صفحة الكاتب : د . خالد العبيدي

كردستان و الكورد
د . خالد العبيدي

هناك نظريات وفرضيات وأساطير من سنوات بعيده تدور حول أصل الكورد إلا أنها لم تتوصل إلى رأي واضح ومحدد لصعوبة الموضوع . إن البحث عن أصل الكورد من المواضيع الشائكة إذ اختلف فيه الباحثون وربطوه بعدة شعوب قديمة . غير إن من المؤكد إن الكورد هم من السكان الأصليون لهذه المنطقة منذ ألاف السنين ، وعندما ظهر الإسلام اتصلوا بالمسلمين الأوائل ووجدوا إن الدين الإسلامي يلائم طباعهم واحتياجاتهم الروحية فامنوا به.
وقد برهن العالم الروسي (كونيك) على إن هناك عرى وثقي بين الأكراد وبقية الشعوب في أسيا الوسطى قديما، واستند بذلك إلى الصلة بين اللغة الكردية واللغة الإيرانية في بناء نظريته بان الأكراد من أصل آري كالإيرانيين، وقد شاركه في رأيه ( رينان ) و (دون ولرش ). إذ تحتوي اللغة الكردية على لهجتين أساسيتين هي الكرمانجيه التي تتحدث بها الغالبية الكردية في تركيا وبعض مناطق كردستان العراق ، والسورانية (الصورانية) والتي تسمى أحيانا ( المكرية) ويتحدث بها عدد اقل من الأولى ولكن يكثر استعمالها في الكتابة والأدب ، وهناك لهجة ثالثة هي (الزوزا) إلا إن استعمالها محدود.
و هناك اعتراضات من بعض الكتاب ومنهم كتاب كورد حول الأصل الآري للكورد، فقد أكدوا إن بعض العشائر الكردية تعود أصولها إلى قبائل عربية وان البعض من هذه العشائر ترجع نسبها إلى النبي محمد (صل الله عليه وسلم) كعشائر البرزنجية والدواية في كردستان العراق .
يقول الباحث الكردي لوقازدو: (( هناك باختصار رأيان في مسالة الأكراد.الأول يصر على إن أصلهم إيراني وإنهم نزحوا في القرن السابع قبل المسيح من منطقة ارمينه إلى رضائية ، بوهتان.والرأي الثاني يؤكد على النشوء التلقائي ويقول إن الأكراد متصلون في الأصول بالخلديين والجورجيين والأرمن من الشعوب الأسيوية وكانت لهذه الأقوام لغة خاصة ثم حلت محلها اللغة الإيرانية))
يقول محمد أمين زكي (1880 - 1948) في كتابه "خلاصة تاريخ الكرد وكردستان" أن هناك طبقتان من الكورد، تسكن الأولى في منطقة كردستان منذ فجر التاريخ ويسميها "شعوب جبال زاكروس"، ويقول بأن شعوب لولو، كوتي، كورتي، جوتي، جودي، كاساي، سوباري، خالدي، ميتاني، هوري (أو حوري)، نايري، هي الأصل القديم جداً للشعب الكردي. أما الثانية فهي تعود أصولها إلى الشعوب الهندو- أوروبية التي هاجرت إلى كردستان في القرن العاشر قبل الميلاد، ويطلق عليهم تسمية  الميديين والكاردوخيين، وشكلا معا الأمة الكردية.
لا يوجد اتفاق حول تحديد منطقة كردستان او بلاد الأكراد في اغلب الدراسات المتعلقة بهذا الموضوع ، فقد حدد بعض الكتاب الكورد امتدادها من الخليج العربي حتى البحر الأبيض المتوسط . إلا إن بعض الدراسات المحايدة تذكر إن منطقة كردستان يقع الجزء الشرقي منها في شمال غرب إيران ، والمنطقة الشمالية منها تقع في شرق وجنوب شرق تركيا وفي مال العراق مع بعض التعرجات التي تقع في سورية وفي الاتحاد السوفيتي سابقا ، وهذه المناطق كانت وما زالت موطنا للأكراد.
تعد مسالة التعداد السكاني للشعب الكردي من الأمور المهمة التي لا يزال الخلاف حولها حادا .فمن المعروف إن كل الدول التي يعيش فيها الأكراد لم بجر أية إحصائية دقيقة أو حديثة عن مجموعهم أو نسبهم ، ولهذا بقيت مسالة عدد سكان كردستان عرضه للتخمينات التي تخضع في الغالب لأهواء والميول .  ففي الوقت الذي يرى البعض إن المجموع العام للسكان الكورد يصل إلى أكثر من 17 مليون نسمه نجد إن عدد آخر من الكتاب لا يزيدهم عن نصف هذا العدد.
يشكل كرد تركيا 56% من مجموع الكورد في العالم. عددهم 15,016,000 نسمة (20% من مجموع سكان تركيا). يعيش معظمهم في الجنوب الشرقي لتركيا. ويشكل الكورد أغلبية سكانية من مجموع القوميات الموجودة في 18 ولاية من الولايات الشرقية كما يتواجدون في تجمعات سكانية كبيرة في انقرة واسطنبول وازمير. ويتمركز الوجود الجغرافي للكورد في تركيا في مناطق الجنوب الشرقي المحاذية لسورية والعراق وإيران وخاصة في محافظات عقاري، فان، اغزي، بتلبس موش،ديار بكر وغيرها.
يتوزع الكورد مذهبيا في تركيا بين السنة 70% ومعظمهم شافعين وبين علويين 30% مع وجود مجموعه تقدر بعشرات ألاف من الازيديين ويتحدثون جميعهم اللغة القرمانية .
أما نسبة الأكراد في سورية لا تقل عن 8.5% من مجموع سكان سورية ولا تزيد عن 11.5% في كل التقديرات.وتمتد المناطق التي يسكنها الكورد في سورية على طول الشريط الحدودي شمالا بمحاذاة الحدود التركية – السورية وحتى الحدود السورية العراقية التركية ، وهم يشكلون أغلبية ظاهرة في تلك المناطق فضلا عن وجود تجمعات سكانية في حلب ودمشق والرقه وفي مناطق المالكية ،قبور البيض، عامودا، الدرباسية ،ديرك، عبن العرب ، كرداغ..
يشكل كرد إيران 16% من مجموع الكورد في العالم. عددهم 4,398,000 نسمة (حوالي 6%                  من مجموع سكان إيران). يعيش معظمهم في غرب وشمال غرب إيران. واستنادا إلى تقديرات عام 2006 فإن ما يقارب 7% من مجموع 68،688،433 من الساكنين في إيران هم من الأكراد ويقدر عددهم بحوالي 6.2 مليون نسمة. يعيش معظم الأكراد في ومحافظة کردستان محافظة کرمانشاه ومحافظة ايلام ومحافظه همدان ومحافظه لورستان ومحافظه بة ختياري.
أما كورد العراق تتفاوت الإحصائيات المتعلقة بإعدادهم  بعض الدراسات تشير إلى أنهم يشكلون 15% من أكراد العالم أي ما يقارب أربعة مليون نسمة وهو يشكل 12% من سكان العراق . في حين المصادر الرسمية في إقليم كردستان تذكر نسب اعلي من ذلك قد تصل إلى 17%  ويتمركزون في المنطقة الشمالية من العراق المعروفة بإقليم كردستان كأغلبية سكانية في محافظات اربيل ، سليمانية ودهوك . ويتواجدون في أعداد كبيرة في محافظة كركوك ولهم تجمعات سكانية في نينوى وديالى .

