صفحة الكاتب : محمد حسن الساعدي

احموا رسول الله ....
محمد حسن الساعدي
أُرسل فتى من قريش ليكون هداية للناس اجمعين ،فكان ان بدا بعشيرته الأقربين فدعاهم الى عباده الله(عزوجل) وحده لا شريك له وترك عبادة الأصنام ، وكان (ص) رحيماً رؤوفاً بعشيرته وأبناء قبيلته فدعاهم باللين والقول الحسن ، وكان يعمل وفق قاعدة" إنما أرسلت لأتمم مكارم الأخلاق " ،فكان بحق رسول ونبي الانسانية مع النبوة والرسالة وهذا ما خصه الله (عزوجل ) به دون سائر الأنبياء والرسل ، حتى وصل نور رسالته الى اصقاع المعمورة ليكون بذلك خاتم الرسالات والانبياء ويكون رسول الانسانية جمعاء . 
اليوم وبعد 1400 عام على هداية البشرية تمر البشرية والإسلام تحديداً بمحن ومصائب تكالبت عليه من أعداءه في الداخل والخارج في محاولة منهم للتشويش وتشويه  تلك الرسالة المحمدية الأصلية التي اسس ركائزها رسول الانسانية محمد واهل بيته (عليهم الصلاة والسلام ) ، والتي تجسدت باسمى معاني الرحمة والإنسانية وللبشرية جمعاء ، فيما يسعى أعداء الاسلام الى بث روح الخلاف والاختلاف ونشر روح الاستعداء للاسلام وتشوبه صورته البيضاوية عبر بث صور مسيئة لنبي الانسانية عبر صحيفة "شارلي ايبدو " الفرنسية والتي تعرضت لعدوان ارهابي راح ضحيته عدد من رسامي الكاريكاتير في الصحيفة . 
بحجة الحرية ينّفس أعداء الاسلام عن كراهيتهم للاسلام والمسلمين هذه الكراهية التي يوجهها أعداء الاسلام من الصهيونية العالمية وامتداداتهم من المتأسلمين وأياديهم الخبيثة المزروعة في جسد الامة الاسلامية ، والذين يسيطرون اليوم على شركات الاعلام الكبرى في العالم . 
ان الأقدام على مثل هذه الافتراءات والتشويهات اعتداء وجريمة على حق الاسلام والمسلمين من جهة وفي حق الانتساب الى الأديان الاخرى ، وبل بحق سائر البشرية . 
فإما كونه اعتداء على الاسلام والمسلمين فهذا واضح ، لانه ابطال لديننا وتكذيب لرسول الانسانية (ص) ، وأما كونه اعتداء على الأديان الاخرى فذلك لانه تكذيب بالأنبياء والرسل الذين بشروا بنبوة خاتم الأنبياء والرسل محمد (ص) ، وأما كونه اعتداء على البشرية جمعاء فلأنه محاولة لصد البشرية عما جاء به رسول الانسانية من الاسلام من الخير والهدى والسعادة والحضارة المدنية والأمن والامان للبشرية جمعاء .
كنا نعتقد ان الغرب يملكون الدراية والثقافة التي تؤهلهم لقراءة الواقع بصورة صحيحة ، وعدم الاندفاع بهذه الصورة الغير منضبطة ، لأننا وببساطة لا يمكن ان ندعي ان الاسلام الوهابي هو من يمثل الاسلام المحمدي الأصيل ، كما لا يمثل ان يكون اصحاب اللحى الطويلة هم من يشرعون الحلال والحرام للناس ، هذا من جانب ، من جانب اخر الاولى ان يعرف الغرب ان هولاء من صنيعتهم لان العرب والمسلمون لإيمكنهم صنع ارهاب واسلام وهابي ، وما حصل في فرنسا وما قبلها من احداث دامية ناسف لها شديد الأسف ، لأننا في العراق نعيش نفس الماساة ونقدّم يوميا ضحايا الارهاب الوهابي ، كان الاولى على الغرب ان لاينظرون الى الاسلام من زاوية الوهابية لأنهم لايمثلون الاسلام ولا المسلمين باي حال من الأحوال ، بل كان الاولى ان يعلمون نبينا محمد(ص) ما هو الا امتداد لرسالة ونبوة السيد المسيح (ع) ، ولكن  هذه النظرة الفردية على النبي يمثل هولاء الوحوش جعل مثل هذه الصحيفة تسيى الى نبينا وديننا الحنيف ،،، يبقى على الغرب ان يحاسبوا أنفسهم قبل ان يحاسبوا المسلمين ، لان الارهاب الداعشي مصدر إلينا منهم ، ومزود باحدث الأسلحة الغربية ، فمن أراد ان يحاسب فعليه محاسبة نفسه قبل اتهام الديانات الاخرى دون احترام لمشاعر مليار مسلم . 
مهما كانت المبررات ومهما كبر حجم المسالة واسبابها ،فان استخدام مثل هكذا رسومات امر مرفوض وغير مقبول انسانياً ، وحضارياً واخلاقياً وروحياً ، لان باي حال من الأحوال لا يمكن للقتلة والمأجورين ان يمثلوا دين محمد (ص) بكل ما حملة من مبادى وقيم راسخة وأسس إنسانية كانت هي الدستور في بناء المواطنة الصالحة في العالم ، وما نرى اليوم من تقدم في الدول الغربية ما هو الا نتاج لتلك الهداية والرحمة للأنبياء والرسل وخاتمهم النبي الاكرم محمد (ص) .
لايمكن القبول بإسلام ثاني غير الاسلام المحمدي الأصيل ، فإسلام ابن تيمية وابن عبدالوهاب الغرب اعلم به وكيف زرعوه في قلب الامة الاسلامية ، محاولة منهم تشويه صورة الدين الحنيف ، قال تعالى: ما كانَ مُحَمَّدٌ أَبا أَحَدٍ مِنْ رِجالِكُمْ وَلكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً [الأحزاب: 40] .
مما لا شك فيه ان ما حصل في فرنسا من اعمال ارهابية مدان تماماً ، ومرفوض وناسف لتلك الضحايا الأبرياء الذين سقطوا جراء هذه الاعتداءات الإرهابية ، ولكننا في الوقت نفسه نستنكر تطاول صحيفة "شارلي ايبدو" الفرنسية لنشرها صورا تسئ الى نبينا الكريم (ص) وتدعوها الى اعادة النظر في عداءها ضد نبي الانسانية ،وبدل ان تسئ الى خاتم الرسل ، عليها ان تفضح الدور التآمري الذي تقوم به قوى الاستكبار العالمي ومنها فرنسا في تدريب وتجنيد الإرهابيين وإرسالهم الى سوريا والعراق والاهم من ذلك كله ان هولاء الظلاميون الارهابيون يستندون في تصرفاتهم لافكار ظلامية مشوهة عن الدين المحمدي الخالص وهذا ما دابت عليه المؤسسات الصهيونية العالمية .
على الغرب ان يبدأ بسؤال نفسه   من هم هولاء الارهابيون الذين انقلبوا على صانعهم قتلاً وسفكاً للدماء البريئة ، وهذا هو اليوم "داعش " يعود بثوب جديد ليقتل المسلمين باسم الاسلام ،ولكن بفكر صهيوني وتدريب غربي ، ليعبروا عن حقدهم وغيضهم على ديننا الخالص . 
يبقى على المسلمين في عموم الامتين الأسلامية والعربية ان يقفوا وقفة واحدة "نصره لرسول الله " ، والدفاع عن ديننا الحنيف ونبينا الاكرم ، من خلال إقامة الموتمرات والندوات والتي توضح ان ديننا ليس هذا بل هو دين الرحمة والتسامح، وان هولاء الارهابيون ما هم الا صنيعه الغرب  ، وان دينهم هو القتل والذبح والتشريد ، وليكونوا شعارنا "احموا رسول الله "

