صفحة الكاتب : علي الجفال

ثورة الخبز .. قادمة
علي الجفال

الوقت ليس مناسبا للمزيد من المجازر التي يرتكبها مقاتلو تنظيم "داعش" في معسكرات الجيش والمدن العراقية. وإعادة إحتلال بعض المدن من قبل التنظيم يأتي وفق ما يشتهي نوري المالكي رئيس مجلس الوزراء السابق، في حين يأتي على عكس ما يريد حيدر العبادي رئيس مجلس الوزراء الجديد.
وبين مايشتهي الاول وما يريد الثاني ثمة إنقلاب صامت يقوده العبادي ضد الدولة العميقة التي خلفها المالكي في مختلف مفاصل الدولة العراقية، ولاسيما الامنية والاقتصادية منها.
العبادي الذي يعي ان المستنقع الذي خلفه سلفه متخما بالاشراك والالغام، إتخذ، قبل ان يتم شهره الأول في الحكم، قرارا مهما يفضي الى القضاء على أعداد كبيرة من رجال الظل الذين زرعهم المالكي في نقاط استراتيجية كفيلة بالحفاظ على نفوذه في صنع القرارالعراقي، وان كان هو خارج دائرة الضوء، وكفيلة أيضا بعرقلة الخطوات الاصلاحية التي يقدم عليها خلفه العبادي. والقرارهو الغاء مكتب القائد العام للقوات المسلحة، الذي يعتبر نقطة إرتكاز الدولة العميقة، حيث لم تكن تمر المشاريع الكبيرة في الوزارات والمؤسسات إلا عبر هذا المكتب، كما انه كان مكلفا بتمشية أمور الوزارات التي ينسحب وزراءها وفقا لبازار الاتفاقات والخلافات بين الكتل السياسية التي كانت مشاركة في حكومتي المالكي.
ثمة تناسب ملحوظ الآن بين التقدم على جبهات القتال ضد تنظيم "داعش" الذي كان إجتياحه لمدينة الموصل أحد إرهاصات دولة المالكي العميقة، وبين إقتلاع ركائز هذه الدولة على يد حكومة العبادي. فكلما زاد منسوب إقتلاع هذه الركائز إتسعت بالمقابل مساحة الأرض المحررة من بين براثن "داعش". وقد يصل هذا المنسوب ذروته إذا ما تمكن العبادي من تصعيد حملته، خصوصا وانه تجاوز الفترة القلقة المتمثلة بالمائة يوم الاولى من عمر حكومته، وعلى هذا المنسوب أن يسير باتجاهين متعاكسين، الاول هو عزل كل رموز الفساد الذين عاثوا في مفاصل الدولة العراقية ونهبوا ثرواتها، والثاني هو إعادة النخبة الكفوءة والنزيهة التي أزاحها المالكي وزمرته على رأس عملها ، ولعل الاستعانة بخبرات الدكتور مظهر محمد صالح كمستشار إقتصادي لرئيس مجلس الوزراء تمثل الخطوة الأبرز على هذا الطريق الذي يجب ان يعزز بالاستعانة مجددا بخبرات الدكتور سنان الشبيبي، الذي برأته المحاكم المختصة من التهم التي لفقتها له تلك الزمرة، وإعادته الى عمله محافظا للبنك المركزي، في ظرف اقتصادي محرج أحوج ما يكون الى مثل خبرات الشبيبي، كما اعتقد انه آن الآوان لعودة القاضي رحيم العكيلي على رأس عمله في هيئة النزاهة للاستفادة من خبراته الكبيرة في مجال عمل الهيئة، خصوصا وانه سيعود اليها متحررا من ضغوط المالكي ورموز دولته العميقة الذين أبعدوا الشبيبي والعكيلي عن طريق فسادهم وسرقاتهم التي أوصلت العراق الى حافة الافلاس.
بالمقابل، ولكي تكون حركة العبادي الاصلاحية حقيقة وذات جدوى، عليه أن يمنع تشكل دولته هو العميقة من رموز الفساد في حكومته، والذين كانوا جزءا مهما من منظومة الفساد في ولايتي المالكي، والعبادي يعلم، كما معظم السياسيين، ان من هؤلاء وزراء ونواب ومسؤولين حزبيين وحكوميين كبار في دولة ما بعد المالكي.
الحلقة الأخطر في مسلسل تآمر رموز دولة المالكي العميقة ضد إصلاحات العبادي والتي تتلقى دعما بشكل مباشر من رموز الفساد في حكومة العبادي هي قرارات التقشف التي جاءت على هامش نهب ميزانية العراق الفلكية لعام 2014، فافراغ الميزانية يهدف الى وضع العصي أمام دواليب حكومة العبادي وإظهار عجزها عن تقديم أبسط الخدمات للناس، ناهيك عن بناء مشاريع استراتيجية كبرى، معزز بموقف إزاحة العبادي من قبل رموز الفساد في حكومته نحو المساس بلقمة عيش العراقيين من خلال شمول رواتب الموظفين التي تزيد عن حد معين باجراءات التوفير الاجباري وقطع نسبة من مبالغ البطاقة التموينية ،البائسة اصلا، عن موازنة وزارة التجارة، ما يعني خلق بيئة مناسبة لاندلاع ثورة الخبز بوجه حكومة العبادي الذي عليه أن يلتفت الى اللصوص مجددا ويسترد المبالغ الكبيرة المصروفة على المشاريع الوهمية التي تزيد على التسعة آلاف مشروع، حسب تصريحات رسمية للنائبة ماجدة التميمي رئيسة اللجنة المالية في مجلس النواب، وهي سيدة اكاديمية تعتمد الدقة المستندة على الوثائق والارقام في طرحها، بدلا أن يقترب العبادي من خبز الشعب، لكي يعجل بثورته، لان العدالة لا تعني إكتشاف الجريمة فقط، بل تعني بالاساس القصاص من المجرم وإعادة الحق الى أصحابه.
 

