المسلمين وأي إرهاب أكبر وأشنع من التعرض والإنتقاص لنبي أتباعه يشكلون ثلث العالم؟؟؟
إن ما أقدمت عليه صحيفة شارلي إيبدو لهو فعل مرفوض ومدان بكل أشكاله وصوره مهما كان منطلقه دينيا كان أو سياسيا أو فكريا ليس عند المسلمين فقط بل من قبل جميع اتباع الديانات الاخرى ايظاً كونه الأمن والسلم  ولا يخدم إلا أعداء الحرية والسلام ففي الوقت الذي مطلوب فيه من الجميع التحلي بالكياسة والفطنة وأعلى درجات الحكمة ونشر ثقافة الحوار والتسامح والمحبة والاخاء بين اتباع الديانات المحتلفة
إنبرت هذه الصحيفة بإرتكاب هذا العمل الشنيع مما أثار حفيضة وإستهجان كل مسلمي العالم ناهيك عن إن هذا الفعل سيعطي الذريعة للمجاميع الارهابية التي تتخذ من الدين غطاء لها للقيام بعمليات إرهابية مُلبسة بلبوس الدين وخلق حالةً من الرعب والدمار والضحية هم الابرياء لا غير
وفي الوقت الذي نستنكر فيه وبشده ما قامت به صحيفة شارلي ايبدو من أعمال تتنافى وكل القيم الاخلاقية و الشرائع السماوية ننشاد في الوقت نفسه جميع رؤساء الدول والمنظمات الحقوقية والقانونية وممثلي وكبار رجال الديانات السماوية المختلفة وقادة الفكر والرأي وكل من يعينه أمرالأمن والسلام العالميين ونضعهم أمام مسؤولياتهم ونطالبهم بالتدخل العاجل والتصدي لإيقاف هكذا ممارسات ترسخ لثقافة العنف والحقد والكراهية بين بني البشر
كذلك نناشد المسؤولين في الامم المتحدة ونطالبهم  بسن تشريعات وقوانين دولية لتجريم ومحاسبة كل من يحاول المساس بالمقامات السامية والمقدسة للذات الإلهية والرسل والأنبياء بل ولكافة الرموز الدينية السماوية والأرضية تحت أي ذريعة كانت ولسحب البساط من تحت أقدام المجاميع الارهابية والتيارات المتطرفة التي تحاول تأجيج مشاعر الغضب واذكاء روح الكراهية والبغضاء بين بني البشر

 

  

علي السراي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/01/23


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • نقطة نظام......  (المقالات)

    • إلى ساسة اللعنة من منكم سيكون أشعريّ العراق وقد رفعت مصاحف صفين في بغداد يوم أمس؟  (المقالات)

    • النصرُ نصرُك وحشدُك أيها السيستاني العظيم كُنا نقاتل بعمامتك الشريفة فهزمنا الجمع وكان الإنتصار  (المقالات)

    • رسالة عاجلة إلى السيد وزير الداخلية وقيادة عمليات بغداد بخصوص تفجير الكرادة ... مرطبات الفقمة  (المقالات)

    • نداء إلى شوس البحرين وأسودها... فإن كان حمد يزيد فكلكم الحسين اليوم  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : نستنكر وبشدة الإرهاب الذي تمارسه صحيفة شارلي إيبدو الفرنسية بإسائتها المتكررة للرسول الاكرم صل الله عليه وآله وسلم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : نسرين العازمي
صفحة الكاتب :
  نسرين العازمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مفوضية الانتخابات تبرم مذكرة تفاهم مع نقابة الصحفيين العراقيين لتشكيل غرف عمليات مشتركة واقامة دورات للصحفيين المختصين بالشأن الانتخابي  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 نزار حيدر عن ظاهرة الارهاب باسم الدين: ارتداد، وليس غزوا ثقافيا  : نزار حيدر

 شرطة كربلاء المقدسة تكشف ضبط 100 كارتون مِن الأسماك المجمدة  : وزارة الداخلية العراقية

 يوميات مدير (ح1)(كذبة نيسان)  : غازي الطائي

 لن يسكت الشعب البحريني طويلاً  : عبد الخالق الفلاح

 شخصية جمعة الحلفي في قصيدة أمنياتي مستعصية  : جابر السوداني

 العودة الى المحاصصة لن تعطينا بلدا مستقرا  : سعد الحمداني

  احذروا انتفاضة الغضب العراقى !!  : عماد الاخرس

 الإعلام الشريف بين الحياة والموت!  : قيس النجم

 العراق يتقدم على السعودية ويصبح أكبر مصدر للخام إلى الهند في الربع/2

 فتوى المرجعية كانت بردا وسلاما على البشرية  : مهدي المولى

 المصري د.عادل فهيم رئيس الاتحادين العربي والأفريقي ونائب رئيس الاتحاد الدولي العراق مصدر قوة للبطولات التي يشارك فيها وخصوصاً بطولات ودورات العرب ببناء الأجسام  : علي فضيله الشمري

 فعاليات صباح اليوم الثاني لمهرجان ربيع الشهادة الثامن  : كتابات في الميزان

 صحة الكرخ تبدي استعدادها لارهال فرق طبيه الى البصرة

 ملاكات نقل الطاقة المنطقة الوسطى تواصل اعمالها لصيانة المحطات التحويلية التابعة لها  : وزارة الكهرباء

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net