  

محمد حسن الساعدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/01/17



كتابة تعليق لموضوع : احموا رسول الله ....
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : البيت الثقافي الواسطي
صفحة الكاتب :
  البيت الثقافي الواسطي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 رؤية الله . هل رأى ايوب الله وتكلم معه.   : مصطفى الهادي

  هل ورقة الوهابية ضمن اوراق اوباما لتصفيتها قبل ترك البيت الابيض؟  : سامي جواد كاظم

 رَأْيي فِي قانُونِ [التَّجْرِيمِ] [١]  : نزار حيدر

 بين ضرورة عدم القفز على المراحل وضرورة حرقها في أفق الاشتراكية.....13  : محمد الحنفي

 لو لم يكن عبد الواحد عزيز عراقيا ؟  : لطيف عبد سالم

  التربية: تطبيق نظام جديد لمعدل التخرج

 عندما يستجيبُ الشعبُ لنداءِ المرجعية الدينية العليا يتحققُ النصرُ  : صالح المحنه

 هل سياتي وقت تسلم المليشيات فيه سلاحها للدولة العراقية؟  : د . عبد القادر القيسي

 وزارة الدفاع تعلن اسماء ذوي الشهداء الفائزين بتخصيص قطع اراضي  : وزارة الدفاع العراقية

 وزير العمل يكرم ذوي الاحتياجات الخاصة الفائزين بالعاب اولمبياد البرازيل ويعد فوزهم فخرا للعراق ووجها اخرا للنصر على الارهاب  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الحالة الجوية ليوم الاربعاء 17/5/2017  : الهيئة العامة للانواء الجوية والرصد الزلزالي

 خلال (15) يوما فقط.. العتبة الحسينية تؤهل مدرستين وسط مركز مدينة كربلاء  : حسين حامد الموسوي

 وكالة عامة باسم الشعب!  : كفاح محمود كريم

 الحكومة الاردنية: مقتل رجلي أمن وأحد المواطنين بانفجارين بالبلقاء

 كِيسُ..الْعَيْشِ.. .ِقِصَّةٌ..قَصِيرةٌ  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net