  

د . خالد العبيدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/01/03



كتابة تعليق لموضوع : كردستان و الكورد
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ماء السماء الكندي
صفحة الكاتب :
  ماء السماء الكندي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 تفجيراتٌ تفجرُ أسئلة .. !!؟؟  : ماجد الكعبي

 العتبة العباسية المقدسة تقيم مسابقة في التأليف بحق الإمام الحسن عليه السلام ‏  : وكالة نون الاخبارية

 حوارية موجزة حول ضرورة التقليد وأهميته  : د . الشيخ عماد الكاظمي

 العتبة الحسينية المقدسة تصدر العدد السابع من مجلة المبين المحكمة  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

  افلاس ابداعي  : بن يونس ماجن

 حتمية اتخاذ موقف حازم امام عنجهية كوردستان  : صباح الرسام

 ملاكات نقل الطاقة لمنطقة الفرات الاعلى تتمكن من أعادة خط ديالى ــ منصورية 400ك.ف  : وزارة الكهرباء

 كيري يدعو إلى تحالف عالمي واسع لمكافحة " داعش "

 قيم الحق في النهضة الحسينية / الجزء السابع  : عبود مزهر الكرخي

 من سلسلة جرائم البشرية ( اعتراض الملائكة)  : احمد احمد

 94صحفيا قتلوا أثناء عملهم في أنحاء العالم خلال 2018

  لِماذا تَفشَلُ مُحاوَلاتِ الإِصلاحِ عِندَنا؟!  : نزار حيدر

 محافظ ميسان يترأس اجتماعا موسعا للجنة الأمنية العليا في المحافظة  : اعلام محافظ ميسان

 استبعاد الحكم الماليزي بن يعقوب من بطولة كأس آسيا

 بالصور : مؤسسة همم تقدم عرضا مسرحيا ليتامى مؤسسة العين  : مؤسسة العين للرعاية الاجتماعية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net