 
 

  

علي الجفال
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/01/03



كتابة تعليق لموضوع : ثورة الخبز .. قادمة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الهادي الحمراني
صفحة الكاتب :
  عبد الهادي الحمراني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 هيروشيما في متحف اللوفر  : احمد ختاوي

 الفرات العامة للصناعات الكيمياوية والمبيدات تحقق نسب تطور مرتفعة في حجم مبيعاتها خلال النصف الاول من العام الحالي   : وزارة الصناعة والمعادن

 المرجعية الدينية واهالي النجف يشييعون جثمان الشيخ محمد رضا شبيب الساعدي

 وكيل الوزارة يؤكد ان الوزارة معنية بملف التزامات العراق الدولية  : وزارة العدل

 كلية الفنون الجميلة / جامعة واسط تقيم معرضا لدعم قوات الامنية البطلة  : علي فضيله الشمري

 إفشال هجمات لداعش بمكحول والموصل

 الأهواز تشهد اكبر تجمع في تاريخها والشوارع لم تعد تتسع للمزيد من المشاركين

 دار الكتب والوثائق الوطنية تقيم المؤتمر العلمي ليوم النصر  : اعلام وزارة الثقافة

 ليبيا 2018.. "داعش" الإرهابي يعود من تحت الرماد (تسلسل زمني)

 قرار الاقضية وحلم السلطة والنفوذ  : وليد فاضل العبيدي

 اخر نكات عباس المحمداوي .....

 لمن يهمه الامر...جيوبي..وجيوب الوطن ..  : احمد لعيبي

 عقوبات لن تنجح ومحاولات فاشلة لخنق النظام.. مخاطر كبيرة لاستراتيجية إدارة ترامب تجاه إيران

 أكثر من مئة إرهابي تونسي في السجون السورية  : بهلول السوري

 عقلانية وإعتدال محمد باقر الحكيم.. النموذج الفريد  : زيد شحاثة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net